الأحد19/8/2018
ص5:58:37
آخر الأخبار
إعادة 347 نازحاً عراقياً من سورية إلى الموصل … استمرار عودة المهجرين السوريين من لبنانقتلى وجرحى في قصف جوي للعدوان السعودي على صعدة اليمنيةسي ان ان: قنبلة السعودية التي استهدفت حافلة مدرسية بـ اليمن باعتها أمريكاتوقيف شخص بجرم تهريب واحتجاز اشخاص سوريين لقاء الاستحصال على مبالغ ماليةتخريج الدورة الثامنة لصف ضباط وأفراد قوى الأمن الداخلي في الحسكةالحرارة تميل إلى الانخفاض والجو بين الصحو والغائم جزئيا“كاريتاس سورية” تقدم هدايا عينية للأسر المتضررة من اعتداءات إرهابيي “داعش” بالسويداءإلى أين سيذهب إرهابيّو إدلب؟ ...بقلم حميدي العبدالله بيسكوف: بوتين وميركل بحثا الملف السوري بشكل مفصلخبراء يتوقعون زلزالاً في اسطنبول قد يقتل 30 ألف شخصما وراء التنقلات الكبرى … مدير في «الجمارك» : لإتاحة الفرص أمام الكفاءات الجديدةالوزير غانم: أتمتة الآليات الحكومية ومحطات الوقود حققت وفورات وصلت إلى 10 مليارات ليرةالقوات الأميركية.. باقية! مازن بلالكلُ الطُرُق الفرنسية إلى دمشق.. مُقفَلة.....بقلم فيصب جللولالشعار يأمر بإلقاء القبض على المدعو "زين العابدين" المتهم بقضية اغتصاب الأطفال في كرتو بريف طرطوسأمريكي يقتل زوجته وطفلتيه ويبلغ الشرطة عن فقدانهن! (فيديو)ألف خروف سوري أضاح للعيد في قطر!!نذير شؤم على المجموعات المسلحة في سورياتخصيص أبناء الشهداء وجرحى الجيش المصابين بالعجز الكلي بنسبة 5 %من مجموع طلاب المدارس الخاصة وزير التعليم العالي: لا دورة استثنائية هذا العاموحدات من الجيش تدمر أوكارا وتجمعات لإرهابيي (جبهة النصرة) في ريف حماة الشماليداعش يستهدف الأمريكيين والفرنسيين في عقر انتشارهم شمال شرقي سورياالسياحة تمنح رخصة لشركة روسية لتنفيذ فندق وشالهيات بمستوى دولي في طرطوسالخارجية الروسية تبحث سبل تنمية السياحة في سوريافوائد للباذنجان لم تعرفها من قبلأفضل الحلول لوقف الشخير!الموســـم الـــدرامي لعــام 2018... الدراما الاجتماعية المعاصرة تُقصي مسلسلات (البيئة الشامية) و (الكوميديا) خارجاً...تيم حسن يعلن خبراً سعيداً لمحبي مسلسل "الهيبة"وصار للقطط في دمشق فندق!انهيار جسر بسبب سيلفي!عام 2018.. هواوي "P20 PRO" هو الأفضل عالميا!لا خصوصية لصفحتك الشخصية.. وسائل التواصل الاجتماعي تحت الرقابة (فيديو)تائهون في الشرق الحنون ..اّل سعود وتدمير الأمة....بقلم م . ميشيل كلاغاصيسوريا انتصرت... ماذا ينتظر اللبنانيون؟

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 
 

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

خــــارج الـتـغـطـيـة >> شاهد بالفيديو ... قوات الأمم المتحدة (أوندوف) تدعم تنظيم القاعدة لقتل جنود سوريين في الجولان في 2012

قامت صحيفة "فالتر" النمساوية أمس بنشر فيديو يعود إلى شهر ايلول عام 2012 وفيه يظهر قوات الأمم المتحدة "القبعات الزرقاء" من الجنسية النمساوية والذين كانوا حتى عام 2013 هم قوات الفصل بين سوريا والكيان الصهيوني كيف قاموا بتصوير سيارة تويوتا تحمل 9 عناصر من الأمن السوري على أحد الطرقات 

 وفي نفس الوقت قاموا بتصوير عدد ممن قالوا إنهم "مهربون" يختبؤن ويحضرون كميناً لضباط الامن. ورغم أن الضباط قد حضروا إلى مكان القوات النمساوية وسلموا عليهم وتحدثوا اليهم بالانكليزية لم تقم القوات النمساوية بتحذير ضباط الأمن السوري من الكمين الذي قام بتحضيره المسلحون .. وبعد ذلك أطلق الارهابيون النار على السيارة بينما لا يزال النمساويون يقومون بالتصوير والحديث وسأل أحدهم هل من المجدي طلب الاسعاف؟؟

