الأربعاء23/10/2019
م20:23:36
آخر الأخبار
عبد المهدي:لم نمنح الأذن للقوات الأمريكية المنسحبة من سورية بالبقاء في العراقمواطن لبناني اسقط طائرة مسيرة اسرائيلية قرب الحدود الجنوبيةالحكومة اللبنانية تجتمع اليوم وترقب للورقة الإصلاحية التي سيعلنها الحريريالاحتجاجات في لبنان تتصاعد ومطالبات باستعادة الأموال المنهوبةالدفاع الروسية: الجيش السوري يعتزم إنشاء 15 نقطة مراقبة على طول الحدود مع تركيا الشرطة العسكرية الروسية تدخل مدينة عين العرب شرق الفرات شمالي سوريا موسم التضحية بالأكراد | بوتين ــ إردوغان: اتفاقيّة «تاريخيّة» حول سوريا!...محمد نور الدينحان الوقت لأوروبا للعمل بشكل استراتيجي في الشرق الأوسطترامب يبقي على قواتٍ أميركيةٍ في سوريا "لحماية آبار النفط"موسكو تطالب بوقف الاحتلال الأمريكي للتنف..و لاترى جدوى من إقامة منطقة آمنة تحت إشراف دولي شمال سوريابنك البركة سورية والغرفة الفتية الدولية طرطوس مع 20 جمعية أهلية ...نظفوا ما يقارب 10 طن من النفاياتفارس الشهابي: الاقتصاد السوري كبير ولكنه مقيد بسلاسل ثقيلةكيف أخرج بوتين الأميركيين من شمال سوريا وجر إردوغان إلى تسوية؟الأسباب الخفية وراء الانسحاب الأمريكي من سوريااكتشاف ملابسات جريمة قتل في حمص وتوقيف الفاعلين وشركائهم وضبط أسلحة وذخائر حربية لديهم القبض على عدة أشخاص بينهم نساء يقومون ببيع الذهب المزورهروب أكثر من مائة داعشي بسوريا.. وأميركا لا تعرف "أين هم"الأمريكيون يتركون في سوريا غسالاتمجلس التعليم العالي يصدر تعليمات القبول في مرحلة الدراسات العليا (ماجستير)مجلس التعليم العالي يحدد مواعيد الإعلان عن مفاضلة الماجستير في الجامعات الحكوميةانفجار عبوة ناسفة بسيارة وسط مدينة القامشلي والأضرار ماديةالجيش العربي السوري يواصل انتشاره في مناطق الجزيرة ويثبت نقاطه في منطقة منبج بريف حلب-فيديو«الاتحاد السكني»: مخالف للدستور ومصادرة لأمواله … وزارة «الإسكان»: مشروع قانون حلّ الاتحاد جاء بعد تقييم حكوميوزارة الأشغال تناقش المخططات التنظيمية لعين الفيجة والقابون واليرموك "لن تجوع مرة أخرى"... 3 خطوات سحرية لإنقاص الوزن في أقل من شهرأبرزها خفض الوزن... 6 فوائد لا تعرفها عن الليمونعبير شمس الدين تستذكر رندة مرعشلي: كانت رمز الوفاء والطيبةبسام كوسا يؤدي "دوراً استثنائياً" في «سر»هجوم "مباغت".. سمكة قرش مزقت صدرها وذراعيهاراعي أغنام هندي "يُبعث" أثناء دفنهتفسير أكثر الأحلام شيوعا وكيف نتعامل مع الكوابيس؟براءة اختراع من أبل لخاتم يتحكم في هواتف آيفونأردوغان واتفاقية أضنة وطوق النجاة الأخير .....أولي الأمر........بقلم د. بثينة شعبان

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 

هذه أسباب ارتفاع البروكسيد في زيت الزيتون.. وما يشاع حول السمية مبالغ فيه

 تناقلت مواقع التواصل الاجتماعي منذ شهر ونصف ولا تزال شائعات تقول إن زيت الزيتون المنتج حديثاً من موسم هذا العام شديد السمية وغير صالح للاستهلاك نظراً لارتفاع نسبة الأكسدة والبروكسيد التي وصلت في بعض العينات إلى 175 متجاوزة الحد المسموح به وهو 20 فقط.. كل ذلك خلق حالة من التوجس من تناول هذا المنتج الأمر الذي أقلق المنتجين والمستهلكين في آن معاً؛ ما أثر كثيراً على سعر صفيحة الزيت.


