الثلاثاء18/12/2018
م20:57:55
آخر الأخبار
السفير السوداني لدى سوريا: زيارة البشير لدمشق ضربة قاضية لإشاعات التقارب مع "إسرائيل"نتنياهو يتحدث عن عملية تطبيع جارية مع العرب ويذكر دولة وإمارة بالاسم! اليمن.. القتال في الحديدة مستمر ومقتل جنرال في قوات الحكومة شرقي صنعاءتوافقات سورية ـــ أردنية لحلّ ملف الركبانوزير النفط أمام مجلس الشعب: الاختناقات على الغاز المنزلي تنخفض تدريجياسوسان لـ وفد فرنسي: تبعية الاتحاد الأوروبي للسياسات الأمريكية أفقدته استقلاليتهالرئيس الأسد يصدر قانونا بمنح العسكري الجريح حق الاكتتاب على سيارة سياحية واحدة معفاة من كل الضرائب والرسوميشكل سابقة خطيرة...الجعفري: النظام السعودي لا يملك أهلية قانونية ولا أخلاقية لتقديم مشروع قرار حول حالة حقوق الإنسان في سوريةبوتين يقيم فعالية صواريخ "توماهوك" الأمريكية في سورية والعراقرغم تأجيل إعلان تشكيلها بعد إصرار دي ميستورا على تضمينها أسماءً مقربةً من أميركا.... الاتفاق على ضمان بدء عمل لجنة دستور سوريا أوائل 2019سوريا تتقدم على روسيا وماليزيا ومصر ...قائمة بالدول الأسرع بإنترنت الموبايل 2018!!؟وزير الصناعة يوعز بمعالجة اوضاع المنشآت الصناعية المتوقفة عن الانتاج في الشيخ نجار .حميدي العبد الله : البشير لم يأت إلى دمشق من تلقاء نفسه أبعاد ومعانٍ وراء توقيت زيارة البشير للأسد ....ناصر قنديلإلقاء القبض على السجين الذي حاول الفرار من القصر العدلي في دمشقذبح سيدة على يد أهلها بداعي “ الشرف “ في مصياف اكتساح عربي.. تعرف على الدول الأكثر عنصرية في العالم(المطار مقابل المطار).. مصادر قيادية سورية تؤكد تغيير قواعد الاشتباك ضد (إسرائيل)الدرر الشامية - سلسلة ( الحكواتي) - المي - الجزء الأول:التعليم العالي تحدد موعد قبول طلبات تعادل الشهادات الجامعية غير السوريةبالفيديو ...طائرة استطلاع مسيرة وأسلحة بعضها غربية المنشأ من مخلفات الإرهابيين في درعا البلدالجيش يحبط محاولة تسلل إرهابيين باتجاه إحدى نقاطه بريف اللاذقية الشمالي ويصادر أسلحة وعتاداً لهمالسياحة تطرح موقع مطعم “قلعة المحبة” في السويداء للاستثماروزارة السياحة تطرح للاستثمار السياحي الموقع رقم (2) في معبر جديدة يابوس الحدوديقلة النوم تدفع الإنسان إلى الإقبال على تناول الوجبات السريعةحمام بارد في الشتاء... لن تصدق فوائده السحرية لجسدكبعد التعديل.. ترجمان الأشواق جاهز للعرضمات مغني الأوبرا الجنتلمان"ضربة حظ"... طلب وجبته المفضلة فعثر على مفاجأة ثمينةقط بوتين تعلم اللغة اليابانيةسر الزوايا في الأرقام العربيةفيسبوك تكافئ عراقيا لاكتشافه ثغرة في أحد تطبيقاتهاالصراع على شرقي الفرات في ظلّ التهديد بالغزو التركي؟ ....بقلم العميد د. أمين محمد حطيطالعرب والأحداث الإقليمية والدولية ....بقلم د . يثينة شعبان

 
وتلغرام ...لتصلكم آخر الأخبار..
 
