-->
الخميس20/6/2019
ص3:10:31
آخر الأخبار
محققة دولية: ولي عهد النظام السعودي مسؤول عن مقتل خاشقجيمتحديا ترامب.. سيناتور أمريكي يتحرك لمنع بيع الأسلحة للسعوديةالرئيس العراقي: ضرورة حل الأزمة في سورية سياسياً ومواجهة الإرهابالذي دعا لـ"الجهاد" ضد الشعب السوري.. ميتا في سجنه!المعلم: توقف تركيا عن دعم الإرهابيين وانسحابها من سوريا سيؤديان إلى تطبيع العلاقات معها إن شاء اللهدمشق وموسكو تحملان الأمم المتحدة مسؤولية التقليل من حجم الكارثة الإنسانية في مخيم الهول ‏عشرات الأسر المهجرة تعود من مخيم الركبان ومخيمات اللجوء في الأردن إلى قراها المحررة من الإرهابالمعلم يزور الجناح السوري في معرض إكسبو العالمي للبستنة والزهور قرب بكينالجيش الإيراني: سنقضي على العدو خارج حدودنا إذا حاول غزونا في عقر دارناالقضاء الفرنسي: إحالة ساركوزي إلى المحاكمة بتهم فسادحاكم مصرف سورية المركزي : ارتفاع الدولار سببه حملة ممنهجة على سورية لإضعافها اقتصادياالمركزي يواصل استبدال الأوراق النقدية المشوهةالمعلم في الصين: ما الذي تستطيع بكين تقديمه؟ ....بقلم حميدي العبداللهصِرَاعُ مواقع!......د.عقيل سعيد محفوضوفاة 4 أشخاص بحادث تصادم على طريق الحسكة القامشليإخماد حريقين في داريا دون أضراروزير سعودي في سوريا ...ومصادر محلية تكشف عن أهداف الزيارة مركبة غريبة الشكل تهاجم المسلحين في سورياالتعليم العالي تعلن عن تقديم مقاعد دراسية للمرحلة الجامعية الأولى في سلطنة عمانالسياسات التعليمية في سورية: مراجعة تحليلية نقدية للوسائل والأهدافضبط مقر تحكم وعمليات لإرهابيي داعش في بادية دير الزور يحتوي أسلحة وذخائر بعضها إسرائيليتركيا تعيد إحياء «جند الأقصى» المحظور أميركياً وتزجه في معارك حماة! … الجيش يتصدى لمحاولات خرق «الخريطة الميدانية» وزير السياحة: لم نصرح لأي مكاتب سياحية خاصة بـ الحج والعمرة تقيب المقاولين السوريين في طرح جريئ عن مهنة آيلة للسقوط ان لم يتم دعمها والاهتمام بها حكوميا وافراد مشروب ليلي يساعد على إنقاص الوزن أثناء النوم!أستاذ طب نفسي: كلنا مرضى نفسيون لمدة ساعتينسلوم حداد: "جدو" أهم من أي لقب فني قد يطلق عليّ"أمل عرفة"إنسحبت بعد "إحتكاك"لبنان.. رحيل مؤلم لـ"محاربة السرطان الجميلة"لهذا السبب فتاه بريطانية تتعرض للضرب من قبل موظفي الأمن في مطار بأمريكا؟منشوراتك على "فيسبوك" تكشف عن إصابتك بأمراض محددة!تجارب ناجحة... علماء روس قاب قوسين أو أدنى من تطوير "عباءة التخفي"من إدلب إلى مضيق هرمزما احتمالات المواجهة العسكرية الأميركية ـ الإيرانية؟ ....العميد د. أمين محمد حطيط

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 
 

الاقتصاد والأعمال >> وزيرة الاستثمار: لينتظر المستثمرون قانوناً عصرياً واضح الرؤى والمحفزات

تترقب أوساط المستثمرين والمهتمين صدور قانون الاستثمار الجديد، الذي سيحكم عملية الاستثمار بما يتماشى وتهيئة مناخ استثماري محفز وجاذب يتصف بالمرونة والبساطة، ويخدم مرحلة ما بعد الحرب.

وبينت وزيرة الدولة لشؤون الاستثمار المهندسة وفيقة حسني أن القانون الجديد حرص على معالجة بعض النقاط فنياً على نحو دقيق، فقد تم توحيد الرؤية المشتركة للاستثمار بشكليه العام والخاص، وتوحيد المرجعيات الخاصة بالاستثمار بقانون واحد لمعالجة التشتت الناتج عن التعديلات المتتالية لقوانين الاستثمار، وتجاوز الثغرات التي ترافقت مع التطبيق، وتوجيه الاستثمارات وتحديدها بالشكل الذي يحقق أولويات التنمية، وهذا يعني من الناحية الفنية إعطاء الحوافز الممنوحة بموجب القانون للقطاعات ذات الأولوية وبشكل أساس القطاعات الإنتاجية، وإحداث المناطق الاقتصادية الخاصة بأشكالها المختلفة، بما يعزز تنمية المناطق الأكثر احتياجاً وتضرراً، وتبسيط إجراءات الاستثمار وتحديد إطارها الزمني، وذلك لتجنيب المستثمر العوائق الإجرائية والإدارية والفنية لمنع هدر الوقت.

وقالت حسني وفقا" لجريدة الخبر أن التشريع الجديد استفاد من معظم قوانين الاستثمار المعمول بها في الدول العربية وبعض الدول الأجنبية، بحيث حلل نقاط القوة والضعف في هذه القوانين، وخرج بصيغة تتناسب واحتياجات البلاد للمرحلة المقبلة، مشيرة إلى أن القانون قدم حوافز جمركية في إطار إعفاء مستوردات سائر مستلزمات المشاريع من الرسوم الجمركية والمالية والرسوم غير الجمركية، وذلك لمرحلة التأسيس، كما قدم حوافز ضريبية موزعة على شرائح محددة وفق الأولويات، إضافة لحوافز غير ضريبية. أما فيما يتعلق بتسوية المنازعات الاستثمارية، فقد حدد القانون الآلية التي تسمح باختصار وقت المقاضاة في إطار تشريعي وضعت ضوابطه بعناية.

وأوضحت حسني الفارق بين قانوني الاستثمار والتشاركية، فالأول ينظم الاستثمار الخاص والاستثمار في حال التشارك مع القطاع العام وفق ضوابط محددة، أما قانون التشاركية فهو يعد قانون طرح وإحالة، حيث تقوم الدولة بالتشارك مع القطاع الخاص في مشاريع حيوية مهمة، يلعب فيها الخاص دور الممول، الذي يتحمل المخاطر، وتترك له إدارة المشروع بكل تفاصيله الفنية، فيما تتلقى الدولة كشريك عائداً عن هذا المشروع أو الخدمة، وذلك لفترة زمنية طويلة ومحددة.



عدد المشاهدات:1327( الخميس 06:24:48 2018/10/11 SyriaNow)
 طباعة طباعة أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 20/06/2019 - 3:06 ص

الأجندة

تابعنا على فيسبوك

شاهد.. رجل ثمل يقود دبابة ويرعب سكان مدينته! ثعبان يفاجئ قائد سيارة في مشهد مذهل شاهد... نسر أمريكي يقوم بتصرف نادر مثل البشر ملكة جمال الفلبين تفتخر بأصلها العربي... وتكشف جنسية والدها العربية بالفيديو... شاب يبتكر أغرب جهاز لغسل الشعر لص يطلق النار على نفسه أثناء محاولته سرقة متجر (فيديو) ظهور جريء للفنانة اللبنانية مايا دياب بفستان شفاف المزيد ...