الخميس20/9/2018
ص2:18:38
آخر الأخبار
تعمل على منع سوريا من امتلاك قدرات صاروخية تحقق توازن ردع....السيد نصر الله: الاعتداءات الإسرائيلية على سوريا لم تعد تحتمل ويجب وضع حدٍ لها البدء بإعمار مخيم اليرموك في دمشق على نفقة السلطة الفلسطينيةمواجهة بين "حفيد مؤسس الإخوان" والمدعية الثانية عليه بالاغتصابسويسرا باعت أسلحة للإمارات وصلت إلى تنظيم “داعش” الإرهابي في سوريةد. شعبان: الحرب على سورية دحضت إدعاء الإعلام الغربي الموضوعية والحياداتفاق سوتشي يتيح الفرصة للمقاتلين الأجانب في إدلب للعودة إلى أوطانهمالرئيس الأسد يرسل برقية تعزية للرئيس بوتين باستشهاد العسكريين الروس في حادث سقوط الطائرةإغلاق جزئي لجسر فيكتوريا لمدة 20 يوما لإجراء أعمال الصيانةتزويد قاعدتي حميميم وطرطوس بمنظومات رقابة الكترونية متطورةأنقرة: إسرائيل تعمل على تخريب الجو الإيجابي لاتفاق إدلببدء إعادة تأهيل البنى التحتية المتضررة من جرائم الإرهاب في معبر نصيبمستوردات سورية 2017 ... ماذا ومن أين؟تتساقط الأقنعة في الموقف حول إدلب ...بقلم د.عقيل سعيد محفوض لِيَتَأكَّدْ الجميع سرقات بعشرات ملايين الليرات ....إلقاء القبض على عصابة سرقة في مدينة دمشققسم شرطة الكلاسة في حلب يلقي القبض على عصابة سرقة ارتكبت أكثر من 16 حادثة!!"الجنرال ايفاشوف: في روسيا "خونة" ينفذون أوامر "تل ابيب!اعتقال صاحب فيديو "الاستيلاء على الريحانية مقابل إدلب" وتسليمه إلى تركياالتربية تصدر أسماء الناجحين بالاختبار العملي لتعيين عدد من المواطنين من الفئتين الرابعة والخامسةمملكة ماري درة حضارات العالم القديم في حوض الفراتقياديون في (جبهة النصرة الارهابية) يعتبرون اتفاق إدلب "خيانة للدين" العثور على مشفى متكامل للإرهابيين وأدوية إسرائيلية وسيارة إسعاف بريطانية في قرية بريقة بريف القنيطرةإزالة الأنقاض وتدويرها.. قراءة موجزة في القانون 3 لعام 2018 تبيّن حرص الدولة على أملاك الناس ومقتنياتهم وسلامتهمرئيس اتحاد المصدرين الهندي يقول: بلادنا تستطيع تقديم 25 مليار دولار لإعادة إعمار سوريةاكتشاف سر تكون حصى الكلىهذا ماتفعله بالجهاز الهضمي ..... تعرف على فوائد البصل "الأحمر"سعد لمجرد قيد الاعتقال مجددا بتهمة الاغتصابسوري الهـوى ... الفنان سعدون جابر: هناك حالة من التردّي في كل أنواع الإبداع العربيطيار هندي ينقذ حياة 370 مسافرا بالهبوط اليدوي!خطأ شائع أثناء الطهي البطيء.. ونصيحة مهمة لتجنبهبالفيديو - طيار أمريكي يكشف عن "سلاح سري" غامض بالخطأ"واتساب الأسود" قادم هل تسعى "اسرائيل" في عدوانها للانتقام من اتفاق إدلب؟ ....قاسم عز الدين ماذا يعني ميدانيا واستراتيجيا الاتفاق الروسي - التركي حول إدلب؟ شارل أبي نادر

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 
 

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

السقوط الفرنسي في حرب الكذب

دولة عظمى مثل فرنسا تبرّر قرارها بالعدوان على سوريا بأدلة مستقاة من مواقع التواصل الاجتماعي ومواقع ألكترونية تديرها وتوجهها مجموعات مسلّحة، ليس إلا دليل على استخفاف إدارة إيمانويل ماكرون بعقل الفرنسيين.


