السبت19/8/2017
ص8:30:49
آخر الأخبار
أي رسائل تنقلها عُمان بين واشنطن ودمشق؟بدء عمليات تحرير الجرود على الحدود اللبنانية السورية من سيطرة داعشمقتل ضابط وجندي سعوديين على الحدود مع اليمنقوات الحشد الشعبي تدمر مواقع لـ "داعش" عند الحدود السوريةالجنوب السوري: ارتياح «أهليّ»... بين «تخفيف التصعيد» وتطهير الحدودالجيش يؤمّن خطوطه الخلفية لمعركة دير الزور...«فيلق الرحمن» يدخل «الهدنة» من جنيفوزير الإعلام لـ سانا: الإقبال على معرض دمشق الدولي أكبر دليل على التعافي الذي تشهده سوريةبالخريطة : التقاء مزدوج بين وحدات الجيش السوري بين ارياف الرقة - حماة و حمص - حماة محررة 9000 كم مربع ومحاصرة داعش في ريف السلمية .. موسكو تبذل جهودا نشطة للتحضير لاجتماع في أستانا بشأن سورياواشنطن: الولايات المتحدة لا تخطط للبقاء في سوريا بعد هزيمة تنظيم داعش الارهابيالمهندس خميس: ضرورة نفض غبار الحرب والانطلاق نحو العمل والإنتاجسورية وروسيا تبحثان تعزيز التعاون في قطاعات النقل والطاقةكيف تجاوز الجيش العربي السوري الافخاخ الاميركية في مواجهته لداعش؟...بقلم شارل أبي نادروانتصرت سورية الاسد....بقلم فخري هاشم السيد رجب صحفي- الكويتاغتصبوها حتى كادت تموت.. اعتداء على طفلة أجنبية بالسعودية فقدت نطقها من هول الصدمة!إخماد حريق في "سوق الطويل" بمدينة حماة “ ثوار سوريا “ يقطعون شجرة في حوض اليرموك غرب درعا لأنها” كافرة “عندما انفجرت واقية قمرة الميغ 21 على ارتفاع 6000م ... ماذا فعل الطيار السوري؟!الرئيس الأسد يصدر مرسوماً بمنح دورة امتحانية إضافية وعام اسثتنائي للطلاب الراسبين والمستنفدين في المرحلة الجامعية الأولى ودراسات التأهيل المركز الوطني للمتميزين يكرم 54 طالباً من خريجيه.. التكريم دافع معنوي مهم من أجل الاستمرار بالتميز مستقبلاالدفاع الروسية توقع اتفاق هدنة مع فصيل "فيلق الرحمن" في سورياالجيش السوري يحرّر 9 آلاف كلم مربع على اتجاهات أرياف الرقة وحماة وحمصطرقات مأجورة في سورية..والمشروع قيد الدراسةقريباً .. تخصيص 1739 شقة سكنية في حلبالمكسرات تحمي من السرطان وتكبح جماح الأمراض5 أطعمة مفيدة لقلبك أبرزها السالمون والشوفانرحيل علاء الزيبق... الممثل الذي عكس تجربته على الشاشةإلهام شاهين: سورية انتصرت وعادت إلـى أهلها ...فيديوماذا يحدث لـ"تويتر" لو أغلق ترامب حسابهفيديو "جنسي" لموظفين في احدى المنظمات الدولية داخل مخيمات النازحين السوريين في لبنان!بعد أيام قليلة.. مفاجأة من ناسا وفيسبوك! آخر صيحات " واتس أب"؟ تعاف وأمل وقوة لسورية..ازدحام هائل وأعداد الزوار فاقت التوقعات في فعاليات الدورة الـ 59 من معرض دمشق الدولي.. شعبان: عودة معرض دمشق الدولي رسالة بأن الحرب انتهت وأننا في طريق إعادة الإعمار

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 
 

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

الاقتصـاد والاعمـال >> معالجة القضايا الجمركية وتسهيل انسياب السلع بالسوق المحلية في لقاء تجار دمشق مع وزراء الاقتصاد والمالية والتجارة الداخلية ومدير الجمارك

طالب المشاركون في اللقاء الذي دعت إليه غرفة تجارة دمشق مع عدد من وزراء الاقتصاد والمالية والتجارة الداخلية وحماية المستهلك ومدير عام مديرية الجمارك العامة بضبط عمل عناصر الضابطة الجمركية داخل المدن وعلى الطرقات وإلغاء تشوهات التعرفة الجمركية وتسهيل انسياب السلع إلى الأسواق المحلية.

