-->
الجمعة22/2/2019
ص10:10:37
آخر الأخبار
جيمس بيكر يكذب بندر بن سلطان بشأن رواية قطر... والدوحة ترد رسمياالكونغرس يتفاجأ بخطة سرية بين ترامب وابن سلمان... هذه تفاصيلها"لا تخبروا السعودية"... تفاصيل تعلن لأول مرة بشأن طلب عسكري قطري من أمريكاالبرلمان الأردني يدعو إلى طرد سفير الكيان الصهيوني تقنيات لتصنيع وتركيب الأطراف الصناعية لأول مرة بين أيدي فنيين سوريينملحق روسيا العسكري في دمشق: نكافح مع الجيش السوري وحلفائه ضد الشر العالمي ...المقداد: تضحيات للجنود الروس على أرض سورياشعبان: الشعب العربي السوري لن يسمح لأحد بالتدخل في شؤونه الداخليةلافروف يبحث مع شعبان تطورات الوضع في سورية والجهود الرامية للإسهام بالعملية السياسية فيهاسليماني: دولة قطعت وأحرقت أحد رعاياها... تريد اليوم بمالها توريط باكستانأبرزها الانسحاب من سوريا... 3 اتفاقات جديدة بين ترامب وأردوغانأكثر من 13 مليار ليرة قيمة الصادرات عبر معبر نصيب الحدودي خلال 3 أشهرهيئة مكافحة غسل الأموال وتمويل الإرهاب تضبط المزيد من الادلة والبيانات حصانة الانتصار السوري وآفاقه الإقليمية ...تحسين الحلبيالقوات الأمريكية في سوريا ليست احتلالا بالنسبة لقيادات "قسد" الكردية... فما هو السبب؟توقيف تجار مخدرات في ريف دمشق وضبط أسلحة وقنابل وكميات من الحبوب المخدرة لديهمالقبض على عصابة ترويج مخدرات في حماةالحرس الثوري يعلن اختراق مراكز السيطرة والقيادة للجيش الأمريكي (بالفيديو) مصدر تركي يؤكد إصابة الجولاني ونقله إلى مشفى انطاكيةصدور نتائج مفاضلة الدراسات العليا للكليات الطبية والمعلوماتية والعمارةاعفاءات جديدة في تربية طرطوسأضرار مادية جراء سقوط قذائف أطلقها إرهابيون على ريف حلب الشمالي"قسد" تستعد لمهاجمة آخر مسلحي "داعش" المحاصرين في قرية الباغوزمنظم سفريات فرنسي يعرض رحلات سياحية إلى سوريارئيس "روستيخ" الروسية يتحدث عما ستقدمه روسيا لإعادة إعمار سورياتمرين بسيط ينقذ حياتك من خطر النوبات القلبية والسكتات الدماغية (فيديو)دراسة تكشف متى يؤدي الزواج إلى الموت!"عندما تشيخ الذئاب": دراما جديدة...تتحدث عن (الثالوث المحرم)فادي صبيح يحل ضيف شرف على "ورد أسود" ويوضح سبب اعتذاره عن "الحرملك"قطة مصمم الأزياء لاغرفيلد قد ترث أكثر من 195 مليون دولارألمانية تقع في حب لاجئ تونسي بعمر أولادها وتخسر عملها من أجلهالكراسوخا الروسية قادرة على دفن "قاتل" إس300 الإسرائيليبالفيديو... مواصفات وأسعار أيقونات "سامسونغ" الثلاث "غلاكسي إس 10"هؤلاء من سيشاركون في إعمار سوريا...عباس ضاهر عد إلى… جحرك! ...بقلم نبيه البرجي

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 
 

سوريا في مواجهة الارهاب >> رفضٌ جماعي من فصائل ادلب لإخلاء المنطقة منزوعة السلاح من أسلحتهم الثقيلة

علي حسن | قالت ما تسمى بالجبهة الوطنية لتحرير سوريا، وهي إحدى الفصائل المسلحة المتواجدة في محافظة ادلب أنها بدأت فعليًّا بسحب أسلحتها الثقيلة من المنطقة منزوعة السلاح المقرر إقامتها في اتفاق سوتشي، 

وذلك بالتنسيق مع الجانب التركي، في حين وردت معلومات أخرى عن إنشاء الميليشيات التابعة لتنظيم "القاعدة" عددًا من الخنادق المغلقة من الأعلى لإخفاء سلاحها الثقيل بداخلها ضمن المنطقة المقرر نزع السلاح منها في ريفي ادلب واللاذقية، حيث تسيطر تلك الميليشيات على نحو سبعين بالمئة من المنطقة. كل ذلك يحدث في وقت تقترب فيه المهلة المحددة لإقامتها من الانتهاء في الخامس عشر من الشهر الجاري.

