الاثنين23/4/2018
م16:24:39
آخر الأخبار
أخطر نساء "داعش" تقع بيد القوات العراقية (صورة)مصدر أمني: 40 شهيدا وجريحا بغارات للتحالف السعودي على حفل زفاف في حجة شمال غرب اليمنالعراق يعلن مقتل 36 مسلحا من "داعش" في الغارة الجوية داخل سوريا الأردن يدعو للحفاظ على «خفض التصعيد» جنوباً ويشدد على وحدة سورية … التخلي الأميركي عن ميليشيات المنطقة مستمر وجديدها وقف الطحين «الحر» يمارس التطهير العرقي في عفرين!«هيئة التفاوض» تطرق أبواب أصدقاء سورية!مخيم اليرموك.. حرب الشوارع الضيقةبتوجيه من الرئيس الأسد.. العماد أيوب يتفقد بعض تشكيلات الجيش والقوات المسلحة العاملة بالقلمون الشرقي لافروف يعلق على دعوة ماكرون للاميركيين للبقاء بسوريا : هذا موقف استعماري!بوتين وماكرون يتفقان على العمل لاستئناف المفاوضات السوريةمليون م3 غاز يومياً من حقول شمال دمشق إلى الشبكةالتجاري السوري يستأنف منح القروض والتسهيلات الائتمانيةما الذي تريده أمريكا بدعوتها لإرسال قوة عربية لسورية؟ بقلم:طالب زيفا باحث سياسي.الإرهاب ينتحر جنوب دمشقجريمة مروعة في مكة تهز السعودية... اب يذبح أطفاله البنات الـ3 بالسكين؟!!مهاجم عار يقتل 4 أشخاص في مقهى بولاية تينيسي تقرير استثنائي من مراسل غربي لن تنشره السي ان ان أمريكية تروي تفاصيل ما واجهته في الرقة بعد انضمام زوجها لـ "داعش" تحديد الجهات المسؤولة عن التأكد من صحة الوثائق والشهادات غير السورية في الجامعاتالتربية تعمم على مديرياتها تعليمات امتحانية للشهادات العامةخريطة تظهر سيطرة داعش والمجموعات الارهابية المسلحة في الغوطة الغربية لدمشق (جنوب دمشق)..ميليشيات تركيا تدحر «النصرة» غرب حلبرخصة إشادة سياحية لفندق في بلدة حصين البحر شمال طرطوسالقانون (10) للعام 2018…إطار قانوني لإحداث مناطق تنظيمية بمواصفات عالية مع الحفاظ على حقوق الأطرافعلماء يحددون أسوأ وضعية للنومفوائد الحلبة في تخفيض الكولسترول والتخلص من السمومحضر نجوم مسلسل «الهيبة» وتمّ تكريمهم...سهرة الـ«موركس»: «عسل» منى واصف كاظم الساهر يغني "نحنا ما بدنا شي" شارة مسلسل "الواق واق"طليقة ترامب توجه له نصيحة للمستقبل!ادعى أنه إرهابي ليتخلص من زوجته!3 مشروبات "طاقة" طبيعية يمكنك تحضيرها في المنزل… تعرف على المكونات وطريقة التحضيربعد تجربة سوريا... غواصة "كيلو" الروسية تتربع على "عرش المتوسط" (فيديو )أدونيس وتاريخنـا ....بقلم د. بثينة شعبانسقوط مشاريع التقسيم والفدرلة!...بقلم بسام أبو عبد الله

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 
 

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

خــــارج الـتـغـطـيـة >> عسكريون سوريون: أعدنا توزيع العتاد... ولا نرتدي دروعنا

لا طائرات تحلِّق في سماء الساحل السوري منذ أيام، والوضع العسكري أكثر هدوءاً من المتوقع، على الرغم من توقف المدمرة الأميركية (USS Donald Cook) أياماً عدة قبالة سواحل طرطوس. أخبار كثيرة تتناقلها الصحف والمحطات العالمية عن إخلاء قواعد الفرق العسكرية في محيط دمشق، 

وتحرك الطائرات الحربية إلى قاعدة حميميم الروسية جنوب مدينة اللاذقية الساحلية. لكن الواقع الميداني لا يوحي بالخوف وباستنفار ضخم كما هو متداول في وسائل الإعلام الخليجية والعالمية أيضاً. 

