الأحد22/4/2018
م19:29:3
آخر الأخبار
العراق يعلن مقتل 36 مسلحا من "داعش" في الغارة الجوية داخل سوريا الأردن يدعو للحفاظ على «خفض التصعيد» جنوباً ويشدد على وحدة سورية … التخلي الأميركي عن ميليشيات المنطقة مستمر وجديدها وقف الطحينوكالات: إطلاق نار كثيف يستهدف طائرة مسيرة قرب قصر ملك نظام بني سعود في الرياضالسيد نصرالله: المقاومة قادرة على ضرب أي هدف في كيان العدو الإسرائيلياهم مقررات مجلس الوزراء اليوم الرئيس الأسد يتقبل أوراق اعتماد راشد كمال سفيرا لباكستان لدى سوريةافتتاح حديقة الصداقة السورية الروسية في اللاذقيةإخراج الدفعة الأولى من الإرهابيين وعائلاتهم من منطقة القلمون الشرقي إلى الشمال السوريواشنطن تدرس إمكانية الإبقاء على قوة ضاربة في المتوسط بشكل دائمأردوغان يفضح الحلفاء الأمريكيين.. 5000 شاحنة سلاح دخلت سورياصابون الغار الحلبي.. مازال عطراً لأسواق المدينة القديمةالذهب مستقر والدولار "يناور" ما هي أسباب المراهنة الأميركية على انفصال (إقليم درعا)؟....بقلم l قاسم عز الدينمن القلمون إلى إدلب .. فائض السلاح وفائض الجنودرفضت تزويجه ابنتها القاصر فقام بقتلهاريف دمشق | جريمة قتل بشعة.. والضحية طبيبة وابنتها تقرير استثنائي من مراسل غربي لن تنشره السي ان ان أمريكية تروي تفاصيل ما واجهته في الرقة بعد انضمام زوجها لـ "داعش"التربية تعمم على مديرياتها تعليمات امتحانية للشهادات العامةلا تشعرون بالراحة في بيوتكم؟ إليكم السبب....بقلم نانسي محسنتجهيز حافلات تقل إرهابيين وعائلاتهم لإخراجهم من منطقة القلمون الشرقي تمهيدا لنقلهم إلى جرابلسبالصور.. الإرهابيون في منطقة القلمون الشرقي يواصلون تسليم أسلحتهم الثقيلة والمتوسطة وعتادهم قبيل إخراجهم إلى الشمال السوريرخصة إشادة سياحية لفندق في بلدة حصين البحر شمال طرطوسالقانون (10) للعام 2018…إطار قانوني لإحداث مناطق تنظيمية بمواصفات عالية مع الحفاظ على حقوق الأطراففوائد الحلبة في تخفيض الكولسترول والتخلص من السمومتعرف على الطريقة التي تجنبك الموت بعد الإصابة بنوبة قلبيةحضر نجوم مسلسل «الهيبة» وتمّ تكريمهم...سهرة الـ«موركس»: «عسل» منى واصف كاظم الساهر يغني "نحنا ما بدنا شي" شارة مسلسل "الواق واق"طليقة ترامب توجه له نصيحة للمستقبل!ادعى أنه إرهابي ليتخلص من زوجته!كيف يمكن إسقاط طائرة "درون" بدون إطلاق رصاصة واحدة (فيديو)كيف تخفون ظهوركم على ’واتساب’ أثناء استخدامه؟سقوط مشاريع التقسيم والفدرلة!...بقلم بسام أبو عبد اللهفي ذكرى يومه… الأسير السوري شعلة لا تنطفئ على درب التحرر

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 
 

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

ســـوريــة الآن >> دي ميستورا يقدم إحاطته.. ومجلس «حكماء» لضبط أداء وفد الرياض … «جنيف ٨» تختتم اليوم من دون أي اختراقات

تختتم اليوم الجولة الثامنة من مفاوضات جنيف، من دون تسجيل أي اختراقات، وسط حالة تخبط في صفوف وفد الرياض.

وكشفت مصادر في جنيف لـ«الوطن»، عن نيات للدول القليلة المتبقية الداعمة لهذا الوفد، إنشاء مجلس «حكماء» من شخصيات سورية معتدلة، لضبط أداء أعضاء الوفد وتصريحاتهم ومواقفهم المختلفة، لإنحاز عملية تفاوض سلسة، تختتم بإحالة القرار على عموم السوريين لتحديد مصيرهم.

