الأربعاء20/6/2018
ص10:27:16
آخر الأخبار
اليمن: استهداف أرامكو في عسير وتجمعات الغزاة بالساحل الغربي بالصواريخ الباليستيةالعراق يستنكر العدوان الذي استهدف قوات تقاتل داعش على الحدود السورية العراقيةمصدر عسكري يمني: تدمير مباني مطار الحديدة غربي اليمن ومدرج الطائرات فيه بشكل كامل جراء استهدافه بعشرات الغارات"أنصار الله" يواصلون قطع إمدادات التحالف وقوات هادي بالحديدة تحركات تركية معادية في «منبج» وأنقرة تعاود الحديث عن «المناطق الآمنة» …نائب الرئيس الايراني: إيران ستقف إلى جانب سوريا في مرحلة إعادة الإعمارقطع أثرية ثمينة سرقتها التنظيمات الإرهابية من معبد يهودي بحي جوبر تظهر في تركيا و(إسرائيل)مجلس الوزراء يقر ورقة مبادئ أساسية للاستمرار بدعم وتطوير قطاع الثروة الحيوانيةترامب يكشف سرا تعانيه ألمانيا ولاترغب في الإعلان عنهروسيا والهند تتخليان عن الدولار في صفقات الأسلحةجميعة الصاغة تتوقع زيادة مبيعات الذهب بنسبة 50%سيامكو تعلن عن البدء بإنتاج سيارات كهربائية و هجينة في سوريةمن قصف مواقع الجيش السوري وقوات الحشد الشعبي العراقي مفاوضات حول مسلحي الجنوب السوري.. وتركيا تجهز مخيّمين ....بقلم نضال حمادةفي دمشق.. ضبط ملهى ليلي يقيم حفلات أسبوعية للجنس الجماعي وممارسة اللواطة!القبض على سارق مصاغ ذهبي بنحو 12 مليون ليرة في دمشقانباء بحل القوات الرديفة في أحياء برزة وعش الورور وناحية ضاحية الأسد شمال دمشق اغتيال الرجل الثاني في "جيش الأحرار" برصاص مجهولين في ريف ادلب1000 منحة دراسية هندية .. والتسجيل يستمر للرابع والعشرين من الشهر الحاليالتعليم العالي تقرر إعفاء رؤساء الجامعات الخاصة أصحاب التكليف الوهمي الجيش السوري يعزز جبهتي البادية والجنوب... وغارات على اللجاة (فيديو)تقدم جديد للجيش السوري في هذه المنطقة..وزير الإسكان والأشغال العامة: الحكومة تتجه لإنشاء تجمعات سكنية على أطراف المدن بسعر يناسب المواطنبعد إعادة تأهيله.. افتتاح فندق شيراتون حلب غداعلماء يكشفون عن مادة فعالة لإنقاص الوزن!علاج تساقط الشعر عند الرجالحظك باسم .. في “كاش مع باسم”“مرايا” ياسر العظمة يعود عام 2019سرب من النحل يغزو ملعب كرة قدم ويصيب الجميع بالرعب (فيديو)البطاطس المقلية تأثيرها قوي على نظام المكافأة بالمخاكتشاف رابط مثير بين الأجنة والموسيقى!بحث طبي سوري يحصل على جائزة أفضل منشور علمي لعام 2018 في سويسراواشنطن تقاتل بلا أمل على خمس جبهات ....ناصر قنديلالحُديدة.. معركة مفصلية...... بقلم محمد عبيد

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 
 

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

الـــعـــالــم الآن >> لحماية النصرة، إردوغان يقطع التفاهم مع روسيا وإيران؟...قاسم عزالدين

التصعيد التركي ردّاً على تقدّم الجيش السوري وحلفائه في إدلب، يشي بأن أنقرة تراهن على الاحتفاظ بجبهة النصرة أملاً بالاستناد إليها لتحقيق مكاسب خاصة في الأراضي السورية وقت "عملية السلام". لكن هذا الأمر قد يدفع إلى تراجع تركيا خطوة عن تفاهمات سوتشي وآستانا، والتحرّك خطوتين نحو مجموعة جنيف.

التصعيد التركي ضد طهران وموسكو أتى على خلفية تقدم الجيش السوري في إدلب

على حين غرّة، تستدعي وزارة الخارجية التركية سفيري روسيا وإيران، طالبة من بلديهما الضغط على سوريا لوقف عمليات تقدّم الجيش السوري وحلفائه في إدلب. فالمباحثات التركية مع البلدين تحضيراً للقاء سوتشي قبل آخر الشهر، لم يمضِ على انسجامها وقت طويل. ولم يعكّرها سوى رفض أنقرة للرغبة الروسية في دعوة وفد من الكورد السوريين إلى سوتشي مع الوفود الأخرى.

استكمال العمليات ضد جبهة النصرة في إدلب وغيرها، هو حجر الزاوية في التفاهمات التي أدّت إلى تقارب الدول الثلاثة وتباعدها الملموس عن مجموعة دول جنيف الغربية والخليجية. وقد يكون الأساس في هذه التفاهمات والتعاون المتعدد بين موسكو وتركيا وإيران، هو التزام تركيا بمواجهة النصرة على الرغم من أنها وجدت في كل استحقاق لهذه المواجهة سبُل التأجيل إلى أمد لاحق.

