الثلاثاء12/12/2017
م16:2:40
آخر الأخبار
.مجلس الوزراء السعودي يعتمد إصدار تراخيص السينمابوتين والسيسي: تعزيز التعاون للوصول إلى حل سياسي للأزمة في سوريةملياردير سعودي محتجز يعرض دفع 4 مليارات دولار للإفراج عنهخاشقجي ينتقد بن سلمان ويدعوه الى...؟وفد الجمهورية العربية السورية يعقد جلسة محادثات ثانية مع دي ميستورا في إطار جنيف 8 الحلم الكردي يتواصل شمالاً.. و«قسد» تبحث عن شرعية!انطلاق الاجتماعات الثنائية في «جنيف8» ولا جديدالمقداد يجدد التأكيد على التزام سورية بتطبيق مبادئ وقواعد القانون الدولي الإنساني سوريا مصدر أغلب البلاغات الكاذبة حول التفخيخ في روسيا؟مستوى غير مسبوق من الوحشية...تفاصيل تصنيع ترسانة (داعش) العسكرية 70 جهة إعلامية وإعلانية في معرض إعلان ميديا تكس 2017تقرير: هذه 10 أسباب ساهمت برفع قيمة الليرة أمام الدولاربوتين في حميميم: إعلان نصر من سوريا ...دمشق مستعدة لـ«المرحلة الثانية» من مكافحة الإرهاب... وللتسويةبين كذبة الماسونية وكذبة انتفاضة عربية.. شكراً دونالد ترامبشام من مصياف طفلة ضربت حتى الموتالقبض على صاحب برنامج إذاعي يدعي أنه طبيب مختص بالمداواة بالأعشاب … حملة للقبض على مدعي التداوي بالأعشاب من دون ترخيص «الصحة»مستشار ابن سلمان: «تنحرقوا انتو والقدس»أكبر وسيلتين إعلاميتين لما يسمى “الثورة السورية” تعري نفسيهماالعقوبات البدنية للأطفال تؤدي إلى أمراض خطيرةالتعليم العالي تؤكد: وثيقة التخرج حكماً بعد اجتياز الامتحان الوطني الموحدالجيش يقضي على آخر تجمعات إرهابيي “جبهة النصرة” في تل المقتول الشرقي بريف دمشقخريطة تظهر سيطرة الجيش السوري وحلفائه على قرية "الظافرية" شمال شرق قرية "بليل" في ريف حماه الشمالي الشرقي.تقرير حكومي: شركات المقاولات تهاجر.. وإليكم الاسباب!أسعار جديدة للحديد .. والضرائب على المشتريخمسة أمراض تهدد صحة الإنسان ولا يتوقعها!ما هي الأطعمة التي تسبب ارتفاع سكر الدم؟ بالفيديو .. شعبان عبد الرحيم: يغني «ترامب خلاص اتجنن»...وايــــــه.....هيئة سعودية تتخذ قرارا بشأن علا الفارسهايلي تغضب ترامب بتصريحاتها عن التحرش الجنسيأميركي ضرب ابنته وحلق شعرها لأنها حملت تطبيق "سناب شات"«سخان الغاز» القاتل الصامت.. كيف تطرد شبح الموت من بيتك؟وزارة الاتصالات والتقانة تحدد رمزا جديدا لمعرفة حالة أجهزة الموبايلالانتفاضة الفلسطينية: هل هي حالة مؤقتة؟ ....حميدي العبداللهعدوان ترامب على القدس في الأبعاد والمواجهة.....د. أمين حطيط

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 
 

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

ســـوريــة الآن >> «خفض التصعيد» لم يؤد إلى إنجاز مصالحات … حيدر لمسلحي جنوب دمشق:إما تسوية الأوضاع أو الخروج

الوطن | اعتبر وزير الدولة لشؤون المصالحة الوطنية علي حيدر، أن تركيا والسعودية وقطر لم تثبت حسن نواياها تجاه سورية من خلال تجربة اتفاقات «مناطق خفض التصعيد»، 

كما أن هذه التجربة لم تؤد إلى إنجاز مصالحات محلية حقيقة في هذه المناطق، وكشف أن العمل على ملف منطقة جنوب دمشق «متوقف» حالياً، لأن «البعض» يريد ضم مخيم اليرموك إلى «مناطق خفض التصعيد» الأمر الذي ترفضه الدولة. وقال حيدر في مقابلة مع قناة «الإخبارية» في رده على سؤال بأن اتفاقات «مناطق خفض التصعيد» أثرت سلباً على إنجاز المصالحات الوطنية: إن «مناطق خفض التصعيد بالأساس عندما حصلت، حصلت على أساس توافقات إقليمية ودولية وكانت لغايات سياسية كبرى وليس فقط لمعالجة الشأن الداخلي السوري». وأضاف: «ما تريده تركيا من مناطق خفض التصعيد يختلف عما تريده إيران أو روسيا وما تريده أميركا وإسرائيل يختلف عما تريده سورية ومن ثم نحن ننتقل إلى نوع آخر من الصراع بلبوس سياسي وبمعطيات ميدانية أمنية وعسكرية على الأرض».

