الأربعاء19/12/2018
ص5:7:35
آخر الأخبار
اليمن.. سماع دوي انفجارات في الحديدة في اليوم الأول لوقف إطلاق الناروكالة: الرئيس العراقي قريبا في دمشقالسفير السوداني لدى سوريا: زيارة البشير لدمشق ضربة قاضية لإشاعات التقارب مع "إسرائيل"نتنياهو يتحدث عن عملية تطبيع جارية مع العرب ويذكر دولة وإمارة بالاسم!إضاءة شجرة الميلاد أمام برج الريم بمدينة السويداءوزير النفط أمام مجلس الشعب: الاختناقات على الغاز المنزلي تنخفض تدريجياسوسان لـ وفد فرنسي: تبعية الاتحاد الأوروبي للسياسات الأمريكية أفقدته استقلاليتهالرئيس الأسد يصدر قانونا بمنح العسكري الجريح حق الاكتتاب على سيارة سياحية واحدة معفاة من كل الضرائب والرسومبما في ذلك موسكو... واشنطن تعرب عن استعدادها للعمل مع الجميع لحل سياسي في سورياالقضاء يمنع ترامب من إدارة أي مؤسسة خيرية الاول من نوعه في الشرق الاوسط : معمل لتوضيب وتغليف الحمضيات في الساحل السوريسوريا تتقدم على روسيا وماليزيا ومصر ...قائمة بالدول الأسرع بإنترنت الموبايل 2018!!؟حميدي العبد الله : البشير لم يأت إلى دمشق من تلقاء نفسه أبعاد ومعانٍ وراء توقيت زيارة البشير للأسد ....ناصر قنديلإلقاء القبض على سارق في مدينة دمشقإلقاء القبض على شخص يمتهن تزوير وثائق التجنيد والاحوال المدنية الرسمية ويعمل في تعقيب المعاملات بدون ترخيص اكتساح عربي.. تعرف على الدول الأكثر عنصرية في العالم(المطار مقابل المطار).. مصادر قيادية سورية تؤكد تغيير قواعد الاشتباك ضد (إسرائيل)الدرر الشامية - سلسلة ( الحكواتي) - المي - الجزء الأول:التعليم العالي تحدد موعد قبول طلبات تعادل الشهادات الجامعية غير السوريةبالفيديو ...طائرة استطلاع مسيرة وأسلحة بعضها غربية المنشأ من مخلفات الإرهابيين في درعا البلدالجيش يحبط محاولة تسلل إرهابيين باتجاه إحدى نقاطه بريف اللاذقية الشمالي ويصادر أسلحة وعتاداً لهمالسياحة تطرح موقع مطعم “قلعة المحبة” في السويداء للاستثماروزارة السياحة تطرح للاستثمار السياحي الموقع رقم (2) في معبر جديدة يابوس الحدوديقلة النوم تدفع الإنسان إلى الإقبال على تناول الوجبات السريعةحمام بارد في الشتاء... لن تصدق فوائده السحرية لجسدكبعد التعديل.. ترجمان الأشواق جاهز للعرضمات مغني الأوبرا الجنتلمان"ضربة حظ"... طلب وجبته المفضلة فعثر على مفاجأة ثمينةقط بوتين تعلم اللغة اليابانيةسر الزوايا في الأرقام العربيةفيسبوك تكافئ عراقيا لاكتشافه ثغرة في أحد تطبيقاتهاالصراع على شرقي الفرات في ظلّ التهديد بالغزو التركي؟ ....بقلم العميد د. أمين محمد حطيطالعرب والأحداث الإقليمية والدولية ....بقلم د . يثينة شعبان

 
وتلغرام ...لتصلكم آخر الأخبار..
 
 

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

الـــعـــالــم الآن >> لحماية النصرة، إردوغان يقطع التفاهم مع روسيا وإيران؟...قاسم عزالدين

التصعيد التركي ردّاً على تقدّم الجيش السوري وحلفائه في إدلب، يشي بأن أنقرة تراهن على الاحتفاظ بجبهة النصرة أملاً بالاستناد إليها لتحقيق مكاسب خاصة في الأراضي السورية وقت "عملية السلام". لكن هذا الأمر قد يدفع إلى تراجع تركيا خطوة عن تفاهمات سوتشي وآستانا، والتحرّك خطوتين نحو مجموعة جنيف.

التصعيد التركي ضد طهران وموسكو أتى على خلفية تقدم الجيش السوري في إدلب

على حين غرّة، تستدعي وزارة الخارجية التركية سفيري روسيا وإيران، طالبة من بلديهما الضغط على سوريا لوقف عمليات تقدّم الجيش السوري وحلفائه في إدلب. فالمباحثات التركية مع البلدين تحضيراً للقاء سوتشي قبل آخر الشهر، لم يمضِ على انسجامها وقت طويل. ولم يعكّرها سوى رفض أنقرة للرغبة الروسية في دعوة وفد من الكورد السوريين إلى سوتشي مع الوفود الأخرى.

