الأحد21/10/2018
ص12:43:26
آخر الأخبار
أجهزة الأمن العراقية تحبط مخططات إرهابية لتنظيم "داعش" لاستهداف دول عدة مسؤول سعودي في رواية جديدة : خاشقجي قتل خنقا في القنصلية و لُفت الجثة بسجادة و تم التخلص منها ! وزير خارجية ألمانيا: لا أساس لبيع السلاح للسعودية قبل نهاية التحقيق في وفاة خاشقجي قناة "Ahaber" التركية: المشتبه بهم حاولوا التضليل بالتنكر بلباس خاشقجي.سورية تدين بشدة الادعاءات الكاذبة لبيان الخارجية الفرنسية بخصوص ما وصفته بذكرى تحرير مدينة الرقةتجاوزت ال40 ملم أمطار المزة… وتواصل هطل الأمطار في أغلب المناطق خاصة الشرقية والجزيرة مجموعات مسلحة سحبت أسلحتها الثقيلة من غرب حلب تنفيذاً لاتفاق سوتشيبالصور والفيديو.. هطولات مطرية غزيرة مصحوبة بالرعد تشهدها دمشق والمحافظات الجنوبيةبايدن عن موقف ترامب من قضية خاشقجي: يا الهي! إنه يختلق الأعذار...ترامب يلوّح بفرض عقوبات على السعودية بدلاً من إلغاء صفقة السلاح الكبيرة معهاقريباً جداً .. أجنحة الشام للطيران من دمشق الى حلب ومنها الى محطات اقليمية وعربية ودوليةاتفاق لمنع تدخل السماسرة مع الناقلين في معبر نصيب الحدوديالغد الاردنية | الأردنيون قبل السوريين في دمشق!هل باتت رقبة ابن سلمان بين أيدي إردوغان؟..بقلم قاسم عزالدين الامن الجنائي يلقي القبض على جميع أفراد العصابة والمشتركين والمحرّضين على جريمة قتل الشهيد الرائد علي إبراهيم سوري يقتل زوجته وطفليه في اسطنبولالصحفي الصهيوني"كوهين" يسخر من النظام السعودي : عرفتم لماذا الله ينصرنا عليكم..كيف علمت واشنطن بما جرى لخاشقجي داخل القنصلية السعودية؟حل قريب للمتخلفين عن الخدمة الاحتياطية.. وتسريح لدورات قبل نهاية العامدكتور في جامعة تشرين يضع راتبه تحت تصرف الطلبة ! تسوية أوضاع 175 شخصا من حمص وريفهاشبح الكيميائي يحوم بإدلب مجددا... و"النصرة" تنقل شحنة سامة إلى جسر الشغور"الإسكان" ترفع أقساط مشاريع السكن الشبابي إلى 8 آلاف ليرة بدمشق وريفهاالبدء بتخصيص 517 مسكناً للمكتتبين على مشروع السكن الشبابي بطرطوسخبراء التغذية يحذرون من هذه الأطعمة!علماء يكتشفون "الطريقة الصحية" لطهي الأرزكاريس بشار تلتحق بـ «دقيقة صمت»؟فادي صبيح بين "عناد" و"حرملك"تغريدة تضع إيفانكا ترامب في موقف محرج!سيدة تضع خمسة توائم في مدينة القامشلي5 'خرافات' عن ترك الهاتف الذكي في الشاحن طوال الليلتطبيق "يتجسس" على أصدقائك في واتسابالأُردنيّون يتَدفَّقون إلى دِمَشق بالآلاف.. لماذا يَتساءَلون: مَن كانَ تَحتَ الحِصار دِمَشق أم عمّان؟ بقلم عبد الباري عطوان الخاشقجي يعترف ,, والملك السعودي يعترف ....بقلم المهندس: ميشيل كلاغاصي

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 
 

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

ســـوريــة الآن >> استمرار تنفيذ المرسوم التشريعي القاضي بمنح عفو عام عن كامل العقوبة لمرتكبي جرائم الفرار الداخلي والخارجي-فيديو

سانا| واصل أمس العديد من الشباب المتخلفين والفارين من الخدمة الإلزامية والاحتياطية تسليم أنفسهم لتسوية

 أوضاعهم بموجب المرسوم التشريعي رقم 18 لعام 2018 القاضى بمنح عفو عام عن كامل العقوبة لمرتكبي جرائم الفرار الداخلي والخارجي المنصوص عليها في قانون العقوبات العسكرية الصادر بالمرسوم التشريعي رقم 61 لعام 1950 وتعديلاته والمرتكبة قبل تاريخ 9-10-2018.

