-->
الاثنين24/6/2019
م20:31:44
آخر الأخبار
صهر ترامب يترأس مؤتمر المنامة.. فمن سيحضر ومن سيغيب؟سلاح الجو اليمني المسير يستهدف مطاري جيزان وأبهاترامب ردا على احتمال فتح تحقيق في مقتل خاشقجي : نحتاج إلى أموال السعوديةبري يرفض "صفقة القرن": لبنان لن يشارك في بيع فلسطيناجتماع روسي أميركي إسرائيلي بالقدس المحتلة … تعزيزات عسكرية شمالاً والحربي يغير على معاقل الإرهاب في جسر الشغورالمفتي حسون: سورية تدفع اليوم ضريبة الحفاظ على كرامتها ورفضها للهيمنةبرلماني سوري يكشف حقيقة المبادرة الأمريكية للحل في سورياأمطار متوقعة فوق المرتفعات الساحلية وتحذير من تشكل الضباب في بعض المناطق الجبلية أمين مجلس الأمن الروسي : أمن "إسرائيل" رهن بأمن سورياإيران: الهجمات الإلكترونية الأميركية علينا "فشلت" بنك البركة الآن في مرفأ اللاذقية ...وبخدمتكم من السبت إلى الخميسمجلس الوزراء: تخصيص 25 بالمئة من مستوردات القطاع الخاص الممولة من المركزى للسورية للتجارةماذا وراء تراجع ترامب عن الحرب؟ .....قاسم عزالدين هل دخلت الدراما مرحلة تمجيد البطل الخارج على القانون؟أحداث دون سن البلوغ يشكلون عصابة أشرار .. وقسم شرطة عرنوس يلقي القبض عليهموفاة 4 أشخاص بحادث تصادم على طريق الحسكة القامشليترتيب أقوى خمسين جيش في العالم، أربع دول عربية في القائمةوزير سعودي في سوريا ...ومصادر محلية تكشف عن أهداف الزيارة 33 فريقاً في المسابقة البرمجية للمعهد العالي للعلوم التطبيقية والجامعة الافتراضية-فيديوالتعليم العالي تعلن عن تقديم مقاعد دراسية للمرحلة الجامعية الأولى في سلطنة عمانالعثور على كميات من الأسلحة والذخائر من مخلفات الإرهابيين بريفي دمشق والقنيطرة- صوراعتداء إرهابي بقذائف صاروخية على السقيلبية بريف حماةسلسلة فنادق فورسيزونز العالمية تتخلى عن إدارة فندقها في دمشقمجلس محافظة دمشق يوافق على الإعلان عن المخطط التنظيمي لمنطقة القابون الصناعي5 فواكه سحرية لعلاج الصلعللتخلص من دهون البطن.. احذر هذه الأطعمة!فيلم «أمينة» يحصد جائزة أفضل إخراج في مهرجان مكناس الدوليسلوم حداد: "جدو" أهم من أي لقب فني قد يطلق عليّحذاء "رجل الماعز" أحدث صيحات الموضة لبنان.. رحيل مؤلم لـ"محاربة السرطان الجميلة"فيديو مذهل يكشف عالما مخفيا داخل أجسادنا!بعد عملة "ليبرا" هل يتحول فيسبوك إلى امبراطورية رقمية؟النتيجة - الحدث .......بقلم: د. بثينة شعبانصاروخٌ إيراني .. يضع ترامب وخصومه وحلفائه في الزاوية

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 
 

حوادث وجرائم و محاكم >> بالفيديو... الجهات المختصة تضبط كمية كبيرة من المخدرات في محطة وقود مهجورة

ضبط فرع مكافحة المخدرات بمحافظة حماة وسط سوريا مخزنا يحتوي كمية كبيرة من المواد المخدرة ضمن محطة وقود مهجورة.

وقال العميد محمد زعرور رئيس فرع مكافحة المخدرات بحماة لوكالة "سبوتنيك": "إنه من خلال المتابعة الحثيثة والمعلومات المتقاطعة، وملاحقة تجار المواد المخدرة ومروجيها في المحافظة، تمكن فرع مكافحة المخدرات في حماة من ضبط كمية خمسة وخمسين كيلوغراماً من مادة الحشيش المخدر مخبأة ضمن إحدى محطات الوقود  المهجورة قرب السلمية بريف حماة الشرقي، لافتا إلى أن التحقيقات الأولية تشير إلى دخول هذه الشحنة الكبيرة من المخدرات عبر الأراضي اللبنانية.

