الثلاثاء25/9/2018
م18:39:55
آخر الأخبار
الجيش اليمني يسقط طائرة تجسس تابعة لعدوان النظام السعوديمسؤولة أممية تحذر من مجاعة قد تفتك بـ 12 مليون يمنيعون: إسرائيل تسعى إلى تفتيت المنطقة إلى أجزاء طائفية ترتدي طابع شبه الدولةماذا جاء في رسالة أبو مازن للرئيس السوري؟التقى إعلاميين عرباً.. المهندس خميس لوفد اقتصادي إيراني: الشركات الإيرانية مدعوة للاستثمار في سوريةفيصل المقداد: سوريا في الربع ساعة الأخير من عمر الأزمةأنظمة التشويش وصلت إلى سوريا.. والـ إس 300 ستحمي كامل حدودهاموسكو: تزويد دمشق بمنظومة إس-300 لن يؤدي إلى التصعيد في سوريا بل إلى الاستقرارالجيش يسيطر على مناطق واسعة وحاكمة في عمق الجروف الصخرية بتلول الصفا في بادية السويداءموغيريني تعلن شروط الاتحاد الأوروبي للمشاركة في إعادة إعمار سورياالعقاري يعدل فوائده على الإيداعاتبعد تصريحات رئيس المركزي الأوروبي… اليورو يقفز لأعلى مستوى في أكثر من 3 شهور«300 S» إلى سوريا: الأمر لمن؟للعلم صواريخ ال S300 موجودة في سورية وقد تدرب عليها الضباط السوريين مع زملائهم الضباط الروس في سورية وفي روسيا ... اكتشاف ملابسات حادثة استدراج صناعي في حلب من قبل طليقته وإلقاء القبض على الفاعلين بفترة قصيرة جداًبالفيديو.. الأمن المصري يخلص سيدتين من قبضة الأهالي بعد اشتباه بمحاولتهما خطف أطفالفيديو مسرب يظهر تحضير إرهابيي “الخوذ البيضاء” لحادثة مفبركة لاستخدام السلاح الكيميائي في إدلبتركية تجمع القطط "لتصنع منها شاورما للسوريين"!نقص مدرسين وكتب في مدارس طرطوس! … حربا لـ«الوطن»: ننسق مع فرع مؤسسة الطباعة لتوفير الكتب في المدارسطلاب دوما يعودون بكثافة إلى مدارسهم بعد تأهيلهاالتنظيم انقلب على أميركا.. وواشنطن لم تعترف بنقل قياداته من جيبه الأخير … الجيش يتصدى لداعش بدير الزور..الجيش يوسع نطاق سيطرته في عمق الجروف الصخرية بتلول الصفا ويقضي على إرهابيين من “داعش” في بادية السويداءشركة كويتية بصدد بناء "مدينة الأحلام" في سوريا!الإنشاء السكني السريع ..بيوت تحت الطلب6 أمور تجعلك تبدو أصغر من عمرك الحقيقي بـ10 سنواتالكشف عن خطة ثورية جديدة لإنقاص الوزن!سلمى المصري تحضر لرمضان القادممفاجآت مسابقة ملكة جمال لبنان لهذا العاممفاجأة صادمة... اكتشاف "جنين" في بطن طفلة طبيب التشريح يكشف خطأ ديانا "القاتل" بحادث باريسأول فيديو لاختبار "آيفون إكس إس" و"آيفون إكس إس ماكس" ضد السقوطهكذا سيكون مصير الإنترنت بعد عشر سنواتبروباغندا الحروب....بقلم د. بثينة شعبانخلّف آلاف الشهداء.. وأقام العديد من القواعد اللاشرعية له.. ومكّن ميليشيات من السيطرة … حصاد جرائم «التحالف الدولي» في سورية خلال 4 سنوات

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 
 

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

الجدوى المفقودة في اتهام حكومة سوريا باستخدام الكيمياوي

في الوقت الذي جدد مستشار الامن القومي الاميركي جون بولتون تحذيره للحكومة السورية من استخدام الاسلحة الكيمياوية في معركتها القادمة في ادلب، سارعت بعض وسائل الإعلام الإقليمية العملية للغرب التحضير لتكرار نفس السيناريو الذي افتعلته ضد الحكومة السورية إبان معركة جسر الشغور.


وذكرت بعض وسائل الإعلام المحلية أمس، ان الإعلام الغربي واصابعه في الشرق الأوسط بدأ عملية التحضير لتصوير السيناريو المرتقب ضد الحكومة السورية.

ان تزامن هذه الدعوة مع تنامي التهديدات التي وجهها بولتن ضد سوريا يأتي بعد اجتماع القمة الثلاثية للدول الضامنة لمحادثات أستانة في طهران الجمعة الماضية، اذ حسمت روسيا وتركيا وايران موقفها في مكافحة الإرهاب في سوريا وإقناع الإرهابيين بأمرين أحلاهما مر. فإما أن يرضخوا للحوار السلمي والمصالحات الوطنية، وإما يستعدوا لمعركة باتت محسومة المصير كما تؤكد كل الشواهد.

