-->
الاثنين24/6/2019
م13:45:21
آخر الأخبار
صهر ترامب يترأس مؤتمر المنامة.. فمن سيحضر ومن سيغيب؟سلاح الجو اليمني المسير يستهدف مطاري جيزان وأبهاترامب ردا على احتمال فتح تحقيق في مقتل خاشقجي : نحتاج إلى أموال السعوديةبري يرفض "صفقة القرن": لبنان لن يشارك في بيع فلسطيناجتماع روسي أميركي إسرائيلي بالقدس المحتلة … تعزيزات عسكرية شمالاً والحربي يغير على معاقل الإرهاب في جسر الشغورالمفتي حسون: سورية تدفع اليوم ضريبة الحفاظ على كرامتها ورفضها للهيمنةبرلماني سوري يكشف حقيقة المبادرة الأمريكية للحل في سورياأمطار متوقعة فوق المرتفعات الساحلية وتحذير من تشكل الضباب في بعض المناطق الجبلية أمين مجلس الأمن الروسي : أمن "إسرائيل" رهن بأمن سورياإيران: الهجمات الإلكترونية الأميركية علينا "فشلت"مجلس الوزراء: تخصيص 25 بالمئة من مستوردات القطاع الخاص الممولة من المركزى للسورية للتجارةعملية تخريبية تستهدف خطوط المرابط النفطية في بانياس…والورشات المختصة تقوم بإصلاح الأضرارماذا وراء تراجع ترامب عن الحرب؟ .....قاسم عزالدين هل دخلت الدراما مرحلة تمجيد البطل الخارج على القانون؟أحداث دون سن البلوغ يشكلون عصابة أشرار .. وقسم شرطة عرنوس يلقي القبض عليهموفاة 4 أشخاص بحادث تصادم على طريق الحسكة القامشليترتيب أقوى خمسين جيش في العالم، أربع دول عربية في القائمةوزير سعودي في سوريا ...ومصادر محلية تكشف عن أهداف الزيارة 33 فريقاً في المسابقة البرمجية للمعهد العالي للعلوم التطبيقية والجامعة الافتراضية-فيديوالتعليم العالي تعلن عن تقديم مقاعد دراسية للمرحلة الجامعية الأولى في سلطنة عمانالعثور على كميات من الأسلحة والذخائر من مخلفات الإرهابيين بريفي دمشق والقنيطرة- صوراعتداء إرهابي بقذائف صاروخية على السقيلبية بريف حماةسلسلة فنادق فورسيزونز العالمية تتخلى عن إدارة فندقها في دمشقمجلس محافظة دمشق يوافق على الإعلان عن المخطط التنظيمي لمنطقة القابون الصناعي5 فواكه سحرية لعلاج الصلعللتخلص من دهون البطن.. احذر هذه الأطعمة!فيلم «أمينة» يحصد جائزة أفضل إخراج في مهرجان مكناس الدوليسلوم حداد: "جدو" أهم من أي لقب فني قد يطلق عليّحذاء "رجل الماعز" أحدث صيحات الموضة لبنان.. رحيل مؤلم لـ"محاربة السرطان الجميلة"فيديو مذهل يكشف عالما مخفيا داخل أجسادنا!بعد عملة "ليبرا" هل يتحول فيسبوك إلى امبراطورية رقمية؟صاروخٌ إيراني .. يضع ترامب وخصومه وحلفائه في الزاويةمعركة تحرير إدلب… والخيارات التركية

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 
 

ســـوريــة الآن >> «العليا للمفاوضات» متخوفة من الانفتاح على دمشق وانسحاب الاحتلال الأميركي! … المبعوث الأممي الجديد إلى سورية يبدأ مهمته اليوم
تبدأ اليوم مهمة المبعوث الأممي الجديد الخاص إلى سورية غير بيدرسون إلى سورية مع انتهاء مهمة سلفه ستيفان دي ميستورا الذي أمضى فيها أربع سنوات من دون تحقيق أي إنجاز يذكر على صعيد إيجاد حل سياسي للازمة السورية. وفي نهاية شهر تشرين الأول الماضي، 

أعلن الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريس في اجتماع لمجلس الأمن الدولي أنه تقرر تعيين الدبلوماسي النرويجي بيدرسن مبعوثاً خاصاً جديداً للأمم المتحدة إلى سورية، خلفاً لـــدي ميستورا، الذي أعلن أنه سيتنحى عن مهمته في السابع من كانون الثاني الجاري وليبدأ بيدرسون مهامه في التاريخ ذاته.