انتشر الفيديو وقام وزير الدفاع النمساوي بالإيعاز الفوري بتشكيل لجنة تحقيق عاجلة لإجراء تحقيقات عما حصل في ايلول 2012 حتى نهاية شهر أيار !! وتقديم التعويضات للجنود السوريين المتضررين ! ولا تزال هوية المتورطين مجهولة خاصة بعد سحب القوات النمساوية عام 2013! ويقول رئيس تحرير صحيفة فولتر "فلوريان كلينيك" إنه كان بإمكان النمساويين منع هذه الجريمة، ومن المهم فحص ما إذا كانت الأمم المتحدة هي التي منعت الجنود من اتباع واجبهم في إنقاذ حياة السوريين من الكمين.
وتنتشر في منطقة الجولان تنظيمات تكفيرية بينها جبهة النصرة وجيش محمد وألوية الفرقان، وهذا الأخيرة يتبع مباشرة للجيش الإسرائيلي ومعقله يقع في مديننة القنيطرة المحتلة.
وقال المحامي الدولي مانفريد نواك أمس الجمعة : إنها أسوأ جريمة قتل وهي تُعتبر مشاركة في القتل والتحريض عليه، لقد كان عليهم تحذير السوريين!
وأشار نواك إلى التقارير التي تفيد أن جنود القبعات الزرقاء قاموا بتقديم الماء للمجرمين وبذلك هم غير حياديون في هذا بل قدموا الدعم لجانب واحد
ولدى سؤال نواك هل يمكن محاكمة الجنود النمساويين بموجب القانون السوري ؟
أجاب : لا لأن الحادثة حصلت في المنطقة المنزوعة السلاح، لكنها مسؤولية القانون الجنائي النمساوي !
من الجدير بالذكر أن الكتيبة النمساوية العاملة في قوات الأندوف كانت وكراً استخباراتياً كبيراً للتآمر على سورية منذ تجنيد الجاسوسة طل الملوحي على يد ضابط نمساوي - والتسبب بعاهة دائمة لضابط في السفارة السورية في القاهرة سامر ربوع - قبل إيقاد نار الحرب على سورية .. إلى ما بعد ضلوع عناصر تلك الكتيبة في جهد استخباراتي وتنسيقي بين الجماعات الإرهابية و"إسرائيل" في الجنوب .. إلى ما خفي وكان أعظم من ملفات لدى المخابرات السورية
رابط أصلي: youtu.be/nsRx2CRrk_s
Original Link: youtu.be/nsRx2CRrk_s
https://www.falter.at/archiv/wp/massaker-am-golan

(مضر إبراهيم)

النمسا تحقق بتورط جنودها بـ«أندوف» في مقتل سوريين

أعلنت النمسا أنها تحقق في حادثة وقعت في 2012، لمعرفة إذا ما كان جنود نمساويون يعملون ضمن قوات «أندوف» في الجولان العربي السوري المحتل، تركوا عناصر شرطة سوريين يقودون سيارتهم نحو كمين للإرهابيين تسبب بمقتلهم. ويظهر التسجيل المصور الذي أعدته قوات حفظ السلام النمساوية سيارة بيضاء على متنها عناصر من الشرطة السورية، سمح لهم الجنود النمساويون بالمرور، ويظهر التسجيل لاحقاً كيف تم إطلاق النار عليهم ما أدى إلى مقتلهم.

وسمعت في التسجيل محادثات العناصر أظهرت أنهم كانوا على علم بأنهم تركوا عناصر الشرطة السورية يسيرون نحو حتفهم، وسُمع أحد النمساويين يقول: «عليك حقاً أن تحذرهم»، ويرد آخر: «سترى كيف سيبدأ إطلاق النار».



عدد المشاهدات:6135( السبت 22:43:30 2018/04/28 SyriaNow)
 طباعة طباعة أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 19/08/2018 - 5:51 ص

الجيش السوري يتقدم في بادية  السويداء الشرقية

كاريكاتير

الأجندة

تابعنا على فيسبوك

السويد تسمح للأبقار بزيارة "شواطئ العراة" أكملا زواجهما بالرغم من طوفان داخل كنيسة في الفيليبين بالفيديو... سقوط طائرة هليكوبتر من سطح مستشفى كاميرات المراقبة توثق شبحا يركض (فيديو) نيكي ميناج متهمة بمحاولة قتل حبيبها السابق بسبب صرفه أموالها على "العاهرات" بالفيديو... مباراة كرة قدم نسائية تتحول إلى حلبة مصارعة شاهد كيف انتقمت طفلة من والدها الذي انشغل عنها المزيد ...