الأربعاء23/8/2017
ص3:36:26
آخر الأخبار
معتقلو «تحرير حلب» في السعودية ... «مكارثية فايسبوكية» قوى الأمن اللبنانية تنشر صورة الإرهابي الذي سعى لتفجير الطائرة الإماراتيةبالأرقام.. هذا ما أنفقه الملك سلمان في إجازته بالمغرب وئام وهاب .. أبشركم بما سيحصل في سوريا؟الجيش يقترب من عزل دير الزور عن حمص ...توحيد «المعارضات» في الرياض برعاية روسية ــ مصريةتواصل الإقبال الجماهيري الكثيف على فعاليات معرض دمشق الدولي (فيديو )خميس للدبلوماسيين السوريين: الاقتصاد أولوية لعمل السفاراتالهلال لوفد اللجنة التحضيرية للملتقى القومي العربي: أبواب دمشق مفتوحة لكل الشرفاءأنقرة تعول على «التركستاني» لاستعادة نفوذها في إدلبالصفحة الأجنبية: وكلاء واشنطن سيعجزون عن السيطرة على المناطق الاستراتيجية في شرق سورياعمليات إعادة تأهيل خط مناجم الفوسفات خنيفيس الحديدي مستمرة.. برنامج زمني لإنهائها في 20 أيلولالمصارف.. شريان الاقتصادإرهاب مشين وغادرشرقاً درّ... الغرب منافق ومتآمر - ناصر قنديل خطفوا ممرّضة وتناوبوا على اغتصابها!حفلة تعذيب 6 ساعات لمدرسة الرياضيات على يد أولادها.الجيش السوري وحلفاؤه يقتربون من فرض أكبر حصار على تنظيم داعشالتخطيط لـ (العودة إلى حضن الوطن) يطيح بأهالي مضايا في إدلب إلى سجون القاعدة..عمداء جدد لكليات الإعلام والطب البشري والعلوم والشريعة بجامعة دمشقالمؤسسة العامة للسينما: بدء التقدم لدبلوم العلوم السينمائية وفنونهاوحدات من الجيش العربي السوري تسيطر على تلة المحصة الاستراتيجية وتواصل عملياتها ضد بؤر إرهابيي (داعش) المحاصرة في منطقة عقيربات بريف حماة (التحالف الأمريكي) يقتل 78 مدنياً سورياً في عدوان جديد على الأحياء السكنية بمدينة الرقةطرقات مأجورة في سورية..والمشروع قيد الدراسةقريباً .. تخصيص 1739 شقة سكنية في حلبشابة خسرت نصف وزنها بمشروب متوفر في كل بيتأعراض تنبئك بأنك مصاب بنقص المغنيسيوممطربون سوريون يستعيدون أغاني رسخت في الذاكرة في خامس أيام فعاليات معرض دمشق الدولي الفنية- (فيديو )عرائس سكر أول فيلم سينمائي عربي يتناول حالة طفلة مصابة بمتلازمة داون في معرض دمشق الدوليشجار ينهي بحياة البطل العالمي الروسى فى رفع الأثقال بركلة و4 لكماتشبهها بـ”كبائر الذنوب”.. "داعية" سعودي يحرم الخروج من بعض مجموعات “واتساب”!!؟طبيب آلي صيني يتفوق على البشر في تشخيص الأمراضكسوف الشمس الكلي يضع إيفانكا ترامب في موقف محرجالعروبة ومحور المقاومة.. بقلم: رفعت البدويهزيمة مشروعهم وانتصار مشروعنا....بقلم بثينة شعبان

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 
 

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

تحليلات ومـواقـف... >> استمرار مسار جنيف.. أو خيارات وبدائل أخرى ...بقلم معن حمية

لم تنجح الدول المشاركة في الحرب على سورية بجعل «جنيف 4» منصّة لأدواتها يُعيدون من خلالها تكرار الشعارات ذاتها. ذلك أنّ وفد الحكومة السورية وضع «فيتو» بوجه هذه المحاولات، وبدا حاسماً لجهة عدم إتاحة الفرص أمام من يسمّون أنفسهم معارضة، لإعادة تقديم طروحات، تستهدف فقط تعطيل المسار السياسي.

