الثلاثاء17/7/2018
م14:46:2
آخر الأخبار
مصدر أردني: انتهاء أزمة النازحين من السوريين قرب الحدود بعودتهممقتل اثنين من عناصر شرطة النظام السعودي على يد زميلهم في نجرانالأحمد : «حماس» لا تلتزم بالمواثيق ولن نصبر إلى الأبدمسؤول عسكري أردني يكشف عن عدد الدواعش بحوض اليرموك في سورياالجنوب السوري: اتفاق 1974... ما بعد الإمساك بالحدودالجيش يستكمل عدّة معركة الحدودالكشف عن خطة لإجلاء" الخوذ البيضاء" من سورياسوريا...مجلس منبج العسكري يعلن انسحاب "وحدات حماية الشعب"بوتين: الإرهابيون هم الذين يتحملون مسؤولية مقتل المدنيين في سوريا «حركة المجتمع الديمقراطي»: الأكراد هدفهم تشكيل كيان ديمقراطي! ….. وأميركا تتخلى عن «الخوذ البيضاء»التقرير الاقتصادي الأسبوعي....سعر صرف الليرة السورية مقابل العملات الرئيسية ...تطور بعض أسعار السلع الأساسيةالأونصة السورية تسجل الانخفاض الأكبر في تاريخها«المجتمع الديمقراطي» في مواجهة مع «المجلس الوطني» … أكراد الشمال بين التفاوض مع دمشق والارتهان للخارجما هي أهداف ترامب وراء تقويض الحلف الأطلسي؟عصابة تمتهن تزوير تأجيلات دراسية و دفاتر خدمة علم … في قبضة الأمن الجنائي بدمشقجريمة مروعة في الإسكندرية... دفنوا شابا حيّاً ليسلبوا ماله وسيارته منافق سوري يدعو من فلسطين المحتلة الأمير محمد بن سلمان إلى السير على خطى السادات!؟ وثيقة سرية للحكومة الأمريكية تكشف خطة لزعزعة استقرار سورية في 2006 باستخدام المتطرفين والإخوان المسلمين والانتخابات مصر توافق على تجديد معاملة الطلاب السوريين واليمنيين معاملة المصريين.مجلس التعليم العالي يقر العودة إلى النظام الفصلي المعدلعشرات "السوريين" يتجمعون بالقرب من سياج الجولان المحتل وجيش العدو يطلب منهم التراجعالجهات المختصة تضبط أسلحة وذخائر من مخلفات الإرهابيين بريف حماة الجنوبيموازنة 2019: مبالغ مستقلة لـ«إعادة الإعمار» وأولوية مشاريع الإسكان للشركات العامة وليس للقطاع الخاصقانون جديد للتطوير العقاري قريباًحين ينطق الجسم معبراً عن حاجته للفيتاميناتالعلماء يكشفون فائدة غير متوقعة للبرتقالملكة جمال العرب بأمريكا: سورية عصية على مؤامرات الأعداء تقارير: محكمة لبنانية تبرئ المطرب فضل شاكر!!!بريطانية تحمل وتلد "دون أن تدري"!ترامب يتناسى أن المجالس بالأمانات ويفضح سرا لإليزابيت الثانية"الخنجر" يطعن بقوة غرور الولايات المتحدةبالفيديو... كائن بحري غريب شبيه بـ "الإنسان"قمة الناتو ....بقلم تييري ميسانلا حلول في قمة بوتين ترامب بل حلحلة ....ناصر قنديل

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 
 

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

ســـوريــة الآن >> شعبان: الاستهداف والتواطؤ من الداخل والخارج انتهيا ومحاولات التقسيم والغزو أصبحت وراء ظهرنا

أكدت المستشارة السياسية والإعلامية في رئاسة الجمهورية الدكتورة بثينة شعبان أن سورية في هذه المرحلة تعمل باتجاهين الأول هو الوضع الميداني لتحرير كل شبر من الأراضي السورية والثاني الخط السياسي حيث لا توفر الحكومة أي جهد لحقن دماء السوريين ووضع حد لهذه الحرب التي تستهدفنا جميعا.

وأوضحت الدكتورة شعبان في حوار مع التلفزيون العربي السوري الليلة أن إقامة معرضي الكتاب ودمشق  الدولي هي مؤشرات الصعود بالحياة العامة في سورية ومحاولة لإعادة الحياة الاقتصادية والثقافية  المجتمعية فيها.

وبينت الدكتورة شعبان أن الاستهداف والتواطؤ من الداخل والخارج اللذين كان يتخيل انهما سوف يقتلعان سورية انتهيا ومحاولات التقسيم والغزو من قبل نظام أردوغان أصبحت وراء ظهرنا والواقع والميدان أثبتا أننا موجودون لا نقهر وسنحرر بلادنا من براثن الإرهاب.

وأكدت المستشارة السياسية والإعلامية في رئاسة الجمهورية أن مشروع الأعداء هزم وجميع الجهود  العسكرية والسياسية والمجتمعية تصب في انطلاق مشروع إعادة بناء الدولة السورية.

وأوضحت الدكتورة شعبان أن جميع المؤشرات التي حدثت في الأسبوعين الأخيرين من زيارة وفود عربية إلى سورية ومن الرسائل التي تأتينا تؤكد أن مشروع سورية هو مشروع كل الجماهير العربية التي ضاقت ذرعا بالتواطؤ والتكاسل والخيانة وهي تتطلع إلى مشروع عربي حقيقي تقوده سورية في المستقبل القريب يأخذ بالحسبان التاريخ والجغرافيا.

