-->
الأحد26/5/2019
ص11:56:50
آخر الأخبار
"أنصار الله" تعلن السيطرة على 3 مواقع في السعودية القبض على مسؤول "بيت المال" الداعشي في العراقمنصور: سورية القاعدة الأساسية للنضال بوجه قوى العدوان والهيمنةاعتقال ستة إرهابيين من تنظيم (داعش) جنوب شرق الموصلالرئيس الأسد : ضرورة تحديد أولويات العمل بمشروع الإصلاح الإداري بما يضمن إنجازاً حقيقياً على الأرضالحرارة والأعشاب اليابسة وأعقاب السجائر تشعل عشرات الحرائق في دمشق وريفها بمساعدة خبراء من بلجيكا وفرنسا والمغرب… الإرهابيون يحضرون لاستخدام سلاح كيميائي في إدلب وريف حماة لخلق الذرائع لعدوان على سوريةانخفاض ملموس على درجات الحرارة والجو بين الصحو والغائم جزئيارويترز : تركيا زادت دعمها للمسلحين لصد هجوم الجيش السوري بإدلبفيسك حول مزاعم هجوم دوما الكيميائي: منظمة حظر الأسلحة الكيميائية قامت بعمليات خداعتوقعات بإقبال أصحاب " المقاهي" لعقد اتفاقيات " الإنفاق الاستهلاكي"المنطقة الحرة السورية الأردنية المشتركة إلى العمل قريباًهزيمة واشنطن على أبواب إدلب...المهندس: ميشيل كلاغاصيقرار حاسم للجيش السوري حول وجود الإرهابيين في ريفي حماه وإدلبتوقيف شخص بالجرم المشهود وهو يسرق مبلغ مالي كبير من سيارة مركونة في دمشقإلقاء القبض على حدثين في اللاذقية قاما بطعن وسلب امرأة طاعنة بالسنالقوات السورية تستعين بطائرة قاذفة غير عاديةبالفيديو... تمهيد ناري يستبق اقتحام الجيش السوري لمواقع النصرة بريف حماة دراسة تعيين نسبة محددة من خريجي المعاهد في مؤسسات الدولة مباشرةالسياسات الثقافية في سورية:كيفيات تكوين وتحصين الإنسان معرفياً وثقافياً....د. كريم أبو حلاوة«النصرة» تقر بتوريط النظام التركي لها في معارك ريف حماة الشمالي وتعتبرها انتحاراً لإرهابيها … الجيش رد على خروقات الإرهاب ويسحق مسلحيهوحدة من الجيش تعثر على صواريخ وقذائف وذخائر خلال تمشيط قرية الكركات بريف حماةوزير السياحة: أربعة شواطئ مجانية للأسر السوريةبدء الاعمال في مشروع بارك ريزيدنس و صب الاساسات للمرحلة الاولى 10 أطعمة تساعد في ترميم وتعويض نقص فيتامين "ب"في الجسمالعلماء يحددون سببا رئيسيا وراء تطور مرض السرطانأنزور يضع اللمسات الأخيرة لفيلمه “دم النخل”بيان صادر عن وزارة الإعلام "بخصوص الموافقة على نص مسلسل دقيقة صمت "انتهاء صلاحية الطعام لا يعني عدم الاستفادة منهقضى في السجن 46 عاما ظلما ولا يبالي بـ 1.5 مليون دولار!روسيا تطلق كاسحة جليد نووية هي الأكبر والأقوى في العالمردّاً على عقوبات ترامب.. إليكم النظام الصيني المنافس لـ"أندرويد"و"ويندوز"!هل دعم تركيا للنصرة وبقية المجموعات الإرهابية أنهى اتفاقات سوتشي واستنا؟؟ ...بقلم طالب زيفا باحث عقدة العداء لإيران وللآخرين..... د. بسام أبو عبد الله

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 
 

الـــعـــالــم الآن >> "ذا ناشيونال انترست": أميركا ستحتاج لأكثر من 100 ألف جندي لغزو فنزويلا

ديفيد أكس| المشكلة هي أن الغزو الأميركي قد يزيد من زعزعة استقرار فنزويلا، وقد يقتل ويؤذي ويشرّد عدداً لا يحصى من الفنزويليين الأبرياء، ويعزل الحكومة الأميركية في منطقة معادية للتدخل الأميركي، كما قد يقتل الكثير من الأميركيين.

