الأحد23/2/2020
م14:55:58
آخر الأخبار
ادعاء ضد شقيق أمير قطر باغتصاب سيدة "لا تتذكر أي شيء يوم الحادث""داعية" سعودي يشن هجوما حادا على أردوغان ويتبرأ من فيديو سابق له يمتدحه فيهالدفاعات الجوية اليمنية تسقط طائرة تجسسية لتحالف العدوان السعوديالرئيس الجزائري : سوريا لن تسقط وهي الدولة الوحيدة التي لم تطبع حتى الآندمشق ترد على التصريحات الأميركية «الوقحة» وأردوغان خائف من «الثمن الباهظ» في سورية … الجيش يؤكد جهوزيته للتصدي لأي عدوان خارجيالأمريكيون منزعجون… ترحيب عشائري بالدوريات الروسية قرب حقول النفط شرقي سوريامجلس الوزراء يقر خلال اجتماعه بحلب خطة متكاملة للنهوض بمختلف القطاعات في المحافظة ويخصص نحو 145 مليار ليرة لتنفيذهاالخارجية: انزعاج الولايات المتحدة من عودة دورة الحياة إلى طبيعتها في حلب مرده إلى الإحباط والشعور بالمرارة نتيجة اندحار مشروعهاالكرملين: تركيا لم تف بالتزاماتها بشأن إدلب...و الإرهابيون فيها يحصلون على أسلحة خطيرةانباء عن سقوط 16 قتيل من الجيش التركي ....أردوغان: نحارب قوات حفتر في ليبيا ولدينا بعض القتلى هناكالشركات السورية توقع عشرات العقود التصديرية في معرض جلفود دبيديون البلدان العربية .. و سورية (صفر) دين خارجيستّ نتائج لاستكمال تحرير محافظة حلب…هل ينجرّ إردوغان إلى الفخّ الأميركي؟ ....بقلم محمد نور الدين القاء القبض على شخصين مطلوبين برمي قنبلة يدوية بحديقة الثورة بحي القصور على عائلة نتج عنها وفاة أحد أبنائهافرع الأمن الجنائي في حلب يلقي القبض على سارق ويستعيد ثلاثة ملايين وثمانمائة ألف ليرة سورية."مدرب المرتزقة".. من هو الجنرال التركي خليل سويصل؟ مندوب سوريا للمندوب التركي : كيف يمكن أن يكون لنظام قاتل مجرم سارق أن يدعي أنه يسعى للحفاظ على الأمن" - فيديوالتعليم العالي: التعاقد مع 28 مشروعاً بحثياً ورصد الاعتمادات اللازمة لإنجازها1300 طفل في اختبار تحديد المستوى الأول ضمن الماراثون البرمجي للأطفال واليافعينالجيش يستهدف برمايات مدفعية وصاروخية أوكاراً ومحاور تسلل لإرهابيي “جبهة النصرة” بريف إدلب الجنوبيقوات الاحتلال التركي تعتقل العشرات من مرتزقتها في رأس العين بالحسكة لرفضهم القتال في إدلبالمصالح العقارية: التأكد من إرفاق إشعار بتحويل مبلغ من ثمن العقار في حساب مصرفي ضمن معاملات البيعإنشاء معمل للإسمنت في سورية بطاقة إنتاجية تصل إلى 1.5 مليون طن سنوياًشاهد بالفيديو ...5 طرق بسيطة لتقليل احتباس الماء في الجسمالخطوات العشرة للوقاية من ( فيروس كورنا)محمد رمضان يتعهد: لن أغني في مصر بعد اليومجيني إسبر تنتقد صفة “النجمة” على هذه الممثلة والأخيرة بردّ قاس عليهاالسعودية.. فصل قاضي أيد تطليق امرأة من زوجها ثم تزوجها!صيني يصاب بـ”كورونا” للمرة الثانية بعد شفائه منههذا ما تفعله الأجازة بجسمك وعقلك..تعرف على أقوى هاتف ستطرحه Xiaomi لعشاق الألعابالتحوّلات الجيوسياسية شمال شرق سورية وتصدّع المعادلات التركية...بقلم أمجد إسماعيل الآغالماذا تدهورت العلاقات الروسيّة التركيّة؟...بقلم ناصر قنديل

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 

ســـوريــة الآن >> ما وجهة وهدف الرتل العسكري التركي في إدلب؟

تضاربت الأنباء حول أسباب وأهداف دخول رتل عسكري تركي كبير اليوم الاثنين إلى إدلب السورية، التي تشهد حاليا معارك طاحنة بين الجيش السوري والجماعات المسلحة محورها بلدة خان شيخون.

