الأحد23/2/2020
ص1:2:7
آخر الأخبار
الدفاعات الجوية اليمنية تسقط طائرة تجسسية لتحالف العدوان السعوديالرئيس الجزائري : سوريا لن تسقط وهي الدولة الوحيدة التي لم تطبع حتى الآنلبنان يعلن اكتشاف أول إصابة مؤكدة بفيروس كورونا الجديدحفتر: أردوغان يستغل الهدنة في طرابلس لإرسال المزيد من إرهابييه من سورية إلى ليبياالأمريكيون منزعجون… ترحيب عشائري بالدوريات الروسية قرب حقول النفط شرقي سوريامجلس الوزراء يقر خلال اجتماعه بحلب خطة متكاملة للنهوض بمختلف القطاعات في المحافظة ويخصص نحو 145 مليار ليرة لتنفيذهاالخارجية: انزعاج الولايات المتحدة من عودة دورة الحياة إلى طبيعتها في حلب مرده إلى الإحباط والشعور بالمرارة نتيجة اندحار مشروعهاوزير النقل يعلن افتتاح الطريق الدولي دمشق حلب بشكل رسمي روسيا: “لن نقبل بوجود بؤر للإرهابيين في محافظة إدلب”"أسوأ سيناريو قد يقع".. روسيا إلى جانب الجيش السوري إن اعتدت تركياالشركات السورية توقع عشرات العقود التصديرية في معرض جلفود دبيديون البلدان العربية .. و سورية (صفر) دين خارجيهل ينجرّ إردوغان إلى الفخّ الأميركي؟ ....بقلم محمد نور الدين أردوغان واللعبة القذرة.... بقلم ..طالب زيفا باحث سياسيفرع الأمن الجنائي في حلب يلقي القبض على سارق ويستعيد ثلاثة ملايين وثمانمائة ألف ليرة سورية.إدارة الأمن الجنائي تضبط شركة معدة لبيع الألبسة الرياضية ومركز معد لبيع التجهيزات الطبية يتعاملان بغير الليرة السورية مندوب سوريا للمندوب التركي : كيف يمكن أن يكون لنظام قاتل مجرم سارق أن يدعي أنه يسعى للحفاظ على الأمن" - فيديوفلايت رادار يرصد رحلة "دمشق - حلب": 30 دقيقة بطائرة 1999التعليم العالي: التعاقد مع 28 مشروعاً بحثياً ورصد الاعتمادات اللازمة لإنجازها1300 طفل في اختبار تحديد المستوى الأول ضمن الماراثون البرمجي للأطفال واليافعينوحدات الجيش تضبط أسلحة وذخائر وشبكة أنفاق وخنادق من مخلفات الإرهابيين في محيط بلدة حيان بريف حلب الشمالي الغربي-فيديوالجيش يواصل عملياته ضد الإرهابيين بريفي إدلب وحلب ويدمر لهم مقرات وعتاداً وآلياتالمصالح العقارية: التأكد من إرفاق إشعار بتحويل مبلغ من ثمن العقار في حساب مصرفي ضمن معاملات البيعإنشاء معمل للإسمنت في سورية بطاقة إنتاجية تصل إلى 1.5 مليون طن سنوياًكيف نتعرف على النوبة القلبية قبل حدوثها بشهرإنفلونزا العيون مرض لا علاج لهجيني إسبر تنتقد صفة “النجمة” على هذه الممثلة والأخيرة بردّ قاس عليهاالمخرج باسل الخطيب:• مستمر بالأمل بعودة فلسطين، وشجرة الزيتون ما زالت في منزليصيني يصاب بـ”كورونا” للمرة الثانية بعد شفائه منهامرأة أوكرانية تعود إلى الحياة بعد أن أعد أقاربها جنازتهاتعرف على أقوى هاتف ستطرحه Xiaomi لعشاق الألعابالصين تغزو الأسواق برباعية دفع منافسة - فيديوحلب.. الثّابت والمتحوّل...بقلم حياة الحويك عطية الأسطوانة المشروخة في الصحافة التركية .....| د. بسام أبو عبد الله

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 

سرّ «المعركة الأمنية» التي أرجأت إسقاط حكومة نتنياهو؟ ...د. عصام نعمان

كان ثمة سيناريو، على ما يبدو، لإسقاط حكومة بنيامين نتنياهو عقب عملية خان يونس الفاشلة بامتياز. أولى خطوات السيناريو غير المحبوك كفايةً كانت استقالة وزير الحرب السابق افيغدور ليبرمان ما يؤدي تلقائياً الى خروج حزبه، «اسرائيل بيتنا»، بنوابه الخمسة من الائتلاف الحاكم فتتقلّص اكثرية الحكومة في الكنيست الى 61، اي بفارق نائب واحد من أصل 120 نائباً.


ثانيةُ الخطوات كانت مطالبة وزير التعليم ورئيس حزب «البيت اليهودي» نفتالي بينيت بإسناد حقيبة وزارة الحرب اليه حتى إذا رفض نتنياهو، استقال بينيت مع نواب حزبه الثمانية من الائتلاف الحاكم ما يُفقد الحكومة اكثريتها في الكنيست، فتُضطر الى إجراء انتخابات عامة.


ثالثةُ الخطوات خروج وزير المال، رئيس حزب «كلنا»، موشيه كحلون ونوابه من الإئتلاف الحاكم اذا ما وافق نتنياهو على إسناد وزارة الحرب الى بينيت او حتى لو لم يفعل إنما ثابر على رفض إجراء انتخابات عامة.