وقالت مصادر دبلوماسية عربية من جنيف لـ«الوطن»: إن هذه الجولة كانت من أفشل الجولات في المسار المتعثر، وتقع مسؤولية ذلك على المبعوث الأممي ستيفان دي ميستورا بالدرجة الأولى، وعلى وفد الرياض وشروطه المسبقة، تجاه مصير هذه المفاوضات وسقوفها، وقال المصدر: «دي ميستورا يُشعر الجميع في جنيف أنه في حالة تنافس مع مؤتمر سوتشي، ويريد انتزاع أي تقدم وبأي ثمن، وهذه خطأ فادح يرتكبه المبعوث الأممي لكونه يعلم أن سوتشي هدفه تسهيل مهمته في جنيف وليس نسفها».
وأكد المصدر أن «دولاً غربية داعمة لوفد المعارضة، أكدت لدي ميستورا ضرورة نسف مؤتمر سوتشي، لأنه في حال وصلنا إليه، فلن يكون هناك أي مستقبل لمعارضة الرياض، التي سرعان ما سيتم استبدالها بمعارضة أكثر واقعية».
إلى ذلك يتوقع أن تعقد اليوم جلستا مباحثات، بعدها ستختتم الجولة الثامنة على أن يقدم دي ميستورا إحاطة إلى مجلس الأمن حول نتائجها.
ويحاول وفد الرياض الضغط على المبعوث الأممي أملاً في توجيه اتهام صريح وواضح لوفد الجمهورية العربية السورية، بعرقلة المفاوضات وامتناعه عن الدخول في مفاوضات مباشرة، على حين أكد مصدر مقرب من المبعوث الأممي في حديث هاتفي مع «الوطن»، أن سبب تعثر هذه الجولة هو «بيان الرياض ٢»، حصراً والذي يتضمن وبشكل واضح، شروطاً مسبقة غير مقبولة وغير منصوص عليها في القرار الدولي ٢٢٥٤.
في الأثناء لا تزال الخلافات سيدة الموقف داخل وفد الرياض، مع وجود تيار قوي بات يطالب بسحب الشروط المسبقة، والمضي قدماً بعملية التفاوض، وتيار آخر متشدد يرفض تغيير أي سطر من بيان «الرياض ٢»، ومتمسك بعرقلة المفاوضات واتهام وفد دمشق بذلك.
ويغادر وفد الجمهورية العربية السورية جنيف غداً الجمعة عائداً إلى دمشق، على أن يستعد رئيسه بشار الجعفري لجولة جديدة من مفاوضات أستانا الخميس القادم في ٢١ من الشهر الحالي.
التطورات المتوقعة القادمة من جنيف، جاءت على وقع تصريحات متتالية صادرة من واشنطن، تتحدث عن خيارات الشعب السوري وحقه في اختيار رئيسه، تصريحات جاءت هذه المرة على لسان المتحدثة باسم الخارجية الأميركية آن هيذر ناويرت، التي أكدت أن «الشعب السوري هو من يقرر بقاء (الرئيس) الأسد أو رحيله عن السلطة».
من جهة ثانية أطل السفير الأميركي السابق في دمشق روبرت فورد من جديد، وأطلق تصريحات تحذيرية للمعارضة، حول طبيعة المرحلة القادمة.
فورد الذي كان يتحدث عبر إحدى القنوات الداعمة للمعارضة، أكد أن الرئيس الأسد مستمر في السلطة لزمن طويل ومن المستحيل على المعارضة أن تجبره على الرحيل وليس لديها أي خيارات أخرى بسبب الهزيمة العسكرية الكبيرة التي تلقتها على الأرض، لذلك عليها عاجلاً أم آجلاً القبول باستمراره في الحكم «رغم أن لاستمراره تداعيات سلبية علينا».
في غضون ذلك ورداً على المزاعم الأميركية، التي اعتبرت النصر في سورية لم يكن بفضل روسيا وإنما واشنطن، قال المتحدث الرسمي باسم الرئاسة الروسية دميتري بيسكوف: «يمكن تطبيق المثل الروسي القائل: الهزيمة يتيمة أما النصر فهو متعدد الآباء».



عدد المشاهدات:423( الخميس 11:43:27 2017/12/14 SyriaNow)
 طباعة طباعة أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 22/04/2018 - 7:24 م

ريف حلب الشمالي - العثور على مجموعة من أنفاق الإرهابيين في قرية شوارغة الأرز

كاريكاتير

 

فيديو

ضبط المزيد من أدوات الإجرام في أوكار إرهابيي "جيش الإسلام" في الضمير

الأجندة

تابعنا على فيسبوك

فيديو طريف لسعودي غاضب بعد القبض على حلاقه "اثناء الحلاقة"!!؟@ بالفيديو... فيل يمارس اليوغا في منتصف الطريق بالفيديو... طفلة تستعرض موهبتها النادرة الكشف عن سر خدعة "خبيثة" من ترامب عمرها 30 عاما بالفيديو: شابة تحضر حفل تخرجها بالتابوت شاهد ماذا فعلت مذيعة بعد قيام أحد المارة بخلع باروكتها مذيع نشرة جوية يفقد أعصابه على الهواء (فيديو) المزيد ...