الأربعاء11/12/2019
م17:20:54
آخر الأخبار
"باطل وسيء النية".. اليونان تتحرك ضد اتفاق أردوغان والسراجبرلمانية مصرية وأستاذة بالأزهر: لو كان النقاب من الإسلام لكنت أول من ارتداه!وكالة: مشروع قانون أمريكي يطلب تفتيشا على الطاقة النووية في السعوديةبالصورة: الحاخام موشيه عمار في البحرين وإلى جانبه عالم الدين اللبناني علي الأمينعودة عدد من الأسر المهجرة بفعل الإرهاب قادمة من مخيمات اللجوء في الأردنلافرنتييف: على القوات الأمريكية المحتلة الخروج من الأراضي السوريةوفد الجمهورية العربية السورية إلى محادثات أستانا يعقد لقاءين مع الوفد الإيراني ووفد الأمم المتحدةإعادة فتح الطريق الدولي الحسكة-حلب أمام حركة النقل والسير بعد استكمال انتشار وحدات الجيش العربي السوري عليهتركيا تهدد أمريكا بغلق قاعدتي "أنجيرليك" و"كورجيك" حال فرض عقوبات عليهالافروف: واشنطن دائما منشغلة إما بفرض العقوبات أو بمساءلة ترامباللجنة السورية الكورية المشتركة تضع وثيقة تعاون والبدء بمشروعين تجريبيينضبط ومصادرة شاحنات ومستودعات تحوي كميات من البضائع التركية المهربة بحماةالناتو في مواجهة الصين ....تييري ميسانمخارج المسار السياسي بين رسائل الرئيس الأسد ولقاء أستانا الـ14مصر.. تنفيذ حكم الإعدام في مغتصب "طفلة البامبرز"مصر | جريمة لايصدقها عقل..!!إعلام: (سو- 35) الروسية تعترض مقاتلات إسرائيلية فوق سوريا كانت تخطط لشن سلسلة من الغارات الجوية على مطار تيفور خبراء وأطباء يحذرون : صحة ترامب العقلية تتدهور بسبب إجراءات عزله !! بدء تسجيل الطلاب بالماجستيرات الأكاديمية والتأهيل والتخصص ودبلوم التأهيل التربوي في جامعة دمشقأهم نجاحات السوريين في الخارجالجيش يسقط طائرة مسيرة مذخرة بقنابل للإرهابيين في قرية الفريكة شمال غرب حماة (النصرة والخوذ البيضاء) تنقلان أسطوانات كلور إلى ريف إدلبمخططات اليرموك والقابون التنظيمية بداية العام القادم.. خميس: إعادة الإعمار ستبدأ بالقول والفعلمحافظة دمشق توافق على تغطية الوجائب المكشوفةمصدر الرغبة الشديدة في الأكل.. العلم يحدد "السر"رمز الخصوبة في الحضارات القديمة... تعرف على فوائد الرمان للنساءبغد غيابها لسنوات ..لورا ابو اسعد : لم أجد بعد عرضاً مغرياً يستحق الابتعاد عن أطفالي من أجله كشفت انها ستعود إلى الفن مرة أخرى.. شريهان تحتفل ببلوغها 55 عاماصديقة العمر في "وضع مشين".. والكاميرا تكشف الجريمة المخزية دب يقتحم منزلا ويلتهم رجلا وكلبهكيف تنقذ حياتك حال انزلاق السيارة؟مدرس يحقق اكتشافا هاما قد يغيّر طرق تعليم الرياضياتالرئيس الصادق الواضح أرعبهمفضيحة إعلامية .......بقلم وضاح عبد ربه

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 

porno izle

هل اقترب تحرير إدلب وما جاورها؟ بقلم طالب زيفا

    يبدو واضحاً لكل متابع بأن الوضع في إدلب لا يمكن أن يبقى على وضعه ،بعد التباطؤالتركي المقصود بعدم الإلتزام بكل تعهداته لا في استنه ولا في سوتشي ب١٧ ايلول الماضي ،


وبات واضحاً عملية شراء الوقت والمناورات السياسية والاتكاء على الموقف الأمريكي الذي بارك جهود أردوغان في تأجيل الحسم العسكري السوري والحلفاء في تحرير إدلب ،لأن لامريكا والدول الراعية للعدوان على سورية مصالح مشتركة في إطالة عمر الحرب الأزمة في سورية. لكن يبدو الأمور رغم تعقيداتها لا تسير بالضرورة لمصلحة دول العدوان لعدة أسباب منها: الانشقاقات والخلافات الجدية بين الفصائل والجماعات المسلحة من الموقف من المنطقة العازلة وتمرد البعض على الاتفاق التركي في سوتشي خاصة بعد الضغط الروسي والإيراني على التركي بصفته الضامن لكافة المجاميع المسلحة بما فيها المصّنفة إرهابية حسب مجلس الأمن.