لا تسخّف المصادر العسكرية والميدانية من عمق التهديد الأميركي، غير أنها تنفي أي إجراءات تتعلق بإخلاء نقاط عسكرية بشكل تام، بل تسمي تحضيراتها توزيعاً للعتاد ونشره على مساحات متباعدة، بما يضمن سلامة القسم الأكبر منه في حال تعرُّض أي موقع عسكري لقصف محتمل. وتضيف أن الاهتمام الحالي منصبّ على ما يسمّى «الأمن الوقائي»، وهو ما تقوم به كل دولة عند تعرضها لأي تهديد خارجي، وفق بروتوكولاتها العسكرية. «في عام 2013 كنا وحدنا نجابه تهديد الضربة الأميركية، ولم يكن الحلفاء معنا بكل ثقلهم الميداني الحالي»، يعلّق أحد العسكريين على سؤال عن الخوف من تنفيذ التهديد الأميركي. ويضيف: «لا إجراءات استثنائية أبداً. نكذب إذ نقول إننا نجلس الآن في الخنادق مرتدين دروعنا وخوذاتنا، لكن هناك حالة من رفع الجاهزية، تتضمن استعدادنا للتحرك نحو مواقع أُخرى، في حال حدوث أي طارئ». ليس خافياً على العسكريين، في هذا السياق، الهدف الأميركي المتمثل بضرب مراكز القوة التي لا تزال في يد الدولة السورية، كالمطارات والقواعد العسكرية الكبرى، منعاً لتوسيع سيطرة «النظام» على مناطق جديدة، بعد طيّ ملف الغوطة الشرقية، والتحرك شمالاً نحو مناطق ريف حمص الشمالي مثلاً، أو حتى التوجه إلى شرق البلاد. حالة من الثقة تسود الأوساط العسكرية تجاه الحليف الروسي الذي «سيتمكن من ترجمة نصر الغوطة الأخير دولياً، ولن يسمح بسلب هذا المكسب من يد حليفه السوري». 
تحرك المدمرة الأميركية، قبل أيام، من مرفأ لارنكا في قبرص، إلى قبالة شواطئ طرطوس، خيّم على الأوساط العسكرية، في بادئ الأمر، وسط انشغالات شعبية بملف مختطفي دوما المفجع.
وإذ يُعَدّ مطار الضمير العسكري، شمال شرق دمشق، أبرز الأهداف المتداولة، بوصفه المطار الذي انطلقت منه المقاتلات لشن هجماتها على مدينة دوما، فإن للعسكريين السوريين قراءاتهم حيال بنك الأهداف المحتمل. يتوقع أحد الضباط العاملين ميدانياً منذ بدايات الحرب القائمة، ضرب نقاط قريبة من مناطق المسلحين، ما يسمح لهؤلاء بإعادة الانتشار في مناطق جديدة، بما يكفل استمرار التصعيد الميداني على الأراضي السورية. يضيف: «هذا حدث في تجارب سابقة مع الأميركي. وكان تنظيم داعش أبرز المستفيدين من الضربة». ويرى أن سيطرة «داعش» على مساحة صحراوية واسعة نسبياً تمتد بين ريف حمص الشرقي والبوكمال يحدد احتمالات الأهداف الأميركية المرتقبة لقوات الجيش في محيط مدينة الرقة وعلى طول نهر الفرات. ويستبعد الاشتباك الأميركي المباشر مع روسيا، غير أنه لا ينفي احتمال ضرب قوات تتبع لروسيا، أو تأتمر بإدارتها.

الاخبار



عدد المشاهدات:3533( الجمعة 07:38:23 2018/04/13 SyriaNow)
 طباعة طباعة أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 23/04/2018 - 3:34 م

أسلحة سلمها الإرهابيون في القلمون الشرقي قبيل إخراجهم الى الشمال السوري 

كاريكاتير

 

فيديو

ضبط المزيد من أدوات الإجرام في أوكار إرهابيي "جيش الإسلام" في الضمير

الأجندة

تابعنا على فيسبوك

بالفيديو... اكتشاف مخلوق غريب شبيه بـ "مصاص الدماء" يحير العلماء فيديو طريف لسعودي غاضب بعد القبض على حلاقه "اثناء الحلاقة"!!؟@ بالفيديو... فيل يمارس اليوغا في منتصف الطريق بالفيديو... طفلة تستعرض موهبتها النادرة الكشف عن سر خدعة "خبيثة" من ترامب عمرها 30 عاما بالفيديو: شابة تحضر حفل تخرجها بالتابوت شاهد ماذا فعلت مذيعة بعد قيام أحد المارة بخلع باروكتها المزيد ...