الجمعة18/10/2019
ص10:51:2
آخر الأخبار
مظاهرات في لبنان احتجاجاً على الأوضاع المعيشية المتردية- فيديومصر: العدوان التركي على الأراضي السورية انتهاك للقانون الدوليوفاة 35 معتمرا، وإصابة 4 آخرين في حادث "العمرة" بالمدينة المنورة قيس سعيّد رئيساً جديداً لتونس ...اعتبر التطبيع « خيانة».. والعلم الفلسطيني سيكون إلى جانب علم بلادهماراثون للتوعية بالكشف المبكر عن سرطان الثدي في دمشق وحمص واللاذقية والسويداء وحلب100 شاحنة أمريكية محملة بالأسلحة تعبر الحسكة باتجاه شمال شرق المحافظةاللجنة الوزارية المكلفة متابعة تنفيذ المشاريع في دير الزور والرقة تفتتح مشاريع عدة في المحافظتينالنظام التركي يكثف عدوانه على الأرض السورية بريف الحسكة ويحاصر مدينة رأس العينروسيا وإيران تجددان الدعوة لاحترام سيادة ووحدة الأراضي السوريةالرئيس التشيكي: نظام أردوغان يرتكب جرائم حرب في سوريةتراجع أسعار الذهب كمية 830 ألف طن زيتون إنتاج هذا الموسم بزيادة 28 بالمئةالولايات المتحدة: بنس: واشنطن تعمل مع قسد للانسحاب بعمق 20 ميلاً من الحدودخبير عسكري يكشف: الصدام بين الجيشين السوري والتركي سيحدث في حالة واحدةوفاة شاب وإصابة أخر في حادث مروري بالمزة في دمشق كشف ملابسات اختفاء فتاة قاصر مع مبلغ ٦ ملايين ليرة سورية"قناصة في الكنائس وأنفاق"... بماذا فوجئت القوات التركية عند دخول سورياصورة لوثيقة التفاهم بين دمشق و"قسد"تحديد شروط التقدم إلى مفاضلة التعليم المفتوح للحاصلين على الثانوية في عام القبول نفسهالسماح لمن تجاوز 24 عاما بالتقدم إلى مفاضلة "التعليم المفتوح" في الجامعاتكبد داعش خسائر فادحة في البادية الشرقية … الجيش يحبط محاولة تسلل لإرهابيي إدلب ويدميهمإسقاط طائرة مسيرة لقوات الاحتلال التركي في قرية مجيبرة زركان بريف ناحية تل تمروضع الخارطة الوطنية للسكن في التنفيذ.. وإحداث مناطق تطوير عقاري صغيرة للسكن الاقتصاديالإسكان تخصص 1709 مساكن للمكتتبين في عدد من المحافظاتأطعمة تخلصك من سموم الجسمغذاء شائع يقضي على انتفاخ المعدة المزعجبسام كوسا يؤدي "دوراً استثنائياً" في «سر»عابد فهد.. يتابع الـ "هوس" مع هبة طوجيالشرطة الألمانية تحجز سيارة دفع رباعي ذهبية.. والسبب؟بالفيديو ..ميت آخر....يتحدث ويفجر الضحك خلال جنازتهطبيب من أصل سوري ينجح بجراحة هي الأولى من نوعها في العالم (فيديو) مواصفات ساعة هواوي الجديدةذاك الهولاكو الأحمق.......بقلم نبيه البرجيمتى يرعوي أردوغان؟!...محمد عبيد

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 

تهدد الطرق في درعا بكارثة محدقة...تفاقم المشكلة في ضبط أوزان الحمولات الزائدة للشاحنات

درعا – عمار الصبح

شهدت شبكة الطرق المركزية والفرعية في محافظة درعا نشاطاً واضحاً خلال الشهور الماضية التي تلت انتهاء الأزمة، وبدا واضحاً للعيان حجم المركبات العابرة لهذه الطرق التي عملت على نقل كل ما يسد حاجة المحافظة من مواد ومستلزمات ولاسيما مواد البناء ذات الأوزان والحمولات الثقيلة كالحديد والإسمنت وشاحنات البحص والرمل وغيرها الكثير، 


إضافة إلى القطاع الزراعي الذي استعاد عافيته سريعاً لتعود حركة الشاحنات المحملة بكل أصناف الخضر التي تسلك طريقها عبر شبكة الطرق المركزية والفرعية وحتى الزراعية.