كتب ديفيد أكس محرر الشؤون العسكرية في مجلة "ذا ناشيونال انترست" الأميركية مقالة عن احتمالات الغزو الأميركي لفنزويلا وتكاليف هذا الغزو. والآتي ترجمة نص المقالة:

القيادة العسكرية الإقليمية لأميركا الجنوبية هي أصغر القيادات العشر لوزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون). وهي تشرف دائماً على 1200 عسكري بالإضافة إلى بضعة آلاف من الجنود وحفنة من السفن في عمليات نشر مؤقتة. لكن هذا لا يعني أن الجيش الأميركي لا يمكنه غزو فنزويلا في حالة رغب الرئيس دونالد ترامب في تنفيذ تهديداته وأمر البنتاغون بالتدخل في هذه الدولة الأميركية الجنوبية التي تنهار ببطء.

بالطبع، ليس غزو فنزويلا فكرة جيدة. يتفق الخبراء على أنه ليس كذلك.

معظم القوات العسكرية الأميركية الرئيسية هي بطبيعتها بعثة استكشافية، حيث يجب عليها عادة السفر لمسافات طويلة للمشاركة في العمليات الكبرى.

يمكن للسفن أن تبحر من بحر إلى بحر وحتى أن تعبر المحيط الهادئ والمحيط الأطلسي. يمكن أن تنتشر الطائرات في القواعد الجوية القريبة من العملية. يمكن للقوات البرية، التي تُنقل براً، وعبر سكك حديد، وعبر الجو والبحر، أن تركز على الأراضي القريبة من الولايات المتحدة أو الأراضي الحليفة.

من المفيد أن تخصص الولايات المتحدة، بشكل فريد من بين القوى الكبرى ، نسبة كبيرة من إنفاقها العسكري على الخدمات اللوجستية، بما في ذلك صيانة أكبر أساطيل النقل الجوي والبحري في العالم.

لهذه الأسباب، تمكن البنتاغون في الماضي من حشد عشرات الآلاف من القوات بالإضافة إلى عشرات السفن الحربية والطائرات لعمليات كبيرة في أميركا الجنوبية.

قام نحو عشرة آلاف جندي أميركي في عام 1983 بغزو غرينادا رداً على الانقلاب الماركسي في الدولة الكاريبية. بعد مرور ست سنوات، قام 27 ألف عسكري أميركي بغزو بنما بعد أن قدم زعيم هذا البلد الجنرال مانويل نورييغا مبادرات لكوبا المتحالفة مع الاتحاد السوفياتي. حشد البنتاغون في عام 2010 عشرات السفن والطائرات ونحو 20 ألف فرد لمساعدة هايتي في أعقاب الزلزال المدمر.

تستطيع البحرية والجيش والقوات الجوية ومشاة البحرية وخفر السواحل الأميركية بسرعة تركيز عشرات الآلاف من الأشخاص وعشرات السفن ومئات الطائرات في جوار فنزويلا. فالقوات والخدمات اللوجستية ليست هي المشكلة.

لكن المشكلة هي أن الغزو قد يزيد من زعزعة استقرار فنزويلا، ويؤذي أو يقتل أو يشرّد عدداً لا يحصى من الفنزويليين الأبرياء، ويعزل الحكومة الأميركية في منطقة معادية للتدخل الأميركي، كما قد يقتل الكثير من الأميركيين.

