الأربعاء8/4/2020
م21:5:11
آخر الأخبار
تحركات عسكرية أمريكية في العراق وتحذيرات من جر المنطقة لكارثةالأردن يعلن عن وفاة رابعة بكورونا والحكومة تحذر من القادمانسحابات تدريجية للقوات الأمريكية من قواعدها في العراق..السيد نصر الله: تداعيات تفشي فيروس كورونا أخطر من أي حرب عالميةوزارة الصحة: شفاء حالة جديدة من الحالات المسجلة لفيروس كورونا ليرتفع عدد حالات الشفاء إلى أربعتحسين جودة الرغيف وتنظيم عملية الحصول على المواد المدعومة خلال اجتماع في رئاسة مجلس الوزراءروسيا وتركيا تسيران ثالث دورية مشتركة على الطريق السريع M-4 في إدلب الصحة العالمية : دمشق تبذل أقصى طاقتها لمواجهة فيروس كوروناوفاة 828 شخصاً جراء كورونا في بريطانيا خلال يوماستقالة رئيس مجلس البحوث العلمية الأوروبي اعتراضاً على خطة مكافحة كوروناأسعار الذهب اليوم ...الاونصة تقترب من المليونين !!؟الدولار يرتفع عالميا" مع عودة المخاوف بشأن الفيروسكورونا وإدلب.. متى ستكون المعركة الفاصلة؟....بقلم الاعلامي حسني محلي«تحرير الشام» تحرّض على «حراس الدين»: معركة وشيكة في إدلب؟ القبض على أربعة أشخاص امتهنوا سرقة الموبايلات وانتحال صفة أمنية لابتزاز المواطنينفرع مكافحة المخدرات بدمشق يلقي القبض على أحد الأشخاص يقوم بالاتجار في مادة مخدرة شديدة الخطورةشاحنة ممتلئة بجثث ضحايا "كورونا" في نيويورك... صوركورونا ومبيعات الأسلحة.. ماذا يحدث في الولايات المتحدة؟"مفاتيح للتنمية"... مؤسسة جديدة تنضم لأسرة العمل الخيري في سورية؛ وأول الغيث توزيع سلل غذائية ومواد تعقيم من خلال مبادرة "سلامة خيرك".وزير التربية: لا استئناف للدوام في المدارس طالما أن هناك خطراً يتهدد حياة الطلابلإيقاف الاقتتال بين مرتزقته.. الاحتلال التركي يدخل رتلاً من الآليات العسكرية إلى مدينة رأس العين بالحسكةالشرطة الروسية تفض اشتباكا مسلحا بين الدفاع الوطني السوري و"قسد" بالقامشليمركب إعادة الاعمار مستمر ... إعادة تأهيل بنى ومشاريع المؤسسات العامة خطوة أوليةمنهجية عمل جديدة للجنة إعادة الإعمار المعنية بتأهيل المناطق المحررة من الإرهاب والتعويض على المتضررين"أدلة مثيرة " على أن لقاح السل قد يكون فعالا ضد Covid-19اختراق كورونا.. اكتشاف عقار متوفر حول العالم يمكنه قتل COVID-19 خلال 48 ساعة“فيروز” تصلي لخلاص العالم في فيديو جديدهناء نصور تعلن إصابتها بفيروس كوروناالسلطات السعودية تقبض على شخص قدم شايا لزوجته من مياه المرحاضالسلطات السعودية تقبض على شخص قدم شايا لزوجته من مياه المرحاضاحذروا من الاحتيال الإلكتروني بسبب كورونا!مركز علمي روسي يقيم احتمال ظهور فيروس كورونا المستجد بطريقة اصطناعيةجبهتان لكورونا ......بقلم د.بثينة شعبان العرب في زمن الكورونا غافلون داخل الكهف.. د. وفيق إبراهيم

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 

كيف لا يزغرد التراب؟ | نبيه البرجي

إليك…

بأعصاب الجبال، وبكبرياء الجبال، وبصلابة الجبال. كل عربي مدين لك. لولاك، بالشعب الرائع، وبالجيش الرائع، لكانت المنطقة، بقضها وقضيضها، بين أشداق البرابرة.
الآتون من أقاصي جهنم عادوا، ويعودون، إلى أقاصي جهنم.