فرنسا تتخلّى عن بعض حكمة ميزتها عن غيرها في الموقف من رفض تدمير العراق

كانت فرنسا من أكثر الدول وضوحاً وإصراراً على إمتلاكها أدلّة تثبت مسؤولية سوريا عن الهجوم الكيميائي المزعوم في الغوطة الشرقية، لكن ما كشفته الخارجية الفرنسية بهذا الشأن يقارب الفضيحة المدوّية، بحيث تبيّن أن اتهامها للقوات السورية إعتمد على صور ومقاطع فيديو، وضعت على شبكات التواصل الاجتماعي وعلى المواقع الالكترونية وفي الصحافة.

دولة عظمى مثل فرنسا تبرر قرارها بالعدوان على سوريا بأدلة مستقاة من مواقع التواصل الاجتماعي ومواقع الكترونية تديرها وتوجهها مجموعات مسلحة، ليس إلا دليل على إستخفاف إدارة إيمانويل ماكرون بعقل الفرنسيين أولا، كما يعني إصراراً مذهلا على التحايل على القوانين التي تحكم العلاقات بين الدول.

فرنسا التي رفضت في العام 2013 المشاركة في الغزو الأميركي – البريطاني للعراق، لعدم قناعتها بالأدلة التي قدمتها واشنطن وبريطانيا على امتلاك العراق أسلحة دمار شامل، فرنسا هذه تتخلى عن بعض حكمة ميزتها عن غيرها في الموقف من رفض تدمير العراق، لا بل تتبنّى منطقاً واهناً من دون أسس ثابتة أو إسناد قضائي، لتضع شعبها ومؤسساتها في مسار حرب على دولة أخرى، بسبب فيديو أو صورة وصلاها عبر المجموعات المسلحة وجمعياتها الإعلامية / التي تقودها كما هو مثبت/ أجهزة مخابرات أجنبية ولا سيما البريطانية منها حسبما كشفت موسكو أخيراً.

عالم من دون توازن

ما الذي يتبقّى من القانون الدولي والمؤسسات التي تحرسه، حين تهاجم ثلاث دول كبرى أعضاء في مجلس الأمن بلداً مستقلّاً وعضواً في الأمم المتحدة؟ طبعاً الجواب معروف، وهو أن العدوان الأميركي البريطاني الفرنسي، وجّه طعنة خطرة في قلب الأمم المتحدة ومجلس الأمن، ووضع مفهوم التعاون والتفاهم لحلّ الأزمات الدولية في مهبّ الريح.

قائدة حلف العدوان على سوريا الولايات المتحدة الأميركية، أثبتت عبر التاريخ أنها دولة مارقة، لا تقيم وزناً للمنظمات الأممية والشرائع الدولية، إلا إذا خضعت لمشيئتها وتوجهاتها. الرئيس دونالد ترامب وهيئة أركانه الحرب المعيّنة في مفاصل الدولة، بعد العدوان الخطير على سوريا، يقضي على آخر أمل بالاحتكام إلى المنطق والقانون الدوليين، أمل أبدت موسكو وقوى عالمية أخرى تمسكها بهما حتى ما قبل اللحظات الأخيرة للعدوان.

بناءً على ما تقدّم ربما يكون العالم قد دخل في حالة عدم توازن، لا تحكمه ضوابط أو تشريعات تعالج بؤر الصراع المتفاقم. ولم يعد هناك ما يمنع هذه الدولة أو ذلك التحالف، من أخذ ما يعتبره حقا له بيده أي بـ " البلطجة"، بغض النّظر عن نتائجه على استقرار السلام والأمن الدوليين.

منطق الغابة وفرض إرادة القوي يمثلان عودة دراماتيكية إلى المواجهة المفتوحة بلا حدود.

المصدر : الميادين نت


   ( الاثنين 2018/04/16 SyriaNow)  
 طباعة طباعة عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 19/09/2018 - 9:59 ص

كاريكاتير

كاريكاتير

رويترز || تركيا تكثف شحن السلاح لملشيات القاعدة في إدلب. 

الأجندة

تابعنا على فيسبوك

طريقة روسية مبتكرة لتحضير الكباب (فيديو) الأفضل بين الأفضل: الجمال الروسي يهز منصات العالم هجمات 11 سبتمبر تقتل سكان نيويورك حتى الآن! لاعب أمريكي يصدم زوجته على الهواء.. ويعترف بعلاقاته الجنسية مع341 امرأة (فيديو) صحفي سعودي يستعين بمترجم في لقاء مع لاعب مغربي...فيديو شاهد.. اللاعبون يسعفون سيارة إسعاف في الدوري البرازيلي شاهد.. حارسة مرمى غريبة الأطوار تتسبب بخسارة فريقها بـ28 هدفا المزيد ...