الأربعاء22/8/2018
ص7:11:25
آخر الأخبار
بوتين يبحث هاتفيا مع العاهل الأردني التسوية في سورياترامب للملك عبدالله: "محمد" قد يصبح رئيس حكومة "إسرائيل"انتقادات واسعة لجنبلاط بعد نعيه "صحفي إسرائيلي" !!؟القس الأمريكي المحتجز بتركيا شارك في غزو العراقادلب: تسارع في السياسة على وقع التجهيزات الميدانية....بقلم حسين مرتضىأضحى مبارك.... وكل عام وسورية بخير نزوح 4 آلاف شخص عن إدلب إلى حماة شمال غربي سورياالرئيس الأسد يؤدي صلاة عيد الأضحى المبارك في رحاب جامع الروضة بدمشقترامب يتنصل من علاقته بمدير حملته السابق بول مانافورت بعد إدانته بـ8 تهمموسكو: نرد ونواصل الرد على العقوبات الأمريكيةوزير النفط يفتتح محطة بنزين متنقلة في حمص لتخفيف الاختناقات عن محطات الوقودسوريا تعتزم إقامة علاقات تجارية مع القرم سوريا والجسر الإقتصادي ....بقلم د. حياة الحويك عطية مفاتيح تحرير إدلب .....بقلم عمر معربونيمشاهد مروعة.. بالفيديو لحظة سرقة 75 ألف دولار من امرأةتركيا.. أربعة أشخاص يقتلون سورياً بوحشية "صليب معقوف" وإشارات نازية تظهر بعد وفاة طفل سوري لاجئ في ألمانيا تفاصيل التهديد الذي وجّهته تركيا لجماعة" الإخوان المسلمين" الارهابية السوريةإحالة دكتور في جامعة البعث لمجلس تأديبي بتهمة الفساد .. وآخر ينتظر التحقيقات وزارة السياحة تعلن عن إجراء اختبار للتعاقد السنوي مع عدد من المواطنين من الفئات (الثالثة – الرابعة – الخامسة) من هي الفصائل المسلحة المتبقية شمال سوريا؟...خرائط تفصيلية" الجولاني": لا يمكن الاعتماد على النقاط التركية للدفاع عن ادلب .. نمد يدنا للفصائل للوقوف صفا واحدا بدء تنفيذ العقد الأول من السكن الشبابي في منطقة الديماسالسياحة تمنح رخصة لشركة روسية لتنفيذ فندق وشالهيات بمستوى دولي في طرطوس العلم يكشف: مصيبتان في “المايونيز”فوائد للباذنجان لم تعرفها من قبلوفاة الأديب والروائي السوري الكبير حنا مينةإمارات رزق تستعد لاستقبال مولدتها "إحساس حسام جنيد" حصل والدها على 125 ألف جنيه.. “سعودي” يصدم في الصباحية بعد زواجه من مصرية قاصرواشنطن بوست: ترامب تخلص من أثاث ميلانيا في البيت الأبيضصفقة بين واتساب وغوغل تهدد بيانات المستخدمين بالفقدانشاهد.. صف السيارة قديما كان أسهل من العصر الحالي رغم التطور التكنولوجيحكام الخليج والأسْر التاريخي!! ....محمّد لواتيحنا مينه شيخ الروائيين العرب والبحار السوري الذي لا يموت

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 
 

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

ســـوريــة الآن >> تركيا لن تستلم إدارة «منبج» وواشنطن تصف تنفيذ الاتفاق بـ«الصعب والمعقد» …

 سيلفا رزوق- وكالات | لم تمض ساعات قليلة على إعلان الأكراد السوريين في الشمال عن رغبتهم بالتفاوض مع دمشق دون شروط مسبقة، حتى تدحرجت التصريحات والمواقف الإيجابية، المعبرة عن الحاجة للوصول إلى حوار سوري سوري بعيداً عن التدخلات الخارجية وصولا إلى نتائج تخدم كل السوريين.

