-->
الاثنين18/3/2019
م23:44:20
آخر الأخبار
مشاجرة وزجاجات متطايرة في البرلمان الأردني..والسبب؟ (فيديو)صحيفة نيويورك تايمز: محمد بن سلمان أعطى الضوء الأخضر لقمع المعارضة مقتل 3 إسرائيليين في عملية قرب سلفيت بالضفة الغربيةمعالجة أزمة النازحين: دمشق أقرب من بروكسل! ....ماهر الخطيبمنحة صينية لسورية بقيمة 100 مليون يوان لتمويل احتياجات ذات طابع إنسانيالرئيس الأسد لوفد عسكري إيراني عراقي مشترك: العلاقة التي تجمع سورية بإيران والعراق متينة تعززت في مواجهة الإرهاب ومرتزقتهالهيئتان التنسيقيتان السورية والروسية: واشنطن لا تكترث لأوضاع محتجزي مخيم الركبان الكارثيةالخارجية: دعم واشنطن للإرهاب لن يثنينا عن المضي في محاربته حتى تطهير آخر شبر من أراضينابائع البنادق لسفاح نيوزيلندا "لا يشعر بمسؤولية تجاه المأساة"رئيس النمسا: كفانا رقصا على مزمار ترامب! جلسة مكاشفة بين المهندس عماد خميس ومجلس إدارة غرفة صناعة دمشق وريفها تخرج بعدد من القرارات الهامةمجلس الشعب يتابع مناقشة مشروع قانون الجمارك الجديد ويوافق على عدد من موادهانتظروا العرض النيوزيلندي الباهر لأردوغان .. سلاح تركيا الجديد يرتد على المسلمين...نارام سرجونماذا بعد نيوزيلندا...؟ ....د. وفيق إبراهيم طعنها في رقبتها..... "علاقة مشبوهة" تربط شاباً سوريا بوالدة صديقه في الكويت؟!انزلاق سيارة سياحية في وادي قرية تعنيتا في بانياس"الشاباك" يفجر مفاجأة: محتويات هاتف إيهود باراك أصبحت بحوزة الإيرانيينجدة سفاح نيوزيلندا: "حفيدي طيب ولطيف"!التربية تعلن أسماء المقبولين في الاختبار الخاص بتعيين عاملين لديها من الفئة الثالثةنصفهم لم يحصلوا على "البورد".. مشروع قانون يمنح الأطباء و الصيادلة سنة لتسوية أوضاعهم ضفّة الفرات الشرقية: «داعش لا يزال هنا»ردا على اعتداءات الإرهابيين.. الجيش يدمر أوكارا لتنظيم جبهة النصرة في ريف حماةوزارة السياحة تمنح رخصة تأهيل فني أولي لشاطئ مفتوح في محافظة اللاذقيةبدء التسجيل على مساكن الادخار في عدد من المحافظاتأخيرا.. دراسة تحسم "مخاطر البيض"كن حذرا منها... أهم أسباب تسارع دقات القلبنسرين طافش شاهدة على عصر ابن عربي وراوية لأحداثه"بقعة ضوء 14" بكاميرا سيف الشيخ نجيبوفاة شخص في عملية زراعة شعر تحير الأطباءالسجن مدى الحياة لأميركية "جلست" على ابنة عمهاإنتاج صمامات قلب تضاهي جراحات القلب المفتوحلن تذهب بعيدا... خاصية جديدة من "واتسآب""مؤتمر بروكسل"..لإبقاء النازحين السوريين في "شتاتهم" .....فاطمة سلامةمن الباغوز إلى نيوزيلاندا!....بقلم د. بثينة شعبان

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 
 

حوادث وجرائم و محاكم >> 372 ضحية العام الماضي.. حماة أولاً بـ90 تلتها السويداء بـ53 وتدنت في دمشق وحلب … حجو : انخفاض في جرائم القتل والقبض على 98% من مرتكبيها

في الوقت الذي كان هناك العديد من التخوفات من انتشار جرائم القتل في سورية نتيجة الحرب التي تتعرض لها، أعلن مدير عام الهيئة العامة للطب الشرعي في سورية زاهر حجو أن جرائم القتل لم تتجاوز 1.8 لكل مئة ألف على حين في لبنان بلغت نسبتها 3.99 وأن العام الماضي لم يسجل سوى 372 جريمة في البلاد باستثناء الحسكة ودير الزور.

