السبت19/1/2019
م15:18:38
آخر الأخبار
مقتل 35 من داعش في قصف الحشد الشعبي العراقي داخل سوريا أبو الغيط: الموقف العربي تجاه عودة سوريا إلى الجامعة "لم ينضج"بعدوزير الخارجية العراقي:تعليق عضوية سورية بالجامعة العربية كان خطأ العراق يكشف رسميا عن اتصالات لإعادة سوريا إلى مقعدها العربيالحرارة تميل للارتفاع وتحذير من حدوث الصقيع في بعض المناطق الداخليةالسفير السوري في بيروت يؤكد اعتذاره عن المشاركة في افتتاح القمة الاقتصادية انفراجة قريبة في أزمة الغاز بسورياالارصاد : الحرارة غدا أدنى من معدلاتها وتحذير من الجليد والصقيع في بعض المناطق والضباب.. ودرجات الحرارة المتوقعةموسكو تدعو واشنطن لحل المشاكل "قبل فوات الأوان"غوتيريش: لا حدود زمنية لبدء عمل اللجنة الدستورية السوريةسورية تثبت عقد لاستيراد 200 ألف طن قمح من روسياارتفاع إنتاج حديد حماة 30 طنا يومياخفّة ترامب في لعبة (القصّ واللصق) في الشمال السوري ....بقلم فيصل جللولعن حرارة العلاقة بين دمشق ورام الله ...بقلم حميدي العبداللهالمانيا .. مقتل صيدلاني سوري بفأس في ظروف غامضةرجل يقتل “ حماته “ ويحرق جثتها بعد اكتشافها أنه سرقها في دير الزور صورة انتحاري مشتبه بتفجيره مطعما في منبج قبيل العمليةبعد اعتقاله في سوريا.. داعشي أميركي: لست نادماجامعة دمشق: استمرار دوام التعليم المفتوح ليومي الجمعة والسبترغم أنفك .. 9 علامات تؤكد أنك ستصبح غنياً وإن لم ترغب بذلكالجيش يحبط محاولات تسلل مجموعات إرهابية باتجاه نقاطه العسكرية والقرى الآمنة بريف حماة الشماليالاغتيالات تستهدف النصرة مجدداً وعشرات الفصائل تلتحق بـ فيلق الشام وزير الاشغال العامة والاسكان يتفقد ميدانيا سير العمل بمساكن السكن الشبابي بقدسيامؤسسة الإسكان تواصل جلسات تخصيص السكن الشبابي في ضاحية قدسياعلماء يحذرون من خطر قاتل تنقله الإيصالات!ماذا يحصل لجسمك عند تناول زيت الزيتون كل صباح؟مخرج "فالنتينو" يؤكد عرضه في رمضان 2019رحيل الممثل المصري سعيد عبد الغنيامرأة تحرق زوجها لرفضه إعطاء ما كانت تريدهنوبة قلبية تقتل الحصان وصاحبته في آن واحد سكان الأرض على موعد مع "الذئب الدموي العملاق"سم الخفافيش مصاصة الدماء مفتاح نجاة الكثيرين من الأمراض الخطيرةالكرد ما بين وعد ترامب وحدود الخطأ والخطيئة... بقلم م. ميشيل كلاغاصيما هو سبب القمة الهزيلة والباهتة؟ ...بقلم ناصر قنديل

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 
 

اخبار العرب الآن >> مجتهد يكشف تفاصيل حراك الأمراء

  كشف المغرّد السعودي "مجتهد" في تغريدات على حسابه على "تويتر" بعض التفاصيل عن خلفيات ما جرى في قصر الحكم بالرياض. وبحسب تغريداته فإنّ عدداً كبيراً من الأمراء دعا للتحرك بسبب حالات الاعتقال والسجن مؤخراً حيث عومل بها الأمراء المعتقلون بجلافة وإهانة وتسليط الإعلام عليهم واتهامهم بالفساد وتشويه صورتهم وإسقاط هيبتهم علناً وتسليط تركي آل الشيخ وغيره عليهم واستفزاز الشعب في دينه ومعاشه مما فتح الباب لانهيار الأسرة كلها، على حدّ تعبيره.

وأشار مجتهد إلى أنه بعد النقاش بين بعض الأمراء تحرك فيهم شيء من العزة فقرروا الاعتراض جماعياً على ما يجري وتفادوا الذهاب للملك سلمان بسبب "وضعه العقلي" وكذلك تفادوا الذهاب لولي العهد بن سلمان لأنه "الخصم والحكم"، وقرروا الذهاب لقصر الحكم مقر إمارة الرياض لمقابلة فيصل بن بندر كونه من "عمداء الأسرة" وأمير أهم منطقة في المملكة.

بعد النقاش تحرك فيهم شي من العزة فقرروا الاعتراض جماعيا على ما يجري وتفادوا الذهاب للملك بسبب وضعه العقلي وكذلك تفادوا الذهاب لابن سلمان للأنه الخصم والحكم، وقرروا الذهاب لقصر الحكم مقر إمارة الرياض لمقابلة فيصل بن بندر كونه من عمداء الأسرة لسنة الكبير وأمير أهم منطقة في المملكة

كما لفت في تغريداته إلى أنه لم يخطر ببالهم أن فيصل بن بندر "جبان يخاف من ابن سلمان خوفاً شديداً ويستحيل أن يتصرف دون أذنه. ولذلك كانت ردة فعل فيصل بن بندر هي الاتصال بولي العهد قبل السماح لهم بالدخول ورفض دخولهم فتملّكهم الغضب وارتفع صياحهم عند الباب فأرسل ابن سلمان كتيبة من الحرس الملكي واعتقلتهم جميعاً"، مضيفاً أنه وحتى لا يعطيهم مصداقية أنهم معترضون على تصرفات ابن سلمان "القمعية" تجاه الأسرة ألّف ولي العهد قصة الاعتراض على الإعفاء من الفواتير وكلف بنشرها في الإعلام حتى يبدو الإجراء ضدهم له شعبية وقبول، حسب تغريدات مجتهد.

