الأربعاء8/4/2020
م21:39:37
آخر الأخبار
تحركات عسكرية أمريكية في العراق وتحذيرات من جر المنطقة لكارثةالأردن يعلن عن وفاة رابعة بكورونا والحكومة تحذر من القادمانسحابات تدريجية للقوات الأمريكية من قواعدها في العراق..السيد نصر الله: تداعيات تفشي فيروس كورونا أخطر من أي حرب عالميةوزارة الصحة: شفاء حالة جديدة من الحالات المسجلة لفيروس كورونا ليرتفع عدد حالات الشفاء إلى أربعتحسين جودة الرغيف وتنظيم عملية الحصول على المواد المدعومة خلال اجتماع في رئاسة مجلس الوزراءروسيا وتركيا تسيران ثالث دورية مشتركة على الطريق السريع M-4 في إدلب الصحة العالمية : دمشق تبذل أقصى طاقتها لمواجهة فيروس كوروناوفاة 828 شخصاً جراء كورونا في بريطانيا خلال يوماستقالة رئيس مجلس البحوث العلمية الأوروبي اعتراضاً على خطة مكافحة كوروناأسعار الذهب اليوم ...الاونصة تقترب من المليونين !!؟الدولار يرتفع عالميا" مع عودة المخاوف بشأن الفيروسكورونا وإدلب.. متى ستكون المعركة الفاصلة؟....بقلم الاعلامي حسني محلي«تحرير الشام» تحرّض على «حراس الدين»: معركة وشيكة في إدلب؟ القبض على أربعة أشخاص امتهنوا سرقة الموبايلات وانتحال صفة أمنية لابتزاز المواطنينفرع مكافحة المخدرات بدمشق يلقي القبض على أحد الأشخاص يقوم بالاتجار في مادة مخدرة شديدة الخطورةشاحنة ممتلئة بجثث ضحايا "كورونا" في نيويورك... صوركورونا ومبيعات الأسلحة.. ماذا يحدث في الولايات المتحدة؟"مفاتيح للتنمية"... مؤسسة جديدة تنضم لأسرة العمل الخيري في سورية؛ وأول الغيث توزيع سلل غذائية ومواد تعقيم من خلال مبادرة "سلامة خيرك".وزير التربية: لا استئناف للدوام في المدارس طالما أن هناك خطراً يتهدد حياة الطلابلإيقاف الاقتتال بين مرتزقته.. الاحتلال التركي يدخل رتلاً من الآليات العسكرية إلى مدينة رأس العين بالحسكةالشرطة الروسية تفض اشتباكا مسلحا بين الدفاع الوطني السوري و"قسد" بالقامشليمركب إعادة الاعمار مستمر ... إعادة تأهيل بنى ومشاريع المؤسسات العامة خطوة أوليةمنهجية عمل جديدة للجنة إعادة الإعمار المعنية بتأهيل المناطق المحررة من الإرهاب والتعويض على المتضررين"أدلة مثيرة " على أن لقاح السل قد يكون فعالا ضد Covid-19اختراق كورونا.. اكتشاف عقار متوفر حول العالم يمكنه قتل COVID-19 خلال 48 ساعة“فيروز” تصلي لخلاص العالم في فيديو جديدهناء نصور تعلن إصابتها بفيروس كوروناالسلطات السعودية تقبض على شخص قدم شايا لزوجته من مياه المرحاضالسلطات السعودية تقبض على شخص قدم شايا لزوجته من مياه المرحاضاحذروا من الاحتيال الإلكتروني بسبب كورونا!مركز علمي روسي يقيم احتمال ظهور فيروس كورونا المستجد بطريقة اصطناعيةجبهتان لكورونا ......بقلم د.بثينة شعبان العرب في زمن الكورونا غافلون داخل الكهف.. د. وفيق إبراهيم

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 

أيّ تسوية يريدها بوتين؟....بقلم ليلى نقولا

واقعياً، لن يقبل بوتين بأقلّ من تسوية تحفظ مكانة روسيا العالمية، وتؤمّن لها أهدافاً ثلاثة.


ما هو المدى الَّذي يمكن أن يصل إليه بوتين؟ وأيّ تسوية لتكريس نظام دوليّ جديد يمكن أن يقبل بها؟

يوماً بعد يوم، يزداد التدخّل الروسي في مختلف أنحاء العالم ويتوسّع، من الحديقة الخلفية لروسيا في كلّ من البلقان وأوروبا الشرقية، إلى سوريا في الشرق الأوسط، إلى فنزويلا وليبيا في كلّ من أميركا اللاتينية وأفريقيا.

وأمام هذه التدخّلات والرغبة الروسية الواضحة في زيادة النفوذ الدولي وتحصيل اعتراف دولي بأحقية هذا النفوذ وشرعنته، تُطرح تساؤلات مشروعة: ما هو المدى الَّذي يمكن أن يصل إليه بوتين؟ وأيّ تسوية لتكريس نظام دوليّ جديد يمكن أن يقبل بها؟

1- السيناريو الأول: تسوية "يالطا 2"

منذ قضيّة ضمّ القرم والمشاكل الروسية مع أوكرانيا، يطرح العديد من المفكّرين الأميركيين المختصّين بالشأن الروسي فكرة أنَّ الرئيس الروسي فلاديمير بوتين يسعى إلى تكريس تسوية "يالطا 2"، في الإشارة إلى التّسوية التي عقدها جوزيف ستالين مع كلٍّ من الرئيس الأميركي فرانكلين روزفلت ورئيس الوزراء البريطاني ونستون تشرشل في العام 1945.

