الجمعة25/5/2018
ص10:14:37
آخر الأخبار
بينهم سعوديون وسودانيون... 30 قتيلا وجريحا في معارك باليمنعون يكلف الحريري بتشكيل الحكومة اللبنانيةمقتل وإصابة 19 شخصاً في تفجير انتحاري ببغداد’تراويح الوهابية’ تضييق في المملكةمصدر عسكري: تعرض أحد مطاراتنا العسكرية في المنطقة الوسطى لعدوان صاروخي معادي، وتصدت وسائط دفاعنا الجوي العدوان ومنعته من تحقيق أهدافهسانا| التحالف الأمريكي يعتدي على بعض مواقعنا العسكرية بريف دير الزورغارات أميركية على الجيش السوري فجر اليوم : مساندة «داعش» في الباديةسورية تهنىء العراق بنجاح العملية الانتخابية وتأمل أن تؤدي إلى تعزيز الوحدة الوطنيةبيلاروس تستقبل 300 طفل سوري قريباًروسيا تنفي أي صلة لجيشها بإسقاط الطائرة الماليزية عام 2014اعادة تشغيل الخط الجوي بين” اللاذقية و الشارقة”الحكومة تضع رؤية لإعادة الاعمار تنظيميا وعمرانيا واقتصاديا وسياحيا وبشريا ما خفي عن صواريخ الجولان.. آلاف المقاتلين بانتظار ساعة الصفر!معربوني : بتحرير الحجر الأسود ينتهي الجيب الأخير لداعش في محيط دمشقإخماد حريق بمحل لبيع العطورات في ساحة الطرشان بالسويداءقسم شرطة القصاع بدمشق يلقي القبض على شخص قام بقتل والده طعناً بالسكين .بالفيديو... رمي "زعماء "الخليج بالاحذية في واشنطن ؟ تعليق مثير من صحفي سعودي حول اغتيال الحريري يفجر غضبا عارما!(مفاتيح).. مبادرة لتطوير قدرات الشباب المقبل على العملتعيين 133 معلم صف ملتزما من خريجي كليات التربيةالعثور على حفارة أنفاق وآلات لتصنيع القذائف خلال تمشيط جنوب دمشق من مخلفات الإرهابيين- فيديوخروج محطة محردة لتوليد الكهرباء من العمل بسبب اعتداء إرهابي بالقذائفأوتستراد حمص-حماة في الخدمة خلال أسابيع قليلة-فيديوعقد لتنفيذ 13 برجاً سكنياً هذا العام في ضاحية الديماسمزيج من الفياغرا ولقاح الانفلونزا لعلاج السرطان!لمريض الكبد.. 5 مشروبات مفيدة لصحتك فى الصيام احرص على تناولهاشاهد.. فيروز تغنى للقدس من جديد: "إلى متى يا رب"المسلسلات اللبنانية تُنافس، وبعضها يتفاءل بالزملاء السوريينبعد 90 عاماً على اختفائها.. ظهور أول سفينة في مثلث برمودازوجان في نيوزيلندا يتوفيان بفارق 9 ساعات عن بعضهما بعد زواج دام 61 عاما"واتسآب يعرف عنك الكثير"… لكن هناك طريقة "رائعة" لمعرفة كل ذلكلأول مرة.. العلماء يتحكمون بالقلب باستخدام الليزر!محاور الاستراتيجية المشتركة الأميركية ـ «الإسرائيلية» في سورية ....بقلم حميدي العبداللهدمشق آمنة.. وفي غوطتيها يفوح عبير السلام والأمان

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 
 

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

ســـوريــة الآن >> «المعارضة» تقر بأن حملها للسلاح «خطأ» وتتحدث عن «حل سلمي» وتثني على الدور الروسي.. موسكو: مناطق سيطرة الأميركيين بسورية «آمنة» للارهابيين

ساعات قليلة فصلت بين انتهاء اجتماع «أستانا» بنسخته التاسعة، وعقد جلسة جديدة لمجلس الأمن حول سورية، أرادت منها واشنطن أن تكون منبراً لها للهجوم على إيران، وأرادت منها موسكو تذكير أميركا بوجودها غير الشرعي في سورية، حيث تحولت مناطق سيطرتها إلى «مناطق مظلمة»، يشعر فيها المتطرفون والإرهابيون بالأمان.

القائم بالأعمال بالنيابة لوفد سورية الدائم لدى الأمم المتحدة الوزير المفوض منذر منذر، جدد تمسك سورية بحقها في التصدي لأي عدوان على سيادتها واستقلالها بكل مسؤولية وحزم وأنها ستواصل مكافحة الإرهاب وستحرر كل شبر من أراضيها سواء من الإرهاب أو من دول معتدية.