كما دعا المشاركون إلى معالجة منعكسات قرار السماح للقطاع العام باستلام 15 بالمئة من مستوردات القطاع الخاص ومعالجة القروض المصرفية والسماح باستيراد المواد المطبخية المنزلية والبذور والمحاصيل الزراعية في مواسم زراعتها.

وأكد وزير الاقتصاد والتجارة الخارجية الدكتور أديب ميالة أن الحكومة تولي موضوع الجمارك اهتماما كبيرا وتعمل بالتعاون مع الجهات المعنية على دراسة أماكن وجوب وقوف الضابطة الجمركية وأين يمكن أن تصل سواء على الطرقات أم المستودعات أم المحلات أم المنافذ الحدودية وذلك لحماية المنتج الوطني مضيفاً إن ” علينا جميعا التعاون في مكافحة التهريب فأي شخص أو تاجر لا يقبل بتهريب المواد والسلع التي يصنعها هو في الداخل “.

وفي معرض رده على أسئلة الحضور أوضح الوزير ميالة أن قرار السماح باستيراد 10 آلاف طن من مادة البطاطا خمسة منها من القطاع الخاص وخمسة من القطاع العام يهدف إلى تشارك القطاعين بتأمين المواد الغذائية للمواطنين مبينا أنه نظراً لبعض الإشكاليات التي أخرت وصول جزء من كمية الاستيراد ” قررت اليوم اللجنة الاقتصادية تمديد موعد ورود الكميات إلى أسبوع آخر بعد تاريخ 15 آذار الذي كان محددا كآخر موعد لورود البطاطا “.

وأوضح الوزير ميالة أن المواد التي كانت مسموحة بآلية منح اجازات الاستيراد تتضمن مستلزمات الإنتاج والمواد الأولية الضرورية لمعيشة المواطن بما يهدف لحماية الصناعة الوطنية مشيرا إلى أنه ” نظراً للحركة الاقتصادية التي بدأت تنشط مؤخراً وبهدف تشجيع الصناعيين لإعادة تشغيل مصانعهم نعمل على وضع قائمة جديدة تتضمن مواد إضافية لم تكن مسموحة بما يساعدهم على إعادة دوران عجلة الإنتاج “.

بدوره بين وزير المالية الدكتور مأمون حمدان أن ” الجميع مؤمن بمضار التهريب على الصناعة الوطنية ” مشيرا إلى عدد من حالات التهريب التي ضبطتها الجمارك والتي تتضمن مواد غير صالحة للاستهلاك البشري وهو ما يستدعي ” تعاون الجميع للوقوف في وجه هذه الظاهرة “.

وأكد الوزير حمدان أن الحكومة تحرص على تطوير القطاع الاقتصادي ودوران عجلة الإنتاج المحلي وزيادته وقال إن ”  أي قرار أو قانون قابل لإعادة الدراسة والتطوير حسب المتغيرات وإذا كان هناك بعض المواد الممنوعة من الاستيراد وبالمقابل تعد ضرورية للتجار والصناعيين فالجهات المعنية مستعدة لإعادة دراستها ” كاشفاً عن وضع اللمسات الأخيرة لقانون الجمارك الجديد الذي يحدد واجبات وحقوق كل طرف بشكل عصري ومتوافق مع طموحات الجميع.

