الجمعة24/11/2017
م18:44:55
آخر الأخبار
أكثر من 300 شهيد وجريح في الهجوم على مسجد الروضة في العريش شمال سيناءابن سلمان يتحدث لأول مرة عن التحقيق مع الأمراءعمر البشير من سوتشي..السلام غير ممكن من دون الأسد41 نائبا تونسيا يرفضون بيان وزراء الخارجية العرب بشأن تجريم المقاومة اللبنانيةلدى سوريا منظومات أهم.. لماذا يخشى ليبرمان "بانتسير اس 1"؟...بقلم علي شهاب الجو بين الصحو والغائم جزئياً وبارد ليلاًقمة سوتشي تفتح مسار «الحوار الوطني» ...«هيئة» معارضة جديدة في الرياضمجلس الشعب يقر قانون بتمديد مهلة الإيجارات لثلاث سنواتست قاذفات روسية شنت ضربات على مواقع "داعش" غرب الفراتبيسكوف: توافق على عقد مؤتمر الحوار الوطني السوري قريباسوريا بلا عسل!تعاون بين "سيرونيكس" وشركة إيرانية لتصنيع شاشات بـ 6 قياساتالقمة السورية - الروسية: التوقيت والنتائج ....حميدي العبداللهعطوان : لماذا تُلخّص ابتسامة الأسد وعِناقِه الحار لبوتين في قِمّة سوتشي هَويّة “سورية الجديدة”؟الإمارات.. الكشف عن “الرغبة الأخيرة” لقاتل الطفل عبيدة قبل إعدامهعصابة شوارع تقطع رأس رجل وتنزع قلبه في واشنطن "السبب مضحك" .....الكشف عن أكبر مبعث لذعر "الجهاديين"؟ بالأسماء.. هؤلاء "المعارضين والمسلحين" الذين سيشاركون بمؤتمر "الرياض 2"جامعة دمشق تحدد الأوراق المطلوبة للتسجيل في التعليم المفتوحالرئيس الأسد يصدر مرسوما حول منح المكلف بالتدريس لدى جميع الجهات العامة تعويضا عن حصة التدريس النظرية أو العملية وفق أجور جديدة للساعةبالفيديو ... تقدم مستمر للجيش السوري والحلفاء في ريف حلب الجنوبي الشرقيالمجموعات المسلحة تخرق اتفاق منطقة تخفيف التوتر وتعتدي على محطة تحويل كهرباء خربة غزالة شرق مدينة درعاوزير السياحة يصدر قرارا يحدد فيه مواصفات وخدمات وضوابط عمل الاستراحات الطرقيةالإسكان تكشف حقيقة العروض الروسية السكنية بأسعار مخفضة!ومن "الجنس" ما قتل! تخلت عن المشروبات الغازية نهائيا فكانت المفاجأة!إطلاق كليب أوبريت «اللـه معنا»لفيروز في عيدها الثاني والثمانين ..من الموسيقيين والعازفين السوريين بفرقتها كل السلام بسبب مشاجرة...فلبيني يجلس فوق نخلة لمدة 3 سنوات نسى أين ترك سيارته ليجدها بعد 20 عاما الممحاة تخلصك من هذه المشكلة في هاتفك الذكي!سامسونغ تطرح هاتف الأسطورة القابل للطي خلال أشهرهل تبدأ "الجامعة العربية" التطبيع مع إسرائيل؟...رفعت سيد أحمدقمم سوتشي: الطريق إلى الخرائط الجديدة!.... بسام أبو عبد الله

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 
 

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

الـــعـــالــم الآن >> البنتاغون يرد على تقارير بشأن توريده الأسلحة للمعارضة السورية

نفت المتحدثة باسم البنتاغون ميشيل بلدانسا، استخدام بلادها للأراضي الألمانية، لتخزين أو نقل أسلحة مخصصة للمعارضة السورية، كما أكدت أن واشنطن تراقب الاستخدام النهائي لهذه الأسلحة.

