الجمعة18/10/2019
ص5:57:19
آخر الأخبار
مصر: العدوان التركي على الأراضي السورية انتهاك للقانون الدوليوفاة 35 معتمرا، وإصابة 4 آخرين في حادث "العمرة" بالمدينة المنورة قيس سعيّد رئيساً جديداً لتونس ...اعتبر التطبيع « خيانة».. والعلم الفلسطيني سيكون إلى جانب علم بلادهجبران باسيل: سأزور سوريا100 شاحنة أمريكية محملة بالأسلحة تعبر الحسكة باتجاه شمال شرق المحافظةاللجنة الوزارية المكلفة متابعة تنفيذ المشاريع في دير الزور والرقة تفتتح مشاريع عدة في المحافظتينالنظام التركي يكثف عدوانه على الأرض السورية بريف الحسكة ويحاصر مدينة رأس العينتجمع عشائر البكارة يندد بعدوان النظام التركي على الأراضي السوريةبيلوسي وشومر يصفان الاتفاق مع تركيا لوقف الهجوم في سوريا بـ"العار"فرنسا تقول إنها أحبطت هجوما على غرار 11 سبتمبرتراجع أسعار الذهب كمية 830 ألف طن زيتون إنتاج هذا الموسم بزيادة 28 بالمئةالولايات المتحدة: بنس: واشنطن تعمل مع قسد للانسحاب بعمق 20 ميلاً من الحدودخبير عسكري يكشف: الصدام بين الجيشين السوري والتركي سيحدث في حالة واحدةوفاة شاب وإصابة أخر في حادث مروري بالمزة في دمشق كشف ملابسات اختفاء فتاة قاصر مع مبلغ ٦ ملايين ليرة سورية"قناصة في الكنائس وأنفاق"... بماذا فوجئت القوات التركية عند دخول سورياصورة لوثيقة التفاهم بين دمشق و"قسد"تحديد شروط التقدم إلى مفاضلة التعليم المفتوح للحاصلين على الثانوية في عام القبول نفسهالسماح لمن تجاوز 24 عاما بالتقدم إلى مفاضلة "التعليم المفتوح" في الجامعاتكبد داعش خسائر فادحة في البادية الشرقية … الجيش يحبط محاولة تسلل لإرهابيي إدلب ويدميهمإسقاط طائرة مسيرة لقوات الاحتلال التركي في قرية مجيبرة زركان بريف ناحية تل تمروضع الخارطة الوطنية للسكن في التنفيذ.. وإحداث مناطق تطوير عقاري صغيرة للسكن الاقتصاديالإسكان تخصص 1709 مساكن للمكتتبين في عدد من المحافظاتأطعمة تخلصك من سموم الجسمغذاء شائع يقضي على انتفاخ المعدة المزعجبسام كوسا يؤدي "دوراً استثنائياً" في «سر»عابد فهد.. يتابع الـ "هوس" مع هبة طوجيالشرطة الألمانية تحجز سيارة دفع رباعي ذهبية.. والسبب؟بالفيديو ..ميت آخر....يتحدث ويفجر الضحك خلال جنازتهطبيب من أصل سوري ينجح بجراحة هي الأولى من نوعها في العالم (فيديو) مواصفات ساعة هواوي الجديدةذاك الهولاكو الأحمق.......بقلم نبيه البرجيمتى يرعوي أردوغان؟!...محمد عبيد

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 

«سار» للمنظفات الكيميائية تقدّر خسائرها بأكثر من 33 مليار ليرة

مركزان الخليل | بعد تحرير الغوطة من الإرهابيين طلبت رئاسة مجلس الوزراء من الجهات العامة كلها ضرورة اتخاذ الإجراءات اللازمة لإعادة تأهيل المنشآت في مناطق الغوطة الشرقية بشكل تدريجي وضمن الإمكانات المتاحة,


