-->
الخميس23/5/2019
م15:36:29
آخر الأخبار
"ميدل إيست آي": السعودية ستعدم سلمان العودة وعوض القرني بعد شهر رمضانضابط ليبي: سفينة تركية حملت أعداداً كبيرة من إرهابيي “داعش” من سورية والعراق إلى ليبياقادمة من دولة عربية إلى أخرى... تعزيزات أمريكية عسكرية في الشرق الأوسطحلفاء إيران وأميركا العرب متحمّسون للحرب أكثر منهما....بقلم سامي كليبسورية تدعو منظمة الصحة العالمية إلى العمل لرفع الإجراءات الاقتصادية القسرية عنهاتركيا استنفرت كل أدواتها الإرهابية ونقاط المراقبة مقرات لإمداد «النصرة»! … لإعادة هيكلة القوات والتقدم من جديد معارك كر وفر في كفر نبودةوفاة نحو 10 أشخاص يومياً في مخيمي الركبان والهول جراء استمرار واشنطن بإعاقة إخراج المهجرينسوريا وروسيا تطالب بإخراج جميع اللاجئين من مخيم الركبانموسكو: واشنطن تتجاهل المعلومات التي نقدمها بشأن تحضير الإرهابيين لهجمات كيميائية في سوريةالحرس الثوري: السفن الحربية الأمريكية بالمنطقة تحت السيطرة الكاملة للجيش الإيرانيمعرض بناء البنى التحتية والإكساء "بيلد آب" 2019الرئيس الأسد يصدر قانوناً بإحداث الشركة العامة للدراسات الهندسيةأين وكيف اختفى آلاف الإرهابيين من تنظيم "داعش"واشنطن خائفة من التخلف التقني؟ ...ناصر قنديلاستغل وقت الافطار وسرق من منزل جده ( 5 ، 4 ) مليون ليرة سوريةفرع الأمن الجنائي بريف دمشق يضبط مقهى سري للعب القمار والميسر في جرمانا«غالاكسي».. كنز معلومات عن حياة «جهاديي داعش»!؟ صعد على سيارة السفير وبصق على وجهه... رئيس بولندا يشن هجوما شرسا على الكيان الاسرائيلي العزب خلال لقاءه نظيره الصيني في بكين: العمل جار في سورية على إحداث مركز وطني يهتم بالذكاء الاصطناعيسورية تشارك في أولمبياد آسيا والمحيط الهادي للمعلوماتية وطموح لإحراز مراتب متقدمةإعادة محطة توليد الزارة للخدمة وربطها بالشبكة بعد استهدافها أمس من قبل الإرهابيينالمضادات الأرضية تستهدف أجساما معادية في سماء ريف حماةوزير السياحة: أربعة شواطئ مجانية للأسر السوريةبدء الاعمال في مشروع بارك ريزيدنس و صب الاساسات للمرحلة الاولى هل صحيح ان تناول عصائر الفواكه أمر سيئ للغاية فوائد “عظيمة” لمشروب الماء بالليمونسهير البابلي في العناية المركزة!إليسا تفاجئ جمهورها بخبر صادم عن إصابتها بالسرطانقضى في السجن 46 عاما ظلما ولا يبالي بـ 1.5 مليون دولار!البحرية الأمريكية تحقق في "مذكرات جنسية" لأحد ضباطهاإدخال تقنية جديدة لأول مرة في سوريا ....استبدال الصمام الأبهري دون تدخل جراحيهواوي ترد على حظر أندرويدالاتهام بالكيميائي في سوريّة هذه المرّة قد يكون خطيراً ...ناصر قنديلهل التهديد الأميركي بالحرب على إيران مجرد استعراض؟....حميدي العبدالله

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 
 

ســـوريــة الآن >> جبهة النصرة «تمنع» الجيش التركي من تسيير دورياته في «المنزوعة السلاح»! … «تل رفعت» تعود لواجهة التداول والجيش يواصل التصدي للخروقات

الوطن | أمس وفي خطوة دراماتيكية، منعت «جبهة النصرة»، الجيش التركي من تسيير دوريات في «المنطقة المنزوعة السلاح»، بذريعة أن المنطقة «غير آمنة» ولا يمكن تسيير أي دوريات فيها، من دون سابق إذن منها وتحت حراستها حصراً.

إجراء «النصرة» السابق مع الجيش التركي، جاء في سيناريو مستنسخ عن سيناريوهات تنفذها واشنطن وأدواتها في الباغوز، لتكريس فكرة العجز أمام تحقيق أي تقدم في مواجهة «داعش» هناك، وبحسب مراقبين، فإن تركيا يبدو أنها تعمل جاهدة للإيحاء بقدرة التنظيم الإرهابي على تطبيق ما تريد شمالاً، وإعاقة إمكانية تنفيذ أنقرة لتعهداتها في «سوتشي»، في مشهد معروف الدلالات والأهداف، ولا يعدو كونه قد تم بضوء أخضر سواء من أنقرة أو حتى واشنطن.

