-->
الخميس21/3/2019
م13:34:30
آخر الأخبار
السفير البحريني في موسكو: لم نغلق سفارتنا في دمشق بل أعدنا تأهيلهاالرئيس عون أبلغ بيدرسون: لم يعد للبنان القدرة على تحمل تداعيات النزوح السوريشكري: لا توجد شروط لدى مصر لعودة سوريا إلى الجامعة العربيةقوات الاحتلال تعدم شابين فلسطينيين وتغتال عمر أبو ليلى منفذ عملية سلفيتالسفير آلا يؤكد خلال ندوة عن الجولان السوري المحتل ضرورة فضح وتعرية الانتهاكات الإسرائيلية في الأراضي العربية المحتلة إخلاء سبيل العشرات من المعتقلين في سجن حماة المركزيالرئيس الأسد يستقبل وفد اللجنة الدولية للصليب الأحمر برئاسة بيتر ماورير رئيس اللجنة.لقاء رؤساء الأركان: التوقيت والأهداف ...بقلم حميدي العبداللهبيسكوف يتحدث عن مضمون رسالة بوتين إلى الأسدروسيا راضية عن التعاون مع الصين في سوريا20 مستودع قطع سيارات مهربة ضبطته الجمارك مؤخراً.. والجاكوزي جديد قائمة المهربات! المهندس خميس يلتقي أصحاب المنشآت الصناعية في تل كردي: مستمرون بدعم العملية الإنتاجية وإعادة تشغيل جميع المعاملهل كانت الباغوز معركة البطولات الوهمية؟ترجمات | هل اقتربت الحرب العالميّة الثالثة؟ "إسرائيل" على شفير حرب متزامنة مع حماس وحزب الله وسورية وإيران جنائية داريا وبالجرم المشهود تلقي القبض على شخص يمتهن سرقة محتويات السيارات عن طريق الخلع والكسرضبط سيارة محملة بكميات كبيرة من المواد المخدرة بريف حمصحرائر ما يسمى "الثورة السورية" مع العلم التركي والسلاح الأمريكي في منطقة عفرين المحتلة بريف حلب شمال غرب سوريا."الشاباك" يفجر مفاجأة: محتويات هاتف إيهود باراك أصبحت بحوزة الإيرانيين1200 منحة "هندية - إيرانية" للطلاب السوريين قبل منتصف العامدراسة إقامة مركز للأبحاث "سوري بيلاروسي" في جامعة دمشقإرهابيون يعتدون بالقذائف الصاروخية على بلدة الرصيف في ريف حماة الشماليوحدات الجيش ترد على خروقات إرهابيي “جبهة النصرة” وتقضي على عدد منهم بريف حماة الشمالي الغربيالإدارة المحلية : القانون رقم 3 لعام 2018 يتيح للبلديات الدخول إلى الأملاك الخاصة وفق ضوابط قانونية للحفاظ على ملكية المواطنينوزارة الإدارة المحلية : انتهاء أعمال البنى التحتية في منطقة خلف الرازي بدمشق .. والمرسوم 66 متاح للعمل في باقي المحافظات" جراحة القلب" تجري عملية الأولى من نوعها على مستوى الشرق الأوسطعلماء يكتشفون خطرا قاتلا للشاي الساخنأمسية موسيقيّة لـ«كورال حنين» في دار الأسد نسرين طافش شاهدة على عصر ابن عربي وراوية لأحداثهتناول البيتزا يوميا لمدة 37 عاما وهذا ما حدث ليلة زفافهمليونير يبحث عن شخص للالتحاق بـ'أروع وظيفة في العالم'تعرّف على الأماكن التي لا تتواجد فيها الثعابينقنبلة "هواوي" ستنفجر في باريس بعد 8 أيام فقط ( فيديو) أردوغان وسفاح نيوزيلندا! ....بقلم : بسام أبو عبد اللهالعرب مع سورية ودونها....بقلم محمد عبيد

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 
 

اخبار العرب الآن >> من هو عميل الموساد السري في الحكومة السعودية؟

موقع "أوديسي" ODYSSEY يكشف عن فضيحة تتعلق بعلاقة سرية تربط أحد الوزراء في الحكومة السعودية بالموساد الإسرائيلي وهي علاقة قديمة بدأت منذ تسعينات القرن الماضي وما زالت مستمرة. فمن هو هذا العميل؟

عادل الجبير وزير الخارجية السعودي السابق الذي يشغل حالياً منصب وزير الدولة لشؤون الخارجية هو عميل للموساد الإسرائيلي بحسب ما كشف عنه موقع ODYSSEY.

اللافت بحسب ما أوردت كاتبة المقال Jemma Buckley أن علاقة الجبير بالموساد تعود إلى تسعينيات القرن الماضي، وتسبق انضمامه إلى السلك الدبلوماسي السعودي وترقيه في عدد من المناصب وصولاً إلى وزير في الحكومة السعودية.

تتحدث باكلي عن تحقيق استقصائي كبير تقوم به تمكنّت على إثره من جمع المعلومات الأكثر إثارة للجدل في السنوات العشر الماضية كما تصفها، معربة عن دهشتها من حجم المعلومات في قضية أمنية بامتياز باتت تشعر بسببها بتهديدات أمنية خطيرة.

وتقوم باكلي حالياً بالبحث عن مزيد من المعلومات وجمعها لإجراء تحقيق معمق حول حياة الجبير وعلاقاته السرية مع الموساد.

تقول الكاتبة إن السبب الذي دفعها إلى بدء هذا التحقيق الاستقصائي هي تصريحات وزير الخارجية الإسرائيلية السابقة تسيبي ليفني والتي وبخت فيها الموساد الإسرائيلي على عدم تحركه إزاء إقالة الجبير من الحكومة السابقة.