حين يكون بنيامين نتنياهو ضدك، وحين يكون رجب طيب أردوغان ضدك، وحين يكون دونالد ترامب ضدك، ومعه كل بقايا القرن التاسع عشر، كيف لنا ألا نرفع الأيدي، ألا نرفع دقات القلب، إلى الأعالي، لنقول لك أنت القائد، وأنت الأخ، وأنت الصديق، وأنت الابن للتراب المقدس الذي عمره عمر الدهر؟

كصحفي، تابعت عن كثب ما يقال داخل هذا البلاط، وذاك البلاط «ومن كل القياسات». بالاسم نعرفهم، واحداً واحداً، الذين كانوا يعدّون العدة للمهرجانات احتفاء بسقوط سورية. لم تسقط. ظلت على بهائها، وعلى عنفوانها، على الرغم من الليالي الليلاء، ومن كل العذابات، وبالرغم من كل الحصار.
ما حدث يتعدى اللامعقول. تلك الأرمادا السياسية، والدبلوماسية، والعسكرية، والإعلامية، لم تتمكن من أن تهز أعصابك لأنك ابن حافظ الأسد، الرجل الكبير، والرجل التاريخي، ولأنك تغتسل بتراب سورية، وبهواء سورية، وبتاريخ سورية، لكأنه تاريخ… التاريخ!
نستذكر صدمة إليوت أبرامز. سأل إذا ما كان الآن رينيه الذي أخرج فيلم «هيروشيما حبيبتي»، جاهزاً لإخراج «دمشق حبيبتي». هو الشغف بالنص التوراتي إياه. أنت كسرت النص، وكسرت من استشهد بالنص.
هم الركام. الذين يلعبون في الزوايا، كما الجرذان البشرية، وأنت الذي تعلم أين نقطة «ونقاط» التقاطع بين أنقرة وتل أبيب. الآن، صرخة اليائس في قعر الزجاجة.
ريتشارد هاس، رئيس مجلس العلاقات الخارجية لاحظ «كما لو أنهم يقاتلون طواحين الهواء». لعله استعاد ما قاله الجنرال نورستاد إبان الحرب في فيتنام «لم يكن لدي أي شك في أن قاذفات الـ«بي 52» كانت تقاتل الهواء. مثلما حصل على ضفاف الميكونغ حدث على ضفاف بردى. القتال ضد الهواء.
لنعد إلى تقارير معهد استوكهولم للدراسات الإستراتيجية. تماماً مثلما قال الرئيس الأسد. حرب كونية على سورية. أحد الباحثين في المعهد تحدث بذهول كيف أن كل تلك الفصائل، وكل تلك المليارات، وكل تلك الأسلحة، وأن كل تلك السيناريوات لم تتمكن من أن تؤثر في عزيمة الرئيس الأسد. بالحرف الواحد قال «علينا أن نبحث عن أسباب المعجزة»!
الذين لعبوا بالطائفية أو بالمذهبية. الذين لم يتوقفوا عن تسويق الحرائق، أقرّوا، أخيراً، بالنواة الصلبة للجيش العربي السوري الذي انتماؤه الوجداني، وانتماؤه العقائدي، وانتماؤه الإستراتيجي، لسورية. ألا يجسد الرئيس بشار الأسد العنفوان السوري، التاريخ السوري؟
أولئك الذين لا يعلمون أن التراب السوري يستضيف خالد بن الوليد، وصلاح الدين الأيوبي، ويوسف العظمة، وجول جمّـــال، وغيرهم وغيرهم. كيف لهذا التراب أن ينحني أمام الأقدام الهمجية؟
كلبناني أقول، لولاك لسقط لبنان. السيناريو الذي وضعه القناصل، وظلال القناصل، كان يلحظ عودة إسرائيل إلى نهر الأولي، على أن تكون طرابلس محظية عثمانية. لمن تكون بيروت، ولمن تكون المناطق الأخرى، فيما لو قيّـــض للسيناريو أن يشق طريقه إلى التنفيذ؟
تفكيك «وتفتيت» خريطة سورية. تفكيك «وتفتيت» خريطة لبنان، كمدخل لتفكيك «وتفتيت» سائر خرائط المنطقة. نعلم ما يقوله الناس، وما تقوله النخبة، في الدول العربية حول الرئيس بشار الأسد. لا مجال لرفع الصوت لأن العصا وراء الباب.
إليك، أيها السيد الرئيس، دقات القلب، دقات قلب الجبال. لا أحد في التاريخ واجه ما واجهته، وما واجهته سورية. كيف لا تنحني لك الجبال؟ كيف لا يزغرد لك التراب؟.

الوطن 


   ( الخميس 2020/03/12 SyriaNow)  
 طباعة طباعة عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 08/04/2020 - 8:48 م

الأجندة
المطربة الأمريكية بينك تتعافى من كورونا وتنتقد إدارة ترامب انتحار وزير ألماني بسبب مخاوفه من أثار فيروس كورونا على الاقتصاد شاهد ماذا فعل موظف مع امرأة عطست في وجهه... فيديو بعد أيام من تحديه "كورونا" ولعق المرحاض.. شاب يؤكد إصابته بالفيروس القاتل! (فيديو) لا تنازل عن الأناقة حتى لو كانت في "زمن الكورونا".. رئيسة سلوفاكيا تجذب انتباه العالم (صور) شاب يلعق المنتجات في سوبر ماركت أمريكي لنشر "كورونا" السيارات تقفز على الطريق السريع في أمريكا... فيديو المزيد ...