وما لم تتمّ الإضاءة عليه في «جنيف 4» أنّ المعارضات المرتبطة بأجندات أميركية وتركية وعربية حاولت وضع عناوين وأولويات دأبت على طرحها. وبعض هذه المعارضات ذهب إلى حدّ اعتبار أنّ رئاسة بشار الجعفري للوفد الرسمي لا تؤشر الى جدية الحكومة السورية، لكن كلّ هذه المحاولات اصطدمت بصلابة الموقف السوري، الذي وصل حدّ تخيير المعارضات ورعاتها بين استمرار مسار جنيف وبين خيارات وبدائل أخرى. وهذا ما فرض على المبعوث الدولي ستيفان دي ميستورا وضع عناوين لإبقاء مسار جنيف قائماً. ومن ضمنها، عنوان الإرهاب الذي تعتبره الدولة السورية شرطاً أساسياً للحوار السياسي.


إضافة الى ذلك، هناك عوامل عدة حالت دون تمكن المعارضات ورعاتها من إغراق «جنيف 4» في التفاصيل المسكونة بالشياطين. العامل الأول هو وجود منصة تفاوض انطلقت في أستانة. وهذه المنصة تستعدّ لجولة جديدة تحت عنوان تثبيت وقف إطلاق النار.

العامل الثاني هو التقدّم الميداني الذي يحرزه الجيش السوري وحلفاؤه في أكثر من منطقة سورية، خصوصاً في محيط مدينة الباب، وفي تدمر وحقل جزل النفطي، إضافة إلى انكفاء ما يسمّى «قوات سورية الديمقراطية» عن منبج وقرى محاذية واستعادتها من قبل الجيش السوري.

والعامل الثالث التضعضع الذي يصيب حلف الدول المشاركة في الحرب على سورية، واختلاف أولوياته. وهذا التضعضع لم ينتفِ بمحاولة التجميع والتحصين التي قام بها الرئيس التركي رجب طيب أردوغان مؤخراً من خلال زياراته إلى قطر والسعودية والبحرين توازياً مع مواقف تصعيدية ضدّ إيران. وهذه المحاولة قد تكون تعثّرت بالكامل بعد لقاء أردوغان بالرئيس الإيراني حسن روحاني وبروز مواقف تركية تؤكد على العلاقة مع طهران.

أما العامل الرابع فهو ازدواجية التعامل الأميركي، ففي حين تصرّ واشنطن على الإعتماد على «قوات سورية الديمقراطية» كأداة لها في سورية، فإنها لم تقطع مع تركيا. في حين أنّ بين تركيا والتظيمات الكردية، عداوة، توازي العداء التركي لسورية.

ما هو مؤكد أنّ «جنيف 4» رسم الطريق الى «جنيف 5» الذي سيعقد بالتوقيت الروسي ـ السوري، علماً أنّ روسيا تبذل جهداً كبيراً للوصول الى نتائج. وهي نجحت في إضافة منصات جديدة، وهذا ما يرى فيه متابعون إصراراً على تحقيق نتائج حتى بمن حضر، وأنّ مثل هذه النتائج حاصلة حكماً لأنها مرتبطة بالميدان الذي بات محسوماً لمصلحة الجيش السوري.

عميد الإعلام في الحزب السوري القومي الاجتماعي



عدد المشاهدات:723( الثلاثاء 07:42:10 2017/03/07 SyriaNow)
 طباعة طباعة أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 23/08/2017 - 12:09 ص
فيديو

كلمة الرئيس الأسد في افتتاح مؤتمر وزارة الخارجية والمغتربين

فيديو

مشاهد عملية اقتحام بلدة حميمة في ريف حمص الشرقي من قبل الجيش السوري ومجاهدي المقاومة وتطهيرها من مسلحي داعش والسيطرة عليها بشكل كامل.

 

الأجندة

تابعنا على فيسبوك

فيديو| اغرب 10 متطلبات لقبول الفتاة للعمل مُضيفة طيران! فيديو| وسط حشدٍ كبير من المارة .. رجل يعتدي على فتاتين في أحد شوارع الكويت! شاهد ماذا حدث عندما طلبت فتاة الزواج من صديقها شاهد...ماذا حدث بعد هذا الهجوم المفترس بالفیديو: مصري يكتشف كنوز قارون ويؤكد "اسجنوني لو بأكذب" شاهد ...شجار عنيف بين متسولتين في السعودية؟ شاهد ... ما الذي يحدث هنا؟...+18 المزيد ...