وقال الأدميرال المتقاعد من البحرية جيمس ستافريديس، قائد القيادة الإقليمية لأميركا الجنوبية بين عامي 2006 و2009، إنه يعارض التدخل. وقال ستافريديس عن غزو أميركي محتمل: "لن أنصح بذلك". وأضاف في تعليقات لمجلة "فورين بوليسي": "لقد توليت قيادة القيادة الجنوبية الأميركية لمدة ثلاث سنوات في ميامي، حتى أتمكن من تصوّر ما يحدث هناك".

وأشار شانون أونيل في موقع "بلومبرغ" إلى أن غزو فنزويلا يتطلب قوات أكثر من غزوي غرينادا وبنما، وقد يكون أيضاً أكثر خطورة. ففنزويلا "تبلغ ضعف مساحة العراق بينما يبلغ عدد سكانها أقل قليلاً من سكان العراق، وهي تتأرجح على حافة الفوضى. وأي غزو يتطلب الاستعدادات على نطاق مماثل، وهذا يعني قوة عددها 100 ألف وأكثر".

كتب أونيل: "من غير المرجح أن يتم الترحيب بالقوات الأميركية. فقد أظهر استطلاع للرأي أجري في فبراير / شباط 2018 أن غالبية الفنزويليين، بمن في ذلك مجموعة من المعارضين، يعارضون الغزو. إن الوجود العسكري الأميركي سيلعب دور المؤامرات الإمبريالية التي أعلن عنها الرئيس الفنزويلي بصوت عالٍ".

أخبر الأميرال البحري كريج فولر، قائد القيادة الإقليمية الجنوبية، في 2 أيار / مايو 2019 لجنة تابعة للكونغرس أن السيناريو الأكثر ترجيجاً هو مهمة يقودها الجيش لمساعدة المواطنين الأميركيين على مغادرة فنزويلا. يوجد حوالى 200 جندي أميركي في كولومبيا ويمكنهم المساعدة فوراً في عملية الإجلاء.

وقد وافق ستافريديس على ذلك قائلاً: "إن خطة الطوارئ الأكثر عدوانية التي ينظرون إليها ستكون تلك التي من شأنها حماية المواطنين الأميركيين في حال كان هناك رد فعل عنيف ضدهم. سيكون هذا هو الظرف الوحيد الذي يمكن أن أرى فيه وجود القوات الأميركية" في فنزويلا.

وأضاف ستافريديس: "من المحتمل أن يكون هناك نحو 100 ألف مواطن أميركي في فنزويلا، لذا سيُنصح مادورو بتجنب أي نوع من البرامج التي تضايق أو تعتقل المواطنين الأميركيين. أعتقد أنه سيكون خطاً أحمر. لا أظن أن إدارة مادورو، وهي مربكة الآن، ستكون على استعداد لتجاوز هذا النوع من الخط لأنني أعتقد أن ذلك سيدعو إلى رد عسكري".

وقال ستافريديس: "في النهاية، أعتقد أن هذا سينتهي سياسياً ودبلوماسياً، وليس عسكرياً".

 

*ديفيد آكس: محرر شؤون الدفاع في مجلة "ذا ناشيونال انترست".

ترجمة: هيثم مزاحم – الميادين نت

المصدر : ذا ناشيونال انترست



عدد المشاهدات:391( السبت 01:10:37 2019/05/11 SyriaNow)
 طباعة طباعة أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 26/05/2019 - 11:53 ص

الأجندة

تابعنا على فيسبوك

٣٥ فكرة ابداعية للاسمنت في غاية السهولة بالفيديو.."بي إم دبليو" تسخر من "مرسيدس" بإعلان ساخر عصابة تنفذ "أغبى" عملية سطو على محل صرافة بالفيديو... نهاية غير متوقعة لمعركة بين كلب وصغير النمر طفل أمريكي عمره 5 سنوات يقهر المرض الخبيث فيديو جديد للركلة التي تعرض لها أرنولد شوارزنيغر اشهر 20 حالة هبوط طائرات في اصعب المطارات المزيد ...