في تلك التّسوية، استفاد ستالين من قدرة السوفيات على هزيمة ألمانيا النازية، ومن رغبة ملحّة لدى الأميركيين في استدراج انخراط عسكريّ سوفياتيّ في الحرب ضد اليابان، إضافةً إلى ميزان قوى عسكري يميل إلى صالحه في وسط أوروبا وشرقها، حيث يتواجد ملايين الجنود السوفيات الذين طردوا من ألمانيا.. فاستطاع أن يحصل على اعتراف غربي بنفوذ الاتحاد السوفياتي في وسط أوروبا وشرقها، وضمّ دول البلطيق إلى الاتحاد السوفياتي.

كما تمّ تقسيم ألمانيا وتوزيعها حصصاً بين الحلفاء، وتقرّر الموافقة على طلب ستالين الدَّفع بحدود بولندا نحو الغرب، لمنح الاتحاد السوفياتي مزيداً من الأراضي.

2- السيناريو الثاني: تسوية شبيهة بالوفاق الأوروبيّ 1815

خلال النظر إلى الخريطة الجغرافية والجيوبوليتيكية التي يتمدَّد على أساسها نفوذ روسيا في عهد بوتين، نجد أنَّ هدفه قد يكون مدّ النفوذ إلى مساحة أكبر من مساحة دول الاتحاد السوفياتي السابق، ليشبه إلى حدٍ بعيد النفوذ الذي حقَّقته روسيا الإمبراطورية والعظمة التي رافقتها.

في فترة ما بعد نابليون، وخصوصاً بعد هزيمة الجيوش النابولونية على أيدي الروس الَّذين طاردوا الجيش الفرنسي وصولاً إلى وسط أوروبا فغربها، وإلى أبواب باريس نفسها، أصبح القيصر الروسي يعرف باسم ألكسندر "منقذ أوروبا"، وهو ما جعله يترأَّس جلسة إعادة رسم خريطة أوروبا في مؤتمر فيينا في العام 1815.

الفارق بين التسويتين أنَّ الأولى كرّست الثنائية القطبية، بينما كرّست الثانية مفهوم توازن القوى بين قوى كبرى متعدّدة، أخذت على عاتقها قيادة أوروبا (مركز العالم) بشكل جماعي للحفاظ على السلام، على أن يعود لهم وحدهم ترسيخ الوضع السياسي والإقليمي والدفاع عنه، وإعادة تحديده إذا اقتضت الضرورة ذلك. 

اليوم، المظاهر التي يعيشها بوتين، والاقتباسات التي يستخدمها، والتماثيل التي تزيّن القصور الرئاسية والمباني الحكومية، تشير إلى رغبة روسية حالية في إعادة أمجاد روسيا القيصرية التي أخافت العالم القديم، وفرضت نفوذها على العالم، وهزمت أعتى الجيوش العثمانية والأوروبية.

انطلاقاً مما سبق، يمكننا أن نشير إلى أنّ بوتين يسعى اليوم إلى تسوية عالمية تدمج بين معايير التسويتين معاً، فالاعتقاد بأنه سيقبل بعد التقدّم الّذي أحرزه في كلٍّ من سوريا وليبيا وأوكرانيا وغيرها بالاكتفاء بتسوية "يالطا 2"، أي تسوية تحفظ له نفوذه في أوروبا الشرقية فقط، كما يردّد الخبراء الأميركيون، هو مجرّد وهم. 

واقعياً، لن يقبل بوتين بأقلّ من تسوية تحفظ مكانة روسيا العالمية، وتؤمّن لها أهدافاً ثلاثة هي: نفوذ بلا منازع في دول الاتحاد السوفياتي السابق، حجز مقعد ثابت لروسيا على طاولة القوى العظمى حين يتمّ اتخاذ قرارات بشأن المناطق المتنازع عليها، ومنع الولايات المتحدة من الاستمرار بالتفرّد في الهيمنة على العالم.

الميادين 


   ( الجمعة 2020/03/13 SyriaNow)  
 طباعة طباعة عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 08/04/2020 - 8:48 م

الأجندة
المطربة الأمريكية بينك تتعافى من كورونا وتنتقد إدارة ترامب انتحار وزير ألماني بسبب مخاوفه من أثار فيروس كورونا على الاقتصاد شاهد ماذا فعل موظف مع امرأة عطست في وجهه... فيديو بعد أيام من تحديه "كورونا" ولعق المرحاض.. شاب يؤكد إصابته بالفيروس القاتل! (فيديو) لا تنازل عن الأناقة حتى لو كانت في "زمن الكورونا".. رئيسة سلوفاكيا تجذب انتباه العالم (صور) شاب يلعق المنتجات في سوبر ماركت أمريكي لنشر "كورونا" السيارات تقفز على الطريق السريع في أمريكا... فيديو المزيد ...