-->
الخميس25/4/2019
م13:48:31
آخر الأخبار
الأردن يمنع دخول أكثر من 190 سلعة سورية إعتباراً من شهر أيار المقبل!!."رجل "السلام" الإماراتي يجدد دعوته للتعاون مع "إسرائيلعون يبحث مع السفير عبد الكريم العلاقات الثنائية بين لبنان وسوريةفرنجية: لا شرعية لإعلان ترامب حول الجولان السوري المحتلوفد الجمهورية العربية السورية يعقد اجتماعا مع الوفد الإيراني في إطار محادثات أستاناالعماد الشوا: سورية مستمرة في حربها على الإرهاب وتحرير الجولان في مقدمة أولوياتهاافتتاح كاتدرائية السيدة للروم الكاثوليك الملكية في حلب بعد إعادة تأهيلهاالمقداد: الدول المعادية تستخدم في معركة الحصار ضد سورية أساليب لا إنسانية"التعاون حول سوريا مهم"... وزيرا الدفاع الروسي والإيراني يجريان محادثات في موسكو«لوفيغارو» تعيد اكتشاف كنيسة نوتردام في «قلب لوزة»حلب نبض الاقتصاد والتجارة السورية«الجمارك» تخسر 11 كغ ذهباً عبر القضاءحقائق صعبة في سورية...ترجمة لينا جبور إبرة بوتوكس ....بقلم مها الشعارالقبض على القاتل ...اكتشاف جثة لطفل وهو مشنوق بأحد الابنية قيد الانشاء بدبر الزوروفاة شخصين وإصابة 11 آخرين جراء تدهور سرفيس نقل ركاب جنوب السويداءبحماية الاحتلال التركي .. أول مقر لـ “الائتلاف” داخل سوريا منذ إنشائهالخطابة في الجامع الأموي الكبير ستصبح اعتباراً من الجمعة القادمة "بالتناوب بين كبار علماء دمشق".التعليم العالي تسمح لطلاب الصيدلة والتمريض بالتقدم إلى المنح الدراسية الهنديةإيقاف دوام طلاب التعليم المفتوح يومي 19 و20 الجاري بمناسبة عيدي الجلاء والفصح المجيدوحدات من الجيش تدمر أوكارا للإرهابيين وتقضي على عدد منهم بريف حماة الشمالياحتجاجات في قرى ريف دير الزور الشمالي الغربي على ممارسات ميليشيا “قسد”بدء الاعمال في مشروع بارك ريزيدنس و صب الاساسات للمرحلة الاولى اتفاقية بين المصرف العقاري والإسكان العسكري لتمويل مشروع إسكاني متكاملكيف يمكن تفادي العواقب الصحية الخطيرة للجلوس لفترة طويلة؟الماء..أسهل الطرق للتغلب على الوزن الزائدسلافة معمار تحاول الانتصار لذاتها في رمضان 2019صباح الجزائري.. الزوجة الضحية في رمضان 2019نافورة الحظ... من يلق النقود يقع في حب فتاة إيطاليةميلياردير استبدل صرف 11 مليون دولار على زفاف ابنته بالتبرع لبناء شقق للمشردينشاهد الصورة الأولى المسربة لهاتف "غوغل بيكسل" الجديدهبعد تعدد المشاكل .. "سامسونج" تؤجل طرح هاتفها الأول القابل للطيما الهدف الأميركي من تشديد الحرب الإقتصادية في المنطقة؟صفقة القرن أم صفقة وحيد القرن؟.... نبيه البرجي

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 
 

\\ أخـبـار الـريــاضــة // >> اللاعب السوري عمر خريبين: "المدرب السوري كان أفضل من الأجنبي مئة مرة

غصت الحناجر وامتلأت المقل لتأذن للدموع أن تنهمر من عيون أتعبتها ظلمات الحرب وقسوة الأيام فكانت الجماهير السورية تنتظر نصرا كرويا عله ينسيها ما خسرته في تلك الحرب.

فمع الدقيقة الأولى لانتهاء مباراة سوريا وأستراليا امتلأت صفحات التواصل الاجتماعي بعتاب قاس موجه للقائمين على الكرة السورية، فلاعبو المنتخب السوري ها هم قد أثبتوا كفاءة واضحة مع المدرب الجديد فجر إبراهيم! فما الذي حصل؟

"المستحيل ليس سوريا" بتلك العبارة الجميلة بدأ المعلق الرياضي "رؤوف خليف" تعليقه على هدف التعادل الثاني الذي سجله اللاعب السوري عمر خريبين في مرمى نظيره الأسترالي… فجميع الآمال كانت معلقة على الدقائق المتبقية من عمر المباراة علها تزف فرحة كروية لشباب وشيوخ وأطفال.