واعتبر مجتهد أن المهم في هذه الحركة أن هذه المجموعة واجهة لمجموعة أكبر ويبدو أن "التململ في العائلة تأخّر لكنه أخيراً أتى بنتيجة"، والقبض عليهم على الأرجح لن يكون النهاية وربما تتفاقم المسألة، موضحاً أنه قد يتمكن من نشر أسماء الذين حضروا لاحقاً.

شعبياً...العاطلون من العمل يتذمّرون من أوامر ملكية لم تشملهم

يأتي ذلك بعد ساعات من أوامر أصدرها الملك السعودي السبت بصرف بدل غلاء معيشة شهري قدرة 1000 ريال (267 دولاراً) للمواطنين من الموظفين المدنيين والعسكريين لمدة سنة تعويضاً عن زيادة تكاليف المعيشة بعد أن رفعت الحكومة أسعار البنزين المحلية وفرضت ضريبة القيمة المضافة.

وبحسب ناشطين سعوديين فإنّ الخطوة السعودية هذه أتت بعد حراك على وسائل التواصل الاجتماعي انتقد المستوى المتدنّي للرواتب مقارنة مع غلاء المعيشة في المملكة.

وعقب صدور القرار الملكي غرّد ناشطون على هاشتاغ  #العاطلين_منسيين_من_الأوامر  واحتلّ المرتبة الأولى في تويتر السعودية، في إشارة إلى أنّ المواطنين غير العاملين في سلك الدولة أو حتى العاملين في القطاع الخاص لم يشملهم هذا القرار.

وفي مرسوم ملكي نشرته وسائل الإعلام الرسمية، أمر الملك أيضاً بصرف مكافأة خمسة آلاف ريال للعسكريين "على خطوط المواجهة" مع اليمن حيث تخوض السعودية حرباً منذ ما يقرب من ثلاث سنوات على اليمن.

وكانت المملكة، أكبر دولة مصدرة للنفط في العالم، قد ضاعفت تقريباً أسعار البنزين يوم الإثنين في إطار مبادرة إصلاح واسعة تستهدف إعادة هيكلة الاقتصاد.

وبدأ في نفس اليوم سريان ضريبة قيمة مضافة بنسبة خمسة في المئة على مجموعة واسعة من السلع والخدمات.

وجاء في الأمر الملكي أن العلاوات الجديدة تأتي "إدراكا لما سيترتب على الإجراءات الضرورية التي اتخذتها الدولة لإعادة هيكلة الاقتصاد من زيادة في أعباء المعيشة على بعض شرائح المواطنين، ورغبة منا في التخفيف على أبنائنا وبناتنا".

ونصّ الأمر الملكي على أن "تتحمل الدولة ضريبة القيمة المضافة عن المواطنين المستفيدين من الخدمات الصحية الخاصة والتعليم الأهلي الخاص".

وستتحمل الدولة أيضاً ضريبة القيمة المضافة "عما لا يزيد عن مبلغ 850 ألف ريال (226.660 دولاراً) من سعر شراء المسكن الأول للمواطن".

كما تضمّن الأمر "إضافة بدل غلاء معيشة للمعاش التقاعدي الذي يصرف من المؤسسة العامة للتقاعد والمؤسسة العامة للتأمينات الاجتماعية للمستفيدين من المواطنين بمبلغ 500 ريال، وذلك لمدة سنة".

واشتمل كذلك على "إضافة بدل غلاء معيشة للمخصص الشهري لمستفيدي الضمان الاجتماعي بمبلغ خمسمئة ريال لمدة سنة" مع عدم الجمع بين هذا البدل وذلك الوارد في البند السابق.

كما نصّ الأمر الملكي على "زيادة مكافأة الطلاب والطالبات من المواطنين بنسبة 10% لمدة سنة".

ولم يكشف الأمر الملكي عن التكلفة الإجمالية للعلاوات والبدلات الجديدة، وإن بدت أقل بوضوح من علاوات سبق وأن منحها ملوك السعودية ومن ثم لا يرجح أن يكون لها تأثير كبير على النمو الاقتصادي أو على العجز في موازنة المملكة.

المصدر : واس + تويتر



عدد المشاهدات:2345( السبت 19:45:30 2018/01/06 SyriaNow)
 طباعة طباعة أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 19/01/2019 - 11:16 م

كاريكاتير

#صحف_عراقية

 

الأجندة

تابعنا على فيسبوك

بالفيديو... عقاب خاص للموظفين "زحفا على الأرض" في الصين بالفيديو... كوبرا ملكية تبتلع أفعى عملاقة أمام السياح صوّرتها في أوضاع محرجة.. ماريا كاري تتعرض للابتزاز من مساعدتها السابقة فيديو مؤثر لطفلة صغيرة تسمع لأول مرة صوت أختها وأمها (فيديو) بالفيديو... مشاهد تخطف الأنفاس أثناء هدم جسر في نيويورك بالفيديو...رجل أعمى يقود سيارة بسرعة جنونية على مدرج المطار تحديد بلد يحتضن أجمل نساء الدنيا المزيد ...