الثلاثاء21/8/2018
ص5:53:48
آخر الأخبار
القس الأمريكي المحتجز بتركيا شارك في غزو العراقحجاج بيت الله الحرام يبدأون النفرة إلى مزدلفةالحريري وسوريا: نعامة تدفن رأسها في الرمالالبنك المركزي القطري يوقع اتفاقية مع نظيره التركي لمبادلة العملاتالرئيس الأسد يؤدي صلاة عيد الأضحى المبارك في رحاب جامع الروضة بدمشقالرئيس الأسد يتلقى عددا من برقيات التهنئة بمناسبة حلول عيد الأضحى المباركوزير الأوقاف يأسف لما يقوم به أعداء سوريا من تحريف لكلام الرسول (ص) : لقد حرفوا دينك وبدلوه وغيروه...وثائقي الميادين | الرجل الذي لم يوقع - الجزء الرابع | ...بعد حديث لافروف عنه... الأمم المتحدة تبحث "الحظر السري" على إعمار سوريا بوتين يأمل في تحسن العلاقات مع أميركا رغم العقوباتوضع بئري نفط بالإنتاج في حقل التيم وافتتاح محطتي مياه ومقرات بلديات بريف محافظة دير الزور فنزويلا تلغي 5 أصفار من عملتها مفاتيح تحرير إدلب .....بقلم عمر معربونيإدلب مأزق تركيا الكبير ...ناصر قنديلتركيا.. أربعة أشخاص يقتلون سورياً بوحشيةحادث مروري على طريق عام الحسكة تل براك يؤدي لوفاة المحامي العام بالحسكة وستة آخرون تفاصيل التهديد الذي وجّهته تركيا لجماعة" الإخوان المسلمين" الارهابية السوريةحنين.. يافعة سورية رمت بنفسها في خزان المياه لتنجو من "داعش" في السويداء وزارة السياحة تعلن عن إجراء مسابقة للتعاقد السنوي مع عدد من المواطنين من الفئتين الأولى والثانيةخالد الأسعد... حارس تدمر الأمين الذي قتله عشقه لـهاوحدات من الجيش تدمر أوكاراً لتنظيم جبهة النصرة شمال حماة وتحبط هجوماً إرهابياً في محيط بلدة تل الطوقان بريف إدلب30 داعشياً أسرى في قبضة الجيش بدء تنفيذ العقد الأول من السكن الشبابي في منطقة الديماسالسياحة تمنح رخصة لشركة روسية لتنفيذ فندق وشالهيات بمستوى دولي في طرطوس العلم يكشف: مصيبتان في “المايونيز”فوائد للباذنجان لم تعرفها من قبلإمارات رزق تستعد لاستقبال مولدتها "إحساس حسام جنيد"مها المصري في دمشق لهذا السببواشنطن بوست: ترامب تخلص من أثاث ميلانيا في البيت الأبيضلسبب لايخطر في بال احد.. طائرة تعود أدراجها بعد قطع نصف مسافة الرحلة!عام 2018.. هواوي "P20 PRO" هو الأفضل عالميا!لا خصوصية لصفحتك الشخصية.. وسائل التواصل الاجتماعي تحت الرقابة (فيديو)مع أنه وطني!! ....بقلم د. بثينة شعبانمسرحية النظام التركي: بين دلف العقوبات الأميركية ومزراب معركة إدلب ....فراس عزيز ديب

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 
 

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

الدفاع الجوي السوري دمر أسطورة التفوق الجوي الإسرائيلي بالمنطقة

اشارت صحيفة "الوطن" السورية، الى انه "بإسقاطه على الأقل طائرة واحدة من طراز "إف 16" وعدداً من الصواريخ، دمر ​الدفاع الجوي السوري​ أسطورة التفوق الجوي الإسرائيلي في المنطقة،


 وذلك باعتراف العدو نفسه الذي قالت وسائل إعلامه إن ما حصل صباح أمس بمثابة صفعة لإسرائيل وردع لها. وبحسب محللين سياسيين فإنه ومع تصدي الدفاعات الجوية السورية للصواريخ و​الطائرات الإسرائيلية​ فوق الأجواء السورية، بات من الواضح أن دمشق اتخذت قرارها بوضع حد للعربدة الإسرائيلية فوق أجوائها، وإنها وعلى الرغم من سنوات الحرب السبع، فقد تمكنت من ترميم دفاعاتها الجوية التي كانت أول سلاح استهدفته المجموعات الإرهابية باكراً في 2011 بناء على رغبة وطلب إسرائيلي.

