-->
السبت25/5/2019
ص7:29:24
آخر الأخبار
"وضع حساس وبالغ الخطورة"... مسؤول كويتي يتحدث عن تطورات متسارعة في المنطقة"ميدل إيست آي": السعودية ستعدم سلمان العودة وعوض القرني بعد شهر رمضانضابط ليبي: سفينة تركية حملت أعداداً كبيرة من إرهابيي “داعش” من سورية والعراق إلى ليبياقادمة من دولة عربية إلى أخرى... تعزيزات أمريكية عسكرية في الشرق الأوسطالمصالحة الروسي: المسلحون يعدون سيارات مفخخة لاختراق دفاعات الجيش السوريالخارجية: كل الضجيج والأخبار العارية عن الصحة حول استخدام الجيش أسلحة كيميائية بريف اللاذقية لن يثني سورية عن مواصلة حربها ضد الإرهابالحرارة أعلى من معدلاتها وتميل للانخفاض غدا(المشاركة في إعادة إعمار سورية والعراق).. ندوة للخارجية التشيكية الأسبوع المقبلبومبيو: صفقة سلاح بأكثر من ثمانية مليارات دولار للسعودية والإمارات والأردن لمواجهة إيرانبيونغ يانغ: لا محادثات نووية إلا اذا تبنت واشنطن نهجا جديداالمنطقة الحرة السورية الأردنية المشتركة إلى العمل قريباًارتفاع أسعار النفط عالمياهزيمة واشنطن على أبواب إدلب...المهندس: ميشيل كلاغاصيقرار حاسم للجيش السوري حول وجود الإرهابيين في ريفي حماه وإدلبتوقيف شخص بالجرم المشهود وهو يسرق مبلغ مالي كبير من سيارة مركونة في دمشقإلقاء القبض على حدثين في اللاذقية قاما بطعن وسلب امرأة طاعنة بالسنالقوات السورية تستعين بطائرة قاذفة غير عاديةبالفيديو... تمهيد ناري يستبق اقتحام الجيش السوري لمواقع النصرة بريف حماةالسياسات الثقافية في سورية:كيفيات تكوين وتحصين الإنسان معرفياً وثقافياً....د. كريم أبو حلاوةالعزب خلال لقاءه نظيره الصيني في بكين: العمل جار في سورية على إحداث مركز وطني يهتم بالذكاء الاصطناعي الجيش السوري يفشل مساعي " النصرة" لإشغال جبهة شمال حلبعربات مدمرة للتنظيمات الإرهابية بفعل ضربات الجيش العربي السوري في بلدة الحويز بريف حماة-فيديووزير السياحة: أربعة شواطئ مجانية للأسر السوريةبدء الاعمال في مشروع بارك ريزيدنس و صب الاساسات للمرحلة الاولى العلماء يحددون سببا رئيسيا وراء تطور مرض السرطان5 عادات للتخلص من آلام القولون العصبيبالفيديو.... جورج وسوف: في هذه الحالة فقط يمكن للمطربة أصالة العودة إلى سورياسيرين عبد النور تكشف رد فعل زوجها على مشاهدها الجريئة مع تيم حسنانتهاء صلاحية الطعام لا يعني عدم الاستفادة منهقضى في السجن 46 عاما ظلما ولا يبالي بـ 1.5 مليون دولار!ردّاً على عقوبات ترامب.. إليكم النظام الصيني المنافس لـ"أندرويد"و"ويندوز"!سيارة كهربائية ذات بطارية جبارة تسير مليون كيلومتر دون شحنعقدة العداء لإيران وللآخرين..... د. بسام أبو عبد اللههل لاحظتم الفرق؟.....بقلم د. بثينة شعبان

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 
 

الـــعـــالــم الآن >> لا مؤشّرات حرب في الخليج.. وإرسال حاملة الطائرات كان مُقرَّراً مُسبقاً

عبد الله محمّد

تدرس طهران الرد على العقوبات عليها منذ فترة. أعطى اعتراف ترامب بالسيادة الإسرائيلية على الجولان أول خيار للمسؤولين الإيرانيين. أما في حالة "هرمز"، فالخيار يحتاج إلى مُقاربة أكثر هدوءا. هناك قرار باعتماد ما تطلق عليه دوائر إيرانية "الإغلاق الذكي" للمضيق. لا يعني هذا بالضرورة اللجوء إلى الخيارات العسكرية المألوفة، ولا إشعال المنطقة.

ما دلالات دخول حاملة الطائرات "يو أس أس لينكولن" إلى المنطقة؟

تجزم تصريحات المسؤولين الإيرانيين بعدم وجود مؤشّرات على الحرب التي تُقرَع طبولها في الإعلام الخليجي تحديداً. وتستبعد طهران، بشخص مرشدها، فتح باب التفاوض تحت الضغط.