وشدد منذر خلال جلسة لمجلس الأمن الدولي حول الوضع في سورية أمس، على أن استمرار كيان الاحتلال الإسرائيلي في نهجه العدواني الخطير، ما كان ليتم لولا الدعم اللامحدود والمستمر الذي تقدمه له حكومة الولايات المتحدة الأميركية، والحصانة من المساءلة التي توفرها له في مجلس الأمن ما يمكن هذا الكيان من الاستمرار في ممارسة الإرهاب وتهديد السلم والأمن في المنطقة والعالم.
وأعاد منذر التأكيد أن الحكومة السورية لن تألو جهداً لمساندة كل جهد صادق، يهدف إلى الوصول إلى حل سياسي يقرر فيه السوريون وحدهم مستقبلهم وخياراتهم بما يضمن سيادة سورية واستقلالها ووحدتها وسلامة أراضيها.
النائب الأول لمندوب روسيا لدى الأمم المتحدة دميتري بوليانسكي، اعتبر بدوره أن الحضور الأميركي في سورية يثير تساؤلات، وتابع مخاطباً نظيرته الأميركية: «ما الأسس لحضور القوات الأميركية في سورية وما هدفها الحقيقي؟ وماذا حدث لعدة مئات من مسلحي «داعش» الذين تحتجزهم قوات التحالف؟ ولماذا لا تسلمهم الولايات المتحدة»؟
وأعرب عن مخاوفه من عودة تنظيم «داعش» إلى المناطق السورية شرقي الفرات التي تسيطر عليها الولايات المتحدة، والتي ستضطر القوات الأميركية للانسحاب منها عاجلاً أم آجلاً، مشيراً إلى أن المناطق التي تسيطر عليها الولايات المتحدة في سورية، تحولت إلى «مناطق مظلمة»، يشعر فيها المتطرفون والإرهابيون بأمان.
وفي الوقت الذي اعتبر فيه المندوب الروسي أنه و«بفضل عملية أستانا تسنى حصول الزخم للعملية السياسية في إطار المفاوضات السورية السورية برعاية الأمم المتحدة»، وصف المبعوث الأممي ستيفان دي ميستورا الجولة الخيرة لـ«أستانا» بـ«البناءة»، معرباً عن الأمل في أن يحقق الاجتماع المقبل في أستانا تقدماً في حل القضايا الآنية في سورية.
دي ميستورا أشار إلى أن الأمم المتحدة تقيم الخطوات المحتملة لإنعاش عملية التفاوض في جنيف، وحذر من أن أي تصعيد في إدلب أو درعا يهدد المجتمع الدولي ككل.
وأضاف: يجب احترام سيادة سورية ووحدتها واستقلالها، معتبراً أن الحوار الدولي مطلوب أكثر من أي وقت مضى.
في غضون ذلك قال رئيس وفد «المعارضة السورية المسلحة» إلى أستانا، أحمد طعمة في لقاء أجراه مع قناة «روسيا اليوم» إنه على الرغم من الظروف التي دفعت المعارضة السورية إلى حمل السلاح، لكنه يرى أن ذلك كان خطأ، وأضاف: إن الكثير من القيادات العسكرية السورية المعارضة تجنح إلى الحل السياسي، والتفاهم مع المجتمع الدولي، مؤكداً أن أغلبية الفصائل المسلحة تنأى بنفسها عن الجماعات المتشددة بما فيها جبهة النصرة.
وأشار رئيس وفد المعارضة المسلحة، إلى أنهم وصلوا إلى قناعة بأن روسيا تبحث عن حل سياسي للأزمة السورية، وذلك بعد لقاء المعارضة مع الجانب الروسي.



عدد المشاهدات:1057( الخميس 08:05:11 2018/05/17 SyriaNow)
 طباعة طباعة أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 25/05/2018 - 7:09 ص

العثور على حفارة أنفاق وآلات لتصنيع القذائف خلال تمشيط جنوب دمشق من مخلفات الإرهابيين

الأجندة

تابعنا على فيسبوك

رونالدينيو سيتزوج امرأتين في يوم واحد ! شاهد... مذيعة توقف حصان هائج على الهواء مباشرة فيديو مرعب.. هبوط طائرة سعودية على المدرج دون عجلات وعلى متنها 151 راكبا ما يمكنك شراؤه بـ 100 دولار في مختلف دول العالم؟ بالفيديو...لحظة تصادم طائرتين في مطار إسطنبول إيقاف مذيعة كويتية بسبب كلمة قالتها لزميلها على الهواء - فيديو ريم مصطفى تجتاح مواقع التواصل الاجتماعي بعد ضربها لـ "رامز تحت الصفر" (فيديو) المزيد ...