السبت28/3/2020
م17:49:56
آخر الأخبار
دشتي تدعو لرفع الإجراءات الاقتصادية المفروضة على بلدان عربيةسقوط عدة صواريخ بالقرب من السفارة الأمريكية في المنطقة الخضراء ببغدادالقوات الفرنسية تنسحب من الأراضي العراقيةوزيرة لبنانية سابقة تصاب بكورونا عقب عودتها من فرنساالآلية التنفيذية لقرار منع تنقل المواطنين بين مراكز المحافظات وجميع المناطق والأرياف داخل المحافظاتموسكو ودمشق : واشنطن تستغل بوقاحة (كورونا) لدعم المسلحين في مخيم الركبانالداخلية تدعو المواطنين إلى التقيد بحظر التجوال وهذه عقوبات المخالفينالمهندس خميس: الحفاظ على حقوق ومكتسبات العاملين في ظل توقف بعض المنشآت الخاصةالسلطات الصحية الصينية: لا إصابات محلية جديدة بفيروس كورونامنظمة الصحة: النقص العالمي المزمن بمعدات الوقاية ضد وباء كورونا يشكل تهديداً ملحاً«المركزي» يوحّد أسعار صرف التعاملات والحوالات عند 700 ليرة ويستثني المستوردات الأساسيةالسماح للمصارف العاملة بتأجيل الأقساط المستحقة على عملائها لمدة 3 أشهر ولمرة واحدةالاخبار | بن زايد ينتهز كورونا ويعلن عن اتصال بالأسد: إعلان خليجي عن عودة العلاقات مع سوريا كانت السعودية تتهيّب التصريح عنه»«كورونا» يجمّد الميدان... إلا من التعزيزات التركية!وفاة سيدة سورية نتيجة خلط مواد تنظيفضبط شركة ومكتبين عقاريين ومحل في دمشق يتعامل أصحابهم بغير الليرة السوريةكورونا ومبيعات الأسلحة.. ماذا يحدث في الولايات المتحدة؟شاهد ..صورة مسربة تكشف حجم مأساة ما يحدث في إيطاليا بسبب كورونا!ضمن إجراءات التصدي لفيروس كورونا.. تمديد تعطيل الجامعات والمدارس والمعاهد العليا والمتوسطة من 2 حتى 16 نيسان 2020التربية: تأجيل استلام الأوراق الثبوتية للمقبولين في مسابقة الوكلاء والامتحان التحريري لمسابقة الفئة الأولى حتى إشعار آخربالفيديو ...الجهات المختصة تضبط أسلحة وذخائر ومواد مخدرة في المنطقة الجنوبيةالتنظيمات الإرهابية المدعومة تركياً تخرق اتفاق وقف الأعمال القتالية بريف إدلبمنهجية عمل جديدة للجنة إعادة الإعمار المعنية بتأهيل المناطق المحررة من الإرهاب والتعويض على المتضررينمدير المكتب المركزي للإحصاء السوري: عدد المساكن في البلاد يفوق عدد الأسر الموجودة على أراضيها!!هل ينتقل كورونا عبر الهواء؟.. "الصحة العالمية" تحسم الجدل!الثوم مفيد .. ولكن كورونا شأن آخروفاة الفنان المصري الكوميدي جورج سيدهممؤسسة السينما تطلق مبادرة (السينما في بيتك) لمشاهدة أحدث أفلامهابين ليلة وضحاها... ملياردير فرنسي يحقق ربحا قدره 11 مليار دولارلا تنازل عن الأناقة حتى لو كانت في "زمن الكورونا".. رئيسة سلوفاكيا تجذب انتباه العالم (صور)فيديو صادم يكشف ما يحدث عندما نسعل ومدى انتشاره عبر الهواء المحيط !"غوغل" يدخل على خط "كورونا".. زوروا المتاحف من بيوتكم!من أنقرة إلى دمشق.. "COVID -19" معركة وجودكيف يكشف كورونا هشاشة العالم المتوحّش ويبشّر بتغييره؟....قاسم عزالدين

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 

هل التهديد الأميركي بالحرب على إيران مجرد استعراض؟....حميدي العبدالله

يعتقد كثيرون، بما في ذلك القيادات الإيرانية أنّ ما تقوم به الولايات المتحدة من إطلاق للتهديدات، وتحريك الأساطيل بالقرب من حدود إيران ومياهها الإقليمية، هي عملية استعراض، وتهويل، هدفها الابتزاز، وإرغام الحكومة الإيرانية على قبول العودة إلى طاولة التفاوض, 