فمن ناحية، أعلنت الحكومة السورية أن "آليات تركية محملة بالذخائر" اجتازت الحدود باتجاه خان شيخون، "لنجدة إرهابيي جبهة النصرة المهزومين"، الذين يصعّد الجيش السوري هجومه على مواقعهم غرب البلد.

وأكدت دمشق أن "السلوك العدواني للنظام التركي لن يؤثر بأي شكل على عزيمة وإصرار الجيش العربي السوري على الاستمرار في مطاردة فلول الإرهابيين في خان شيخون وغيرها"، في تصريح تزامن مع تعرض الرتل التركي لقصف جوي أجبره على التوقف قرب بلدة معرة النعمان حسب تقارير مختلفة.

من جانبها، ذكرت وزارة الدفاع التركية أن الرتل تعرض للقصف من قبل الجيش السوري "أثناء توجهه إلى نقطة المراقبة التاسعة في إدلب" (وليس إلى خان شيخون)، وعبرت عن إدانتها للقصف باعتباره "يتعارض مع الاتفاقات السارية والتعاون والحوار بينها وروسيا"، محذرة من أنها ستحتفظ "بحق الرد".

وتعتبر "نقطة المراقبة التاسعة" الواقعة ببلدة مورك شمالي حماة على الحدود مع إدلب، إحدى نقاط المراقبة الـ12 ألتي أقامتها أنقرة شمالي سوريا على خطوط التماس بين فصائل المجموعات  المسلحة من جهة، والجيش السوري والوحدات الكردية من جهة أخرى، وذلك بموجب اتفاقات أستانا على منطقة إدلب لخفض التوتر.

ولم تكشف وزارة الدفاع التركية هدف إرسال الرتل إلى مورك، لكن مصادر مقربة من المعارضة السورية رجحت أن أنقرة تسعى لإنشاء نقطة مراقبة عسكرية جديدة على الأوتستراد الدولي حلب دمشق بالقرب من خان شيخون، لمنع الجيش السوري من قطع طريق الإمداد تجاه نقطة المراقبة في مورك بعد عزل مدن وبلدات ريف حماة كفرزيتا ومورك اللطامنة، وهو أمر حتمي في حال وصول القوات الحكومية إلى خان شيخون.

ويبدو أن التقدم الأخير للجيش السوري باتجاه خان شيخون وضع تركيا في موقف صعب، فعليها الاستعجال قبل خسارة المسلحين لهذه البلدة الاستراتيجية، في اختيار طريقة ناجعة للحفاظ على مصالحها ووجودها في إدلب.

وفي حال نجاح القوات السورية في محاصرة نقطة المراقبة في مورك، سيضطر الجيش التركي لإجلائها أو لفك الحصار عنها بالقوة، وهما خياران أحلاهما مر.

فدخول الأتراك على خط المواجهة في إدلب بشكل مباشر قد يورطهم في مغامرة لا تحمد عقباها، لأن سحب نقطة المراقبة سيشكل سابقة خطيرة بالنسبة لأنقرة إذ أنه سيمنح دمشق مفتاحا للتخلص من بقية النقاط تدريجيا باعتماد نفس الأسلوب ودون اتفاقات.

وتوحي قراءة بيان وزارة الدفاع التركية وتحركات قواتها ميدانيا، بأن تركيا شديدة الحرص على تجنب مثل هذا السيناريو قبل فوات الأوان، وإن تطلب ذلك استخداما "محدودا" للقوة بالتوازي مع تكثيف مختلف أنواع الدعم لجبهة الفصائل المسلحة في محاولاتها التصدي للقوات السورية المهاجمة على أكثر من محور في إدلب.

المصدر: RT



عدد المشاهدات:2173( الثلاثاء 12:48:28 2019/08/20 SyriaNow)
 طباعة طباعة أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 23/02/2020 - 2:41 م

فيديو.. سلاح الجو السوري يستهدف بدقة مواقع المسلحين في ريف إدلب

الأجندة
هاجمه قرش عملاق.. وتغلب عليه بأبسط طريقة بشرية ممكنة 9 دقائق تحبس الأنفاس... عملية إنقاذ أحصنة وقعت في بركة متجمدة (فيديو) مشجع لنادي لاتسيو يطلب يد صديقته الأمريكية بطريقة مبدعة أطباء يراقصون مرضى كورونا للتخفيف من معاناتهم... فيديو بسبب فضيحتها...فنانة مصرية شهيرة تنوي الانتحار ببث مباشر على "إنستغرام" انفجار هائل في محطة كهرباء... فيديو سائق أرعن يغرق سيارته في بركة من الماء بعد قرار غبي... فيديو المزيد ...