الخميس17/10/2019
ص5:22:10
آخر الأخبار
قيس سعيّد رئيساً جديداً لتونس ...اعتبر التطبيع « خيانة».. والعلم الفلسطيني سيكون إلى جانب علم بلادهجبران باسيل: سأزور سوريا استطلاع: المرشح الرئاسي قيس سعيد يحقق نسبة 76% من أصوات الناخبين التونسيينأبو الغيط: استعادة المقعد السوري بالجامعة العربية مسألة تحتاج لإجراءات وثمة حاجة لاجتماع بشأنهانظام أردوغان يواصل عدوانه.. والتحالف الأمريكي يدمر مخلفاته في منطقة الجزيرة بعد مغادرتهاالجيش يدخل إلى مدينة عين العرب بريف حلب ويوسع نطاق انتشاره شمال غرب الحسكة - فيديوالجيش السوري ينتشر في عين العرب وطلائعه تصل إلى الرقةاغلب من يقاتل معه من «النصرة وداعش»… ..شعبان: دمشق تتخذ كل الإجراءات لصد العدوان التركي وسنطرد الإرهابيين الذين يقودهم أردوغانترامب لأردوغان: لا تكن متصلبا... لا تكن أحمقا.. مجلس النواب الامريكي يندد بسحب القوات الأمريكية من شمال سوريا بعد اجتماع عاصفترامب يهدد أردوغان بعقوبات مدمرة إذا فشل اجتماعه مع بنسبخبرات وطنية.. السورية للنفط تعمل على تأهيل عدة آبار في البادية التدمريةالمركزي : جميع اسعار الليرة مقابل الدولار والتي تختلف عن اسعار مبادرة قطاع الاعمال هي أسعار المضاربةروسيا «وصفة سحرية» للسعودية والإمارات؟ لو كان القرار السوري منسَّقاً لأيدوه! ...بقلم ناصر قنديلوفاة شاب وإصابة أخر في حادث مروري بالمزة في دمشق كشف ملابسات اختفاء فتاة قاصر مع مبلغ ٦ ملايين ليرة سورية"قناصة في الكنائس وأنفاق"... بماذا فوجئت القوات التركية عند دخول سورياصورة لوثيقة التفاهم بين دمشق و"قسد"السماح لمن تجاوز 24 عاما بالتقدم إلى مفاضلة "التعليم المفتوح" في الجامعات نقل تبعية المعاهد التقانية للمراقبين الفنيين إلى الجامعات الحكوميةكبد داعش خسائر فادحة في البادية الشرقية … الجيش يحبط محاولة تسلل لإرهابيي إدلب ويدميهمإسقاط طائرة مسيرة لقوات الاحتلال التركي في قرية مجيبرة زركان بريف ناحية تل تمروضع الخارطة الوطنية للسكن في التنفيذ.. وإحداث مناطق تطوير عقاري صغيرة للسكن الاقتصاديالإسكان تخصص 1709 مساكن للمكتتبين في عدد من المحافظاتغذاء شائع يقضي على انتفاخ المعدة المزعجتقلب مستوى الدخل يضر بصحة المخ والقلبالفنانة المصرية لبلبة تكشف عن الحالة الصحية للزعيم عادل إمامخمس جوائز لفيلمين سوريين في مهرجان الاسكندرية السينمائيبالفيديو ..ميت آخر....يتحدث ويفجر الضحك خلال جنازتهميت يعود إلى بيته في صحة جيدة بعد دفنهطبيب من أصل سوري ينجح بجراحة هي الأولى من نوعها في العالم (فيديو) مواصفات ساعة هواوي الجديدةذاك الهولاكو الأحمق.......بقلم نبيه البرجيمتى يرعوي أردوغان؟!...محمد عبيد

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 

بورصة نتنياهو! .....بقلم: وضاح عيسى

تمادي رئيس وزراء كيان الاحتلال بنيامين نتنياهو في عدوانيته مستنداً إلى رعونة صديقه الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، دفعه للتجرؤ الوقح وإعلان عزمه على السطو على أراض فلسطينية جديدة في الضفة الغربية وضمها إلى كيانه الغاصب، وفرض سيطرته على غور الأردن وشمال البحر الميت، في خطوة استيطانية جديدة بالغة الخطورة تجسد طبيعته التوسعية العدوانية في اعتداءاته المتكررة على الحقوق العربية واستمرار انتهاكاته السافرة للقرارات الشرعية والقوانين والمواثيق الدولية تؤجج التوتر في المنطقة.