ولفتت الدكتورة شعبان إلى أن التناغم في محور المقاومة في محاربة الإرهاب هو العمل الحقيقي الذي يهزم مشروع الصهيونية والرجعية والرأسمالية.

وأكدت الدكتورة شعبان أن الأكراد جزء ومكون أساسي من الشعب السوري ومعظمهم وطنيون ويريدون لسورية أن تكون مستقلة وأن يكونوا فاعلين في إعادة اعمارها أما من ذهب منهم في رؤية مضللة فهم ليسوا الأغلبية.

وبينت الدكتورة شعبان أن احدى المشاكل الكبرى التي نواجهها في الحرب على سورية هي محاولة الإعلام الغربي أن يربح الحرب قبل أن تبدأ واشتغاله على كسر المعنويات لهزيمة الناس من الداخل وبث الشائعات وانفاق ملايين الدولارات للترويج لها.

ولفتت المستشارة السياسية والإعلامية في رئاسة الجمهورية إلى أن معركة الوجود تقتضي أن نكون متفائلين وأن نتحلى بالعزيمة حتى لو ساءت الأحوال وتاريخنا يؤكد ذلك.

وبينت الدكتورة شعبان أن موضوع إعادة فتح السفارات الغربية في دمشق لا يقلقنا وإعادة العلاقات قادمة وسورية منفتحة بعلاقاتها مع هذه الدول.

وأشارت الدكتورة شعبان إلى استخدام الولايات المتحدة الأمريكية التي تعاني انقسامات بنيوية في إدارتها الكثير من الإشاعات في الإعلام لا يدخل في عقل ولا ينسجم مع واقع لاستهداف نفسيتنا وقدرتنا.

وقالت الدكتورة شعبان:  “وصلنا إلى عالم متعدد الأقطاب وروسيا من دون شك قطب اساسي وحين تدخل الصين في السنوات القادمة سياسيا بشكل قوي يكون القطب الواحد قد انتهى”.

وأشارت الدكتورة شعبان إلى أن “اسرائيل”  قوية بضعفنا وليس بقوتها مبينة أن دخول المسيحيين والمسلمين في أحداث المسجد الأقصى أخطر ما يواجه “اسرائيل”.

ولفتت الدكتورة شعبان إلى الإقبال الكبير الذي يشهده معرض الكتاب التاسع والعشرون وغناه بالعناوين المتخصصة بالأطفال الفئة الأكثر تضررا في الحرب على سورية وما تضمنه قسم المخطوطات الذي شكل بالكنوز التي عرضها وعمرها قرون ومئات الأعوام جزءا من الهوية السورية الحضارية التي كانت أساسا في صمود سورية طيلة هذه الحرب.

وأشارت الدكتورة شعبان إلى تعانق الصمود الثقافي والعسكري والاجتماعي والسياسي في المعرض الذي شكل ظاهرة مجتمعية تعبر عن الانفراج الذي بدأ يشعر به المواطنون السوريون.

وأوضحت الدكتورة شعبان أن أعداء سورية يستهدفون عمقها التاريخي وعيشها المشترك وأن الحرب على سورية والعراق وفلسطين استهدفت الهوية العربية والحضارية لافتة إلى أن التناغم بين القيادتين السورية والعراقية نجح في دحر الإرهاب ما اضطر أمريكا للاعتداء على جيشنا وهذا يدل على ان هذا الامتداد الجغرافي والحضاري والتاريخي بين بلداننا هو هدف كبير لأعدائنا.

وأكدت الدكتورة شعبان أنه لولا تضحيات شهدائنا لاقتلعنا جميعا من أرضنا ودمرت هويتنا ووطننا.

وحول كتابها الجديد ” حافة الهاوية.. وثيقة وطن ” التي تنوي توقيعه غدا في مكتبة الاسد بدمشق أوضحت الدكتورة شعبان أن الهدف الأساسي للكتاب إظهار الحقيقية للقارئ العربي مشيرة إلى أن الوثائق المعروضة فيها تحد للرواية الأمريكية التي سردها وزير الخارجية الأمريكي هنري كيسنجر وتصحيح للذاكرة السياسية في العالم العربي.



عدد المشاهدات:4012( الخميس 12:35:14 2017/08/10 SyriaNow)
 طباعة طباعة أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 17/07/2018 - 2:26 م

مشاهد من قرية مسحرة في القنيطرة بعد سيطرة الجيش السوري عليها

صورة وتعليق

من بادية الشام ....صباح الخير لابطال الجيش العربي السوري

 

فيديو

ذاكرة معرض دمشق الدولي.. ستينيات القرن الماضي

الأجندة

تابعنا على فيسبوك

مركب مهاجرين أضاع طريقه ظن راكبوه انهم وصلوا للشواطئ الاسبانية بالفيديو...سعودية منقبة تقتحم خشبة المسرح وتحتضن ماجد المهندس حادثة محرجة أثناء الاحتفال بالعيد الوطني الفرنسي بحضور ماكرون حتى الملكة إليزابيث لم تسلم من فظاظة ترامب!! قبلة "وسيم كندا" لزوجة رئيس الوزراء البلجيكي تثير جدلا واسعا في الإنترنت (فيديو) الأردن.. سرعة تجاوب شرطي تنقذ طفلا من الموت دهسا فيديو .. مشهد مرعب لاختطاف امرأة من وسط الشارع نهارا أمام أعين المارة المزيد ...