الأربعاء23/1/2019
ص9:8:2
آخر الأخبار
العدو الإسرائيلي يجدد خرقه الأجواء والمياه الإقليمية اللبنانيةالأردن يعلن قرارا جديدا بشأن العلاقات مع سوريا وفد من نقابة المحامين السوريين يستعد لزيارة الأردن اللجنة السورية العراقية تبحث فتح المعابر الحدودية«المجلس الوطني الكردي» من اسطنبول: نؤيد «الآمنة»! … العلم الوطني يرفرف شرق «الفرات» ومطالبات بمد الجسور وعودة الجيشأين موسكو من الاعتداء الإسرائيلي على سوريا؟ ...قاسم عز الدينلقاء أردوغان ـــ بوتين: تنصّل تركي من «حل إدلب»..... حسني محليأداء وزارة النفط تحت قبة مجلس الشعب.. مطالبات بمعالجة الاختناقات على الغاز المنزلي واتخاذ عقوبات رادعة بحق المخالفين والمحتكرين تحركات عسكرية «إسرائيلية» كثيفة على امتداد الجبهة الشماليةالمندوب "الإسرائيلي" يحمّل دمشق وطهران مسؤولية إطلاق صاروخ على الجولان المحتلالمدينة النموذجية المتكاملة «زيتون سيتي» في مؤتمر اقتصادي بدمشقتيناوي: مطلوب تعديل إجراءات " المركزي" وإعطاء المصارف حرية في العملالأسانيد الخليجية لعداء إيران مجرد تلفيق واختراعات! ...د. وفيق إبراهيمما هِي “الإنجازات” الخمسة التي نستخلصها من بين ثنايا العُدوان الأخير على سورية؟...عبد الباري عطوانوفاة سبعة أطفال أشقاء جراء حريق في بناء بمنطقة العمارة-فيديوطفل سوري لاجئ يلقى حتفه في بيروت هربا من الشرطة - فيديوبعد سيطرة «النصرة» على إدلب … «الخوذ البيضاء» إلى مسرح الأحداث مجدداًوفد برلماني فرنسي يصل المناطق الحدودية من الحسكة بصورة غير شرعيةالتربية: تشديد العقوبات المسلكية بحق من يثبت تقصيرهتمديد فترة التقدم للمنح الدراسية الروسية لغاية 31 الجاريوحدات الجيش تحبط هجوما إرهابيا على نقاطها العاملة في محور أبو الضهور بريف إدلبالمجموعات الإرهابية تعتدي بالقذائف على محردة وسلحب بريف حماة.. والجيش يردشراكة بين الشركات الإنشائية السورية و الإيرانية في بناء السكن وإنشاء مصانع مواد البناءوفد مقاولين أردنيين في دمشق … فرويل: اجتماع اتحاد المقاولين العرب القادم في سوريةدراسة تحذر: لا تفعل هذا الأمر مع طفلك فور ولادتهلماذا لا يصاب البعض بنزلات البرد وكيف نصبح مثلهم؟"ورد أسود" يبدأ تصويره في سورياسامر اسماعيل يبتعد عن "الاستعراض" في أولى تجاربه الشاميةامرأة تريد بيع منزلها.. وتضع شرطا طريفا لمن يرغب بالشراءالقطط "تعمي" فتاتين.. وحالة "عصية على التصور"بالفيديو... كيفية حذف رسائل "واتسآب" بعد أن يقرأها المرسل إليهالكوكب التاسع غير موجود.. وشيء غريب على حافة النظام الشمسيماذا سيسمع أردوغان من بوتين وماذا تبلّغ نتنياهو؟ ...ناصر قنديلواشنطن- الكرد: كلما باعتهم اشتروها

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 
 

ســـوريــة الآن >> «النصرة» توافق على حل نفسها.. وتركيا تنشر مراقبيها في إدلب!

نجحت تركيا في أولى خطوات إدارة الأزمة في إدلب، بموجب اتفاق «أستانا 6»، بالاتفاق مع جبهة النصرة الإرهابية على نشر طليعة المراقبين العسكريين الأتراك التي بدأت أمس في نقاط مراقبة ومن دون قتال على أن يحل فرع تنظيم القاعدة نفسه في وقت لاحق لنزع صفة الإرهاب عنه.

وأكدت مصادر أهلية في مدينة إدلب لـ«الوطن» أمس أن العسكريين الأتراك شرعوا ببناء نقاط مراقبة، أحصوا منها ثلاثاً، في محيط مدينة إدلب من دون أي مواجهة أو معوقات من «النصرة» التي تسيطر على المدينة، وهو ما أعلن عنه الجيش التركي بشكل رسمي على أنه يندرج ضمن اتفاقية «تخفيض التوتر» وفي إطار قواعد الاشتباك المتفق عليها بين الدول الضامنة روسيا وتركيا وإيران.

