الأحد19/1/2020
ص8:33:19
آخر الأخبار
"الخطوط الإفريقية" تطالب بالتدخل لوقف "نقل الإرهابيين" إلى ليبياعشرات الآليات التابعة للجيش اللبناني تصل إلى وسط بيروت لضبط الوضع الأمنيالناطق باسم القوات العراقية: قرار إخراج القوات الاجنبية يشمل كردستانFBI يتهم السعودية بمساعدة مرتكبي جرائم سعوديين على الفرار من البلادتوقعات بجلسة صاخبة وحامية يتصدرها الوضع المعيشي وسعر الصرف … اليوم الحكومة تواجه «الشعب» بافتتاح دورته العاديةأنباء عن اعتراض روسيا والاحتلال الأميركي لدوريات بعضهم بعضاً في الشمال … «قسد» تعيد افتتاح معبر الصالحية.. ومرتزقة أردوغان يستهدفون موقعهاالشعار والرحمون: العقوبة الرادعة لكل من تسول له نفسه اللعب بالعملة الوطنية والاقتصاد الوطني وقوت المواطنينتنفيذاً لاتفاق سوتشي.. الجيش السوري يبدأ تأمين الريفين الغربي والجنوبي لحلباستعدادا للدوري الممتاز لكرة القدم.. تشرين يتعادل مع الوحدةروحاني: الولايات المتحدة هي أصل الشرور في المنطقةجزماتي : انخفاض أسعار الذهب مرتبط بتحسن الأوضاع في لبنانوضع الآلية التنفيذية لتطبيق المرسومين بخصوص التشدد بالعقوبات للمتعاملين بغير الليرة أو نشر مزاعم كاذبة لإحداث عدم استقرار في سعر صرفهامقالة بعنوان"الأطماع التركية (العثمانية الجديدة)وموجهتها"... بقلم طالب زيفا باحث سياسيسوريا … حروب عابرة للحدود....بقلم علاء حلبيقسم شرطة التضامن في دمشق يلقي القبض على سارق ويسترد مصاغ ذهبي مسروق ويضبط شخص بحوزته مواد مخدرةقسم شرطة الحميدية في دمشق يلقي القبض على ثلاثة أشخاص من مروجي المخدرات وفتاة تسرق من المحلات التجاريةمدرسة "الوالي التركي".. صورة تثبت "الاحتلال" في شمال سوريا جديد التطبيع.. طاقم قناة إسرائيلية على بعد كيلومترات من مكةجامعة دمشق تمدد للمرة الثانية فترة تسجيل الطلاب في نظام التعليم المفتوحجامعة دمشق تعلن عن مفاضلة ملء شواغر لمقاعد الطلاب العرب والأجانب في الدراسات العلياالتمهيد الناري يدمّر مقرات الإرهابيين ومستودعات الذخيرة والأسلحة … الجيش يتأهب لتحرير غرب حلبالجيش يتصدى لهجوم عنيف لإرهابيي (النصرة) من محور بلدة حلبان بريف إدلب الجنوبي الشرقيوزير الإسكان: إنجاز مخططات القابون وعين الفيجة وبسيمةتوقعات بارتفاع أسعار العقارات خلال العام الحالي رغم الركود! …أفضل 5 أطعمة للتخلص من دهون البطن المزعجةانتهاء تاريخ الصلاحية.. هل المنتج غير قابل للاستهلاك وإن كان بحالة ممتازة؟حديث عن "مفاوضات بنصف مليون دولار" لقتيل منزل نانسي عجرم والمحامي ينفي"إم بي سي" تحسم جدل استمرار نانسي عجرم في برنامج "ذا فويس كيدز"زوجة مرشح رئاسي أمريكي تكشف عن تعرضها لاعتداء جنسي من قبل طبيب عندما كانت حاملاتصريح ترامب الذي جحظت بعده عينا رئيس وزراء الهندلأول مرة منذ 5 سنوات… “غوغل” توجه ضربة قوية إلى “فيسبوك”تعرف إلى ترتيب الدول العربية من حيث سرعة الإنترنتالبلطجة الاميركية والانصياع الاوروبي.. والحق الايرانيرهائن الخزانة الأميركية....بقلم نبيه برجي

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 

بولتون يرمم التصدعات.. ماذا بعد أن قضي الأمر في سورية؟...بقلم د. محمد بكر

كان مشرقاً جداً كمن ملك الدنيا، هكذا بدا رئيس الوزراء الصهيوني نتنياهو عند استقباله مستشار الأمن القومي جون بولتون،


 زيارة الأخير تأتي بطبيعة الحال لتهدئة الهيجان الاسرائيلي الذي بلغ مستوى الذورة بعد سيل من المتغيرات التي عمت المشهد السياسي، ولاسيما جبهة سورية وحديث الرئيس الأميركي عن انقضاء الأمر في سورية وأنهم عندما يتحدثون عن الملف السوري فكل مافيه رمل وموت بحسب تعبير ترامب، إضافة لما كان قد أعلنه ترامب عن أنه سيترك ايران لتفعل ماتشاء في سورية، صحيفة وول ستريت جورنال كتبت ووصفت ماهية الزيارة التي يقوم بها بدوره وزير الخارجية الأميركي بومبيو والتي تشمل ستة دول خليجية بالإضافة لمصر والأردن لجهة التأكيد على أن دور الولايات المتحدة في الشرق الأوسط لم ينته بعد، وأن الهدف هو استيلاد تحالف موسع ضد إيران تمثل السعودية وإسرائيل حجري الأساس فيه.