 وبناء عليه قامت الشركة العامة لصناعة المنظفات الكيميائية بالكشف الكامل والمباشر على الشركة وتقدير حجم الأضرار والتخريب الذي أصابها من العصابات الإرهابية المسلحة من خلال لجنة تم تشكيلها من خبرات الشركة التي قدرت حجم الضرر على الموجودات الصناعية والآلات والأبنية والبنية التحتية بحدود 28 مليار ليرة وحسب الشركة فإن الرقم قابل للزيادة لأن هناك أضراراً قد تظهر أثناء المباشرة بإعادة الإعمار وخاصة لما يتعلق بالبنية التحتية, أيضاً هناك أضرار تقدر قيمتها بحوالي خمسة مليارات ليرة بمنزلة فوات طاقة إنتاجية للشركة (خسائر غير مباشرة) منذ العام 2012 أي بعد خروج الشركة من دائرة الإنتاج وسيطرة العصابات الإرهابية المسلحة عليها وبذلك تقدر الشركة قيمة أضرارها  المباشرة وغير المباشرة بأكثر من 33 مليار ليرة , والشركة بحاجة إلى خطة إسعافية مباشرة  للبدء في عمليات الترميم وفق خطط الحكومة لإعادة تأهيل المنشآت الصناعية التي تعرضت للتخريب.

وضمن الإطار المذكور والكشف الذي أجرته إدارة الشركة فقد قدمت وصفاً دقيقاً للواقع الراهن الذي يؤكد حجم الضرر للبنية التحتية من كهرباء ومياه وصرف صحي ومحطة معالجة حيث لوحظ تدمير وتخريب كل شبكات الكهرباء ومراكز التحويل والخطوط الأساسية والفرعية وعدادات الكهرباء والمولدات, وشبكات الصرف الصحي وغيرها من خدمات البنية التحتية.
أما المبنى الإداري فقد تعرض للتخريب بنسبة 70% إضافة إلى تخريب المرآب والسور الخارجي للشركة، لكن التخريب الأكبر حسب الشركة فإن الأقسام الإنتاجية والفنية فقد تعرضت للتخريب بشكل كامل ولاسيما قسم التجفيف والسلفنة وقسم المعجونة والمستودعات حيث تم تدمير مستودعين بشكل كامل وبقية المستودعات تعرضت للتخريب والحرق بشكل جزئي وهناك قسم الخدمات الفنية تم تخريبه بشكل جزئي.
في حين لوحظ خلال الكشف الحسي على الآلات الإنتاجية أنها أصبحت هياكل معدنية للمحركات والمضخات وهي مخربة وكذلك مكنات التعبئة ومولدات الكهرباء والضواغط ومراجل البخار وخطوط تغذيتها.
وعلى أساس الكشف المذكور فقد تقدمت شركة «سار» بعدة مقترحات لإعادة التأهيل في مقدمتها:
البدء بإعادة تأهيل سور الشركة وأبوابها من خلال تكليف إحدى الجهات العامة الإنشائية لإنجاز وتقديم كشف فني ومالي لجميع الأعمال الإنشائية المادية المطلوبة بهذا الشأن مع تقدير التكلفة المالية اللازمة لتتمكن الشركة من رفعها إلى الجهات الوصائية ليتم تأمين الاعتماد المالي اللازم لها بالخطط الإسعافية متضمنة تأمين إعادة تأهيل البنية التحتية من شبكات كهرباء وماء وهاتف  وصرف صحي وغيرها من الخدمات.
أما فيما يتعلق بإعادة دوران عجلة الإنتاج فقد بينت الشركة في مقترحاتها البدء بتجهيز قسم السائل وملحقاته وتركيب آلة للتعبئة حيث يتوافر المكان المناسب, والعمل على تجهيز قسم السلفنة لكونه ينتج المادة الخام الأولية لصناعة المنظفات الكيميائية والبدء بتجهيز قسم السيلكات كموصدات ومحركات ومرقدات وخطوط غاز من خلال مخاطبة شركة الإنشاءات المعدنية والجهات المختصة لتقدير القيم المطلوبة والبدء بالتنفيذ وفق الخطط الإسعافية التي تقدمها الحكومة للشركة.

"تشرين"


   ( السبت 2018/05/05 SyriaNow)  
 طباعة طباعة عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 18/10/2019 - 5:33 ص

الأجندة

تابعنا على فيسبوك

تونس... القبض على "لص المترو" (فيديو) بالفيديو... لص يرفض أخذ النقود من سيدة مسنة خلال سطو مسلح تسع أسود ينتظرون خروج خنزير من مخبئه... فيديو بالفيديو... لص فاشل حاول سرقة سيارة فحطم وجهه فهد جائع يفترس كلبا ضخما نائما بجانب باب منزل... فيديو سمكة برمائية مفترسة تهدد الولايات المتحدة والسلطات تدعو الى "قتلها فورًا" ارضة أزياء تفقد وعيها على الهواء مباشرة والسبب حلاق... فيديو المزيد ...