يأتي ذلك ردا على صحف ألمانية أفادت أمس الأربعاء بأن الجيش الأمريكي، قام بتوريد أسلحة وذخيرةلفصائل المعارضة السورية من دول أوروبا الشرقية عبر قاعدة "رامشتاين" الجوية الأمريكية في ألمانيا، وذلك انتهاكا للقوانين الألمانية.

وسبق أن نفت السلطات الألمانية توفر أية معلومات لديها بهذا الشأن.

ونقلت نوفوستي عن المتحدثة باسم البنتاغون قولها: "وزارة الدفاع الأمريكية لا تستخدم قواعدها في ألمانيا لتخزين أو نقل الأسلحة أو الذخيرة المخصصة لسوريا. إن وزارة الدفاع تحترم كافة القوانين الألمانية وستواصل احترامها."

وأشارت بلدانسا إلى أن البنتاغون وجه تعليمات لكل مقاوليه، بعدم تخزين مثل هذه الشحنات المخصصة للمعارضة السورية في الأراضي الألمانية، أو نقلها عبر هذه الأراضي.

وكانت صحيفة "Süddeutsche Zeitung" قد ذكرت أن الحكومة الأمريكية، قامت بتدريب وتسليح عناصر من "الجيش السوري الحر" وغيرهم من الفصائل المسلحة المعارضة، في إطار برنامج "Timber Sycamore" التابع لوكالة الاستخبارات المركزية الأمريكية (CIA).

وأضافت الصحيفة أن أسلحة وذخيرة بمليارات الدولارات، كانت تشتريها مؤسسات عسكرية خاصة في دول أوروبا الشرقية والبلقان.

وتمكن صحفيون من تتبع سلسلة قنوات التوريد الممتدة من المصانع في صربيا والبوسنة والتشيك وكازاخستان إلى تركيا والأردن. وحسب الصحيفة، كانت الشحنات العسكرية تصل إلى الشرق الأوسط عن طريق موانئ رومانيا وبلغاريا أو عبر قاعدة "رامشتاين" الأمريكية.

مشكلة "الاستخدام النهائي"

وأكدت بالدانسا أن وزارة الدفاع الأمريكية، تراقب الاستخدام النهائي للأسلحة التي تقدمها للمعارضة السورية.

وقالت المتحدثة: "تعمل وزارة الدفاع بشكل وثيق مع وزارت الخارجية والحلفاء في الناتو والشركاء الأوروبيين، بشأن عدد من القضايا ذات الاهتمام المشترك في المجال الأمني، بما في ذلك بيع الأسلحة والذخائر والمعدات، وانطلاقا من القواعد ذات الصلة، تقوم وزارة الدفاع بالتحقق من القوات الموالية قبل تزويدها بالمعدات والأسلحة وترصد الاستخدام النهائي لهذه الأسلحة".

وأشارت المتحدثة إلى أن البنتاغون ينفذ في العراق وسوريا برنامج "التدريب والتسليح" للقوات المحلية للقضاء على تنظيم "داعش" الإرهابي، مؤكدة أنه من أجل "تحقيق هذا الهدف بسرعة وبشكل موثوق"، فإن وزارة الدفاع الأمريكية تزود القوات المحلية بمعدات بسيطة في الاستخدام والصيانة".

وأضافت بالدانسا: "تقدم وزارة الدفاع الأمريكية الدعم للقوى الديمقراطية السورية، والذي يتمثل في الأسلحة الخفيفة والذخائر والرشاشات الثقيلة للتعامل مع تهديدات محددة مثل السيارات المفخخة، ولن تكشف الوزارة عن التفاصيل لحماية القوات وأمنها العملي".

وأكدت المتحدثة أن البنتاغون يتحقق من كل التفاصيل قبل تزويد أي فصيل من المعارضة بأسلحة.