استكمال العمليات ضد جبهة النصرة في إدلب وغيرها، هو حجر الزاوية في التفاهمات التي أدّت إلى تقارب الدول الثلاثة وتباعدها الملموس عن مجموعة دول جنيف الغربية والخليجية. وقد يكون الأساس في هذه التفاهمات والتعاون المتعدد بين موسكو وتركيا وإيران، هو التزام تركيا بمواجهة النصرة على الرغم من أنها وجدت في كل استحقاق لهذه المواجهة سبُل التأجيل إلى أمد لاحق.

وفي أغلب الظن أن تركيا لم تصعّد ردّها في بداية تحرّك الجيش السوري نحو إدلب، ظنّاً منها أن الجيش السوري وحلفاءه غير قادرين على التقدّم بسرعة إلى ما وصلوا إليه في استعادة مطار أبو الضهور، وتركيز النقاط في سنجار لمحاصرة جيب واسع يمتد نحو ريفي حلب وحماة الذي تسيطر عليه فصائل عديدة أبرزها هيئة تحرير الشام.

لعلّ السبب الآخر في عدم التصعيد التركي في بداية تحرّك الجيش السوري، هو المراهنة التركية على إمكانية المقايضة في مهادنة تقدّم الجيش السوري إلى وسط مدينة إدلب، مقابل مهادنة الجيش التركي في احتلاله و"درع الفرات" منطقتي عفرين ومنبج.

لكن عندما تأكدت أنقرة أن سوريا تتباحث مع الوحدات الكردية وترفض الاحتلال التركي لأراضٍ في سوريا كما ترفض موسكو وطهران، عندها اتخذ تصعيدها طابع التهديد بالتراجع عن العمل المشترك لمسار آستانا ولقاء سوتشي والتلويح بما سماه وزير الخارجية التركي المعارضة المعتدلة في إدلب.

وزارة الدفاع الروسية كشفت عن إنطلاق الطائرات المسيّرة من منطقة حركة أحرار الشام وفصائل "المعارضة المعتدلة جنوبي غربي منطقة خفض التصعيد في إدلب" لضرب قاعدتي حميميم وطرطوس، في ردّ غير مباشر على وزير الخارجية التركي بشأن ما سماه المعارضة المعتدلة.

وهي ألمحت إلى أن النصرة وأحرار الشام لا تقدر على تنفيذ هذه العملية من دون تدخّل دولة مؤهلة لذلك، في إشارة إلى تركيا على الرغم من اتهام البنتاغون في سجال ثنائي بين واشنطن وموسكو يلمح أيضاً إلى مشاركة تركيا بشكل أو آخر.

في صدد التقارب المستجد مع باريس وواشنطن بمقدار التباعد عن موسكو وطهران، أعلن وزير الخارجية مولود جاويش أوغلو لوكالة الأناضول بعد أن أرسى قواعد الخلاف عن موسكو وطهران، أن أنقرة "ستعقد اجتماعاً في تركيا لوزراء خارجية الدول التي تشاطر بعضها البعض المواقف من الأزمة السورية"، واكتفى بتسمية الولايات المتحدة وفرنسا وألمانيا.

بينما لم يستثنِ دونالد ترامب أو إيمانويل ماكرون إردوغان وتركيا من نقد ما سماه كل منهما على حدة احتكار جهود العملية السياسية في آستانا وسوشي، بل اتهما تركيا وأردوغان إلى جانب روسيا وإيران بالسعي إلى إنشاء مسار موازٍ لمباحثات جنيف وتقويض عملية السلام، بحسب تعبيرهما.

هيئة التفاوض الناتجة عن الرياض2 التي تقوم بجولة على بعض العواصم العربية والغربية الرافضة لسوتشي، تضم فصائل من الجماعات المسلّحة في انتقالها من نيويورك إلى واشنطن للتنسيق مع وزارة الخارجية الأميركية وجماعات ضغط أخرى. وتكاد تنحصر المهمة المباشرة لهذا التنسيق في "التحذير من مخاطر مسار العملية السياسية في جنيف"، فضلاً عن مساعي الجيش السوري لإنشاء وقائع وموازين جديدة على أرض المعركة في سوريا. وهو ما يعيبه مولود جاويش أوغلو على الجيش السوري وعلى موسكو التي لا تضغط مع إيران لمنعه.

تركيا التي تتآلف مع حركة الاستدارة في اتجاه والاتجاه العكسي، قد تشعر في أوقات الشدّة بمخاطر استفحال الإصابة بفقدان المناعة.

المصدر : الميادين نت



عدد المشاهدات:1635( الخميس 11:34:16 2018/01/11 SyriaNow)
 طباعة طباعة أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 19/12/2018 - 5:00 ص

 

كلمة الجعفري خلال الاجتماع الخامس والخمسين للجنة الثالثة في الجمعية العامة للأمم المتحدة

الأجندة

تابعنا على فيسبوك

بالفيديو... شقراء تحاول جاهدة ملئ سيارة كهربائية بالوقود ولكن رد فعل مضحك... لحظة ظهور حشرة غريبة تحت أقدامهم فلبينية تتربع على عرش الجمال.. شاهد ماذا قالت عن الإيدز؟ بالفيديو... معلمة تعاقب طفلين بطريقة غريبة بوجود زوجته... شاب يتحرش جنسيا بفتاة نائمة في الطائرة شاهد… مواقف كوميدية للعسكريين أثناء القتال أنجيلينا جولي تبوح بالمحظور عن براد بيت! المزيد ...