وبعد حديثه عن عدة مخالفات ضبطتها الوزارة لمعامل وشاحنات تحمل أو تصنع بضائع فاسدة شدد وزير التجارة الداخلية وحماية المستهلك الدكتور عبدالله الغربي أنه ” لن يكون هناك أي بضاعة في السوق إلا تحت الرقابة الصحية ” لافتاً إلى أن الوزارة على تواصل دائم مع التجار للوقوف على مشكلاتهم ومعالجتها.

وأشار الوزير الغربي إلى التحضير لاجتماع قادم مع القطاع التجاري لدراسة ملاحظاتهم ومقترحاتهم حول القرار الذي يسمح للمؤسسات العامة باستلام 15 بالمئة من مستوردات القطاع الخاص.

من جهته مدير عام الجمارك العامة فواز الأسعد أشار في تصريح للصحفيين إلى أهمية الموضوعات المطروحة في الاجتماع والتي تخدم مصالح جميع الأطراف من التجار والصناعيين والخزينة العامة للدولة مؤكدا ” استجابة إدارة الجمارك لجميع هذه المطالب وإيجاد الحلول اللازمة “.

وحول مطلب التجار للحد من وجود دوريات الجمارك داخل المدن بين الأسعد انه ” تم التوجيه وبشكل مباشر إلى جميع الدوريات بعدم التواجد داخل المدن ” مبينا أن المحلات التجارية الصغيرة ليست هدفا لإدارة الجمارك إنما هناك بعض المستودعات والمخازن داخل المدن التي تقوم الجمارك بالتحري بشأنها وضبط المهربات إن وجدت فيها.

ولفت الأسعد إلى أن إدارة الجمارك تسعى إلى الحد من ظاهرة التهريب وخاصة الكميات الكبيرة التي تؤثر في الاقتصاد الوطني وتحرم الخزينة من الرسوم الجمركية مبينا أنه ” تم الاتفاق مع التجار والصناعيين على تكثيف الجهود لمكافحة التهريب والتعاون يدا بيد للحد من هذه الظاهرة ” وأن إدارة الجمارك تتلقى الشكاوى على مدار الساعة حول أي مخالفة لمعالجتها مباشرة.

وبين الأسعد أن الإرساليات الزراعية لا يتم ضبطها بشكل عشوائي وإنما من خلال خبراء مختصين بهذا الموضوع وأن البيانات الجمركية تمنح بشكل دقيق وتفصيلي مضيفا ”  منذ اليوم ستكون كل دورية جمركية برفقة ضابط ورئيس للضابطة للحد من أي تجاوزات “.

وبالنسبة لوسائط النقل التابعة لشركات شحن البضائع التي قد تحمل بضائع غير مسجلة قال الأسعد إنه ” لن يتم بعد اليوم إيقاف الشاحنة أو سائق الشاحنة إنما يتم مصادرة الطرود فقط ريثما يتم إحضار مستند نظامي فيها “.

"سانا"



عدد المشاهدات:727( الثلاثاء 06:23:10 2017/03/14 SyriaNow)
 طباعة طباعة أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 19/08/2017 - 8:15 ص

فيديو

فوتو مونتاج عن تاريخ معرض دمشق الدولي .. وذاكرة دوراته المتعاقبة

فيديو

لقطات من حفل افتتاح الدورة الـ 59 لمعرض دمشق الدولي

الأجندة

تابعنا على فيسبوك

شاهد...ماذا فعلت رضيعة مع والدتها لحظة ولادتها اكتشفت أنّ زوجها يخونُها مع امرأةٍ ثانية .. فصوّرت نفسها وهي تنتقم منه بشنق طفلها! فيديو مروّع لسقوط طفل من سيارة أثناء سيرها فيديو ..قطة تنقذ رجل وزوجته من حريق هائل بالصور ..ثياب السباحة على أشكال وجوه رؤساء العالم بالفيديو.. شاهد لحظة سقوط سيارة من الطابق السابع ونجاة قائدتها من الموت المحقق بأعجوبة حادث تصادم بين طائرة وسيارة والأضرار مادية المزيد ...