 

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

الاقتصاد والأعمال >> وزيرة الاستثمار: لينتظر المستثمرون قانوناً عصرياً واضح الرؤى والمحفزات

تترقب أوساط المستثمرين والمهتمين صدور قانون الاستثمار الجديد، الذي سيحكم عملية الاستثمار بما يتماشى وتهيئة مناخ استثماري محفز وجاذب يتصف بالمرونة والبساطة، ويخدم مرحلة ما بعد الحرب.

وبينت وزيرة الدولة لشؤون الاستثمار المهندسة وفيقة حسني أن القانون الجديد حرص على معالجة بعض النقاط فنياً على نحو دقيق، فقد تم توحيد الرؤية المشتركة للاستثمار بشكليه العام والخاص، وتوحيد المرجعيات الخاصة بالاستثمار بقانون واحد لمعالجة التشتت الناتج عن التعديلات المتتالية لقوانين الاستثمار، وتجاوز الثغرات التي ترافقت مع التطبيق، وتوجيه الاستثمارات وتحديدها بالشكل الذي يحقق أولويات التنمية، وهذا يعني من الناحية الفنية إعطاء الحوافز الممنوحة بموجب القانون للقطاعات ذات الأولوية وبشكل أساس القطاعات الإنتاجية، وإحداث المناطق الاقتصادية الخاصة بأشكالها المختلفة، بما يعزز تنمية المناطق الأكثر احتياجاً وتضرراً، وتبسيط إجراءات الاستثمار وتحديد إطارها الزمني، وذلك لتجنيب المستثمر العوائق الإجرائية والإدارية والفنية لمنع هدر الوقت.

وقالت حسني وفقا" لجريدة الخبر أن التشريع الجديد استفاد من معظم قوانين الاستثمار المعمول بها في الدول العربية وبعض الدول الأجنبية، بحيث حلل نقاط القوة والضعف في هذه القوانين، وخرج بصيغة تتناسب واحتياجات البلاد للمرحلة المقبلة، مشيرة إلى أن القانون قدم حوافز جمركية في إطار إعفاء مستوردات سائر مستلزمات المشاريع من الرسوم الجمركية والمالية والرسوم غير الجمركية، وذلك لمرحلة التأسيس، كما قدم حوافز ضريبية موزعة على شرائح محددة وفق الأولويات، إضافة لحوافز غير ضريبية. أما فيما يتعلق بتسوية المنازعات الاستثمارية، فقد حدد القانون الآلية التي تسمح باختصار وقت المقاضاة في إطار تشريعي وضعت ضوابطه بعناية.

وأوضحت حسني الفارق بين قانوني الاستثمار والتشاركية، فالأول ينظم الاستثمار الخاص والاستثمار في حال التشارك مع القطاع العام وفق ضوابط محددة، أما قانون التشاركية فهو يعد قانون طرح وإحالة، حيث تقوم الدولة بالتشارك مع القطاع الخاص في مشاريع حيوية مهمة، يلعب فيها الخاص دور الممول، الذي يتحمل المخاطر، وتترك له إدارة المشروع بكل تفاصيله الفنية، فيما تتلقى الدولة كشريك عائداً عن هذا المشروع أو الخدمة، وذلك لفترة زمنية طويلة ومحددة.



عدد المشاهدات:1063( الخميس 06:24:48 2018/10/11 SyriaNow)
 طباعة طباعة أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 18/12/2018 - 7:28 م

 

كلمة الجعفري خلال الاجتماع الخامس والخمسين للجنة الثالثة في الجمعية العامة للأمم المتحدة

الأجندة

تابعنا على فيسبوك

فلبينية تتربع على عرش الجمال.. شاهد ماذا قالت عن الإيدز؟ بالفيديو... معلمة تعاقب طفلين بطريقة غريبة بوجود زوجته... شاب يتحرش جنسيا بفتاة نائمة في الطائرة شاهد… مواقف كوميدية للعسكريين أثناء القتال أنجيلينا جولي تبوح بالمحظور عن براد بيت! سحلية تنقذ صديقها الذي ابتلعته الأفعى وتخرجه من جوفها (فيديو) بالفيديو... أموال من السماء تثير هلع السكان في هونغ كونع المزيد ...