الجمعة22/9/2017
ص7:21:19
آخر الأخبار
الأزمة الخليجية تتفاعل سورياً: بن سلمان (باع) زهران علوش!...بقلم علي شهاب دبلوماسي سوري: الدول الخاضعة للهيمنة الأمريكية لن تشارك بإعادة إعمار سورياغارتان صهيونيتان على تلة الرشاحة في جبل الشيخ على الحدود اللبنانية السوريةمسلحون يسلمون مواقعهم على الحدود السورية الأردنيةبالفيديو- تفاصيل فك الحصار عن فصيل للشرطة العسكرية الروسية في إدلبالدفاع الروسية: الدفاع الروسية: مسلحو "قسد" ينضمون إلى فصائل "داعش" ...أكثر من 85 % من أراضي دير الزور تحت سيطرة الجيش السوريبالفيديو ...قافلة مساعدات إنسانية من إيران لأهالي ديرالزوردير الزور: سباق النفط يتسارع هكذا فاجأ "الناتو" أردوغان في نيويورك!اردوغان : سننشر قواتنا في إدلبفي 3 أسابيع.. الذهب إلى أدنى مستوياتهتأهيل الخط الحديدي من حمص إلى خنيفيس -مناجم الشرقية بطول 186 كممن البحر إلى النهر.. الجيش السوري نحو حسم المعركة"الحياة "السعودية تكشف عن خطة "تقسيم ناعم" لسوريا... اليكم الخريطة! شاب مصري ينتحر بعد 10 أيام من زواجه!!في الغوطة الشرقية لدمشق قتل ابن أخته بسبب 200 دولارحدث في سوريا: دبابة "تي-72" تقضي على "تي-90"!!!؟ لحظة منع عملية إعدام لـ"داعش" في ديرالزور الشابة السورية ماسة أبو جيب ضمن العشرة الأكثر تميزا حول العالمسينطلق مؤتمر المعرفة الريادية بنسخته الثالثة الأسبوع القادم في دمشقتفاصيل إحباط هجوم "النصرة" على ريف القنيطرةبالفيديو...الجيش السوري يدفع بمزيد من وحداته للسيطرة على دير الزورحمدان: تحديد القيم الرائجة لأسعار العقارات سينعكس على مكافحة الفساد السائد في هذا القطاعدراسة لخفض مدة تقسيط المساكن والسعي لإدخال تقنيات التشييد الحديثة والسريعةالذبحة الصدرية أعراض واسباب وعلاج الذبحة الصدريةدراسة: الجلوس معظم اليوم قد يتسبب في وفاتك مبكرا!إطلاق الموسم السادس من مشروع دعم سينما الشبابمسلسل تيم حسن المؤجل .. إلى أين؟‎ترامب "يمدح" دولة غير موجودةرقصت عارية في السجن.. وهذا ما حصل!حافلة كهربائية تقطع 1800 كيلومتر من دون "شحن"اختراق علمي .. إطارات سيارات تعيد لحام نفسهاماكرون وترامب: تقاسم أدوار أم بدء استقلال؟....ناصر قنديلأداء وزارة التربية تحت قبة مجلس الشعب… أنزور: تشكيل لجنة لتقصي الحقيقة المتعلقة بالمناهج… الوز: الكثير ممن وجه الانتقادات للمناهج لم يقرأه

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 
 

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

خــــارج الـتـغـطـيـة >> طفلتي الارهابي “أبو نمر” ليستا أول الأطفال التي يفخخها

تناقلت وسائل الاعلام كثيرا مقطع الفيديو الذي وصف بالصادم والمروع للارهابي المسمى “أبو نمر”، وهو يبين كيف يحرض ويحث ابنتيه فاطمة التي فجرت نفسها في قسم شرطة الميدان واسلام التي فشلت في تنفيذ التفجير في وزارة الداخلية.

الفيديو، أو بشكل أدق الفيديوهات الثلاث التي نشرها حساب “أبو نمر” على “فيسوك”، المسمى “استفغر الله استغفر الله”، التي وصفت بالصادمة والمروعة، أدت لمحاولة معرفة حقيقتها، وتبيان حقيقة المسمى “أبو نمر”.

