-->
الأحد26/5/2019
م21:39:30
آخر الأخبار
"أنصار الله" تعلن السيطرة على 3 مواقع في السعودية القبض على مسؤول "بيت المال" الداعشي في العراقمنصور: سورية القاعدة الأساسية للنضال بوجه قوى العدوان والهيمنةاعتقال ستة إرهابيين من تنظيم (داعش) جنوب شرق الموصلمجلس الوزراء يؤكد على ضمان حسن سير العملية الامتحانية والإسراع بإجراءات برنامج دعم المسرحينالرئيس الأسد : ضرورة تحديد أولويات العمل بمشروع الإصلاح الإداري بما يضمن إنجازاً حقيقياً على الأرضالحرارة والأعشاب اليابسة وأعقاب السجائر تشعل عشرات الحرائق في دمشق وريفها بمساعدة خبراء من بلجيكا وفرنسا والمغرب… الإرهابيون يحضرون لاستخدام سلاح كيميائي في إدلب وريف حماة لخلق الذرائع لعدوان على سوريةجنرال إيراني: يمكننا إغراق السفن الحربية الأمريكية بطواقمها وطائراتهارويترز : تركيا زادت دعمها للمسلحين لصد هجوم الجيش السوري بإدلبموسم القمح يبشّر بتحسن الليرة أمام الدولارالنفط السورية: أبرمنا عقود توريد إلى حين عودة النفط السوري من الشمالهزيمة واشنطن على أبواب إدلب...المهندس: ميشيل كلاغاصيقرار حاسم للجيش السوري حول وجود الإرهابيين في ريفي حماه وإدلبوفاة ثلاثة أشخاص في حادث سير على أوتستراد دمشق حمصمركز الأمن الجنائي بالسلمية يلقي القبض على أحد المطلوبين بجرائم قتل وخطف وسلبالقوات السورية تستعين بطائرة قاذفة غير عاديةبالفيديو... تمهيد ناري يستبق اقتحام الجيش السوري لمواقع النصرة بريف حماة صدور الأحكام الانتقالية الخاصة بتطبيق النظام الفصلي المعدل في الجامعات الحكومية دراسة تعيين نسبة محددة من خريجي المعاهد في مؤسسات الدولة مباشرةالمجموعات الإرهابية تعتدي بالصواريخ على مدينتي محردة والسقيلبية في ريف حماة الشماليمقتل أحد المسؤولين "الشرعيين" في "هيئة تحرير الشام" (جبهة النصرة) الملقب "المعتصم المدني"وزير السياحة: أربعة شواطئ مجانية للأسر السوريةبدء الاعمال في مشروع بارك ريزيدنس و صب الاساسات للمرحلة الاولى 10 أطعمة تساعد في ترميم وتعويض نقص فيتامين "ب"في الجسمالعلماء يحددون سببا رئيسيا وراء تطور مرض السرطانأنزور يضع اللمسات الأخيرة لفيلمه “دم النخل”بيان صادر عن وزارة الإعلام "بخصوص الموافقة على نص مسلسل دقيقة صمت "انتهاء صلاحية الطعام لا يعني عدم الاستفادة منهقضى في السجن 46 عاما ظلما ولا يبالي بـ 1.5 مليون دولار!روسيا تطلق كاسحة جليد نووية هي الأكبر والأقوى في العالمردّاً على عقوبات ترامب.. إليكم النظام الصيني المنافس لـ"أندرويد"و"ويندوز"!هل دعم تركيا للنصرة وبقية المجموعات الإرهابية أنهى اتفاقات سوتشي واستنا؟؟ ...بقلم طالب زيفا عقدة العداء لإيران وللآخرين..... د. بسام أبو عبد الله

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 
 

ســـوريــة الآن >> “معتقل الركبان” تحت حراسة الاحتلال الأمريكي

سانا| نقص في كل شيء وانعدام لمقومات الحياة الإنسانية.. هذه هي حال مخيم الركبان الذي يضم بين خيامه المهترئة وأسقفه الخشبية عشرات آلاف المهجرين السوريين وسط حالة من الفقر والعوز وقلة المياه ما ينذر بانتشار جوائح مرضية قد تأتي على الكثيرين من الأطفال وضعاف البنية.

الولايات المتحدة الأمريكية وقوات احتلالها المنتشرة في منطقة التنف بالقرب من المخيم ومرتزقتها من الإرهابيين الذين يحتجزون المدنيين لا يهنأ لهم نوم إلا على صرخات أطفال جياع وأمهات عطشى يتضورن جوعا وتعتصر أفئدتهن ألما وحزنا في دوامة لا يرون لها نهاية أو بوادر حلول نتيجة الصلف الأمريكي والصمت الدولي حول هذه الفاجعة الإنسانية.