فالمنتخب السوري أثبت مع مدربه " فجر ابراهيم " (الذي عاد للتدريب مؤخراً) أنه قادر بجدارة على أن يصنع التغيير مؤكداً أن تسجيل الأهداف ليس بمستحيل أبدا خصوصا أمام واحد من أقوى الفرق في تلك المجموعة.

فجر إبراهيم هذا المدرب السوري استطاع تأكيد موضوع هام، هو أن المدرب الرياضي بشكل عام له الدور الأبرز في صناعة أي انتصار كروي، فلماذا لم يتم الاستعانة بهذا المدرب منذ البداية ؟

 استنكار وعتاب طويل

معظم السوريون صبوا جام غضبهم ضمن صفحات التواصل الاجتماعي على مسؤولي الكرة السورية عتاب وعتاب وعتاب، بكلمات كانت للاسف لاذعة جدا.

فمنهم من اتهم مسؤولي الكرة السورية بخلق شرخ نفسي بين اللاعبين وذلك حين لم يكن هناك توزيع عادل للبطاقات المجانية التي منحها الاتحاد الاسيوي لإدارة كل فريق مشارك في البطولة حيث تم بحسب وصفهم إعطاء أحد لاعبي المنتخب السوري 25 بطاقة دعوة، فيما لم يحصل باقي الاعبين على أي بطاقة تمكنهم من دعوة أهاليهم وأقاربهم لتشجيعهم وتقديم الدعم النفسي والمعنوي لهم.

هذا ورأى البعض الآخر أن هذا الموضوع لم يعد مفيدا للنقاش في هذه الأوقات، بل للعمل على تدارك الاخطاء فقط خصوصا بعد أن ودع المنتخب السوري البطولة في مرحلة باكرة جدا.

من جهة أخرى.. صرح لاعب المنتحب السوري عمر خريبين  أن الأداء الجيد للاعبي المنتخب السوري كاد أن يكلل بفرحة الانتصار لولا الظلم التحكيمي الواضح الذي أثر سلباً على مجريات اللعب بأكملها.

وأضاف "خريبين" مستطرداً: "نحن دائما نستدرك الخطأ متأخرين فلا نصحوا إلا بعد أن نتلقى الضربة الموجعة ".

وأردف قائلا: لست بصدد الحديث عن المدربَين الاثنين إلا أن الواقع اليوم بات واضحا وهو أن الأداء في هذه المباراة أختلف (من الصفر إلى المئة) وأن المدرب فجر إبراهيم لطالما كان يفهمنا أكثر من المدرب الألماني "بيرند شتانغة".

من جهته عضو المكتب التنفيذي لاتحاد الصحفيين في سوريا، محمد عباس، أشار في تصريح صحفي خاص إلى أن إدارة المنتخب لم تكن موفقة أبدا في التخطيط وخاصة فيما يتعلق بالمدرب الألماني الذي لم يقدم شيئا فعليا للمنتخب بل على العكس تماما ساهم في هبوط المستوى فكانت النتيجة مخيبة للآمال.

وأضاف قائلا " أتمنى أن يتم تدارك الأخطاء المستقبلية بزمن باكر قبل أن يأتي الوقت الذي لا نستطيع فيه أن نتلافى الحاصل".

الجدير بالذكر أن صفحة الحكم المكسيكي تعرضت لهجوم الكتروني غير مسبوق من الجماهير السورية لكونه لم يحتسب ضربة جزاء كانت واضحة لصالح المنتخب السوري بعد لمسة يد من المدافع الأسترالي مارك مليغان.

"سبوتنيك"



عدد المشاهدات:1664( الاثنين 23:55:42 2019/01/21 SyriaNow)
 طباعة طباعة أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 25/04/2019 - 11:12 م

الأجندة

تابعنا على فيسبوك

سقوط طائرة وانفجارها فور إقلاعها (فيديو) بالفيديو... "معركة النار" تحول ساحة الاحتفال لكرة ملتهبة حكم "ينطح" لاعب في الدوري الجزائري (فيديو) شاهد.. أسرع إصابة في تاريخ الساحرة المستديرة بالفيديو ... أفلت من التمساح فوجد الأسود في انتظاره "وحش جنسي" يثير رعب النساء... والشرطة تطلب المساعدة سقطت وانفجرت.. طائرة في تشيلي تقتل 6 أشخاص وتدمر 3 منازل المزيد ...