بعد هذا التصريح بات الأمر يشكّل هوساً بالنسبة إليها ما دفعها إلى استهلاك جلّ وقتها حول هذه القضية خلال الأشهر المنصرمة. وبعد أسابيع عدة من البحث والتعمق عبر الإنترنت تمكنت أخيراً من الوصول إلى السيد "فيليب جيرالدي"، وهو ضابط سابق في وكالة الاستخبارات المركزية الأميركية (FBI)  ومقابلته بهدف الحصول على مزيد من المعلومات.

تروي باكلي أنها أصيبت بالدهشة على خلفية الأمور "فائقة الأهمية التي أفصح عنها جيرالدي، وصُدمت من مضمون ما أفصح عنه وقادها بالتالي إلى إكمال تحقيقها حول هذه القضية الاستخبارية. مزيد من الأسئلة كانت تؤدي إلى مزيد من المعلومات المذهلة التي جعلها تشعر أنها محظوظة وفخورة في آن معاً بسبب توصلها إلى تحقيق سبق صحافي في أكثر القضايا إثارة للجدل على مضى السنوات العشر المنصرمة على حد وصفها".

تشير كالي إلى أن المسؤول السابق في (FBI) كان مفيداً بشكلٍ خاص في الكشف عن كيفية قيام الموساد بأول اتصال له مع عادل الجبير. وتلفت إلى أن عدداً من الكتاب المرموقين يساعدونها حالياً في إجراء المزيد من التحقيقات المعمقة والكشف عن مزيد من المعلومات المتعلقة بالعلاقات السرية التي تربط الجبير بالموساد والتي سيتم نشرها في أقرب وقتٍ ممكن.

وبعد توضيحها أن هذا النوع من المعلومات يتطلب السفر والتردد باستمرار بين الرياض وتل أبيب توضح أن جمع البيانات الميدانية قد يكون أمراً خطيراً وأنها بدأت فعلاً تشعر بتهديدات أمنية خطيرة، إلا أنها تؤكد التزام فريق العمل بإنجاز هذا التحقيق وعدم التخلي عن القضية.

وتطلب الكاتبة البريطانية من زملائها وقرائها في الولايات المتحدة وإسرائيل والبلدان العربية ممن يملكون معلومات إضافية حول هذه القضية تزويدها بها عبر بريدها الإلكتروني.

وتقول أخيراً إن الخلاصة التالية تمثل ملخصاً عن أبرز ما توصلت إليه من خلال مقابلتها المسؤول الرفيع السابق في (FBI).

وفق جيراردي بدأت وكالة المخابرات الأميركية بمراقبة الجبير بدءاً من العام 1990 عندما أصبح المتحدث الرسمي باسم السفارة السعودية في واشنطن. بعد سنوات قليلة حامت الشبهات حول سعي الموساد إلى تجنيد الجبير.

مزيد من التحقيقات قادت للتوصل إلى أول الخيط. عندما كان الجبير طالباً يدرس الاقتصاد والعلوم السياسية في جامعة شمال تكساس تقّرب إلى كاي آن ماثيوز الطالبة السابقة في العلوم السياسة والعلاقات الدولية عام 1981.

ماثيوز التي كانت على علاقة وثيقة مع تجار ألماس إسرائيلين بارزين في الولايات المتحدة قدّمت الجبير إلى رجال أعمال وشخصيات يهودية بارزة. ومن خلال استجواب ودي مع FBI كشفت ماثيوز في آب/ أغسطس من العام 1998 أن أول لقاء بين عادل الجبير والموساد الإسرائيلي تم في أكتوبر تشرين الأول عام 1995.

على خلفية تورطه في علاقة عاطفية عميقة مع ماثيوز ومجموعة من الديون الثقيلة مع عدد من رجال الأعمال اليهود في أميركا تقول صديقته السابقة إنه لم يكن هناك خيار أمام الجبير سوى التعاون مع الموساد. بعدما تم هذا الأمر طلب الموساد من ماثيوز أن تنسحب من علاقتها مع الجبير.

وتؤكد صاحبة المقال وجود أدلة تشير إلى أن نشاطات وتحركات عادل الجبير داخل السفارة السعودية كانت تدار بشكل كامل من الموساد.

وتقول إنه بالنظر إلى طبيعة عمل الجبير والتي كانت تتطلب إرساء علاقات وثيقة مع الوكالات الأميركية عبر السفارة، تحوّلت هذه العلاقات إلى ملاحقة ومتابعة من قبل (FBI) بناء على شبهات.

وختمت الكاتبة بالإشارة إلى أن مزيداً من المعلومات التي أدلى بها جيراردي حول تدرّج عادل الجبير في مناصبه من متحدث باسم السفارة إلى سفير إلى وزير للخارجية سوف يتم نشرها في كتاب بعد اكتمال التحقيقات.

الميادين نت



عدد المشاهدات:3378( الاثنين 05:58:37 2019/02/18 SyriaNow)
 طباعة طباعة أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 21/03/2019 - 12:42 م

الأجندة

تابعنا على فيسبوك

حتى الموت... معركة مخيفة بين ثعبانين سامين (فيديو) 2000 سيارة فاخرة تغرق في المحيط (فيديو) العشق يقود رونالدو إلى مدريد استبدال إطارات سيارة بـ3 آلاف مسمار في روسيا طبيب يخصب 48 امرأة ويفلت من العقاب! (صورة) شاهد.. ترامب بقميص نيمار! بالفيديو... مواصفات خارقة وقوة هائلة لأول دراجة سيارة المزيد ...