وسبق أن قالت مصادر دبلوماسية أممية في دمشق في تصريح لـ«الوطن»: إن بيدرسون «هو دبلوماسي متمرس، ومحايد عملياً، ويمكن أن يقود مهمته بحيادية»، وأضافت: «هناك آمال في أن ينجح بمهمته إذا سهل له المجتمع الدولي مهمته».
وأضافت المصادر حينها: «أما إذا أرادوا (المجتمع الدولي) العمل بنا ضمن أجندات، فلن يمشي الحال فهو يصبح طرفاً وليس وسيطاً».
وطالما عملت عدد من الدول الأعضاء الدائمين في مجلس الأمن الدولي وفي مقدمتهم أميركا على فرض أجندات معينة على دي ميستورا، وذلك لتمرير مشاريعها في سورية، الأمر الذي رضخ له الأخير ما أدى إلى إخفاقه في مهمته. ونقل موقع «اليوم السابع» المصري الإلكتروني عن رئيس «الهيئة العليا للمفاوضات» المعارضة، نصر الحريري، قوله في مؤتمر صحفي عقده أمس: «إن مبعوث الأمم المتحدة الجديد إلى سورية يبدأ عمله غداً (الإثنين)».
وفي ظل الانفتاح العربي والدولي على سورية، زعم الحريري أن النظام السعودي «داعم كبير للشعب السوري»، وأعرب بذات الوقت عن دهشته من مد جسور التعاون بين بعض الدول وسورية، وذلك بعد أن بدأت بعض الدول فتح سفاراتها في العاصمة دمشق ومنها الإمارات العربية المتحدة والبحرين.
من جانبها نقلت وكالة «سبوتنيك» الروسية عن الحريري تأكيده أنه «سيكون هناك لقاء بين (الهيئة العليا للمفاوضات) وفريق أممي خلال الأيام القادمة للدفع بعملية سياسية حقيقية».
وأبدى الحريري تخوفه من مشاركة الدول في إعادة إعمار ما دمرته الحرب في سورية، وزعم أن التمويل الذي يذهب لسورية في هذه الفترة لإعادة الإعمار هو في الحقيقة يذهب إلى إيران.
وفي تعبير عن رفض «الهيئة» لقرار الولايات المتحدة الأميركية سحب قواتها المحتلة من سورية، طالب الحريري، واشنطن «بتحمل المسؤولية تجاه هذا القرار». وقال: «ندعو أميركا والدول الصديقة إلى تحمل مسؤولية الانسحاب من سورية ومنع تكرر المأساة»، حسب زعمه
وحذر الحريري من أن الانسحاب الأميركي، الذي وصفه بـ«غير المدروس»، «سينجم عنه مخاطر أولها دخول ما أسماها «الميليشيات الإيرانية» للمناطق التي انسحبت منها القوات الأميركية».
وزعم قائلاً: «الدخول الإيراني سيعني ظهور امتداد للتنظيمات الإرهابية مجدداً بغض النظر عن اسمها».
وكان الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، قد زعم يوم 19 كانون الأول من العام الماضي أن بلاده هزمت تنظيم داعش الإرهابي في سورية، وهذا بفضل وجود قواته هناك، وأعلن سحب قوات بلاده المحتلة من هذا البلد.
الوطن



عدد المشاهدات:464( الاثنين 06:23:42 2019/01/07 SyriaNow)
 طباعة طباعة أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 24/06/2019 - 1:16 م

الأجندة

تابعنا على فيسبوك

عنزة تقتل تمساحا يزن 300 كغ (فيديو) بالفيديو... سرعة بديهة أم تنقذ طفلها من الموت المحقق بالفيديو... عريس يرش عروسه بالتراب شاهد.. رجل ثمل يقود دبابة ويرعب سكان مدينته! ثعبان يفاجئ قائد سيارة في مشهد مذهل شاهد... نسر أمريكي يقوم بتصرف نادر مثل البشر ملكة جمال الفلبين تفتخر بأصلها العربي... وتكشف جنسية والدها العربية المزيد ...