مراسل سانا التقى عددا ممن سلموا أنفسهم في إدارة القضاء العسكري بدمشق حيث أكدوا أنهم سيعودون إلى قطعاتهم وتشكيلاتهم العسكرية مقاتلين أشداء إلى جانب زملائهم مشيرين إلى أن مرسوم العفو أعاد إليهم استقرارهم النفسي والاجتماعي والاقتصادي وأتاح لهم الفرصة للعودة إلى المساهمة في إعادة الأمن والاستقرار إلى كل شبر من ربوع الوطن.

ويقضي المرسوم بمنح عفو عام عن كامل العقوبة في الجرائم المنصوص عليها في قانون خدمة العلم رقم 30 لعام 2007 وتعديلاته وعن جرمي الفرار الداخلي والخارجي ولا يشمل المتوارين عن الأنظار والفارين من وجه العدالة إلا إذا سلموا أنفسهم خلال 4 أشهر بالنسبة للفرار الداخلي و6 أشهر بالنسبة للفرار الخارجي.

وفي تصريح لمراسل سانا قال قاضي التحقيق العسكري بدمشق الرائد لؤي لورنس العفاش أنه تم إخلاء سبيل جميع الفارين الموجودين في السجن وتسييرهم إلى وحداتهم بموجب المرسوم الذي منح أيضا عفوا كاملا عن كامل العقوبة في جرائم قانون خدمة العلم المنصوص عليها في القانون رقم 30 لعام 2007 مبينا أن ذلك لا يشمل الغرامات التي تحمل طابع التعويض المدني للدولة.

وأضاف العفاش أن المرسوم طال شريحتين الأولى من فئة المدنيين ممن توافرت فيهم الشرائط القانونية لأداء خدمة العلم وتقسم إلى قسمين وهم ممن دعوا إلى الخدمة الإلزامية ومن دعوا إلى الخدمة الاحتياطية وتعتبر هذه الشريحة المصدر الرئيس والرافد الأساسي للقوات المسلحة بالطاقة البشرية كما طال جميع الموجودين خارج أراضي الجمهورية العربية السورية بالنسبة لمرتكبي جرائم قانون خدمة العلم بشكل مباشر ودون قيد أو شرط.

وأوضح أن “تسليم الفار نفسه هو حالة إثباتية فقط أي من يسلم لأي جهة رسمية وذلك بهدف إثبات وجوده حتى يبنى على هذا الموضوع القرار القضائي المناسب بالترك وفق أحكام مرسوم العفو”.

وأشار قاضي التحقيق العسكري بدمشق إلى أن “العفو هو الصفح عن المخطىء وقانونيا يصدر عن السلطة التشريعية ويسقط كل عقوبة أصلية أو فرعية ولكنه لا يشمل التدابير الاحترازية إلا إذا نص مرسوم العفو على ذلك ولا تسترد الغرامات المستوفاة أو الأشياء المصادرة ” مبينا أن المرسوم “لامس جوانب كثيرة منها الناحية النفسية حيث ينقلب الفار من شخص قلق مضطرب إلى شخص مستقر اجتماعيا واقتصاديا وأخلاقيا بزوال الملاحقة الشرطية والتعقب القضائي إضافة إلى أن المرسوم أحد سبل الحل في إطار المصالحات المحلية وتمكين المخطىء من أن يصوب مساره باتجاه الوطن”.

ولفت العفاش إلى أن الإقبال جيد فى ظل الإجراءات الميسرة من قبل دوائرالقضاء العسكري التي تغطي جميع الأراضي السورية داعيا جميع الفارين ومن يجب عليه الاستفادة من مرسوم العفو إلى تسليم أنفسهم خلال المهل القانونية المحددة والالتحاق بوحداتهم.

وبين قاضي التحقيق العسكري بدمشق أن “إدارة القضاء العسكري المرجع المختص لتنفيذ مرسوم العفو رقم 18 لعام 2018 وهي إدارة عسكرية تتبع للقائد العام للجيش والقوات المسلحة وذات طبيعة مختلطة عسكرية وقضائية باستقلالها” لافتا إلى أنه “تتم إجراءات تنفيذ المرسوم في النيابات العسكرية والقاضي العسكري الفرد بالمحافظات وقضاة التحقيق العسكريين والمحاكم العسكرية الدائمة”.

 



عدد المشاهدات:1343( الأحد 10:04:45 2018/10/14 SyriaNow)
 طباعة طباعة أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 21/10/2018 - 12:02 ص

كاريكاتير

الأجندة

تابعنا على فيسبوك

سيدة حاولت الخروج من موقف سيارات فاصطدمت بـ3 سيارات بالفيديو...غواص يلتقط سيلفي مع سمكة عملاقة للمرة الأولى... أكبر طائرة في العالم تقلع من الماء (فيديو) حادث طائرة بـ 35 مليون دولار.. وفيديو للسائق "الأرعن" لحظة افتراس أسود لزرافة قد ولدت للتو (فيديو) معركة شرسة بين نمرين تنهي حياة أحدهما (فيديو) بالفيديو... فتاة تجرب مساجا تحت أقدام فيل المزيد ...