بغضّ النظر عن المواقف العلنية لمختلف الأطراف المعنية، فإن ساحة الخليج لا تعكس وجود مؤشّرات جدّية لحرب، بالرغم من الحوادث الأمنية الأخيرة في الإمارات والسعودية.

اختصر السفير الأميركي في السعودية طبيعة المشهد على حساسيته:" ليس من مصلحتنا ولا مصلحة إيران والسعودية أن يتفجّر صراع".

إيران تعلن أنها لا تريد الحرب. ترامب لا يريدها أيضاً. سلوكه منذ تولّيه سدّة الرئاسة يؤكّد ذلك. هو فقط يدفع بالضغوط إلى أقصاها قبل التفاوض.

وليس من مصلحة دول الخليج الحرب. صامت وحيد تحوم الشُبهات حول موقفه: "إسرائيل". لكن الحوار الاستراتيجي المُنعقد بين أخيراً بين تل أبيب وواشنطن يعكس تفاهماً كاملاً على المُضيّ في الحصار الإقتصادي لإيران وأذرعها.

إسرائيل لا تمتلك حل الحسم عسكرياً عند جبهتها الجنوبية. وكبار ضباطها يعيدون تذكير المؤسّسة السياسية كل فترة أن القوات البرية ينقصها الجاهزية. خيار العقوبات الإقتصادية هو الأمضى بالنسبة لتل أبيب حالياً.

يقرأ المرشد الأعلى في طهران هذه المعطيات جيداً، ويدرك أن الخيار الإقتصادي هو الأفضل حالياً بالنسبة لواشنطن، لذا لا يتوانى عن التكرار في مجالسه الخاصة وخطاباته العلنية أن المطلوب التركيز أكثر على فتح قنوات جديدة للتبادل الإقتصادي وتعزيز قطاعات أخرى غير النفط لتحسين واردات البلاد.

ما دلالات دخول حاملة الطائرات "يو أس أس لينكولن" إلى المنطقة إذَا؟

كانت حاملة الطائرات في طريقها إلى الشرق الأوسط بالفعل حين أعلن مستشار الأمن القومي "جون بولتون" قرار إرسالها.

غادرت الحاملة قاعدة "نورفولك" البحرية في الأول من نيسان/ أبريل في انتشار مُقرَّر مسبقاً. تقوم البحرية الأميركية بتنفيذ برنامج إعادة نشر لحاملات الطائرات والمجموعات الهجومية على مدار السنة في أعالي البحار. وعادةً ما تستمر مهمة القطعة البحرية الكبيرة ستة أشهر.

في الوقت نفسه كانت حاملة الطائرات "يو أس أس جون ستينس" في طريق عودتها إلى الديار.  التقت الحاملتان قبل أن تفترقا كل في اتجاه.

لا جديد أو طارئ في تحرّك الحاملة الأميركية. كل ما فعله بولتون هو توجيه الحركة الروتينية لهذه الحاملة نحو إيران، عِلماً أن جميع أدبيات الأساطيل الأميركية في القارات تتحدّث عن "تعزيز الأمن الإقليمي ودعم العمليات" في أوقات السلم.

بعد أيام قليلة أيضاً ستصل مجموعة هجومية إسمها "يو أس أس بوكسر" إلى نطاق عمليات الأسطول الخامس. وعلى الأرجح، سيقع الإعلام في خطأ التهويل من أهمية الخطوة المقرّرة أيضاً منذ أشهر طويلة، حيث ستستبدل المجموعة القطعة الهجومية "يو أس أس كيرساغ" الموجودة حالياً في المنطقة.

حتى الساعة، يبدو أن مؤشّرات الحرب تتجمّع فقط على شبكات التواصل وفي التغريدات غير العقلانية لشخصيات غير رسمية لا تعي معنى اندلاع حرب اقليمية.

المصدر : الميادين نت



عدد المشاهدات:1043( الأربعاء 18:31:23 2019/05/15 SyriaNow)
 طباعة طباعة أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 25/05/2019 - 5:19 ص

الأجندة

تابعنا على فيسبوك

٣٥ فكرة ابداعية للاسمنت في غاية السهولة بالفيديو.."بي إم دبليو" تسخر من "مرسيدس" بإعلان ساخر عصابة تنفذ "أغبى" عملية سطو على محل صرافة بالفيديو... نهاية غير متوقعة لمعركة بين كلب وصغير النمر طفل أمريكي عمره 5 سنوات يقهر المرض الخبيث فيديو جديد للركلة التي تعرض لها أرنولد شوارزنيغر اشهر 20 حالة هبوط طائرات في اصعب المطارات المزيد ...