وأضاف: تمت مصادرة المواد المخدرة، ولا تزال التحقيقات مستمرة لكشف جميع المتورطين في هذه القضية لاتخاذ الإجراءات اللازمة بحقهم، مشيرا إلى ضبط كميات كبيرة من الحشيش المخدر وحبوب الكبتاغون بمحافظة حماة في الآونة الأخيرة، موضحا أن تعاونا كبيرا يتم بين الجهات الأهلية والحكومية والأمنية للحد من انتشار ظاهرة تجارة المخدرات وتعاطيها.

وكان فرع مكافحة المخدرات بحماة ألقى القبض في حي أبي الفداء منذ أيام على أحد كبار تجار المخدرات في محافظة حماة وبحوزته 11 كلغ من الحشيش المخدر.

جدير بالذكر أن الحرب التي تتعرض لها سوريا منذ عام 2011 أسهمت في ازدياد حالات تعاطي المخدرات وتهريبها وخاصة مع سيطرة المجموعات الإرهابية المسلحة لفترة طويلة على معظم المناطق الحدودية السورية.

وكان وزير الداخلية السوري السابق محمد الشعار أوضح نهاية شهر حزيران يونيو الماضي أن سورية تلعب دورا مهما في دعم جهود المجتمع الدولي لمكافحة الجريمة عموما وجريمة المخدرات بصورة خاصة، موضحا أن سورية تعد بلدا نظيفا من زراعة وإنتاج وتصنيع المخدرات بشتى أنواعها، وتصنف عالميا بأنها بلد عبور للمواد المخدرة بحكم موقعها الجغرافي، مبينا أن إحصائية المواد المخدرة المضبوطة في سورية خلال النصف الأول من عام /2018/ وصلت إلى /2593/ قضية و/3329/ متهما و/740ر679/ كغ حشيشا مخدرا و/56ر180/غرام هيروين مخدر و/34ر20/غرام كوكائين مخدر و/270ر875ر1/مليون حبة كبتاغون و/437 و/323ر21/ كغ قنبا هنديا و/18/ كغ مواد أولية لصناعة المخدرات.

وتعد سوريا بلد عبور للمخدرات وليست منتجة حيث تؤكد التقارير الأممية أن سوريا من الدول الخالية تماما من زراعة وإنتاج المخدرات بكافة أنواعها إلا أن موقعها الجغرافي جعل منها بلد عبور من دول الإنتاج الى دول الاستهلاك، ونتيجة لذلك قامت السلطات السورية المعنية قبل سنوات الحرب باتخاذ جملة من الإجراءات التي من شأنها القضاء على ظاهرة عبور المخدرات وتداولها وتعاطيها حيث أصدرت الحكومة السورية جملة من القوانين وخاصة القانون رقم 2 لعام 1993م الذي يشدد العقوبات على جرائم المخدرات لتصل إلى الإعدام بحق كل من يزرع نباتات مخدرة أو يصنع مواد منها بطرق غير مشروعة وكذلك للمتاجرين بها، كما نصت القوانين المذكورة على مساعدة المتعاطي أو المدمن الذي يقوم بتسليم نفسه طوعا وذلك بنقله الى مركز احدثته الدولة للمعالجة وتقديم المساعدة له للخلاص من معاناته وبشكل سري دون تعريضه للمساءلة القانونية.

وقبل عام 2011 كانت نسبة المدمنين في سوريا لا تتجاوز حسب التقارير والدراسات 150 شخصا بالمليون، 95 بالمئة منهم من أرباب السوابق والمنحرفين أخلاقيا.

 

"سبوتنيك "



عدد المشاهدات:1437( الخميس 07:40:01 2019/01/10 SyriaNow)
 طباعة طباعة أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 24/06/2019 - 5:11 م

الأجندة

تابعنا على فيسبوك

عنزة تقتل تمساحا يزن 300 كغ (فيديو) بالفيديو... سرعة بديهة أم تنقذ طفلها من الموت المحقق بالفيديو... عريس يرش عروسه بالتراب شاهد.. رجل ثمل يقود دبابة ويرعب سكان مدينته! ثعبان يفاجئ قائد سيارة في مشهد مذهل شاهد... نسر أمريكي يقوم بتصرف نادر مثل البشر ملكة جمال الفلبين تفتخر بأصلها العربي... وتكشف جنسية والدها العربية المزيد ...