وأوضح حيدر، أن الدولة السورية لم توقع على اتفاقات «مناطق خفض التصعيد» ووافقت عليها على اعتبر أنها اختبار لنيات هذه الدول وتحديداً السعودية وتركيا وقطر، ومن ناحية أخرى اعتبرنا إن أدت إلى هذه التجربة وهي مؤقتة لستة أشهر إلى أن ننطلق باتجاه مصالحات محلية في هذه المناطق فنعتبرها تسير بالاتجاه الصحيح».
وأضاف: «حتى الآن في الحقيقة هذه التجربة لم تأخذنا لا بالاتجاه الصحيح لناحية اختبار النيات، فتركيا لم تثبت نوايا حسنة ولا السعودية ولا قطر، وبالوقت نفسه لم نذهب مع المجموعات المسلحة الموجودة على الأرض في هذه المناطق إلى أن ننجز مصالحات محلية حقيقة في هذه المناطق».
وتابع: «أستطيع أن أقول إنه حتى عنوان أن «مناطق خفض التصعيد» هو مقدمة للحرب على الإرهاب لم يحصل حتى هذه اللحظة في المناطق التي تم فيها خفض التصعيد».
ورداً على سؤال حول مخيم اليرموك الواقع جنوب العاصمة ويسيطر على جزء كبير منه تنظيمي داعش و«جبهة النصرة» الإرهابيين تنظيمي والذي يندرج وضعه ضمن ما أطلق عليه «اتفاق البلدات الأربع»، أوضح حيدر أن منطقة جنوب دمشق والتي تضم مخيم اليرموك والحجر الأسود ويلدا وببيلا وبيت سحم هي «ملف مستقل عن باقي الملفات».
وذكر حيدر، أن «البعض أراد أن يقحمه (المخيم) بمناطق منخفضة التصعيد لغاية في نفس يعقوب، وهذا ما كنا نتحدث عنه ( فيما سبق) بأن الأمر ليس بهذه البساطة حتى إن مناطق خفض التصعيد لا تتحول إلى مناطق مصالحات ببساطة».
وأوضح أن «في هذه المنطقة عدد كبير من مسلحي داعش وجبهة النصرة مع وجود لتنظيمات مسلحة (أخرى) وأرادوا أن يخلطوا الأوراق».
وأضاف: «هذه المنطقة موقوف العمل فيها إلى أن يقبل مجموع المسلحين بغض النظر عن تصنيفهم إما أن يسووا وضعهم وإما أن يخرجوا وتتحول هذه المنطقة إلى منطقة خاضعة للدولة».
وأكد حيدر أن العمل على ملف المنطقة «واقف لأنهم يعملون وبدعم خارجي على أن يتم إخراج من 200 إلى 300 إلى 400 مسلح تحت اسم مسلحي داعش والنصرة والباقي يتحولون إلى ما يسمى معارضة معتدلة ومن ثم تحويل المنطقة إلى منطقة منخفضة التصعيد وهذا ما ترفضه الدولة السورية».



عدد المشاهدات:739( الخميس 08:02:55 2017/12/07 SyriaNow)
 طباعة طباعة أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 12/12/2017 - 4:01 م
بريشة الرسام الكاريكاتيري نور الدين

ترامب يقرر الاعتراف بـ  القدس عاصمة للكيان الإسرائيلي / بريشة الرسام الكاريكاتيري نور الدين

كاريكاتير

 

فيديو

من استقبال الرئيس الأسد للرئيس بوتين في قاعدة حميميم

الأجندة

تابعنا على فيسبوك

بالفيديو : مغامر يوثق لحظة سقوطه من الطابق 62 بالفيديو والصور...صاحبة أفضل وظيفة على كوكب الأرض شاهد...امرأة تعرض نفسها للموت بسبب الهاتف المحمول فيديو مروع.. الشرطة الأمريكية تقتل شخصا أعزل بالفيديو...فتاة كادت أن تلتهمها طيور النورس مخرج يقضي 280 ساعة لجمع أكثر المقاطع إثارة لعام 2017 (فيديو) شاهد...طائرات بـ "التصوير البطيء" المزيد ...