-->
الخميس25/4/2019
ص3:49:34
آخر الأخبار
الأردن يمنع دخول أكثر من 190 سلعة سورية إعتباراً من شهر أيار المقبل!!."رجل "السلام" الإماراتي يجدد دعوته للتعاون مع "إسرائيلعون يبحث مع السفير عبد الكريم العلاقات الثنائية بين لبنان وسوريةفرنجية: لا شرعية لإعلان ترامب حول الجولان السوري المحتلالعماد الشوا: سورية مستمرة في حربها على الإرهاب وتحرير الجولان في مقدمة أولوياتهاافتتاح كاتدرائية السيدة للروم الكاثوليك الملكية في حلب بعد إعادة تأهيلهاالمقداد: الدول المعادية تستخدم في معركة الحصار ضد سورية أساليب لا إنسانيةالاحتلال التركي يعزل عفرين منتهكاً بذلك القوانين الدولية الحرس الثوري في انتظاركم... إيران تهدد أمريكا بمواجهة عسكرية في مضيق هرمزوسائل إعلام أجنبية تصور مسرحية "موت" سبعة أشخاص في ريف حماة من أسلحة كيميائيةوزير النقل: استثمار مرفأ طرطوس سيؤمن إيرادات كبيرة للاقتصاد الوطنيمتوقع انخفاض الدولار إلى 540 ليرة مع زوال حالة الترقب نتيجة أزمة المشتقات النفطيةحقائق صعبة في سورية...ترجمة لينا جبور إبرة بوتوكس ....بقلم مها الشعارالقبض على القاتل ...اكتشاف جثة لطفل وهو مشنوق بأحد الابنية قيد الانشاء بدبر الزوروفاة شخصين وإصابة 11 آخرين جراء تدهور سرفيس نقل ركاب جنوب السويداءالخطابة في الجامع الأموي الكبير ستصبح اعتباراً من الجمعة القادمة "بالتناوب بين كبار علماء دمشق".لحظة تفجير كنيسة سانت أنطوني في كولومبو عاصمة سريلانكاالتعليم العالي تسمح لطلاب الصيدلة والتمريض بالتقدم إلى المنح الدراسية الهنديةإيقاف دوام طلاب التعليم المفتوح يومي 19 و20 الجاري بمناسبة عيدي الجلاء والفصح المجيداحتجاجات في قرى ريف دير الزور الشمالي الغربي على ممارسات ميليشيا “قسد”استشهاد شخص واصابة 5 آخرين بانفجار عبوة ناسفة جنوب دمشقبدء الاعمال في مشروع بارك ريزيدنس و صب الاساسات للمرحلة الاولى اتفاقية بين المصرف العقاري والإسكان العسكري لتمويل مشروع إسكاني متكاملالماء..أسهل الطرق للتغلب على الوزن الزائدخبراء تغذية ألمان يدافعون عن البيضالكشف عن 13 نجما وقعوا ضحية برنامج رامز جلال الجديدسوسن ميخائيل: أشارك بعدة أعمال في رمضان.. وسعيدة بوجودي في ”باب الحارة 10“نافورة الحظ... من يلق النقود يقع في حب فتاة إيطاليةميلياردير استبدل صرف 11 مليون دولار على زفاف ابنته بالتبرع لبناء شقق للمشردينشاهد الصورة الأولى المسربة لهاتف "غوغل بيكسل" الجديدهبعد تعدد المشاكل .. "سامسونج" تؤجل طرح هاتفها الأول القابل للطيهرمز: طهران تُمسك بالزمان والمكان... وواشنطن تمسك القلم! مبادرات تجاه .دمشق.. ماذا في كواليسها؟...بقلم كمال خلف

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 
 

ســـوريــة الآن >> الخوذ البيضاء تكشف عن مموليها

كشفت ما يسمى «الخوذ البيضاء» التابعة لتنظيم «جبهة النصرة» الإرهابي، أنها تحصل على التمويل من أميركا وفرنسا وبريطانيا وألمانيا وقطر، وزعمت أن لا علاقة تربطها مع الاحتلال الإسرائيلي رغم تسهيل الأخير هروب عناصرها إلى الأردن.

وفي مقابلة تلفزيونية نشرت نصها مواقع معارضة، أشار متزعم «الخوذ البيضاء» رائد الصالح إلى أن أول اجتماع للمنظمة، عقد في تركيا عام 2014، وبات اسمها في عام 2015 «الخوذ البيضاء».