وقالت مصادر معارضة مقربة من ميليشيا «درع الفرات» لـ«الوطن»: إن مسؤولي الاستخبارات التركية، الذين التقوا مرات عديدة قياديين من «تحرير الشام» التي تشكل غطاء لـ«النصرة» خلال الأيام الماضية، تمكنوا من التوصل إلى حل وسط يقضي بالسماح بنشر المراقبين الأتراك على دفعات، وبعيداً من النقاط العسكرية الحساسة في المراحل الأولى.
وبينت أن الاتفاق ينص على عدم دخول «درع الفرات» إلى إدلب قبل اتخاذ قرار حل «النصرة» لنفسها، وفي حال اعتدى مقاتلوها على المراقبين الأتراك، تصبح «درع الفرات» في حل من تعهداتها وتتدخل عسكرياً في إدلب وبدعم لوجستي تركي بري وجوي.
وأضافت المصادر: إن التيار الرافض للاقتتال مع الجيش التركي داخل «النصرة» تفوق على المناصر له داخل «مجلس شورى» الجبهة الذي صوت على «تحييدها» في بادئ الأمر عن أي مواجهة مع تركيا، ثم اتخاذ خطوات عملية لـ«حل» نفسها وإشراكها عبر «حكومة الإنقاذ الوطني» المشكلة حديثاً كواجهة مدنية لها، على حين لفتت إلى أن قبول تركيا بمنح «النصرة» مقعد وزارة الدفاع في الحكومة «أمر سابق لأوانه» في انتظار احترامها لتعهداتها وسير عملية نشر المراقبين في جميع مناطق سيطرتها من دون أي عقبات.
وكانت «النصرة» اتفقت مع تركيا على نشر مراقبين عسكريين أتراك على خطوط التماس قرب قلعة سمعان بين عفرين ومدينة دارة عزة التي سيقيم فيها الجيش التركي قاعدة عسكرية فوق قمة جبل الشيخ بركات المطل عليها.
إلى ذلك وصف المسؤول عن فصيل «جيش الإسلام» محمد علوش تحالفه مع تركيا ضد النصرة في إدلب بقارب النجاة، وقال علوش، عبر صفحته على «تلغرام»، مخاطبا سكان إدلب: «إن تحالفكم مع تركيا لاستعادة إدلب إلى أهلها هو قارب النجاة الممدود لكم، فلا تضيعوا الفرصة».
تأتي هذه التصريحات في وقت كشفت فيه تنسيقيات المسلحين عن وصول نحو 150 مسلحا من «جيش الإسلام» إلى أنطاكيا التركية للمشاركة إلى جانب الجيش التركي في عملية إدلب.
وتزامناً مع التحركات العسكرية التركية، أكد المتحدث باسم الخارجية الإيرانية بهرام قاسمي أن إيفاد مراقبين إيرانيين إلى إدلب يندرج ضمن القضايا الفنية والتخصصية ويأتي في إطار محادثات أستانا على مستوى الخبراء.
وأشار قاسمي في مؤتمره الصحفي الأسبوعي إلى أن المشاورات بين إيران وروسيا وتركيا حول الوضع في سورية تجري بشكل دائم، معرباً عن أمله في أن يتم التوصل إلى نتائج أفضل خلال الاجتماع المقبل في أستانا.
إلى ذلك قالت الخارجية الروسية: إن الوزير الروسي سيرغي لافروف تبادل في اتصال هاتفي مع نظيره الأميركي ريكس تليرسون، آفاق التنسيق لضمان أداء مناطق خفض التوتر ودفع عملية تسوية الأزمة السورية بطرق سياسية.



عدد المشاهدات:2677( الثلاثاء 06:47:47 2017/10/10 SyriaNow)
 طباعة طباعة أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 23/01/2019 - 8:52 ص

بدون تعليق

"انستغرام"

الأجندة

تابعنا على فيسبوك

طفلة عمرها عامان تسلم نفسها للشرطة (فيديو) إعادة صيني للحياة بعد أن توقف قلبه لـ 150 دقيقة! (فيديو) بالفيديو ..طرد راكب بعد قفزه من الطبقة الـ11 للسفينة من وحي أزمة المحروقات في سوريا. أغنية جاري فايز فعلا فاز!! .. بعد عامين من انفصاله عن أنجلينا جولي... براد بيت يعيش قصة حب جديدة إليسا تتعرض لموقف محرج في القاهرة وترطب الجو بممازحة الجمهور بالفيديو... عقاب خاص للموظفين "زحفا على الأرض" في الصين المزيد ...