الثلاثاء28/1/2020
ص1:34:37
آخر الأخبار
مقتل عدد من مرتزقة العدوان السعودي في تعز جنوب غرب اليمنمصادر أمنية : سقوط 4 صواريخ داخل مجمع السفارة الأميركية في بغداداستكمالاً لخطوات التطبيع.. القناة 12 الإسرائيلية تنشر تقريراً لمراسلها من قلب السعودية"ديلي تلغراف": هل اخترق إبن سلمان هاتف بوريس جونسون؟الرئيس الأسد يستقبل لافرنتييف وفيرشينين واللقاء يتناول الأوضاع في حلب وإدلب في ظل الاعتداءات الإرهابية على المناطق الآمنةالإرهابيون وداعموهم يستهدفون مجدداً مرابط النفط البحرية لإعاقة توريد المشتقات النفطيةالمهندس خميس يلتقي المكتب التنفيذي لاتحاد الصحفيين: تشكيل جمعية سكنية وإعانة مالية للصندوق التعاوني الاجتماعيالخارجية: التنظيمات الإرهابية تعمل بدعم تركي على فبركة هجوم كيميائي مزعوم غرب حلب وجنوب شرق إدلب...جراء الزلزال ...41 قتيلاً في شرق تركيا مسؤولون أمريكيون يقرون بتحطم طائرة عسكرية أمريكية وسط أفغانستانوزارة المالية تسعى لاستقطاب 300 مليار ليرة النفط: سنوقف التعامل مع المعتمد المخالف لتوزيع أسطوانات الغاز تكثيف التحركات الأميركية شرقاً: لإفشال جهود موسكو السياسيةانكشاف التضليل.. كيف تستّرت أميركا على خسائرها في (عين الأسد)؟الأمن الجنائي يقبض على أشخاص متعاملين بغير الليرة السورية ويضبط أكثر من مئة ألف دولارضبط طن ونصف الطن من المواد المخدرة مهربة ضمن سيارة لنقل الخضار بريف درعاتقرير: "مرتزقة أردوغان" يهربون من ليبيا إلى أوروبا جديد التطبيع.. طاقم قناة إسرائيلية على بعد كيلومترات من مكةجامعة دمشق تمدد التقدم لمفاضلة ملء الشواغر الخاصة بمقاعد الطلاب العرب والأجانب في الدراسات العليا التعليم العالي تعلن عن 500 منحة دراسية روسية للمرحلتين الجامعية الأولى والدراسات العلياالتنظيمات الإرهابية تتعامل بوحشية مع الراغبين بالمغادرة إلى المناطق الآمنة وتواصل اتخاذهم دروعا بشريةكسر خطوط دفاع الإرهابيين … الجيش يحرر «الدانا» ويقطع الطريق الدولي بين معرة النعمان وسراقبالسياحة تصدر قرارين لتعديل معايير التصنيف السياحي لمنشآت الإقامة والإطعامصعوبة مالية كبيرة لعدم تسديد «عمران» ديونها … «إسمنت طرطوس»: ضعف الإنتاج مرده الكهرباء والمطر والتحكيم مع «فرعون»إصابة طبيب صيني مشهور بفيروس كورونا القاتل عبر العينينمنها الزنجبيل والقرنفل.. أطعمة تقضي على ديدان الأمعاءنانسي عجرم تعلق لأول مرة بعد جلسة التحقيق مع زوجها"ممارسات عنيفة" وراء إصابة الفنان خالد النبوي بجلطة قلبية!ملك أوروبي يعترف بنسب سيدة بعد تجاوزها الخمسين من عمرهاعجوز بريطانية تقع في حب شاب مصري ينفي أن يكون طامعا في أموالهافخ الأمطار.. نصائح للحفاظ على الإطارات في هذا الطقسفي أقل من دقيقة.. أمن نفسك من "هاكرز" الواتسابالكليّ والجزئيّ....بقلم د. بثينة شعبانالعلاقة مع إيران والمصالحة العربية العربية.. نتنياهو قد اعترف فماذا عنكم؟!

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 

الـــعـــالــم الآن >> واشنطن وأنقرة: كلمات معسولة وأفعال كريهة مركز بيغين السادات للدراسات الاستراتيجية....أ. تحسين الحلبي

يرى بوراك باكديل بشأن تركيا أن «الخلاف حول منظومة إس 400 الروسية الذي يشكل فتيلاً بطيئاً لصاعق قنبلة موقوتة، فواشنطن تصر على ألا تقوم أنقرة بنصب منظومة إس 400 التي استلمتها من روسيا في تموز 2019 والتي تبلغ قيمتها 2.5 مليار دولار. 

