الخميس22/8/2019
م14:17:9
آخر الأخبار
مسؤول عراقي: أميركا أدخلت طائرات إسرائيلية مسيرة لاستهداف مقارناالبرهان يؤدي اليمين الدستورية رئيسا للمجلس السيادي السودانيلا تشككوا بالرئيس عون...فهو لن يحيد..الاعلامي سامي كليبالسعودية تعترف بمصرع 6 من قوات الجيش السعودي في الحد الجنوبيمصادر تركية: الجيش السوري يستهدف نقطة مراقبة تركية بشمال غربي سورياالحرارة إلى ارتفاع وفرصة لهطل زخات محلية على المرتفعات الساحليةفتح معبر إنساني في صوران بحماية الجيش لخروج المواطنين من مناطق سيطرة الإرهابيين في ريفي حماة الشمالي وإدلب الجنوبيالجيش السوري يتجه لتطبيق M4 وM5 بالقوة ؟زاخاروفا: روسيا مستمرة في التعاون مع تركيا بشأن الوضع في إدلب السوريةتركيا تكشف مصير نقاط مراقبتها بعد سيطرة الجيش السوري على خان شيخونترامب: “الله اختارني” لخوض الحرب مع الصين أسعار صرف تغلي..!...بقلم هني الحمدان بعد تطهير خان شيخون... ما هي المحطة التالية لعمليات الجيش السوري؟(هدف إسرائيل الاستراتيجي في سورية) مركز بيغين السادات للدراسات الاستراتيجية .... أ. تحسين الحلبيتوقيف أربعة أشخاص من مروجي المواد المخدر ة في دمشق وضبط (10) عشرة كيلوغرامات من مادة الحشيش المخدرالقبض على أخطر عصابة في اللاذقية قامت بسرقة أكثر من /50/ دراجة نارية وترويج المواد المخدرة وتعاطيهابالفيديو ...مظاهرة حاشدة في سراقب بريف ادلب، أحرق خلالها المتظاهرون صور الارهابي أبو محمد الجولانيخالد جبريل : رفات الجندي الإسرائيلي الذي سلّم إلى تل أبيب بقي نصفه في سوريا وزارة التربية : التربية تحدد توزيع الدرجات على أعمال الفصل الدراسي والامتحانوزارة التربية تقرر حسم علامات للطالب لقاء الغياب الغير مبررتسوية أوضاع 115 شخصاً من حمص وريفها بعد تسليم أسلحتهم للجهات المختصةالجيش يوسع نطاق سيطرته بريف إدلب الجنوبي ويكبد إرهابيي “النصرة” خسائر كبيرةوزير الأشغال يطلع على مخططات مشروع تنظيم مخيم اليرموك و القابون ‏وزير السياحة : الموسم الحالي "أكثر من ممتاز".. وجديدنا: مسبح الشعبأعراض مرضية قريبة من القلب ولا علاقة لها بهالكشف عن الجبن السحري الذي يقلل الضغط عند الإنسانصفاء سلطان.. إكتشفها ياسر العظمة وليست نادمة على ترك طب الأسنان«اليتيمة».. فيلم تسجيلي الإنسانية مقصده قميص لأوباما بـ"ثقوب وروائح" يباع بـ 120 ألف دولارمرحاض من الذهب في قصر بلينهايم لاستخدام الزوار وهذه شروطهإطلاق مركبة "سويوز" الروسية حاملة أول روبوت شبيه بالإنسان إلى الفضاء (فيديو)"السرير التلفزيوني" صار حقيقةواشنطن والجوكر الكردي.. وتناقضات المشروع التركي شمال شرق سورية ليل الديناصورات.....بقلم نبيه البرجي

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 

سوريا في مواجهة الارهاب >> ميليشيات تركيا ترفض «تذويب» النصرة في جسمها «السياسي» … خروقات إرهابيي الشمال تتواصل والجيش يرد


حلب- خالد زنكلو

على حالها، استمرت الأوضاع على جبهات الشمال، مع تجدد عمليات «الخرق» و«التسلل» لإرهابيي المنطقة، وتصدي الجيش المتواصل لتلك الخروقات.