ورأت المصادر السابقة أنه ومع هذا التغير النوعي في الصراع مع العدو، صارت إسرائيل أمام خيارات محدودة أمام ​الجيش السوري​، فإما أن تشعل الجبهة وهي غير قادرة على ذلك لإدراكها المسبق أن الثمن سيكون باهظاً جداً ولن تحقق أي انتصار في أي حرب مقبلة على ​سوريا​ أو ​لبنان​، أو أن توعز للمجموعات الإرهابية التي تتعاون معها داخل سوريا بالحشد من أجل الرد على الجيش السوري، لكن مع إدراك إسرائيل أيضاً أن أقصى ما يمكن لهذه المجموعات فعله هو القصف العشوائي على المواطنين الأبرياء وعلى سكان دمشق وضواحيها، وهذا ما يقومون به منذ عدة أيام، وكان اللافت أمس إطلاق هذه المجموعات لعدة قذائف هاون باتجاه دمشق بعد ساعات قليلة من إسقاط الطائرة الإسرائيلية في مؤشر ودليل جديد على التعاون بين الطرفين وعمالة هذه المجموعات للعدو الصهيوني.

وأكدت المصادر أن التطور الإستراتيجي الكبير الذي تحقق أمس، لا يبدو أنه سيكون لمرة واحدة، فالرسائل السورية بقرار تغيير قواعد الاشتباك، يبدو أنها وصلت وفهمت جيدا، وخطة الحرب بالوكالة، شارفت على نهايتها، وتحول قدرات الردع السورية، وقرار توحد جبهات المقاومة، فتح صفحة جديدة في تاريخ الصراع مع إسرائيل، لا يبدو أن ارتداداته ستسمع في المحيط الإقليمي فقط، بل ستمتد بعيداً صوب الأميركي، الذي يراقب جيداً انهيار أدواته بصورة دراماتيكية، بعيداً عن الحسابات التي وضعها لترتيب المنطقة.

وأمس وبعد إسقاط الطائرة سارعت إسرائيل لطلب التهدئة الدولية وعدم التصعيد، كذلك دعا المحللون الإسرائيليون إلى التخفيف من وقع إسقاط الطائرة، خشية من اندلاع الحرب، ونقلت وسائل إعلام العدو أنباء عن طلب إسرائيلي بتدخل روسي عاجل لمعالجة الأمور ومنع تدهورها، علماً أنها الطائرة الأولى التي تسقطها الدفاعات الجوية السورية منذ عام 1986، ما يعني، بحسب المصادر، نهاية حقبة من الصراع مع العدو والانتقال إلى حقبة جديدة من الردع ستضطر إسرائيل خلالها إلى الأخذ في عين الاعتبار القدرات العسكرية السورية وتصميمها على الرد على أي عدوان من إسرائيل مباشرة أو عملائها في الداخل.


   ( الاثنين 2018/02/12 SyriaNow)  
 طباعة طباعة عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 21/08/2018 - 4:46 ص

اعاده الله على على سوريا قيادة وجيشا"وشعبا" بألف الف خير

العثور على أسلحة وذخيرة بعضها إسرائيلي من مخلفات الِإرهابيين في ريف درعا

كاريكاتير

الأجندة

تابعنا على فيسبوك

تصرف "مشين ومقزز" من راكب أميركي خلال رحلة جوية نعامة تهاجم رجل بالصور.. أصغر مليارديرة في العالم تغير مظهرها شاهد.. مسؤول إفريقي يتعرض لموقف غاية في الإحراج عند ركله للكرة رجل شرطة يحتال على شاب يحاول الانتحار لإنقاذ حياته (فيديو) بعد ان راقصها... هذه هي هدايا بوتين للوزيرة العروس النمساوية (فيديو) السويد تسمح للأبقار بزيارة "شواطئ العراة" المزيد ...