وسعياً منه لتلميع اسمها وإبعاد الصفة الإرهابية عنها يطلق الغرب على «الخوذ البيضاء» اسم «منظمة الدفاع المدني»، علماً أن نشاط هذا التنظيم يقتصر على مناطق سيطرة «النصرة»، وأكدت أغلب التقارير أن الهجمات الكيميائية التي وقعت في البلاد قام بها منتمين إلى «الخوذ البيضاء» وجرى اتهام الجيش العربي السوري بها زوراً وبتهاناً.
وفي صيف العام الماضي، ومع قرب سيطرة الجيش العربي السوري على كامل جنوب البلاد، كشف جيش الاحتلال الإسرائيلي عنه تهريبه عناصر من «الخوذ البيضاء من الجنوب السوري إلى الأردن عبر الأراضي المحتلة»، في حين أعلن الناطق الرسمي باسم وزارة الخارجية الأردنية، محمد الكايد، أن 422 من عناصر تنظيم ما يسمى بـ«الخوذ البيضاء» دخلوا الأراضي الأردنية.
اعتبر الصالح، أن «2018 من أسوأ الأعوام التي مرت على المنظمة»، في إشارة إلى الانتصارات الكبيرة التي حققها الجيش العربي السوري على الإرهاب في الغوطة الشرقية ودرعا القنيطرة وجنوب دمشق.
وكشف الصالح عن الجهات التي تمول «الخوذ البيضاء»، موضحاً أن لها تمويلين: الأول دولي عبر مؤسسات وسيطة مثل وكالة التنمية الأميركية، والثاني تمويل من دول مثل بريطانيا وألمانيا وفرنسا وقطر.
وأشار إلى أن المنظمة «وقعت مؤخراً اتفاقية جديدة مع صندوق التنمية القطري بقيمة مليوني دولار، لتشمل عمليات شراء سيارات إطفاء وإقامة عدة تدريبات وإزالة أنقاض من عدة مدن»، بزعم «مساعدة النازحين على العودة إلى منازلهم».
وتهرب الصالح من الإقرار بأن سبب انكماش التمويل الدولي لمنظمته هو انكشاف تبعيتها لـ«النصرة»، وزعم أن السبب هو «الشعور بحالة من الإحباط نظراً لطول فترة الأزمة الإنسانية في سورية، إذ لم تتوقع الكثير من الدول أن تستمر الأزمة إلى اليوم».
ورغم أن جيش الاحتلال الإسرائيلي هو من كشف عن نقل «الخوذ البيضاء» من الجنوب السوري إلى الأردن عبر الأراضي المحتلة، ادعى الصالح أن المنظمة تنظر إلى «إسرائيل» على أنها «دولة احتلال» للجولان وللأراضي الفلسطينية.
وذكر، أن نحو 106 عناصر من منظمته وعائلاتهم حاصرتهم على بعد أقل من كيلومتر واحد قرب الجولان المحتل قوات الجيش العربي السوري، وكان موقف (الخوذ البيضاء) في غاية الصعوبة، فإما أن توافق إدارة «الخوذ البيضاء» على قتل هؤلاء على أيدي الجيش وحلفائه، أو أن تختار ترحيلهم إلى الأردن عبر الجولان المحتل.
وزعم الصالح أنهم لم يتصلوا أبداً بالجانب الإسرائيلي، وأن الذي تولى عملية الوساطة بين كل الأطراف هم الكنديون الذين نسقوا مع الأمم المتحدة ودولة الاحتلال ومع «الخوذ البيضاء».
وسبق لوزير الخارجية الأردني، أيمن الصفدي، أن أكد وجود 40 شخصاً من «الخوذ البيضاء» تم ترحيلهم من سورية العام الماضي، «وهم الآن في الأردن بانتظار إعادة نقلهم لدول غربية».



عدد المشاهدات:1185( الأحد 14:02:22 2019/02/10 SyriaNow)
 طباعة طباعة أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 24/04/2019 - 10:53 ص

الأجندة

تابعنا على فيسبوك

سقوط طائرة وانفجارها فور إقلاعها (فيديو) بالفيديو... "معركة النار" تحول ساحة الاحتفال لكرة ملتهبة حكم "ينطح" لاعب في الدوري الجزائري (فيديو) شاهد.. أسرع إصابة في تاريخ الساحرة المستديرة بالفيديو ... أفلت من التمساح فوجد الأسود في انتظاره "وحش جنسي" يثير رعب النساء... والشرطة تطلب المساعدة سقطت وانفجرت.. طائرة في تشيلي تقتل 6 أشخاص وتدمر 3 منازل المزيد ...