-->
الخميس27/6/2019
ص11:9:3
آخر الأخبار
كالامار: لدينا أدلة تستدعي التحقيق مع ابن سلمان في قضية قتل خاشقجيوزير خارجية البحرين: (إسرائيل) باقية ونريد السلام معها40 ألف حالة أورام سرطانية سنوياً في اليمن بسبب العدوانسلاح الجو اليمني المسير ينفذ عملية واسعة على أهداف بمطاري أبها وجيزان في السعودية«مشروع مجلس الدولة»| منح العامل مكفوف اليد سلفة 80 بالمئة من أجره أو راتبه لحين صدور الحكم النهائي … الحرارة إلى انخفاض مع بقائها أعلى من معدلاتها جرى كشف تلك الطائرات وتدميرها...تعرض قاعدة حميميم الروسية لهجوم باستخدام طائرات مسيرةدرجات الحرارة إلى انخفاض غداًميركل "ترتعش" مجددا ومخاوف من إصابتها بمرض خطير!مقتل جندي تركي وإصابة 5 آخرين شمالي سوريا«محروقات»: توزيع مازوت التدفئة خلال آب والمخازين جيدة … عودة مصفاة بانياس للعمل خلال أيام قليلةانطلقت فعاليات مجموعة معارض متخصصة بأهم القطاعات في سوريا..هل اطلق أردوغان الرصاص على قدميه في تبنيه الإعادة الانتخابية في اسطنبول؟....د. هدى رزق هل إسقاط الطائرة الأمريكية المسيّرة ساهم بأسقاط ورشة البحرين "؟؟ طالب زيفاإلقاء القبض على أحد مروجي العملة المزورة وبحوزته 3 آلاف دولار مزورة ‏بريف حمص ‏عامل يخطف فتاة قاصر من حديقة بدمشق ويغتصبها وقسم شرطة العباسيين تلقي القبض عليهترتيب أقوى خمسين جيش في العالم، أربع دول عربية في القائمةوزير سعودي في سوريا ...ومصادر محلية تكشف عن أهداف الزيارة 33 فريقاً في المسابقة البرمجية للمعهد العالي للعلوم التطبيقية والجامعة الافتراضية-فيديوالتعليم العالي تعلن عن تقديم مقاعد دراسية للمرحلة الجامعية الأولى في سلطنة عمانالجيش يشتبك مع مجموعات إرهابية ويحبط محاولة تسلل لها باتجاه المناطق الآمنة بريف حماة الشماليإصابة امرأة وابنها بتفجير إرهابي بعبوة ناسفة على أوتستراد المزة بدمشقشركات روسية تبدي استعدادها للمساهمة في مشاريع إسكانية بسورياسلسلة فنادق فورسيزونز العالمية تتخلى عن إدارة فندقها في دمشقأطعمة ترفع الكوليسترول وأخرى تساعد على التخلص منهساعتك ومرحاضك.. تحذير مخيف "للجميع"هاجم الحملة “العنصرية” ضد السوريين في لبنان .. ملحم زين : سوريا حضنتنا عيب نتعامل معهون هيكفيلم «أمينة» يحصد جائزة أفضل إخراج في مهرجان مكناس الدوليقبلة الموت تقتل شابة كنديةالعثور على سمكة ذهبية عملاقة عمرها 100 عام"بنت الكونكورد"... طائرة صامتة وأسرع من الصوت بلا نوافذ في مقصورتها الأمامية (صور )العالم على موعد مع ظاهرة فلكية مميزة الشهر القادمإعادة تشكيل الكرة الأرضية ......بقلم نبيه البرجيفلسطين تُسقط «الصفقة» والخليج يحتضن «القرن»

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 
 

هل دعم تركيا للنصرة وبقية المجموعات الإرهابية أنهى اتفاقات سوتشي واستنا؟؟ ...بقلم طالب زيفا

  لم يعد خافياً على أحداً بأن تركيا بعد كل المماطلات والتسويف كدولة ضامنة لاتفاقات أستنا وسوتشي ،بأن الدور التركي انفضح بأنه هو من يدعم بشكلٍ مباشر وغير مباشر بكل أنواع الدعم السياسي والعسكري واللوجستي، 