وجاءت تصريحات المتحدثة ردا على تقارير مفادها أن جزءا من الأسلحة الأمريكية التي زودت بها المعارضة السورية، أصبحت بأيدي الإرهابيين.

مصادر الأسلحة للمعارضة السورية

ووفقا لتقرير مشترك لمركز أبحاث الفساد والجريمة المنظمة (OCCRP) ومؤسسة البلقان للتحقيقات الصحفية (BIRN) فإن البنتاغون يستعين بشركات صناعية عسكرية كبيرة وشركات متصلة بالجريمة المنظمة، لتوفير الأسلحة لـ"الثوار السوريين".

وكان البنتاغون يشتري الأسلحة المطلوبة للمعارضة السورية في دول البلقان وأوروبا الشرقية، لكن بعد أن تعذر على هذه الدول سد احتياجات المعارضة السورية من الأسلحة، توجهت وزارة الدفاع الأمريكية إلى مصدّري الأسلحة في كازاخستان وجورجيا وأوكرانيا.

ويشتري البنتاغون الأسلحة المطلوبة للمعارضة السورية عن طريق قيادة العمليات الخاصة (SOCOM) ومؤسسة "بيكاتيني ارسينال"Picatinny Arsenal  البحثية والصناعية العسكرية بولاية نيوجيرسي. وتصل الأسلحة من أوروبا إلى حلفاء واشنطن في شمال وجنوب سوريا عن طريق تركيا والأردن والكويت، وفقا للتقرير.

وبلغت القيمة الإجمالية للأسلحة التي اشترتها قيادة العمليات الخاصة في بلغاريا والبوسنة والهرسك والتشيك وكازاخستان وبولندا ورومانيا وصربيا وأوكرانيا، 238,5 مليون دولار قبل مايو/أيار 2017.

ومن المقرر أيضا شراء أسلحة بقيمة 172 ملون دولار في السنة المالية الجارية، فيما طلب البيت الأبيض تخصيص 412 مليون دولار لهذه الأغراض في ميزانية العام 2018.

يذكر أن واشنطن كثفت توريدات الأسلحة للمعارضة السورية في سبتمبر 2015، حيث أنفق البنتاغون لشراء رشاشات كلاشنيكوف وقاذفات القنابل المضادة للدبابات ومدافع الهاون وغيرها من الأسلحة والذخائر، ما يفوق 700 مليون دولار، فيما سينفق 900 مليون دولار بموجب عقد بحلول العام 2022، فضلا عن 600 مليون دولار إضافية طلبتها الإدارة الأمريكية وتم تخصيصها في الميزانية الجديدة.

بذلك، سيبلغ الحجم الإجمالي لما سينفقه البنتاغون لإمداد المعارضة السورية بأسلحة، ما يقارب 2,2 مليار دولار.

المصدر: نوفوستي



عدد المشاهدات:1093( الخميس 10:28:18 2017/09/14 SyriaNow)
 طباعة طباعة أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 24/11/2017 - 6:36 م
فيديو

تقدم مستمر للجيش السوري والحلفاء في ريف حلب الجنوبي الشرقي

كاريكاتير

الأجندة

تابعنا على فيسبوك

قصة أشهر صورة في التاريخ.. صاحبها التقطها صدفة فرآها مليار شخص.. شاهد صوره القادمة لهاتفك! الفضيحة بالفيديو - مارسيل غانم يقوم بهذه الحركة النابية! من يقصد؟ بالصور...تتويج ملكة جمال فنزويلا لعام 2017. بالفيديو...روبوت يقوم بحركات رياضية وبهلوانية صعبة على البشر ثور ينتقم بطريقة مؤلمة من مصارعه (فيديو) بالفيديو...لحظة سقوط طائرة أمريكية على طريق للسيارات بالفيديو...5 مواقف محرجة لزعماء بسبب رفض مصافحتهم المزيد ...