السبت7/12/2019
م19:44:20
آخر الأخبار
مطلق النار السعودي في قاعدة فلوريدا نشر بيانا قبل الهجوم: ... اكره الولايات المتحدة "لأنها دولة شر".مسلّحون يعتدون على المتظاهرين في ساحة الخلاني وجسر السنك ببغدادتوقيف 6 سعوديين قرب موقع هجوم فلوريدا وفد سوري يزور السعودية للمشاركة في اجتماعات الأمانة العامة للصحفيين العربرد سوري على ترامب: النفط لنا وسنعيده بشتى الوسائلإضاءة شجرة الميلاد في كنيسة رئيسي الملائكة ميخائيل وجبرائيل باللاذقيةسورية تؤكد التزامها بتعزيز تنفيذ الصكوك القانونية المتصلة بعمل الوكالة الدولية للطاقة الذريةانطلاق «ماراثون دمشق الأول» لدعم ذوي الإعاقة الذهنيةفيسك يكشف عن أدلة حول تورط النظام السعودي في وصول الأسلحة إلى الإرهابيين في سوريةإيران والولايات المتحدة تتبادلان عالمين معتقلينسيفي والبزرة وطرابيشي يساهمون بتأسيس شركة لصهر الحديدرئيس مفوضي هيئة الأوراق المالية: قانون سيزر الأميركي وراء ارتفاع صرف الدولار في سورية السعودية بعد الإمارات إلى دمشق.. ولكن .....بقلم الاعلامي سامي كليبهل اقتربت التسوية في المنطقة؟.....بقلم عمر معربونيلا صحة لما تروجه بعض مواقع التواصل الاجتماعي عن وقوع حادثة خطف فتاة في حلبإلقاء القبض على مطلوبين بجرائم قتل وسلب ومصادرة كميات من الأسلحة في بلدة سلحب بريف حماةخبراء وأطباء يحذرون : صحة ترامب العقلية تتدهور بسبب إجراءات عزله !! العثور على “داعشية ” تركستانية مقتولة “جلداً” في مخيم الهول بريف الحسكةالتربية تطلق أول محطة تربوية ثلاثية الأبعادالعزب : ننوي التشدد لمنع الموبايلات في المدارس .. عهد الواسطات في المسابقة انتهى وولىالجيش السوري يوجه ضربات مركزة للمسلحين بريف حلبقوات الاحتلال الأمريكية تنقل أحد عملائها من إرهابيي “داعش” إلى قاعدتها غير الشرعية في الشداديسرور : الانتهاء من تصديق مخطط القابون الصناعي الجديد والعمل على إعداد دراسة جدوى اقتصادية لتنفيذهمشروع طريق عام دمشق القنيطرة متوقف والسبب مؤسستي الاتصالات و مياه الشرب6 نصائح ذهبية لخسارة الوزن خلال النومتنظيف أسنانك 3 مرات يوميا يحميك من أمراض القلبسلطان الطرب بخير وبصحة جيدة نهاية مأساوية لملكة جمال باكستانموزة على الحائط.. ثمنها 120 ألف دولارزوجان عاشا معا 68 سنة وتوفيا معا بيوم واحدناسا: "الهرم الطائر" سيمر خلال ساعاتتطوير غراء لاصق للمواد تعجز القوة البشرية عن فصله!السوريون ودرس الحرب....بقلم عقيل محفوضالقتلة الاقتصاديون!....| د. بسام أبو عبد الله

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 

porno izle

الاقتصاد والأعمال >> بحيرات النفط المسروق .... تضليل في الحقائق ومحاولات لإعادة السرقة

بعد تداول بعض المعلومات عن وجود بحيرات من النفط المسروق من مخلفات المجموعات الإرهابية المسلحة تم التواصل مع وزارة النفط للوقوف على حقيقة المعلومات المتداولة،

 حيث أكد مصدر في وزارة النفط وجود كميات كبيرة من المخلفات النفطية في المنطقة الشرقية والشمالية ضمن مكبات وجور مختلفة في العراء بسبب التعديات على حقول النفط بفعل المجموعات الإرهابية المسلحة وسرقة النفط، وتتعرض للعوامل الجوية خلال فترة طويلة من الزمن وتسبب أضرار بيئية على الأراضي الزراعية والمواشي وعدم إمكانية استردادها للاستفادة منها دون معالجة خاصة وتكاليف كبيرة مع الإشارة إلى أن هذه المواقع لا زالت خارج السيطرة.

وحول ما ذكر عن تأخير الوزارة في إبرام عقد لاستجرار هذه الكميات قال المصدر:

- تقدمت مؤسسة عيد الجيش التجارية بكتاب إلى وزارة النفط بتاريخ 9/1/2019 تبدي رغبتها في استجرار المخلفات النفطية من حقول المنطقة الشرقية بسعر 8 دولار للطن الواحد.

- تمّ إعداد دفتر الشروط الخاص بالمخلفات النفطية يتضمن الوصف للمادة و الكميات التي تقدر بـ /3/ مليون طن، وأن المنطقة لازالت خارج السيطرة وأن تتم المعالجة وبيع المنتجات داخل القطر و لايحق تصديرها.

- تم تسليم دفتر الشروط للسيد ممثل مؤسسة عيد الجيش.

- بتاريخ 26/1/2019 قدمت مؤسسة عيد الجيش عرضها بالتزامها بدفتر الشروط وعلى استعداد لدفع 8.1 دولار لكل /1/ طن يتم استجرارها من المخلفات النفطية.

- تم دراسة العرض من قبل اللجنة المختصة و إعداد محضر وتمت إحالته إلى مكتب تسويق النفط بتاريخ 13/2/2019 لمتابعة إجراء ما يلزم.