خاصة في المعارك الأخيرة في شمال غرب حماه وجنوب إدلب واستعمال أحدث الأسلحة الحديثة مثل التاو الأمريكي المعدّل والكورنيت والمدرعات المصفحة وناقلة الجنود ومختلف أنواع الأسلحة، والتي كان لها تأثيراً كبيراً في إحداث خروقات في المناطق المحررة حديثاً، قبل أن يتمكن الجيش السوري من تكبيد المجموعات المسلّحة خسائر كبيرة واستعادة بلدة كفرنبوذة الاستراتيجية بعد معارك كر وفر وخطة محكمة، كانت كفة الجيش هي الراجحة باستعادة كفر نبوذه خلال الساعات القريبة صباح الأحد من هذا الأسبوع وبالتالي أصبحت تلك الجماعات أكثر إحباطاً رغم الدعم التركي، ورغم انعقاد مجلس الأمن وفشله في إصدار بيان لإدانة سورية .

ورغم المحاولات الحثيثة من أطراف العدوان منذ أكثر من ثمان سنوات حول اتهام سورية باستخدام الكيماوي في كباني وغيرها ،ولكن النفي السوري وعدم وجود أية ادلة على ذلك الاتهام، وبالعكس تماماً فقد ذكرت وزارة الدفاع الروسية بأن الإرهابيين ومنظمة الخوذ البيضاء وهي ذراع المخابرات البريطانية وبعض الدول الأوروبية المنخرطة في الحرب على سورية؛هم من يجهزون غاز الكلور والسارين لأنها الورقة الأخيرة والتي تعطي ذريعة لهؤلاء بأن يوقفوا تقدّم الجيش السوري في تحرير المناطق التي تسيطر عليها النصرة وكافة التنظيمات، التي أقامت غرفة عمليات واحدة بإدارة النظام التركي والذي يسعى حثيثاً لإيقاف تحرير كامل إدلب وريفها وأرياف حماه الشمالية الغربية وأرياف حلب الشمالية الغربية وصولاً إلى الحدود الشمالية مع تركيا. ويبدو بأن ضغوطاً تُمارس على التركي من أطراف الدول الضامنة روسيا وإيران للحفاظ على وحدة وسيادة سورية وفق القرارات الدولية خاصة القرار٢٢٥٤ وانخراط حقيقي في الحل السياسي ،والذي لن يتقدم قبل تحرير كافة الأراضي التي تحتلها النصرة وتركيا...وبأن الوقت قد حان للتراجع التركي بعد أن تم إبلاغه أو حتى تحذيره بأن الوقت ليس في مصلحة تركيا في استمرار الدعم لتلك الجماعات والتي تكبدت خسائر فادحة،وبأن إدلب مصيرها كمصير باقي المناطق التي تم تحريرها خلال الفترة السابقة،مع تفهّم (القلق التركي)وذلك من خلال العودة لاتفاق أضنه ١٩٩٨وفتح محادثات مع دمشق وليس فقط من خلال اللقاءات بين مخابرات البلدين خلال الأسابيع الأخيرة. من هنا يمكن القول بأن الأمور تسير ميدانياً لحسم المعركة ؛رغم التكلفة التي قدّمها الجيش من شهداء ومصابين. ولكن هناك تصميم من القيادة السورية على استكمال التحرير للقضاء نهائياً على تلك الجماعات وهذا الخيار يبدو لا رجعة عنه،هكذا تم إفهام اردوغان وبعض من يسمى معارضة معتدلة ،وتم إفهامهم بأن التعويل على الدول الداعمة لهم لن يفيدهم في تحقيق الأهداف في الوصول إلى حل سياسي يضمن مصلحة جميع السوريين وإنهم سيندمون حيث لا يفيدهم الندم.

طالب زيفا باحث في الشؤون السياسية.


   ( الأحد 2019/05/26 SyriaNow)  
 طباعة طباعة عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 27/06/2019 - 10:28 ص

الأجندة

تابعنا على فيسبوك

"يخت" مالك تشلسي.. درع صاروخية ومهبط هليكوبتر وغواصة للهروب بالفيديو... لحظة انفجار هاتف في وجه فتاة أغرب 7 منازل حول العالم (بالفيديو) عنزة تقتل تمساحا يزن 300 كغ (فيديو) بالفيديو... سرعة بديهة أم تنقذ طفلها من الموت المحقق بالفيديو... عريس يرش عروسه بالتراب شاهد.. رجل ثمل يقود دبابة ويرعب سكان مدينته! المزيد ...