مصدر إعلامي بين لـ«الوطن» أن وحدات الجيش العاملة في ريف حماة الشمالي ردت على خروقات «النصرة» والميليشيات المسلحة المتحالفة معها لاتفاق إدلب، والتي تسللت من محاور الزكاة وكفر زيتا والجيسات بالمنطقة «المنزوعة السلاح» نحو النقاط العسكرية للاعتداء عليها، وتعاملت معها بالأسلحة، ما أدى لمقتل العديد من الإرهابيين وتدمير عتادهم الحربي.

كما تصدت وحدات أخرى من الجيش، لمحاولات تسلل لمجموعات إرهابية مسلحة من قطاع إدلب من المنطقة «المنزوعة السلاح» وتحديداً من محاور التمانعة والتح وتلمنس واستهدفتها بالمدفعية، وقتلت العديد من أفرادها.
على صعيد آخر رفضت ميليشيات مسلحة تابعة لتركيا مساعي أنقرة لـ«تذويب» إرهابيي «جبهة النصرة» وواجهتها الحالية «هيئة تحرير الشام» في جسمها السياسي المفترض تشكيله خلال الفترة المقبلة، إلى جانب نظيره العسكري المتوقع أن توكل مهمته للفرع السوري لتنظيم القاعدة في آخر معاقله بإدلب، وأرياف اللاذقية وحماة وحلب المجاورة لها.
مصادر معارضة مقربة من حركتي «أحرار الشام الإسلامية» و«نور الدين الزنكي»، المنضوية في ميليشيا «الجبهة الوطنية للتحرير»، كشفت لـ«الوطن» أن قياداتهما العسكرية أبلغت بعض الضباط الأتراك المسؤولين عن نقاط المراقبة التركية في إدلب ومحيطها، احتجاجها عن قبول انخراط إرهابيي «النصرة» في أي واجهة سياسية تتمخض عنها الجهود التركية الرامية إلى إعادة هيكلة الميليشيات المسلحة.
وقالت المصادر: إن ضم الإرهابيين من السوريين وبعض العرب التابعين لـ«تحرير الشام» إلى الميليشيات الممولة من تركيا وإلحاقهم بما يسمى «الجيش الوطني»، الذي شكلته أنقرة، من شأنه أن ينزع عنها صفة «الاعتدال» على الرغم من الوعود التركية التي تراهن على انتزاع فرع «القاعدة» من قوائم الإرهاب الدولية، ومنها التركية، في حال استجاب لمخططاتها.
وشككت المصادر في مقدرة تركيا على اجتراح أنصاف حلول لفترة طويلة، لا تستجيب لتطبيق بنود «المنطقة منزوعة السلاح»، التي نص عليها اتفاق «سوتشي» بين الرئيسين الروسي والتركي، في إدلب على الرغم من المماطلة المستمرة لإعادة آخر منطقة من مناطق خفض التصعيد إلى الحكومة السورية بموجب مخرجات مسار «أستانا» الذي يتوقع أن يضع رئيساه الروسي والإيراني النقاط على حروف الحل النهائي للمنطقة، خلال القمة الثلاثية مع الرئيس التركي في «سوتشي» الخميس المقبل.
وتوقعت المصادر أن يبدأ الجيش العربي السوري عملية عسكرية، أعد لها جيداً باتجاه «المنزوعة السلاح»، بمساندة القوات الجوية الروسية عقب لقاء رؤساء ضامني «أستانا» القادم، والمتوقع أن تفشل في التوصل إلى حل جذري لـ«عقدة» إدلب التي تعمل أنقرة على اجتراح حلول جزئية لها لا ترتقي إلى التزاماتها التي فشلت في التقيد بها.

"الوطن"



عدد المشاهدات:1029( الاثنين 07:06:23 2019/02/11 SyriaNow)
 طباعة طباعة أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 22/08/2019 - 12:28 م

الأجندة

تابعنا على فيسبوك

إصلاح سريع دون الحاجة لفني سيارات طفل يسقط بالمجاري أمام والديه في لمح البصر رونالدو: الطعن في شرفي جعلني أمر بأصعب عام في حياتي بالفيديو...عاصفة تتسبب بطيران عشرات الفرشات الهوائية بمشهد مضحك فيديو يرصد لحظة احتراق سيارة على يد مجهول أثناء توقفها أغرب الأشياء التي تم بيعها في مزادات عالمية "قصة عن طيار ناجح" تنتهي بموت الصحفية والطيار في حادث المزيد ...