الأربعاء13/12/2017
م20:54:49
آخر الأخبار
كشف وثائق سرية عن ’صفقة القرن’ حول فلسطين في مصر تعود لأيام مبارك!وكالة أمريكية تكشف عن إجراء جديد في ملف الأمراء المحتجزينماذا وراء تهديد سفير السعودية للأردنيين؟.مجلس الوزراء السعودي يعتمد إصدار تراخيص السينماالرئيس الأسد يصدر قانوناً بتنظيم مهنة الأطباء البيطريين«جنيف 8»....دمشق إلى «مكافحة الإرهاب» أولاً.... أنقرة: لا نرى في الجيش السوري تهديداً في الوقت الحاليدي ميستورا لوفد «الرياض 2»: ما من دولة في العالم تقف معكم أو تريد مساندتكم … جنيف بلا تقدم والمسار مهدد بالانهيارمفاوضات تمهد لتسوية شاملة في الغوطة الشرقيةماتفيينكو:ادعاءات واشنطن بمساهمتها في النصر على داعش مخجلةالبيان الختامي للقمة الإسلامية الطارئة يدعو إلى تدويل رعاية عملية السلام إعمار موتورز تطلق سيارات كيا في السوق السوريةمجلس الوزراء يوافق على رفع مشروع قانون الجمارك الجديد إلى الجهات المعنية لاستكمال أسباب صدورهمن وحي زيارة الرئيس بوتين..... بقلم: يوسف أحمدبوتين في حميميم: إعلان نصر من سوريا ...دمشق مستعدة لـ«المرحلة الثانية» من مكافحة الإرهاب... وللتسويةسعودي ابنته من رجلين في وقت واحدموعـــد غرامـــي أوقــــع مــزور العملـــة في قبضـــة العدالــــة ما هي الطائرة التي اقلت بوتين الى سوريا؟!مستشار ابن سلمان: «تنحرقوا انتو والقدس»إعلان برنامج امتحانات شهادتي التعليم الأساسي والإعدادية الشرعيةمكتبة الأديب عبد السلام العجيلي... بخير ......بقلم فراس الهكارأكثر من 4 آلاف شاب من أبناء الكسوة يستعدون للانضمام إلى صفوف الجيشالجيش السوري وحلفاؤه يتقدمون في ريفي إدلب وحلبتقرير حكومي: شركات المقاولات تهاجر.. وإليكم الاسباب!أسعار جديدة للحديد .. والضرائب على المشتريالمغنيسيوم وأهميته لجسم الإنسانخمسة أمراض تهدد صحة الإنسان ولا يتوقعها!زهير رمضان راجع عـ "المخترة" دريد لحام يدعو فناني المعارضة للعودة إلى سورياامرأة تحرّش بها ترامب: على الشعب الأميركي أن يعرف من هو رئيسهمبحث عن اسم زوجته في «غوغل».. وما ظهر له امر في غاية الخطورة!علماء يحذرون من أطقم الأسنان، والسبب صادم!بالفيديو.. مغامرة مذيعة مصرية داخل سرداب تحت تمثال "أبو الهول"لماذا فَتحَ دي ميستورا النّار على المُعارضة السوريّة في جنيف وذَكّرها بأنّها خَسِرت الدّعم الدوليّ؟وزير النفط في مجلس الشعب: ماضون بزيادة إنتاج الغاز والنفط وعمليات الاستكشاف

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 
 

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

الـــعـــالــم الآن >> ما هي تفاصيل الهجوم الإرهابي على الجيش في فنزويلا ، ومن وراءه ؟؟

أعلن الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو، أن الجيش صد “هجوما إرهابيا” على قاعدة عسكرية، مؤكدا إن السلطات تواصل البحث عن عدد من منفذيه.

وقال مادورو للتلفزيون الحكومي، إن حوالي عشرين رجلا شنوا الهجوم ، موضحا إن اثنين منهم قتلا وتم اعتقال ثمانية آخرين. وأوضح أن القتلى والموقوفين هم ضابط فار وتسعة مدنيين.

وتابع أن الضابط اعتقل “ويقدم معلومات” حاليا على غرار سبعة سجناء آخرين، مشيرا إلى أن “معارك” استمرت حوالي ثلاث ساعات. وأكد مادورو أنه “هجوم إرهابي” وليس “تمردا” عسكريا.

