-->
السبت23/2/2019
ص5:34:21
آخر الأخبار
بعد 16 عاما من إغلاقه على يد الاحتلال.. الفلسطينيون يفتحون باب الرحمة في المسجد الأقصىالبشير يعلن حالة الطوارئ وحل حكومة الوفاق الوطني وحكومات الولايات "ضرب بيده على الطاولة"... الرئيس اللبناني يحسم الجدل بشأن العلاقات مع سورياسياسيون: موقف الرئيس اللبناني يمهد لخطوة كبيرة مع سورياتجمع وطني في القامشلي تأكيداً على وحدة سورية أرضاً وشعباً ودعماً للجيش في محاربة الإرهابسورية تشارك في اجتماع الجمعية البرلمانية للبحر الأبيض المتوسطتقنيات لتصنيع وتركيب الأطراف الصناعية لأول مرة بين أيدي فنيين سوريينملحق روسيا العسكري في دمشق: نكافح مع الجيش السوري وحلفائه ضد الشر العالمي ...المقداد: تضحيات للجنود الروس على أرض سورياواشنطن تؤجج الوضع في فنزويلا وقلق من عملية سياسية وعسكرية أمريكية ضد كراكاس تحت غطاء (إنساني)نيبينزيا: يتعين على مجلس الأمن الرد على الاستفزازات بفنزويلامنشأة ستمرخو لإنتاج بذار وثمار الفطر.. دعم المنتج المحلي وتأمينه بنوعية جيدةأكثر من 13 مليار ليرة قيمة الصادرات عبر معبر نصيب الحدودي خلال 3 أشهرحصانة الانتصار السوري وآفاقه الإقليمية ...تحسين الحلبيالقوات الأمريكية في سوريا ليست احتلالا بالنسبة لقيادات "قسد" الكردية... فما هو السبب؟ الداخلية: لا صحة لما تروجه بعض مواقع التواصل الاجتماعي حول فقدان طفل في طرطوساحتدام الحرب السورية ضد تمويل الإرهاب... وسطو مسلح على شركة حوالات - فيديو الحرس الثوري يعلن اختراق مراكز السيطرة والقيادة للجيش الأمريكي (بالفيديو) مصدر تركي يؤكد إصابة الجولاني ونقله إلى مشفى انطاكية٤٠٠ معلم ومدرس تدربوا على المناهج الجديدة بريف القنيطرة الجنوبي المحررصدور نتائج مفاضلة الدراسات العليا للكليات الطبية والمعلوماتية والعمارةالعثور على مقبرة تضم نحو 3500 جثة لضحايا قتلهم تنظيم "داعش في ضاحية الفخيحة بالرقة ..الجيش يرد على خروقات إرهابيي “النصرة” بصليات صاروخية مركزة في عمق مواقع انتشارهم على أطراف سراقب وكفر نبودة بريفي إدلب وحماةمنظم سفريات فرنسي يعرض رحلات سياحية إلى سوريارئيس "روستيخ" الروسية يتحدث عما ستقدمه روسيا لإعادة إعمار سورياتمرين بسيط ينقذ حياتك من خطر النوبات القلبية والسكتات الدماغية (فيديو)دراسة تكشف متى يؤدي الزواج إلى الموت!"عندما تشيخ الذئاب": دراما جديدة...تتحدث عن (الثالوث المحرم)فادي صبيح يحل ضيف شرف على "ورد أسود" ويوضح سبب اعتذاره عن "الحرملك"لكسب الشهرة ..مصري يزرع قنبلة وهمية ويبلغ الشرطةقطة مصمم الأزياء لاغرفيلد قد ترث أكثر من 195 مليون دولارالكراسوخا الروسية قادرة على دفن "قاتل" إس300 الإسرائيليبالفيديو... مواصفات وأسعار أيقونات "سامسونغ" الثلاث "غلاكسي إس 10"هؤلاء من سيشاركون في إعمار سوريا...عباس ضاهر عد إلى… جحرك! ...بقلم نبيه البرجي

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 
 

خــــارج الـتـغـطـيـة >> قيادي في (المعارضة السورية) يعترف بفشلها ويؤكّد أن التدخلات الخارجية تحكمت في الخيارات

مع وصول الحرب على سوريا الى سكة النهاية وبالمعادلات الميدانية للجيش والحلفاء يصبح السؤال ملّحاً عن مصير المعارضة المشتتة وهياكلها 

وعما إذا بقي لها من دور مستقبلي. ما يكشفه التسجيل المسرّب لأحد أعضاء منصة الرياض محمد صبرا من اعترافات حول ما جرى ويجري حول تلك المجموعات يؤكد أن تلك المعارضات لم تكن صاحبة َالقرار في صياغة خياراتها.
لا أحد يعلم تماماً ما الذي دها محمد صبرا كي يفتح النار على مؤسسات المعارضة السورية
فتح كبير المفاوضين في الهيئة العليا للتفاوض محمد صبرا النار على أعضاء الهيئة متّهماً إياهم بالتواطؤ والتضليل والتنازل عن الامتيازات التي منحها القرار ألفين ومئتين واربعة وخمسين في حصرية التمثيل المعارض. صبرا أخرج الى العلن الخلافات الكبيرة التي تعصف في صفوف المعارضة وتدخّل السفراء والعديد من الدول.
وأفتى بعدم جواز طرح دي مستورا في السلال الأربع لأنها تلغي التعاقب الزمني الذي كان يسمح للمعارضة بتشكيل هيئة حكم انتقالي تمنحها سلطة سياسية وهو أكبر تنازل قدّمته المعارضة.
ويمكن وضع كلام محمد صبرا في سياق ارتدادات الهزائم المتراكمة للمعارضة، بعد سيطرة الجيشِ السوري وحلفائه على مِساحات واسعة من سوريا، وتعبيره عن شعور متنام بأن المعارضة السياسية لم تعد تملك قراراً ولا حليفاً، تبحث في كيفية غسل هزيمتها، ومحاولة استعادة حصريتها في التفاوض في عملية سياسيةٍ واسترجاعها بمرجعية بيان جنيف واحد الذي ابتعد منذ انتصار حلب قبل عامين.
الكلام الذي يصدر عن شخصية كانت لوقت طويل من صقور الائتلاف والهيئة العليا للتفاوض قبل أن تقوم الدول الإقليمية بتصفيتهما سياسياً، يخرج الى العلن أحد عناوين الخلاف الكبيرة التي بدأت بارتدادات اتفاق حلب، والهزيمة القاسية والمذلة التي تلقّتها، ولاسيما أنّ المعارضة المسلحة والسياسية، وجدت نفسها في العراء شعبياً وسياسياً، بعد أن سقطت أسطورة جبهة النصرة وإمكانية الاحتفاظ بعاصمة الشمال.
الميادين
 



عدد المشاهدات:2189( الاثنين 00:11:02 2018/10/08 SyriaNow)
 طباعة طباعة أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 23/02/2019 - 5:22 ص

الأجندة

تابعنا على فيسبوك

مقالب وطرائف محرجه ... حاول أن لا تضحك شاهد ماذا فعل هذا الشاب عندما التقطت حبيبته باقة العروس شاهد... عملية افتراس لأسد الجبل في ثوان معدودة (فيديو) بالفيديو... موقف محرج للسياح على سور الصين العظيم إعلامية توزع مليون دولار على جمهورها(فيديو) سرقها من زوجها فسرقوها منه.. إيكاردي يشرب من الكأس ذاتها سائق حافلة يصلح ناقل السرعة باستخدام الطوب وكماشة معدنية أثناء سيرها (فيديو) المزيد ...