أطماع كيان الاحتلال الإسرائيلي وسعيه لـ«ضم» أراضٍ جديدة لكيانه الاحتلالي ليست جديدة ولم تتوقف يوماً، لكن إعلان نتنياهو فرض سيطرة كيانه على المناطق الفلسطينية الاستراتيجية بالاتفاق مع الولايات المتحدة يندرج في إطار «صفقة القرن» المزمع الإعلان عنها، بُعيد الانتخابات الإسرائيلية، وهي أبعد من أن تكون لغايات انتخابية فقط كما يسوق لها.
ورغم الرفض الشعبي الفلسطيني وبعض العربي والدولي للممارسات الإسرائيلية، إلا أن العربدة الصهيونية متواصلة في ظل الانصياع الغربي لهذا الكيان الاحتلالي وتقديمه كامل الدعم له، ناهيك عن هرولة الأنظمة الرجعية العربية لإرضائه والتطبيع معه وأكثر من ذلك التعاون المشترك على مختلف الجوانب لأهداف وغايات باتت معروفة وواضحة للعيان والتي لم تكن لولا حالة التشرذم والضياع التي تمر بها الأمة، وتبديد ثرواتها ومقدراتها على يد أنظمة مستبدة همها البقاء في عروشها على حساب الشعب العربي ومصالحه وأهدافه وتطلعاته.
نتنياهو التقط الفرصة المناسبة لتقديم نفسه للمستوطنين الصهاينة على أنه قادر على تلبية نزعاتهم التوسعية في ظل الحالة الحرجة التي تمر بها المنطقة، لكنه بكل تأكيد لن يستطيع تمرير هذا المخطط العدواني الجديد مادام هنالك فلسطينيون وعرب مؤمنون بالقضية الفلسطينية وأحرار في العالم يقفون في وجه الانتهاكات الصهيونية، وما الدعوات الفلسطينية للانسحاب من التفاهمات مع الكيان الصهيوني إلا خطوة أولى في مواجهة هذا الإجراء العدواني. فإذا ما أضفنا إلى ذلك رسوخ وانتصار محور المقاومة في وجه الداعم الأكبر لهذا الكيان الغاصب «الولايات المتحدة الأمريكية» وإفشال مخططاتها الساعية لتدمير المنطقة، ومن ضمنها «صفقة القرن»، فما من شك بأن إجراءات هذا الإرهابي نتنياهو وأطماعه التوسعية سوف تذهب أدراج الرياح ولن يستطيع تحقيق أي منها، بل إن الأيام القادمة تنبئ بانتفاضة جديدة تزلزل هذا الكيان الغاصب من جذوره.
[email protected]

تشرين


   ( السبت 2019/09/14 SyriaNow)  
 طباعة طباعة عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 17/10/2019 - 4:52 ص

الأجندة

تابعنا على فيسبوك

تسع أسود ينتظرون خروج خنزير من مخبئه... فيديو بالفيديو... لص فاشل حاول سرقة سيارة فحطم وجهه فهد جائع يفترس كلبا ضخما نائما بجانب باب منزل... فيديو سمكة برمائية مفترسة تهدد الولايات المتحدة والسلطات تدعو الى "قتلها فورًا" ارضة أزياء تفقد وعيها على الهواء مباشرة والسبب حلاق... فيديو جريمة أثناء مقابلة صحفية.. مقتل الضيف وإصابة المحاور حيوان الليمور يخلع "باروكة" من صحفية أثناء بث مباشر... فيديو المزيد ...