وفي تصريح لـ«الوطن» استثنى حجو المناطق التي هي خارج سيطرة الدولة لعدم وجود إحصائيات دقيقة ولغياب مؤسسات الدولة عنها إلا أنه يتم الإخبار عنها من الأهالي وأنه هناك خطة للهيئة للكشف عن هذه الجرائم عند دخول الدولة إليها، متوقعاً أن تكون الجرائم فيها ضعف ما تم تسجيله في المناطق الآمنة.
وأكد حجو أن محافظة حماة جاءت أولاً بعدد جرائم القتل والبالغة 90 ثم السويداء بـ53 تلتها اللاذقية 41 بعدها حلب بـ33 جريمة ودمشق 24 على حين لم تسجل في العام الحالي سوى 3 جرائم وفي المرتبة الأخيرة القنيطرة بـ4 جرائم فقط، مؤكداً أنه تم القبض على 98 بالمئة من مرتكبيها.
ورأى حجو أنه رغم هذا الانخفاض في جرائم القتل مقارنة بالظروف التي مرت على البلاد فإنه لا يمكن إنكار أنها زادت بعد عام 2011 على ما كانت عليه قبل الحرب لعدة عوامل أهمها ظهور العنف في بعض المناطق إضافة إلى تعاطي المخدرات والكحول وشعور البعض أن الأجهزة الأمنية منشغلة بالحرب ما يجعلها في منأى عن العقاب والملاحقة وبكل تأكيد هذا أمر خاطئ لأنه تمت ملاحقة كل جريمة وقعت من أجهزة الأمن الداخلي والدليل على ذلك النسبة العالية لكشف الجرائم والقبض على مرتكبيها.
ونفى حجو في الوقت ذاته أن تكون هناك جرائم أطفال تمت الاتجار بأعضائهم بعد قتلهم موضحاً أن هناك العديد من جرائم الأطفال لكن الطب الشرعي لم يجد أي حالة لطفل تم الاتجار بأعضائه.
ورأى حجو أن الجريمة لم تصل بعد في سورية إلى العمل المنظم بل هي في نطاق الحالات الفردية، لافتاً إلى أن بعض الجرائم التي جرى الحديث عنها عبر وسائل التواصل الاجتماعي وحدثت في دول أخرى وبالتالي كانت محاكاة لتلك الجرائم.
ومن المفاجئ إعلان حجو عن انخفاض جرائم الشرف على أقل تقدير في المدن الرئيسية التي لم تسجل سوى 10 جرائم فقط في العام الماضي من دون أن يذكر إحصائيات عن الأرياف إلا أنه اعتبره مؤشراً كبيراً عن انخفاض مثل هذه الجرائم بشكل واضح.
حجو الذي فوجئ عكس التوقعات أكد أن معظم التي تم فحصهن من النساء اللواتي قتلن بدواعي الشرف عذراوات حتى إن المتزوجات أيضاً لم يتبين عليهن أثر أي ممارسة أو اعتداء جنسي، ضاربا مثلا أن أحد الأزواج قتل زوجته بداعي الشرف وأنها حامل من غيره وعند فحصها تبين أن هو الوحيد الذي مارس معها الجماع كما أن الجنين تبين أنه من صلبه.
وأكد حجو أن الطب الشرعي جاهز لكشف أي جريمة وأن هناك دعماً من وزارة الصحة في هذا المجال عبر دعم الهيئة في هذا الموضوع.
الوطن
 



عدد المشاهدات:532( الاثنين 07:40:39 2019/02/25 SyriaNow)
 طباعة طباعة أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 18/03/2019 - 8:50 م

كاريكاتير

الولايات المتحدة ستقدم لعصابة "الخوذ البيضاء" دعماً بقيمة خمسة ملايين دولار.

 

الأجندة

تابعنا على فيسبوك

نجاة ثلاث تركيات من موت محتم (فيديو) بالفيديو.. "الشجرة النافورة" ظاهرة "خارقة" لها تفسير ماذا فعل سائق قطار لعشرات الأغنام التي وقفت في طريقه (فيديو) بالفيديو... أب يشاهد مباراة ويحمل هاتفا لابنته لتشاهد الكرتون بالفيديو... الرياح تطيح بشاحنة ضخمة في أمريكا شاهد ما فعله مجرم "نبيل" لضحيته بعد أن سرقها! بالفيديو... 76 مليون مشاهدة لأغرب طريقة لتقشير الفاكهة المزيد ...