في مخبر مديرية حماية المستهلك بحماة والذي تم نقله أيضاً الى دائرة حماية مستهلك مصياف كنا شهود عيان على العديد من التحاليل، حيث أشار البعض منها إلى أن نسبة البروكسيد في الزيت وصلت إلى 175 والحد المسموح به هو20 فقط، لكن بالمقابل كانت هناك عينات أقل من الحد المسموح به، ليشير المخبريون إلى أن ارتفاع البروكسيد الذي هو بمثابة التزنخ يضر بالصحة؛ لذا يجب ترقين الزيت لفترة ليست بطويلة ريثما يصح استهلاكه. في هذه الأثناء كانت دائرة حماية المستهلك بمصياف تغص بمنتجي الزيت، كل يحمل بيده عينة ويريد تحليلها.


ويقول المهندس عبد المنعم الصباغ مدير زراعة حماة معلقاً: إن المزارعين يتحملون المسؤولية لجهة جمع ثمار الزيتون المتساقط منذ أشهر وعصره لاستخراج الزيت، مشيراً إلى أن الدودة التي تصيب الثمار تسهم إلى حد كبير في ارتفاع البروكسيد في الزيت. إلا أن مصدراً آخر طلب عدم ذكر اسمه في زراعة حماة أوضح أن سبب ارتفاع نسبة البروكسيد في الزيت هو ذبابة الزيتون وعدم مكافحة الحشرة، ويقال إن بعضاً منها كان غير مجدٍ ومنتهي الصلاحية أو عديم التأثير لغياب المادة الفعالة فيه. إلا أن ما قاله الدكتور بسام بازرباشي معاون مدير زراعة حماة كان الأشمل حيث أشار إلى أن الصنف القيسي هو غالباً ما يتأثر بمثل هكذا حال أي دور ذبابة الزيتون على المنتج من الزيت، فضلاً على أن ارتفاع درجات الحرارة بشكل كبير ولافت وانعدام الرطوبة وتداخل أجيال الذبابة في طورها الحشري أثر كثيراً على المنتج نافياً أن يكون له أثر سلبي كبير على الصحة العامة وخاصة بعد ترقينه لفترة محددة.

وزاد بسام بازرباشي قائلاً: هناك مزارع مجتهد وآخر كسول وأن مقولة شجرة الزيتون لا تحتاج إلى عمليات الخدمة ليس صحيحاً، علماً أن عدداً من المزارعين قالوا لنا إنهم قاموا برش المبيدات ومكافحة الحشرة دورياً ولم يستفيدوا شيئاً ما يشي بأن هذه المبيدات غير مجدية وغير فعالة.
باختصار: يبقى المتهم في كل قضية زراعية الظروف الجوية اولاً وسوء المبيدات المستخدمة في المكافحة يضاف إلى ذلك جمع الثمار المتساقطة واليابسة منذ عدة أشهر الأمر الذي يرفع نسبة البروكسيد في الزيت المنتج، ليبقى السؤال المهم هل تستطيع السورية للتجارة شراء الزيت من المزارعين وإعادة تنقيته وتعبئته حفاظاً على المنتجين بدلاً من البحث عن تقدير الأضرار من صندوق الكوارث الحكومي؟


   ( الأربعاء 2018/11/07 SyriaNow)  
 طباعة طباعة عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 23/10/2019 - 7:53 م

الأجندة

تابعنا على فيسبوك

فيديو لرجل يخرج تمساح من المسبح بيديه العاريتين "أغرب" طريقة لمنع الغش في الكليات النمر والأنثى.. معركة دامية بين "وحشين" من أجل الجنس اللطيف مدرب "بطل" ينتزع سلاحا من يد طالب.. ويحتضنه الفيديو...إنقاذ امرأة بأعجوبة سقطت في مترو أنفاق مراسلة قناة "العربية -الحدث" تتعرض لموقف محرج في الاحتجاجات وسط بيروت بالفيديو.. سيارة تعاقب صاحبتها على "خطأ لا يغتفر" المزيد ...