وفي أغلب الظن أن تركيا لم تصعّد ردّها في بداية تحرّك الجيش السوري نحو إدلب، ظنّاً منها أن الجيش السوري وحلفاءه غير قادرين على التقدّم بسرعة إلى ما وصلوا إليه في استعادة مطار أبو الضهور، وتركيز النقاط في سنجار لمحاصرة جيب واسع يمتد نحو ريفي حلب وحماة الذي تسيطر عليه فصائل عديدة أبرزها هيئة تحرير الشام.

لعلّ السبب الآخر في عدم التصعيد التركي في بداية تحرّك الجيش السوري، هو المراهنة التركية على إمكانية المقايضة في مهادنة تقدّم الجيش السوري إلى وسط مدينة إدلب، مقابل مهادنة الجيش التركي في احتلاله و"درع الفرات" منطقتي عفرين ومنبج.

لكن عندما تأكدت أنقرة أن سوريا تتباحث مع الوحدات الكردية وترفض الاحتلال التركي لأراضٍ في سوريا كما ترفض موسكو وطهران، عندها اتخذ تصعيدها طابع التهديد بالتراجع عن العمل المشترك لمسار آستانا ولقاء سوتشي والتلويح بما سماه وزير الخارجية التركي المعارضة المعتدلة في إدلب.

وزارة الدفاع الروسية كشفت عن إنطلاق الطائرات المسيّرة من منطقة حركة أحرار الشام وفصائل "المعارضة المعتدلة جنوبي غربي منطقة خفض التصعيد في إدلب" لضرب قاعدتي حميميم وطرطوس، في ردّ غير مباشر على وزير الخارجية التركي بشأن ما سماه المعارضة المعتدلة.

وهي ألمحت إلى أن النصرة وأحرار الشام لا تقدر على تنفيذ هذه العملية من دون تدخّل دولة مؤهلة لذلك، في إشارة إلى تركيا على الرغم من اتهام البنتاغون في سجال ثنائي بين واشنطن وموسكو يلمح أيضاً إلى مشاركة تركيا بشكل أو آخر.

في صدد التقارب المستجد مع باريس وواشنطن بمقدار التباعد عن موسكو وطهران، أعلن وزير الخارجية مولود جاويش أوغلو لوكالة الأناضول بعد أن أرسى قواعد الخلاف عن موسكو وطهران، أن أنقرة "ستعقد اجتماعاً في تركيا لوزراء خارجية الدول التي تشاطر بعضها البعض المواقف من الأزمة السورية"، واكتفى بتسمية الولايات المتحدة وفرنسا وألمانيا.

بينما لم يستثنِ دونالد ترامب أو إيمانويل ماكرون إردوغان وتركيا من نقد ما سماه كل منهما على حدة احتكار جهود العملية السياسية في آستانا وسوشي، بل اتهما تركيا وأردوغان إلى جانب روسيا وإيران بالسعي إلى إنشاء مسار موازٍ لمباحثات جنيف وتقويض عملية السلام، بحسب تعبيرهما.

هيئة التفاوض الناتجة عن الرياض2 التي تقوم بجولة على بعض العواصم العربية والغربية الرافضة لسوتشي، تضم فصائل من الجماعات المسلّحة في انتقالها من نيويورك إلى واشنطن للتنسيق مع وزارة الخارجية الأميركية وجماعات ضغط أخرى. وتكاد تنحصر المهمة المباشرة لهذا التنسيق في "التحذير من مخاطر مسار العملية السياسية في جنيف"، فضلاً عن مساعي الجيش السوري لإنشاء وقائع وموازين جديدة على أرض المعركة في سوريا. وهو ما يعيبه مولود جاويش أوغلو على الجيش السوري وعلى موسكو التي لا تضغط مع إيران لمنعه.

تركيا التي تتآلف مع حركة الاستدارة في اتجاه والاتجاه العكسي، قد تشعر في أوقات الشدّة بمخاطر استفحال الإصابة بفقدان المناعة.

المصدر : الميادين نت



عدد المشاهدات:1453( الخميس 11:34:16 2018/01/11 SyriaNow)
 طباعة طباعة أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 20/06/2018 - 10:26 ص
كاريكاتير

الأجندة

تابعنا على فيسبوك

شاهد... شاب يسرق محلا تجاريا على طريقة "مايكل جاكسون" معركة قاتلة بين ثعبان ومنقذه (فيديو) شاهد... دب يهنئ المنتخب الروسي على طريقته الخاصة وسط موسكو فيديو غريب لهطول أمطار من المخلوقات البحرية في الصين كيم كردشيان: لا أستبعد الدخول في عالم السياسة والترشح لرئاسة الولايات المتحدة فيديو ..في موقف محرج.. ترامب يؤدي تحية عسكرية لوزير دفاع كوريا الشمالية وواشنطن توضح فتاة هندية تقدم عرضا مذهلا وتجني أموالا منه (فيديو) المزيد ...