وما هي إلا شهور قليلة فقط، حتى استفاق الجميع على وقع كارثة باتت تهدد شبكة الطرق في المحافظة، فمئات الشاحنات التي تعبر هذه الطرق يومياً والمحملة بأوزان لا حمل للطرقات بها تركت آثارها السلبية على هذه الطرق التي لم يكن ينقصها بعدما تعرضت له من تدمير وتخريب خلال سنوات الأزمة إلا عبور كل هذه الأوزان فوقها، لتقضي على ما تبقى لها من فرص للاستمرار ولم تعد عمليات الترميم و«الترقيع» تجدي معها نفعاً.
أحد رؤساء البلديات الذي التقته «تشرين» وصف الوضع بـ«الكارثي» ولاسيماً بالنسبة للطرق الفرعية والطرق الداخلية في القرى والبلدات، حيث تتجاوز حمولات أغلب الشاحنات المارة فوقها أضعاف ماهو مصمم لهذه الطرق التي نفدت وفقاً لحمولة محورية محددة، ما يقلل كثيراً من العمر الافتراضي لها، مشيراً إلى أن أكثر الشاحنات ضرراً على الطرق تلك المحملة بمواد البناء ذات الأوزان الثقيلة التي يعمد أصحابها إلى تحميل حمولة مضاعفة لاختصار الكميات المحمولة بنقلة واحدة، وحسب الدراسات، فإن الضرر الذي تحدثه شاحنة واحدة محملة بحمولة زائدة يعادل الضرر الناتج عن مرور عشر شاحنات تقريباً بحمولة محورية نظامية. وأشار إلى أن الحل يتمثل في مجموعة من الخطوات، أولاها ضبط الحمولات الزائدة من المنابع، حيث يتم وضع موازين لوزن الشاحنات عند أماكن التحميل أو الإنتاج للتأكد من خروجها بالوزن المثالي، ومن ثم مراقبة الحمولات على الطرقات من قبل الجهات المعنية، وتطبيق الأنظمة والقوانين بحق المركبات المخالفة، وإخضاع الآليات للقبانات التي يفترض أنها موجودة على الطرق المركزية، لافتاً إلى ضرورة إجراء صيانات دورية للطرق ولاسيما تلك التي تشهد انهدامات نتيجة الضغط الزائد حفاظاً على سلامة المواطنين وسلامة السيارات الصغيرة. مدير فرع المؤسسة العامة للمواصلات الطرقية في درعا المهندس أحمد زين العابدين بين أنه قبل الأزمة كان هناك قبانان لوزن حمولات الشاحنات التي تمر على الطرق المركزية في المحافظة أحدهما عند معبر نصيب الحدودي لضبط أوزان حمولات الشاحنات القادمة من الأردن والآخر على الأوتستراد الدولي قرب بلدة خبب، ولكن القبانين خرجا من الخدمة نتيجة الأحداث التي سادت المحافظة، لافتاً إلى أن الفرع قام بمخاطبة إدارة المؤسسة بشأن تشغيل القبانين وكانت الأولوية لتشغيل قبان نصيب وقد جرت بالفعل عملية صيانة له بعد أن كان بحاجة إلى قطع صيانة جرى فك بعضها من القبان الموجود في بلدة خبب، إضافة إلى قطع أخرى تم جلبها من محافظة السويداء، وهكذا تم تفعيل قبان نصيب وظل قبان خبب خارج الخدمة. وأضاف زين العابدين: إن الحمولات الزائدة للشاحنات أكبر خطر يهدد شبكة الطرق في المحافظة المركزية والفرعية، فالضغط الناتج عن الحمولات الزائدة للشاحنات يؤثر سلباً حتى في الطرق المركزية والمشغولة بمواصفات عالية وسماكة الإسفلت فيها أكثر من 20 سم، إضافة إلى 50 سم من مواد الـ «الستوك» كما أجريت لها عمليات الصيانة والترميم اللازمة، فما بالك بالطرق الفرعية التي صممت لاستيعاب حملات محمورية محددة تقل بكثير عن الحمولات التي تمر فوقها، مشيراً إلى ضرورة مشاركة الوحدات الشرطية العاملة على الطرق المركزية والفرعية وزيادة عددها لضبط المخالفات وفرض غرامات رادعة بحق المخالفين.

"تشرين"


   ( السبت 2019/06/08 SyriaNow)  
 طباعة طباعة عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 18/10/2019 - 10:29 ص

الأجندة

تابعنا على فيسبوك

تونس... القبض على "لص المترو" (فيديو) بالفيديو... لص يرفض أخذ النقود من سيدة مسنة خلال سطو مسلح تسع أسود ينتظرون خروج خنزير من مخبئه... فيديو بالفيديو... لص فاشل حاول سرقة سيارة فحطم وجهه فهد جائع يفترس كلبا ضخما نائما بجانب باب منزل... فيديو سمكة برمائية مفترسة تهدد الولايات المتحدة والسلطات تدعو الى "قتلها فورًا" ارضة أزياء تفقد وعيها على الهواء مباشرة والسبب حلاق... فيديو المزيد ...