هذا القرار الصارم للدول الضامنة دفع اميركا وبريطانيا وفرنسا، لتكريس أقصى جهودها لمنع بدء معركة ادلب، او على اقل تقدير تأجيل موعد انطلاقها. وهذا ان دل على شيء فإنما يدل على ان هذه المساعي لها عدة معان واهداف أهمها خشية هذه الدول من هروب الإرهابيين من ادلب وعودتهم الى بلدانهم الاوروبية التي احتضنتهم ودربتهم ليكونوا اذرعها عند الحاجة وحيثما شاءت.

أما كيفية تطبيق هذا السيناريو فقد وجد الغرب الذريعة المناسبة له بعد ظهور بعض الخلافات بين روسيا وتركيا حول معركة ادلب خلال قمة طهران الاخيرة. فقد حاول الغرب مغازلة أنقرة ملوحا لها بورقة الترحيب إذا ما قررت العودة لبيت الطاعة "الناتو"، وأن لا تبقى في الطرف المناوئ للغرب. ومن ناحية اخرى يبدو ان الغرب بدأ هذا السيناريو سعيا منه لشراء الوقت، ليتمكن الارهابيين من إستعادة قواهم ويحصلوا على المعدات اللازمة من الدول الداعمة لهم، عسى ولعله ان يحصلوا على كل أو جزء مما لم يتمكنوا من تحقيقه خلال فرضهم الحرب المدمرة على سوريا على مدى الأعوام السبعة الماضية.

كل هذه التهويلات هي من أجل إنقاذ 120 ألف إرهابي مسلح يسيطرون على 70% من مساحة ادلب، فيما يسيطر إرهابيو "هيئة تحرير الشام (جبهة النصرة سابقا)" وباقي الجماعات المسلحة المدعومة اميركيا، على 30% الباقية من مساحة محافظة ادلب، حيث ترى اميركا ان المحافظة على ابقائهم تعتبر أخر فرصة للمحافظة على مصالحها – غير الشرعية- في سوريا.

ولا ينسى المراقبون ان ترامب عندما اعلن عن قرب انسحابه من شمال شرقي سوريا، كيف تعالت صرخات المشيخات العربية وفي مقدمتها السعودية والامارات، متوسلة به ابقاء قواته للمحافظة على "أمن وسلام المنطقة" على حد زعمها، ما دفعه للتأكيد على ضرورة توفير تكاليف بقاء قواته فيها. بحيث ان الكثير من المحللين إعتبروا اعلان ترامب بقرب سحب قواته، لم يكن سوى محاولة لإستحلاب مشيخات المنطقة اكثر من ذي قبل. كما ان مضي الوقت أثبت، إن لم يخطئ المحللون في مقولتهم السابقة بشأن "غباء ترامب سياسيا" فقد أثبت الأخير انه لم ولن ينوي سحب قواته من المنقطة، وإن ترسيخ قواعده في الرميلان وعين عيسى والشدادي و... خير دليل على ذلك.

على صعيد آخر بلغت تكاليف هروب زعماء وأنصار جماعة النصرة الإرهابية من ادلب، 10.000 دولار، فيما بلغت تكاليف هروب المسلحين الآخرين الى 5.000 دولار. ما يعني ان اللجوء لإعادة اسطوانة إتهام الدولة السورية باستخدام الأسلحة الكيمياوية في معركة ادلب القادمة بات من اسهل الامور، ولم يكن مستبعدا إعادة استخدام ما يسمى بـ "اصحاب القبعات البيض" لتمرير مثل هذه الشائعات في المنطقة. فهذه الجماعة التي هرب منها حوالي 800 شخص للكيان الاسرائيلي قبل حوالي شهرين، لم يتم تحديد عدد ما تبقى منهم في جسر الشغور في الوقت الراهن، وسيتم استخدامهم لبث الشكوك والرعب بين المواطنين، لرفع مستوى التذمر من الدولة السورية والرئيس الاسد بالذات.

وخلاصة القول، يرى المراقبون ان سيناريو استخدام الدولة السورية للاسلحة الكيمياوية في معركة ادلب القادمة، بات مفضوحا أكثر من أي وقت آخر، فيما اصبح التنسيق والعمل بين روسيا وايران بشأن القضية السورية ناجحا حتى الآن، وان قبول هذا الامر الواقع من قبل الأطراف المعنية بأمن وسلام سوريا والمنطقة بات يحتاج لبعض الوقت فقط، وإن ما تؤكده جميع الاطراف المعنية بأمن المنطقة برمتها، هو ان لا مكان للإرهابيين في ادلب بعد اليوم.

أبورضا صالح - العالم 


   ( الأربعاء 2018/09/12 SyriaNow)  
 طباعة طباعة عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 25/09/2018 - 4:38 م

كاريكاتير

الأجندة

تابعنا على فيسبوك

قاعة الجمعية العامة تنفجر ضاحكة عند بدء ترامب خطابه "موز بالكوكايين"...أحدث حيلة لتهريب المخدرات (فيديو) أفعى برأسين تفاجئ سيدة أمريكية في حديقة منزلها! (فيديو) نيكي ميناج تقضي إجازة سرية في دولة خليجية وحش بحري يمتلك فما غاية في الضخامة (فيديو) شجرة تقتل عريسا قبل ساعات من زفافه! بالصورة.. "قطعة حلوى" لتيريزا مي تضع الاتحاد الأوروبي في موقف محرج! المزيد ...