ولكن هذه المرة ليس على الملف النووي الإيراني، بل على قضايا أخرى، هي دعم إيران للمقاومات العربية، لا سيما المقاومات التي تستهدف الكيان الصهيوني، وتدمير قدرات إيران الصاروخية، وحمل إيران على عدم الحصول على مواقع في دول تعتبرها الولايات المتحدة مناطق نفوذ حصرية لها، سواء في الخليج العربي، أو العراق، أو سورية، أو لبنان.


الذين يعتقدون أنّ التهديدات الأميركية وتحريك الأساطيل والقاذفات الاستراتيجية مجرد عملية استعراض وتهويل يستندون في ذلك إلى العوامل الآتية:

العامل الأول، الولايات المتحدة خاضت حربين في الشرق الأوسط في العقدين الماضيين ولم تربح هاتين الحربين، وهما حرب احتلال أفغانستان وحرب العراق وبالتالي فإنها تكبّدت خسائر مادية وبشرية ولم تحصل على ما كانت تتطلع إليه، وقد وثّق جوزيف ستيغليتز ونائبة وزير الخزانة في عهد الرئيس بيل كلينتون كلفة هاتين الحربين في كتابهما «حرب 3.5 تريليون دولار».

العامل الثاني، أنّ إيران دولة أكثر قوة من الأعداء الذين حاربتهم الولايات المتحدة في أفغانستان والعراق في ظرف دولي كان يميل بالمطلق لمصلحة الولايات المتحدة. اليوم واشنطن إذا ذهبت إلى الحرب على إيران فإنها تواجه عدواً أكثر استعداداً وأكثر قوةً، وتحتاج إلى مئات آلاف الجنود في الحرب معه، أكثر من عدد الجنود الذين حشدتهم في أفغانستان والعراق، وهذا أمر يصعب الحصول عليه.

العامل الثالث، الحرب إذا وقعت، ستكون من جهة ساحتها إيران، ولكن من الجهة الأخرى ستكون ساحاتها بلدان للولايات المتحدة مصالح حيوية فيها مثل دول الخليج العربي والعراق، وستتكبّد الولايات المتحدة وحلفاؤها خسائر أعلى بكثير من خسائر حربي أفغانستان والعراق. وستشمل هذه الخسائر العنصر البشري والمعدات، كون القوات الأميركية المنتشرة في الخليج وفي العراق وسورية، وربما حتى الكيان الصهيوني، ستكون عرضة لضرب القوات الإيرانية بقدراتها العسكرية المعروفة والمدمرة وقدرات حلفائها.

العامل الرابع، في هذه الحرب لن تجاري الولايات المتحدة الدول التي جارتها وشاركت إلى جانبها في حربي أفغانستان والعراق بفعل تبدل الظروف الدولية لا سيما الصراع بين روسيا والصين من جهة، والولايات المتحدة وبعض حلفائها من جهة أخرى.

بفعل هذه العوامل مجتمعة يذهب البعض، ومنهم القيادة الإيرانية، إلى استبعاد احتمال مغامرة أميركية في شنّ حرب على إيران.

البناء


   ( الأربعاء 2019/05/22 SyriaNow)  
 طباعة طباعة عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 28/03/2020 - 4:24 م

للتصدي لكورونا.. تعليمات في حال اضطرارك للخروج من المنزل

الأجندة
بعد أيام من تحديه "كورونا" ولعق المرحاض.. شاب يؤكد إصابته بالفيروس القاتل! (فيديو) لا تنازل عن الأناقة حتى لو كانت في "زمن الكورونا".. رئيسة سلوفاكيا تجذب انتباه العالم (صور) شاب يلعق المنتجات في سوبر ماركت أمريكي لنشر "كورونا" السيارات تقفز على الطريق السريع في أمريكا... فيديو أطباء إيرانيون يرقصون في وجه فيروس كورونا... فيديو شاهد ماذا فعلت فتاة مع لصين حاولا سرقتها... فيديو قرش يخرج أخطبوطا من تحت الصخر ويفترسه بطريقة مروعة... فيديو المزيد ...