الخلاف الظاهري بين أهداف أردوغان والإدارة الأمريكية حول الوحدات الكردية وما سمي مجلس سورية الديموقراطية،فأردوغان يريد ضوءاً أخضر لاستهداف الشمال السوري في شمال شرق الفرات، رغم اتفاق منبج والدوريات المشتركة بين تركيا وأمريكة، وإبعاد حماية الشعب الكردية مقابل استمرار مناورات أردوغان في ملف إدلب كنقطة تفاهم وتنسيق مع أمريكا ولمنع تحرير إدلب من الجيش السوري وحلفائه. تسارع وتيرة التصريحات السورية والروسية خاصة بعد القصف الصاروخي بالكيماوي من مناطق تواجد نقاط تمركز تركية مع وجود الجماعات المسلحة واتهام ضمني لتركية بعلمها بوجود أسلحة كهذه وبالوقت نفسة لم تدين تركيا هذا الهجوم بل العكس إذ يصرح (رئيس هيئة التفاوض)بأن من قام بالعدوان باستخدام السلاح الكيماوي أتى من طرف الجيش السوري وإيران ،وتم إذاعة التصريح في كافة وسائل إعلام أردوغان وذلك لطمأنة الجماعات المسلحة بالدعم ضد اي تحقيق مفترض لمنظمة حظر الأسلحة الكيماوية وهذا ما أثار حفيظة روسيا والتي طالبت بتحقيق فوري بالعدوان وإصدار قرار أممي يدين تلك الجماعات،علماً بأن الرد السوري الروسي قد أدمى تلك الجماعات بقصف المناطق التي أطلقت منها الصواريخ. وأيضاً هناك أنباء مؤكدة بتزويد جبهة تحرير الشام (النصرة)بطائرات درون المعدلة والتي يمكن تزويدها بقذائف كيمائية بمساعدة خبراء أتراك وبريطانيين إضافة لتعديل صواريخ من قبل خبراء فرنسيين يعملون مع جبهة النصرة بتسهيلات تركية للرد في حال بدأت معركة تحرير إدلب بعد فشل أردوغان إما لأنه لا يريد أو لا يرغب أو لا يستطيع إقناع الجماعات المتشددة في قبول اتفاقات سوتشي وأستنه.

ونتيجة استمرار الخروقات من قبل الجماعات المسلحة ضد مناطق سيطرة الجيش السوري فيبدو لنا بأن المعركة اقتربت كثيراً وهي احتمال كبير جداً من خلال الاستعدادات اللوجستية لبدء التضييق وربما التمهيد على مناطق تواجد غرف العمليات وقيادات حتى ما بعد المنطقة العازلة والتي فعلياً لن تعود موجودة إن لم يسارع أردوغان لإقناع الجماعات بالقبول خلال فترة محددة ومحدوة كون هامش المناورة يضيق على اردوغان وتعهداته وعلى تلك الجماعات المسلحة. فهل سنشهد شتاءاً ساخناً ؟ نعتقد وفق الوقائع على الأرض فإن هامش استمرار أردوغان بتأجيل المعركة يتلاشى رغم المحاولات الروسية ،خاصة بأن الأهل في إدلب ضاقوا ذرعاً بالجماعات المسلحة وخاصة السلفية منها والتي تفرض أفكاراً ظلامية تكفيرية لا تتناسب وانتماء أهالي البلدات والمدن وسيرحب هؤلاء بالجيش العربي السوري كما حصل في كل المناطق التي تم تحريرها خلال الفترات السابقة. أخيراً يمكن القول بأن تحرير إدلب بعد فشل التسويات والاتفاقيات بات هدفاً استراتيجياً قريباً للدولة السورية. بقلم:طالب زيفا الباحث في الشؤون السياسية.

طالب زيفا الباحث في الشؤون السياسية.


   ( الثلاثاء 2018/12/04 SyriaNow)  
 طباعة طباعة عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 11/12/2019 - 4:38 م

الفيديو الكامل لمقابلة الرئيس  الأسد مع محطة  راي نيوز_24 الإيطالية..

خبراء وأطباء يحذرون : صحة ترامب العقلية تتدهور بسبب إجراءات عزله !! 

الأجندة
بالفيديو... سجين يفاجئ الجميع بمحاولة هروبه والشرطة تستفيق في اللحظات الأخيرة بـ"العصى الغليظة".. مشهد مفزع بموقف سيارات في السعودية شاهد.. كيف نجت أم وطفلها من انفجار رهيب في مطبخها حادث مروري تحول إلى مشهد مضحك... فيديو كيم كارداشيان تهدد شقيقتها "كورتني" بالصور ...أجمل نساء الكون على منصة واحدة...ملكة جمال الكون لعام 2019 أم عزباء تتزوج من سجادتها وتعدها بالحب والإخلاص! المزيد ...