وتناقلت صفحات التواصل الاجتماعي خبرا مفاده أن طفلتي “أبو نمر” ليسا أول الأطفال التي “فخخهم”، بل سبق له أن استغل ابن شقيقه و “صهره” البالغ من العمر عشر سنوات فقط وقام بارساله إلى إحدى المناطق في دمشق ليزرع عبوة ناسفة هناك، واختفى الطفل ذو العشر سنوات من حينها.

أحد المواقع الالكترونية المعارضة قال أنه تواصل مع أحد الذين يعرفون “أبو نمر” واسمه “أبو ميار الكردي”، الذي كشف أن عبد الرحمن الشداد الملقلب بـ”أبو نمر” هو من سكان حي ركن الدين الدمشقي، وأنه بالفعل سبق له ارسال ابن أخيه الصغير ليفجر نفسه.

وأضاف “أبو ميار” أن عبد الرحمن شداد كان مطاردا وسجن في سجن صيدنايا العسكري لفنرة كونه ينتج الفكر السلفي وبسبب انتمائه لتيار “جند الشام”، الذي عرف قبل الحرب السورية بتنفيذه عدة عمليات في سوريا ولبنان.

وذكر الموقع، بحسب “ابو ميار”، أن “أبو نمر” لديه شقيق كان فجر نفسه مع زوجته منذ ثلاث سنوات بمقرّ الأمن السياسي بركن الدين، فيما نجا طفلهما ذو العشر سنوات، الذي قام “أبو نمر” بعد انتقاله لبلدة برزة بتزويجه لابنته فاطمة، سبع سنوات، كي يستطيع النوم في بيتهم لأنه “محرم عليها”.

وأشار الموقع إلى أن “ابو نمر” كان هاربا بعد اندلاع الحرب السورية والتجأ لمنطقة القابون في دمشق، وادعى “أبو ميار” أن المنطقة تعرف “أبو نمر” وتعرف عنه نزقه وغضبه وتكفيره لكل ما لا يناسبه، مضيفا أنه كان يرى دائما بسلاحه وبحزامه الناسف يتمشى في الشوارع.

وبحسب “أبو ميار” أيضا، فإن “أبو نمر” بعد انتقاله لبرزة مع ابن أخيه شكل خلية تابعة لتنظيم “داعش” وأصبح أمير لها، ويعد أول من أدخل التنظيم إلى دمشق، قبل أن يختلف مع أحد أمراء التنظيم ليبايع بعدها “جبهة النصرة” ونتقل ليستقر في غوطة دمشق الشرقية.

يذكر أن تفجير انتحاري كان وقع الأسبوع الماضي في قسم شرطة حي الميدان في دمشق أسفر عن جرح ثلاثة عناصر من الشرطة ومقتل الطفلة التي كانت ترتي حزاما ناسفا، لينتشر بعدها ثلاث فيديوهات منسوبة لوالد الطفلة.

قال فيها، صاحي الحساب المسمى “استغفر الله استغفر الله”، الذي تغير وأصبح اسمه “حسبي الله” أن ابنته فاطمة سبع سنوات فجرت نفسها، فيما ابنته الثانية اسلام فشلت في تفجير نفسها في وزارة الداخلية بسبب منع الحراس لها من الدخول ، مضيفا في رده على أحد التعليقات أن فاطمة أصبحت من “طيور الجنة” وفقا" لـتلفزيون الخبر..



عدد المشاهدات:2930( الجمعة 22:00:03 2016/12/23 SyriaNow)
 طباعة طباعة أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 22/09/2017 - 7:16 ص
رأس السنة الهجرية 1439

سنة خير على السوريين ان شاء الله

فيديو

 الجيش السوري والحلفاء في محيط حويجة صكر في دير الزور وعبورهم نهر الفرات

 

كاريكاتير

اللعبة انتهت / بريشة الرسام الكاريكاتيري نور الدين

 

الأجندة

تابعنا على فيسبوك

بالفيديو.. شاهد فتاة شجاعة تتعامل مع لصوص بالفيديو...تمساح يلتهم مراهقا أمام أعين أصدقائه بالفيديو.. رجل عدواني يدفع سيدة نحو أتوبيس لقتلها بالفيديو.. مربية ترمي رضيعة بطريقة قاسية جدا أجرت 200 عملية تجميل والسبب؟! بالفيديو - حاول كسر الرقم القياسي فوقعت الكارثة! بالفيديو.. أول مقلب تعرَّضت له نانسي عجرم في بدايتها الفنية المزيد ...