تحميل المادة 

وبالمقابل يقول أردوغان: لا يوجد حقّ للإدارة الأميركيّة يخوّلها "انتهاك حقوق السيادة التركية" حين تطالب بالتخلص من منظومة الصواريخ إس 400؛ بينما يؤكد إسماعيل دامير مدير مشتريات وزارة الدفاع التركية أن تركيا اشترت المنظومة لكي تستخدمها. وقد أصبح وضع هذه المسألة مثيراً للمشاكل لدى الولايات المتحدة وحلف الأطلسي. فمستشار الأمن القوميّ الأميركيّ "أوبريان" أعلن قبل الاجتماع الذي عقده ترامب وأردوغان أن "لا وجود لأي مكان في حلف الأطلسي لشراء معدات حربية روسية مهمة، وهذه الرسالة سيبلغها الرئيس ترامب لأردوغان بشكل واضح عندما يجتمع به في واشنطن" (المقصود الاجتماع الذي جرى في 13 تشرين الثاني 2019). ومن المحتمل أن يجد عدد من الوفود التركية – الأميركية حلاً سحرياً للخلاف حول منظومة الصواريخ الروسية إس 400. وربما يمكن للحل أن يظهر بما يشبه بذل الجهود لإيجاد معادلة تتوقف عن منتصف الحمل على طريقة إما: إثارة العقوبات على تركيا إذا جرى تفعيل استخدام المنظومة الروسية أو إغضاب بوتين بإبقاء منظومة الصواريخ الروسية في المخزن، فمن خلال هذه المعادلة سيصبح أردوغان تحت ضغط بين دولتين كبريين وتأثير المصالح الجيوستراتيجية لكل منهما. ومع ذلك تقول روسيا: إنّها تخطط لنصب منظومة الصواريخ إس 400 وتفعيلها في ربيع عام 2020. وقد يكون أحد الحلول لأنقرة ألا تقوم بتفعيل المنظومة بدون الإعلان عن ذلك صراحةً أي استخدام معادلة ألا تنفي أنها قامت بتفعيلها أو أن تعترف بتفعيلها بحسب ما تراه في مداولات الأمن القومي الخاصة بها. ولكي تسير أنقرة في طريق هذه المعادلة سيتعين على أصدقائها الأميركيين إقناع أصدقائها الآخرين من الروس بالتخلي عن الانتقام منها إذا ما حافظت على وضع بطاريات صواريخ إس 400 في المخزن، لكن ماذا بشأن 2.5 مليار دولار من أموال دافعي الضرائب التي تم إنفاقها على منظومة صواريخ ستبقى دون تفعيل؟ فلنعدها تكلفة الألاعيب البهلوانية الفاشلة لأردوغان مع قوة كبرى».

وحول "إسرائيل" يبين باراون أن «وضعها الآن يشبه الوضع عشية حرب "يوم الغفران" –حرب تشرين 1973– وهذا يدل بشكل واضح أمام الجميع على أنه إذا صدر من طهران أمر واحد إلى بيروت، فإن بوابات جهنم ستفتح علينا. فحياتنا هنا يمكن أن تتحول إلى كابوس حين تبدأ بالسقوط على مراكزنا السكانية عشرات الآلاف من القذائف والصواريخ من بينها الثقيلة جداً وبعضها قادر على إصابة الأهداف بدقة.  والصورة الآن لا تشير إلى أن وضعنا أفضل؛ بل على العكس، لم يكن وضعنا البتة أسوأ من هذا الوضع. وبعض المتحدثين في ندوة المناورة البرية الإسرائيلية التي جرت في 25-11-2019 في معهد أبحاث الأمن القومي inss الإسرائيلي بدوا لي مثل فرسان العصور الوسطى الذين كانوا يؤمنون بالدروع الثقيلة التي يرتدونها وبالحراب الفاخرة التي يحملونها؛ بينما يتسلح العدو بالبنادق وسبطانات المدفعية التي تصيبهم قذائفها من مسافات آمنة. وكان رئيس معهد أبحاث الأمن القومي الجنرال المتقاعد عاموس يادلين مميزاً بين القلائل الذين تطرقوا إلى مشكلة الصواريخ الثقيلة ذات القدرة على إصابة الهدف بدقة التي يمكن أن تصل إلى كل نقطة في "إسرائيل" على حد قوله. لكن يادلين بالإضافة إلى ذلك يعتقد أننا إذا قمنا بتدمير حي الضاحية الجنوبية ببيروت، وهو مركز قيادة منظمة حزب الله وعدد آخر من المباني في مناطق أخرى، فعندئذ سيتوسلون لنا لإيقاف الهجوم ومثل هذا الاعتقاد يعد خطأ فادحاً. فقد كان مثل هذا الرأي صحيحاً حين لم يكن لديهم صواريخ بعيدة المدى، فالوضع أصبح اليوم مختلفاً تماماً، لأننا إذا حاولنا تدمير الضاحية ومواقع أخرى مهمة، فإن حيفا وتل أبيب وأماكن سكنية أخرى، سيجري تدمير أجزاء منها بواسطة القذائف والصواريخ الخفيفة والثقيلة مع كل ما يحمله ذلك من معنى مروع على إسرائيل، لأن الوضع في جبهة المؤخرة سيتحول إلى كارثة».

مداد - مركز دمشق للابحاث والدراسات



عدد المشاهدات:461( الخميس 13:10:04 2019/12/05 SyriaNow)
 طباعة طباعة أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 27/01/2020 - 9:07 ص

الأجندة
بست قبلات فتاة تنوم جراءها...فيديو كارثة بملاعب إنجلترا.. أحرز 3 أهداف لفريقه ثم لقي مصرعه لاعب فنون قتالية أمريكي يصارع امرأتين معاً.. شاهد: من المنتصر في النهاية أمريكية تبيع زوجها بـ100$ فقط.. انتقاما منه؛ والسبب... (صور) شاهد.. سمكة تقفز من الماء وتطعن رقبة شاب! خطأ كارثي من سائق دبابة خلال عرض عسكري كاد أن يسفر عن مجزرة... فيديو شاهد لحظة تفجير ناطحتي سحاب المزيد ...