تتوزع السيطرة في المنطقة منزوعة السلاح بين عدد كبير من الفصائل المسلحة، أولها فصيل أجناد القوقاز الذين يسيطرون على محور تل الطوقان وتل السلطان والزرزور التي تشكل نقاط تماس مع الجيش السوري، وأجناد القوقاز من أشد الرافضين لاتفاق سوتشي ولم تحرك ساكنًا حتى الآن بحسب تأكيد مصدر سوري مطلع على الوضع الميداني لموقع "العهد" الإخباري. المصدر لفت الى أنّ "الجبهة الوطنية للتحرير قالت إنها بدأت بسحب سلاحها الثقيل لكنها على الأرض وعلى خطوط تماسها مع الجيش، المقرر أنها ضمن المنطقة منزوعة السلاح، لم تُرصد أية عملية سحب لسلاحها الثقيل حتى اليوم والمصادر التركية أو الروسية لم تخرج حتى الآن بأية تصريحات تؤكد بدء المسلحين جميعاً بسحب أسلحتهم".

ولفت المصدر إلى أنّ "ما يحدث في ادلب يؤكد عدم قدرة تركيا على الوفاء بتعهداتها في اتفاق سوتشي من إقامة لمنطقة منزوعة السلاح أو فصل للتنظيمات التي تعتبرها معتدلة عن الأخرى الإرهابية المتشددة".

رغم تصريحات بعض قياديي جبهة "النصرة" وشرعييها الرافضين لاتفاق سوتشي إلا أنّ موقفها لا يزال ضبابيًّا لحد الآن، حيث كان من المقرر أن يخرج قائدها الإرهابي أبو محمد الجولاني بتصريح حاسم حول موقفها من الاتفاق، لكنه لم يفعل حتى الآن. فعلى ما يبدو أنه خائف من حدوث انشقاقات فيها إن أعلن عن موقفه من اتفاق سوتشي كما أن ميليشياته لم تسحب أسلحتها الثقيلة أيضاً من المنطقة بحسب حديث المصدر السوري المطلع ذاته الذي أضاف لـ"العهد" الإخباري: "إن المنطقة المقرر نزع السلاح منها تتوزع بين الفصائل على الشكل التالي؛ من جبهة مورك بريف حماه الشمالية الغربية ولمسافة عشرة كيلو مترات نحو داخل ادلب يتمركز ما يسمى بجيش العزة و تنظيم حراس الدين الرافضين للاتفاق إضافة إلى تمركز جيش العزة على جبهة ريف حماه الشمالية امتدادًا من قرى معركبا واللحايا والبويضة وصولًا إلى قرى اللطامنة والزكاة والأربعين وتعتبر جميعها نقاط تماس مع الجيش السوري، أما على جبهة سهل الغاب ابتداءً من بلدة السرمانية وجسر بيت الراس وقرقور وصولًا إلى الحدود الإدارية لريف اللاذقية الشمالي والشمالي الشرقي فهي تقع تحت سيطرة لواء صقور الغاب والحزب الإسلامي التركستاني وما يسمى بأنصار التوحيد وجميعها ترفض الاتفاق ولم تسحب أسلحتها الثقيلة حتى اليوم، كما تشهد كل تلك الجبهات انتشارًا لجبهة النصرة الإرهابية".

وبحسب المصدر السوري المطلع فإن "المخابرات التركية قد عقدت عدة اجتماعات مع الجماعات المسلحة ولم تخرج بأي قبول منها للاتفاق، إلا أنّ المشكلة الأساس تبقى أن آليات تنفيذ الاتفاق غير واضحة والشفافية في تنفيذه مفقودة حتى الآن إذ لم يخرج أي مصدر رسمي سواءً كان تركيًّا أم روسيًّا وتحدث عن بدء انسحاب الفصائل من المنطقة منزوعة السلاح والتي يجب أن تُخلي كل الفصائل المتواجدة فيها أسلحتها الثقيلة".

العهد



عدد المشاهدات:1946( الأربعاء 07:35:47 2018/10/10 SyriaNow)
 طباعة طباعة أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 22/02/2019 - 6:44 ص

الأجندة

تابعنا على فيسبوك

بالفيديو... موقف محرج للسياح على سور الصين العظيم إعلامية توزع مليون دولار على جمهورها(فيديو) سرقها من زوجها فسرقوها منه.. إيكاردي يشرب من الكأس ذاتها سائق حافلة يصلح ناقل السرعة باستخدام الطوب وكماشة معدنية أثناء سيرها (فيديو) اصطدام طائرتين أثناء عرض جوي في الهند بالفيديو... صراع حاد بين أشرس الحيوانات في العالم بالفيديو... امرأة تلتقط ثعبانا ضخما في مهمة مستحيلة المزيد ...