فهل بات المشهد اليوم يشي عن استراتيجية مواجهة جديدة يصوغها الإسرائيلي والسعودي برعاية أميركية والانتقال بمشهد الكباش إلى إيران ?
لتوصيف المشهد وقراءة مابين السطور لابد من الاستناد إلى ثلاثة حقائق أساسية :
الأولى أن الإسرائيلي لازال يصر على صوغ كافة سبل المواجهة مع الجمهورية الإسلامية، ولكن يحتاج لاستيلاد ائتلاف اقليمي ودولي يدعم التوجه التصعيدي، ولاسيما بعد المعادلات التي فرضها الميدان السوري من تظهير أكبر لحضور ومفاعيل محور بعينه، حارب أكثر من سبعة سنوات ومازال يملك من القوة والثبات والتهديد وبمستوى أعلى من بدء الحرب، مايعني بالضرورة أن كل القلق الإسرائيلي ممايسميه تنامي نفوذ إيران في المنطقة، هو حاضر ومتغلغل في حسابات الإسرائيلي، من هنا نفهم اتصال نتنياهو ببوتين وتأكيده على أنهم سيواصلون العمل على درء ماسماه خطر السلوك الإيراني وذات العبارة استخدمها بولتون.
الحقيقة الثانية : ماقاله ألون بن دافيد عبر مقال نشرته صحيفة معاريف أن سورية القديمة آخذة في النشوء من جديد وبدعم روسي إيراني، ومن هنا تحديداً يمكن فهم ماقاله ألون نفسه وهو المقرب من المؤسسة الأمنية والعسكرية الإسرائيلية بان ترامب أعطى الضوء الأخضر لتركيا للانقضاض على الكرد في سورية، مايعنيه بالضرورة محاولة الأميركي استمالة التركي لأن يُصرف العطاء الأميركي بتخليه عن الكرد، سياسياً في خانة الابتعاد عن تثقيل محور دمشق، وبقاء التركي تحت الجناح الأميركي ومحاولة فرض رؤية سياسية بعينها على صيغة الحل السياسي النهائي في سورية من بوابة الشمال.
الحقيقة الثالثة : ان إعادة العلاقات مع الدولة السورية ربما تكون لمحاولة إبعاد سورية عن إيران والتأثير الفاعل في تحالف دمشق طهران، وتالياً إبقاء الأخيرة منفردة من دون حليف أو سند فيما يُعمل عليه من أبلسة وسيناريوهات استهداف محتملة.
الثابت أن الإسرائيلي يدفع باتجاه صياغة مشهد استهداف آخر عنوانه ضرب إيران وتحديداً من الداخل، كتمهيد لمراحل لاحقة ربما، وتطبيقاً لنظرية محمد بن سلمان في نقل المعركة للداخل الإيراني، من هنا نقرأ مانشرته الوول ستريت جورنال عن انه من الممكن أن نرى نتنياهو قريباً في الرياض وان الطرفان قد فعلا كل شيء بصورة غير رسمية ولم يبق إلا الإعلان الرسمي لذلك.
يبدو أن انتصار الدولة السورية قد أنهى مرحلة بعينها وأسس لمرحلة أكثر تعقيداً من المواجهة والكباش، لا تعرف اي ملل أو كلل في استعداد كل طرف لخوض المواجهة، فتسجيل الأهداف في الخصم في المواجهات السياسية والعسكرية لا تنبئ عن انتهاء الجولات، بل ثمة في المشهد أجزاءاً وحلقاتٍ إضافية.
رأي اليوم


   ( الجمعة 2019/01/11 SyriaNow)  
 طباعة طباعة عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 19/01/2020 - 8:29 ص

الأجندة
سائح كاد يلقى حتفه تحت أقدام فيل أثناء محاولة التقاط سيلفي..فيديو حصان يدهس مشجعا خلال سباق ويدخله العناية المركزة... فيديو شاهد لحظة تفجير ناطحتي سحاب رد فعل غير متوقع من مذيعة عراقية علمت بوفاة أخيها على الهواء (فيديو) مصرع أصغر زعيمة جريمة منظمة (21 عاما) في المكسيك موقف محرج لملكة جمال خلال حفل تتويجها في حالة نادرة.. "ثعبان بشري" في الهند يستحم كل ساعة! (صور+ فيديو) المزيد ...