وكان قائد القوات المسلحة في البلاد الجنرال خيسوس سواريز شوريو، تحدث عن سقوط قتيل وإصابة شخص بجروح خطيرة في صفوف المهاجمين.

وصرح وزير الدفاع فلاديمير بادرينو أن المعتقلين اعترفوا بانه تم تجنيدهم “من قبل ناشطين من اليمين المتطرف الفنزويلي على اتصال مع حكومات أجنبية”. وأضاف قوات الأمن ما زالت تبحث عن “جزء من المجموعة التي نجحت في الاستيلاء على بعض الأسلحة”.

وأكد الجنرال خيسوس سواريز شوريو أن العملية “مولها اليمين والمتعاونون معه، مولتها الإمبراطورية الأميركية الشمالية” في إشارة إلى الولايات المتحدة.

وطلب رئيس البرلمان الفنزويلي خوليو بورخيس المتحدث باسم المعارضة “بالتحقيق” في هذا الحادث ورفض أن تشن أي حملة ملاحقات.

جرت هذه الحوادث في قاعدة عسكرية في فالنسيا على بعد 180 كلم غرب كراكاس.

وذكر تقارير صحفية أن آليات مدرعة ومسلحين يقومون بحراسة القاعدة بينما تحلق المروحيات في أجوائها.

وأقام عشرات الأشخاص حواجز في محيط المدينة مستخدمين جذوع أشجار، وقاموا بإحراق نفايات. واندلعت صدامات بين المحتجين والحرس الوطني الذي قام بتفريقهم بالغازات المسيلة للدموع والرصاص المطاطي.

وتداولت وسائل التواصل الاجتماعي ووسائل إعلام تسجيل فيديو يفترض إنه صور في قاعدة فالنسيا العسكرية، يظهر فيه ضابط وهو يعلن إنه في حالة “تمرد مشروع” ضد “الطغيان القاتل لنيكولاس مادورو”.

وأكد الرجل الذي قال إن اسمه هو الكابتن خوان كاغاريبانو، وظهر محاطا بـ15 شخصا ببزات عسكرية بعضهم مسلحون “هذا ليس انقلابا بل تحرك مدني وعسكري لفرض النظام الدستوري”. وأضاف “نطالب بتشكيل حكومة انتقالية فورا وانتخابات عامة حرة”.
قالت وزارة الدفاع الفنزويلية التي لم تكشف اسم المنفذ المفترض للهجوم إنه “ضابط صف طرد من الجيش قبل ثلاث سنوات لخيانته الوطن والتمرد” وفر إلى الولايات المتحدة.

وحتى الآن، لم يستجب الجيش الذي يشكل العماد الرئيسي للحكم، لدعوات المعارضة إلى الانضمام إليها، بينما تهز البلاد تظاهرات مناهضة للحكومة أسفرت عن سقوط 125 قتيلا منذ نيسان/ابريل الماضي. ويؤكد مادورو باستمرار انه هدف لمؤامرة تدبرها المعارضة بدعم من واشنطن.

ويأتي هذا “الهجوم الإرهابي” بينما بدأت الجمعية التأسيسية التي تنتقدها المعارضة وتثير استياء دوليا، أعمالها بإقالة النائبة العامة لويزا اورتيغا إحدى أهم المعارضين للرئيس مادورو.



عدد المشاهدات:1071( الاثنين 14:09:26 2017/08/07 SyriaNow)
 طباعة طباعة أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 13/12/2017 - 8:04 م
كاريكاتير

بدون تعليق

 

فيديو

من استقبال الرئيس الأسد للرئيس بوتين في قاعدة حميميم

الأجندة

تابعنا على فيسبوك

مقطع محزن ...قطه تتوسل صاحبها لاطعامها - فيديو تمساح شجاع حاول اقتحام مستعمرة لأفراس النهر...شاهد ماذا حدث له بالفيديو...تسقط في النهر أثناء ممارستها لليوغا بالفيديو ...بوتين يراقب العنقاوات من نافذة الطائرة الرئاسية ويبتسم بالفيديو والصور...صاحبة أفضل وظيفة على كوكب الأرض بالفيديو...فتاة كادت أن تلتهمها طيور النورس مخرج يقضي 280 ساعة لجمع أكثر المقاطع إثارة لعام 2017 (فيديو) المزيد ...