- بتاريخ 21/2/2019 أرسل مكتب تسويق النفط كتاب يتضمن إبرام العقد من قبل الشركة السورية للنفط (كونها المالكة لمادة المخلفات النفطية).

وأثناء الإجراءات التعاقدية تم تقديم عرضين لنفس الموضوع وفق التالي :

- بتاريخ 14/3/2019 قدم العارض (مؤسسة أواديس استانبوليان للتجارة و الصناعة وشركة البر للنقل المحدودة المسؤولية بالتكافل و التضامن) كتاباً يتضمن رغبته في استجرار المخلفات النفطية من حقول المنطقة الشرقية بسعر /8.1/ دولار للطن الواحد.

- بتاريخ 31/3/2019 قدم العارض شركة BS COMPANY عرضاً يتضمن استجرار المخلفات النفطية من حقول المنطقة الشرقية و الشمالية.

- وبهذا يكون قد تقدم  ثلاثة عارضين لاستجرار المخلفات النفطية، ولذا تم التوجبه بتاريخ 10/4/2019 بمراسلة العارضين الثلاثة (مؤسسة عيد الجيش ومؤسسة أواديس استانبوليان للتجارة و شركة BS) والطلب منهم تقديم أسعارهم النهائية بالظرف المختوم وعرض النتائج على لجنة النفط.

- بتاريخ 11/4/2019 تم مراسلة العارضين الثلاث و الطلب منهم موافاتنا بأسعارهم النهائية لقاء كل طن يستجر من المخلفات النفطية من حقول المنطقة الشرقية والشمالية وفق دفتر الشروط المعد لهذه الغاية والمسلم إليهم أصولاً.

- بتاريخ 15/4/2019 تم فتح العروض المقدمة من العارضين وكانت النتائج :

1-شركة BS عرضت مبلغ /11.5/  دولار أمريكي لكل طن يتم استجراره من المخلفات النفطية.

2-مؤسسة أواديس استانبوليان للتجارة و الصناعة عرضت مبلغ /17/  دولار أمريكي لكل طن يتم استجراره من المخلفات النفطية.

3-مؤسسة عيد الجيش التجارية عرضت مبلغ  /22/  دولار أمريكي لكل طن يتم استجراره من المخلفات النفطية، مع الإشارة إلى أن عرضها الأول كان /8.1/ دولار لكل /1/ طن.

- بتاريخ 16/4/2019 تم إحالة المحضر من قبل الوزارة إلى مكتب تسويق النفط لإجراء ما يلزم أصولاً.

- وبنفس اليوم تاريخ 16/4/2019 ورد عرض عن طريق مكتب تسويق النفط من شركة Sandro أوف شور اللبنانية بدفع مبلغ /30/ دولار أمريكي عن كل /1/ طن يتم استجراره من الخلفات النفطية (وهو يعتبر العرض الرابع).

- ونظراً لاعتذار مكتب تسويق النفط عن إيرام العقد بسبب ورود عرض أعلى من العروض السابقة وكونه يصب في مصلحة الدولة ولتحقيق أكبر ريعية اقتصادية .

- كذلك صدر قرار لجنة النفط التي يترأسها السيد رئيس مجلس الوزراء بتاريخ 12/6/2019 تكليف وزارة النفط والثروة المعدنية لاتخاذ الإجراءات اللازمة من قبلها في بيع المخلفات النفطية وفق الأصول والأنظمة على أن تكون كفالة حسن التنفيذ للمخلفات النفطية 1 مليون دولار.

وفي الختام تسأل المصدر بالقول :

هل تحقيق إيراد أكبر للدولة من خلال الإجراءات التي قامت بها الوزارة ومكتب تسويق النفط يزعج هذه الشركة التي تدعي المصلحة العامة.

كذلك الأمر عندما قدمت الشركة عرضها الأول بـ / 8.1 / دولار للطن، وعند اسـتدراج العروض رفع إلى / 22 / دولار للطن ؟؟ لولا الإجراء ألم يكن  يسرق الدولة بـ / 14 / دولار لكل طن.

وعندما تقدم عارض آخر بـ / 30 / دولار لكل طن، هل المطلوب كرما لهذه الشركة أن نقدم له المادة بالسعر المقدم من قبله بـ / 22 / دولار للطن ؟!.

أليست الدولة هي الأحق بكل سعر زيادة ؟

القرار الأخير أتى نتيجة وجود أكثر من عرض وعليه كان قرار لجنة النفط استدراج عروض من قبل العارضين الأربعة وأن تكون كفالة حسن التنفيذ /1/ مليون دولار، والغاية هي تحقيق أكبر عائد للدولة وجدية العارضين وحسن التنفيذ.



عدد المشاهدات:1400( الخميس 10:22:52 2019/07/18 SyriaNow)
 طباعة طباعة أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 07/12/2019 - 1:44 م

خبراء وأطباء يحذرون : صحة ترامب العقلية تتدهور بسبب إجراءات عزله !! 

الأجندة
شاهد.. حسناوتان تظهران على الشاطئ مهارات كروية رائعة فهد يداعب ظبيا صغيرا لمدة ساعتين ومن ثم يفترسه... فيديو مصافحة حارة بين ماكرون وميلانيا بعد يوم مشحون مع زوجها ترامب "فيديو" أجمل نساء الأرض... الإيرانية ماهلاغا جابري تشارك بفعاليات موسم الرياض الترفيهي (فيديو) "قطة دراكولا" تجتذب آلاف المتابعين بأنيابها البارزة..فيديو غواص يراقص سمكة قرش في مشهد رومنسي... فيديو عصابة مسلحة تخطف رجلا من المشفى وتقطعه... فيديو المزيد ...