مصدر معارض مقرب من «الجبهة الوطنية للتحرير»، أكبر ميليشيا تركية في إدلب، أوضح لـ«الوطن»، بأن «النصرة» منعت «فيلق الشام»، وهو أحد ميليشيات «الوطنية للتحرير»، من مرافقة الدوريات التركية داخل «المنزوعة السلاح» بموجب الاتفاق معها، على اعتبار أن أمن المنطقة التي تقع بأكملها تحت سيطرتها عائد لها، ويعود إليها فقط تقرير أمر أي دوريات مراقبة أو مرافقتها!
وأضافت المصادر: إن «النصرة»، أخبرت نقاط المراقبة العسكرية التركية، التي تنتشر في محيط محافظة إدلب والأرياف المجاورة لها، أنه بإمكان الجيش التركي تسيير دوريات مراقبة بين تلك النقاط فقط كما حدث الجمعة الماضية جنوب شرق إدلب، وليس على امتداد انتشارها أو داخل «المنزوعة السلاح».
وأشارت إلى أن «النصرة» ترى أن تسيير دوريات تركية في «المنزوعة السلاح» يبرر تسيير دوريات روسية في محيط المنطقة للحفاظ على وقف التصعيد، واستكمال تطبيق باقي بنود الاتفاق الروسي التركي بشأنها، وهو ما يرفضه الفرع السوري لتنظيم القاعدة جملة وتفصيلاً.
وقالت المصادر: إن رد الفعل التركي كان باهتاً، ولم يتبلور بعد، لكنها رجحت باستمرار التهدئة واحتواء الموقف، على الأقل خلال الأيام القليلة المقبلة.
ولفتت إلى أن «تحرير الشام» تجد في مواصلة خروقاتها باتجاه المناطق الآمنة ونقاط الجيش العربي السوري فيها، مبرراً لـ«شرعيتها»، أمام المنظمات الإرهابية المتحالفة معها مثل «أجناد القوقاز» و«حراس الدين» التي ترفض الانفكاك عنها استجابة للمطالب الروسية.
على صعيد مواز، نقلت تنسيقيات الإرهابيين عن مصدر وصفته بـ«الخاص» قوله: إن اجتماعاً بين ضباط روس وآخرين أتراك عقد يوم الأحد الفائت، في القاعدة التركية الواقعة بمحيط مدينة إعزاز بريف حلب الشمالي بهدف بحث مصير مدينة تل رفعت، ومسألة فتح طريق حلب غازي عنتاب الدولي.
يأتي ذلك في وقت أفادت فيه مصادر إعلامية معارضة، بأن «القصف الصاروخي والمدفعي المكثف» من قبل قوات الجيش السوري، تواصل على مواقع الإرهابيين في مدينة خان شيخون وبلدتي الخوين والتمانعة وأحراش بلدة الهبيط والقصابية في القطاع الجنوبي من إدلب، ومواقع أخرى لهم في قرية البويضة بالريف الشمالي لحماة ضمن المنطقة «المنزوعة السلاح»، ومواقعهم أيضاً في بلدتي كفرزيتا وكفرنبودة بريفي حماة الشمالي والشمالي الغربي.
على خط مواز، استهدفت قوات الجيش، مواقع الإرهابيين في بلدتي الناجية وبداما، ومواقع لهم في جبل الأكراد وتردين والحدادة في ريف اللاذقية الشمالي، ردا على استهداف التنظيمات الإرهابية الموجودة في ريف اللاذقية، مواقع الجيش في تلة أبو أسعد.
وأقرت مواقع إلكترونية معارضة بمقتل وجرح أربعة مسلحين من ميليشيا «الجبهة الوطنية للتحرير» التي شكلها النظام التركي من مرتزقته شمال البلاد.



عدد المشاهدات:1100( الثلاثاء 07:18:41 2019/03/12 SyriaNow)
 طباعة طباعة أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 23/05/2019 - 3:18 م

الأجندة

تابعنا على فيسبوك

طفل أمريكي عمره 5 سنوات يقهر المرض الخبيث فيديو جديد للركلة التي تعرض لها أرنولد شوارزنيغر اشهر 20 حالة هبوط طائرات في اصعب المطارات بالفيديو... لحظة انهيار سد في الولايات المتحدة كلب بري شجاع ينقذ صديقه من بين أنياب لبؤة جائعة (فيديو) الفيديو..دب يسرق براد من سيارة صياد ويهرب بعيدا فهد كسول يرفض أداء "واجبه الزوجي" تجاه شريكته (فيديو) المزيد ...