الناطقة باسم «الجبهة الديمقراطية السورية» المعارضة ميس كريدي، أكدت أن «أجواء أكثر من إيجابية» سادت خلال الزيارة التي يقوم بها أعضاء من الجبهة إلى مدينة القامشلي في شمال البلاد وعدد من المدن والبلدات في المنطقة.
وفي تصريح لـ«الوطن» أشارت كريدي إلى اللقاء الذي جرى أول أمس مع الرئيسة المشتركة لمجلس سورية الديمقراطي والهيئة الرئاسية إلهام أحمد، والذي خلص إلى الإعلان عن موافقة «سورية الديمقراطية» على «إرسال وفد للحوار مع دمشق من دون شروط مسبقة».
وقالت: إن المجلس لفت إلى أنه تلقف تصريحات الرئيس بشار الأسد بصورة ايجابية وبأنهم ردوا بنفس الايجابية، وهم يريدون حواراً سورياً سورياً دون تدخلات خارجية، كما أكدوا أنهم ليسوا انفصاليين ولم يفكروا بهذا الامر، ولديهم مطالب تتعلق بالديمقراطية و«الإدارة الذاتية»، كما أكدوا أنهم لم يحملوا السلاح أبداً في وجه الجيش السوري، بل حملوه لمواجهة الإرهاب، والعلم الوطني السوري لا يزال مرفوعاً في القامشلي».
تصريحات كريدي لـ«الوطن» كانت سبقها كلام للرئيس المشترك لما يسمى بمجلس «قوات سورية الديمقراطية – قسد» رياض درار اعتبر فيها أنه بالإمكان وضع مفاتيح التسوية من دون اللجوء إلى لغة التهديد.
وفي تصريح خاص لوكالة «تسنيم» الإيرانية أكد درار أن «التفاوض مع الدولة السورية هو السبيل الأنفع للوصول إلى نتائج تخدم «سورية».
وأشار القيادي الكردي إلى أن «قسد» أعدت نفسها لمواجهة داعش والإرهاب وقالت مراراً إنها مستعدة لتكون جزءا من الجيش السوري بعد التسوية، وعليه نؤكد دائماً الحاجة لأن نضع مفاتيح هذه التسوية معا وصولا إلى كيفية إنجازها.
وكشف الرئيس المشترك لمجلس «قسد» بأن قواتهم «دخلت في تحالف مع قوى دولية محدودة الأجل للتخلص من الإرهاب، معيدا التأكيد على أن التفاوض هو السبيل الأنفع للوصول إلى نتائج تخدم البلاد وتصحح المسارات دون تهديد ولا وعيد».
هذه المعطيات جاءت في وقت بدأت فيه واشنطن وتركيا بتنفيذ اتفاقهما الأخير ضد مدينة منبج السورية، وذكرت ميليشيات مسلحة تابعة لأنقرة أن «تركيا لن تستلم» إدارة منبج، وإنما سيكون دورها «الإشراف» مع الولايات المتحدة على تنفيذ الاتفاق، على حين أكدت واشنطن أنه ينطبق على منبج فقط.
وأكد مسؤول في وزارة الخارجية الأميركية، أن الهدف من الاتفاق هو «الإيفاء بالالتزام الأميركي بنقل «وحدات حماية الشعب» الكردية إلى شرق نهر الفرات»، ولفت إلى أن «خريطة الطريق» التي وضعتها الولايات المتحدة وتركيا حول منبج، سيكون تطبيقها «معقداً وطويلاً»، إذ لا يزال ينبغي مناقشة كثير من التفاصيل.
في الأثناء أعلن ما يسمى «مجلس منبج العسكري»، المتحالف مع «قسد»، في بيان تلقته «الوطن»، رفضه لأي وجود عسكري تركي في المدينة، وفي بيان نشره المجلس على موقعه الرسمي قال: «نؤكد أننا قادرون على حفظ أمن منبج وحدودها ضد أي تهديدات خارجية، ونذكر تركيا التي تحاول فرض سياساتها على المنطقة، وتتجاهل الأمان والاستقرار الذي تعيشه منبج، مقابل الفوضى التي تعيشها مناطق تحتلها في شمال سورية».
وقال المتحدث باسم «المجلس» شرفان درويش في تصريح لـ«رويترز»، إنهم ينتظرون تفسيرات وتوضيحات من التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة بشأن تفاصيل الاتفاق الذي توصلت إليه أنقرة وواشنطن.



عدد المشاهدات:886( الخميس 04:06:02 2018/06/07 SyriaNow)
" ادارة الموقع ليست مسؤولة عن التعليقات الواردة ولا تعبر عن وجهة نظرها "
الرجاء إرسال تعليقك:

الاسم  
التعليق
ادخل الرمز كما هو موجود في الصورة رجاء
Check
 طباعة طباعة أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 22/08/2018 - 7:11 ص

اعاده الله على على سوريا قيادة وجيشا"وشعبا" بألف الف خير

الجيش العربي السوري : أنتم عيدنا - كل عام وأنتم بخير

كاريكاتير

الأجندة

تابعنا على فيسبوك

“فوربس” تنشر قائمة النجمات الأعلى أجراً للعام 2018.. و”سكارليت جوهانسون” في المركز الأول شاهد بالفيديو.. حمل جماعي لـ16 ممرضة يعملن في قسم واحد تصرف "مشين ومقزز" من راكب أميركي خلال رحلة جوية نعامة تهاجم رجل بالصور.. أصغر مليارديرة في العالم تغير مظهرها شاهد.. مسؤول إفريقي يتعرض لموقف غاية في الإحراج عند ركله للكرة رجل شرطة يحتال على شاب يحاول الانتحار لإنقاذ حياته (فيديو) المزيد ...