الحكومة السورية وعبر الهيئة التنسيقية الوزارية حول عودة المهجرين السوريين إلى الأراضي السورية طالبت في بيان مشترك مع الهيئة الروسية الأمم المتحدة والجانب الأمريكي بوضع حد لاحتجاز آلاف المهجرين السوريين في مخيم الركبان وإغلاق هذا الملف بشكل نهائي عبر السماح للمحتجزين بمغادرة المخيم والعودة إلى مناطقهم التي حررها الجيش العربي السوري من الإرهاب بعد تجهيز كل ما يلزم لذلك.

وبعد مرور 1776 يوما على احتجازهم يأخذ الوضع الكارثي لقاطني المخيم شكلا جديدا مع بدء ارتفاع درجة الحرارة في ظل النقص الشديد بمياه الشرب في منطقة قفراء جدباء لا حياة فيها وتحت بطش المجموعات الإرهابية التابعة لواشنطن التي تبتز الأهالي في رشفة ماء لطفل مريض أو لعجوز اقتربت ساعته في ظل الجوع والعطش وبرد الشتاء وقيظ الصيف.

الهيئتان التنسيقيتان السورية والروسية أكدتا في عدة بيانات أن نقص المياه في المخيم تظهره بوضوح صور الأقمار الصناعية التي تكشف وجود خزانات بسعة 210 أمتار مكعبة فقط تعبأ من الأراضي الأردنية وتوزع من نقاط معينة داخل المخيم بواقع 5 ليترات للفرد الواحد محذرتين من “تدهور الأوضاع داخل المخيم في ظل النقص الحاد في مواد التدفئة والأدوية والمياه وانتشار حالات صحية وبائية شديدة نتيجة النقص الشديد بمياه الشرب الصحية التي يستخدمها الإرهابيون المدعومون من واشنطن كوسيلة لابتزاز السكان والمتاجرة”.

وكانت وزارة الدفاع الروسية شبهت الوضع في مخيم الركبان بمعسكرات الاعتقال زمن الحرب العالمية الثانية وسط صمت المجتمع الدولي، داعية الولايات المتحدة إلى الوقف الفوري لـ”احتلال” المنطقة المحيطة بالمخيم، مؤكدة أن الحل الوحيد للوضع الحرج في المخيم يكمن في تحرير هذه الأراضي من القوات الأمريكية ليتمكن اللاجئون من العودة إلى ديارهم.

ومع شح المعلومات حول أعداد المواطنين الذين لقوا حتفهم نتيجة الأوضاع المأساوية التي يعيشونها تبرز صور الأقمار الصناعية وجود مقبرة على الجهة الجنوبية للمخيم فيه 300 قبر و3 مقابر قريبة من المخيم على جهة خزانات المياه تضم رفات نحو 700 شخص أو ربما أكثر للحاجة إلى استيعاب أكثر من جثمان في المدفن الواحد.

وما يزيد الحالة مأساوية في المخيم رفض واشنطن تقديم ضمانات لتأمين حركة قوافل انسانية في منطقة التنف حيث توجد قوات احتلال أمريكية ومرتزقة يعملون بامرتها وهذا ما أكدته الهيئتان السورية والروسية المعنيتان بعودة المهجرين السوريين.

ويعيش في مخيم الركبان آلاف المهجرين السوريين بفعل الإرهاب أوضاعا إنسانية صعبة ونقصا بالرعاية الصحية والغذاء والمياه في ظل احتجازهم من قبل قوات الاحتلال الأمريكي وميليشياته الإرهابية الموجودة بشكل غير شرعي في منطقة التنف التي تمنعهم من مغادرة المخيم عبر الممرات الإنسانية التي تم افتتاحها من قبل الجانبين السوري والروسي في الـ 19 من شباط الماضي في بلدتي جليب وجبل الغراب على أطراف المنطقة.



عدد المشاهدات:729( الخميس 07:19:50 2019/03/14 SyriaNow)
 طباعة طباعة أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 26/05/2019 - 8:54 م

الأجندة

تابعنا على فيسبوك

بالفيديو.. ترامب يسلم كأسا ضخما لمصارع سومو كاد يطرحه أرضا ٣٥ فكرة ابداعية للاسمنت في غاية السهولة بالفيديو.."بي إم دبليو" تسخر من "مرسيدس" بإعلان ساخر عصابة تنفذ "أغبى" عملية سطو على محل صرافة بالفيديو... نهاية غير متوقعة لمعركة بين كلب وصغير النمر طفل أمريكي عمره 5 سنوات يقهر المرض الخبيث فيديو جديد للركلة التي تعرض لها أرنولد شوارزنيغر المزيد ...