كل هذه الخطوات تبيَّن لاحقاً أنها كانت عديمة الجدوى: لا بينيت أصرّ على تولي حقيبة الحرب، ولا نتنياهو كان في وارد اسنادها اليه اصلاً، ولا هو ونواب حزبه خرجوا من الائتلاف الحاكم احتجاجاً على حرمانهم هذه الحقيبة البالغة الأهمية، ولا كحلون اصرّ على إجراء انتخابات تحت طائلة الخروج ونوابه من الائتلاف الحاكم. بالعكس، الكل وافق لاحقاً على ان يُسند نتنياهو الى نفسه وزارة الحرب، وان يقرر منافسوه السابقون، ولا سيما بينيت، «الوقوف الى جانبه في كل ما يتعلق بأداء مهماته كوزير للحرب».

ما سرّ هذا التراجع السريع عن مواقف معلنة سابقاً؟

من العودة الى تصريحات نتنياهو بعد تفاديه سقوط الحكومة او إسقاطها، نقع على بعض التلميحات والكلمات «المشفّرة» التي يمكن من خلالها الإجابة عن هذا السؤال. هذه عيّنة من أقواله:

– «نحن في فترة حساسة للغاية ومركّبة جداً أمنياً، وفي هذه الحالات ممنوع إسقاط الحكومة لأن إسقاطها في مثل هذه الفترة هو انعدام للمسؤولية».

– «إن بعض الغضب الشعبي قد ينبع من حقيقة أنه من المستحيل تقديم بعض المعلومات الى الجمهور العريض».

– «هناك حاجة أثناء «المعركة الأمنية الدائرة» الى التصرف بمسؤولية».

لماذا «من المستحيل تقديم بعض المعلومات الى الجمهور»، وما هي واين ستكون «المعركة الأمنية الدائرة»؟

تصدّى بعض الصحف والمحللون العسكريون الى محاولة فك لغز هذه الأسرار على النحو الآتي:

صحيفة «يديعوت احرونوت» 2018/11/19 زعمت بلسان المحلل السياسي ايتمار ايخنر ان الحاخام الأميركي مارك شناير الذي يقف على رأس صندوق التفاهم الديني اليهودي – الإسلامي قال إن «ثمة التزاماً من جانب بعض دول الخليج بإعطاء اولوية لموضوع إقامة علاقات دبلوماسية مع «اسرائيل» وتطبيع العلاقات معها بشكل كامل»، ما يتيح الاستنتاج بأنه، إزاء أهمية هذا الموضوع، وجد نتنياهو ومؤيدوه ان اسقاط الحكومة واجراء انتخابات في مثل هذا الظرف موقف غير مسؤول.

القائد الأسبق لسلاح المدرعات والباحث حالياً في علاقة الجيش بالمجتمع العميد رونين ايستيك زعم في صحيفة «يسرائيل هيوم» 2018/11/18 أن إيران تعاني أزمة شديدة نتيجة العقوبات الاميركية وانها تطبخ بالتعاون مع سورية وحزب الله و»حماس» رداً شاملاً على «اسرائيل» والولايات المتحدة في الجبهة الشمالية لبنان وسورية الأمر الذي يستوجب الاستعداد الكامل للردّ على هذا التهديد، وان نتنياهو قال في أحد تصريحاته بعدما قرّر أن يُسند الى نفسه حقيبة وزارة الحرب: «كونوا مستعدّين. قريباً ستسمعون منّا. وهذا سيكون عاصفاً جداً».

كل هذه الآراء يمكن ان تفسِّر «المعركة الأمنية» التي اشار اليها نتنياهو. غير أن للمحلل العسكري عاموس هرئيل في «هآرتس» 2018/11/16 رأياً آخر مفاده «إن اهتمام بوتين بلبنان يمكن أن يقيّد أكثر عمليات الجيش الإسرائيلي في الشمال وذلك بأن تتوسع فعلياً مظلة الدفاع التي نشرتها روسيا في شمال غرب سورية بحيث تشمل لبنان أيضاً».

الى ذلك، ثمة رأي آخر وَرَد مباشرةً او مداورةً في تصريحات رونالد ترامب ومؤيديه في الإدارة او في الكونغرس مفادها ان الرئيس الاميركي في صدد دعوة كبار المسؤولين في الادارة والاستخبارات ولجان الكونغرس الى اجتماع من اجل تحديد موعدٍ لطرح ما يسمى «صفقة القرن» على الحكومات العربية ذات الصلة.

في ضوء هذا التحدي، من المعقول أن يرتئي نتنياهو ومؤيدوه ضرورة وجود حكومة مسؤولة في «إسرائيل» للتعامل مع ردود الفعل المنتظرة على هذا الحدث الخطير بدلاً من أن يكون الجميع منشغلين بانتخابات يكثر فيها غالباً الأخذ والردّ والاتهامات المتبادلة.

البناء


   ( السبت 2018/11/24 SyriaNow)  
 طباعة طباعة عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 22/02/2020 - 10:35 ص

فيديو.. سلاح الجو السوري يستهدف بدقة مواقع المسلحين في ريف إدلب

الأجندة
9 دقائق تحبس الأنفاس... عملية إنقاذ أحصنة وقعت في بركة متجمدة (فيديو) مشجع لنادي لاتسيو يطلب يد صديقته الأمريكية بطريقة مبدعة أطباء يراقصون مرضى كورونا للتخفيف من معاناتهم... فيديو بسبب فضيحتها...فنانة مصرية شهيرة تنوي الانتحار ببث مباشر على "إنستغرام" انفجار هائل في محطة كهرباء... فيديو سائق أرعن يغرق سيارته في بركة من الماء بعد قرار غبي... فيديو فتاة روسية تفوز بألذ وأشهى مسابقة.. وتموت في نهايتها المزيد ...