الخميس17/8/2017
م18:39:37
آخر الأخبار
مشاركة مصر في معرض دمشق الدولي «طبيعية» … ثروت: علاقاتنا مع سورية ستتطور مع التوافق على حل سياسينواب تونسيون يشكلون مجموعة برلمانية لرفع الحصار عن سوريةصنعاء تدعو مجلس الأمن لإصدار قرار ملزم بوقف العدوان السعوديكشف تفاصيل خطف ثلاث أمراء سعوديين معارضينالمعلم لوفد اتحاد غرف التجارة المصرية: حجم المشاركة المصرية بمعرض دمشق الدولي يعكس الرغبة الصادقة بتعزيز العلاقات مع سوريةبعد كـفّ يدهم عن العمل...لجان التحقيق بدأت استجواب موظفين في المصارف العامة على خلفية القروض المتعثرةالمهندس خميس: معرض دمشق الدولي دليل حقيقي على قوة الدولة السورية وتعافي الاقتصاد.. والدورة الـ 59 ستكون الأكبر والأهم في تاريخهالجيش يضغط لحصار معقل «داعش» في حماة ...أنقرة تستضيف وفوداً عسكرية رفيعة تحضيراً لـ«أستانا»مساعدات إنسانية روسية لسكان غوطة دمشق الشرقيةشريف: مستمرون بتقديم الدعم الاستشاري للجيش العربي السوريسورية : تراجع مهم في سعر الصرف “اليوم” .. ؟!معرض دمشق الدولي أكبر تظاهرة اقتصادية واجتماعية وثقافية تنطلق اليوم من أرض مدينة المعارض هل سيقود انقلاب المشهد في سورية… إلى حرب؟تحوّل في مقاربة الغرب نحو سورية ....بقلم حميدي العبداللهإخماد حريق في "سوق الطويل" بمدينة حماةإصابة 13 شخصا جراء حادث سير على مفرق قرية الفنيتق بمنطقة القدموس “ ثوار سوريا “ يقطعون شجرة في حوض اليرموك غرب درعا لأنها” كافرة “عندما انفجرت واقية قمرة الميغ 21 على ارتفاع 6000م ... ماذا فعل الطيار السوري؟!الرئيس الأسد يصدر مرسوماً بمنح دورة امتحانية إضافية وعام اسثتنائي للطلاب الراسبين والمستنفدين في المرحلة الجامعية الأولى ودراسات التأهيل المركز الوطني للمتميزين يكرم 54 طالباً من خريجيه.. التكريم دافع معنوي مهم من أجل الاستمرار بالتميز مستقبلا6 شهداء بينهم 3 أطفال في مجزرة جديدة ارتكبها طيران (التحالف الأمريكي) بريف دير الزور الشرقيخريطة تظهر سيطرة الجيش السوري وحلفائه على: تل الأصفر، ضهور المملحة، رسم العمالي، رجم الشيح، سوح الديلج، قربة، وادي الأوج شمال مدينة السخنة طرقات مأجورة في سورية..والمشروع قيد الدراسةقريباً .. تخصيص 1739 شقة سكنية في حلب5 أطعمة مفيدة لقلبك أبرزها السالمون والشوفانصديق الصيف المفضل.. 7 أشياء لا تعرفها عن البطيخ!رحيل علاء الزيبق... الممثل الذي عكس تجربته على الشاشةإلهام شاهين: سورية انتصرت وعادت إلـى أهلها ...فيديو وراء السياسيين اللبنانيين زوجات سوريات.. من هنّ؟مأساة دموية.. "نصف" جنيه مصري تسبب في مقتل 14 شخصاًأنت كذاب بالفطرة!لوس أنجلوس تدهن طرقاتها باللون الأبيض لمحاربة الحرارةفريق منظمة التحقيق قريباً في دمشق..المقداد: أميركا وبريطانيا وحلفاءهم زودوا الإرهابيين بمواد سامة إستراتيجية الرئيس الأسد....بقلم تيري ميسان

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 
 

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

تحليلات ومـواقـف... >> هل باتت منظومة الدفاع الجوي السورية قادرة على التصدي لعدوان أميركي محتمل؟..بقلم عمر معربوني

  شكّلت الضربة الصاروخية الأميركية لقاعدة الشعيرات الجوية تحوّلًا خطيرًا وضع الأمور بمجملها على حافة الهاوية، حيث نعيش مرحلة مختلفة تمامًا في العلاقات الدولية وخصوصًا بين اميركا وروسيا،

 لجهة الأجواء السلبية الطاغية على العلاقة بسبب إقدام أميركا على تنفيذ الضربة دون اي مسوّغ قانوني، ضاربةً بعرض الحائط كل المواثيق الدولية، غير عابئة بضرورة التحقق ممّا حصل في خان شيخون والذهاب مباشرة الى اتخاذ قرار أحادي بتوجيه الضربة لقاعدة الشعيرات الجوية، والتي صنّفتها أميركا بالضربة التحذيرية التي يمكن ان تتبعها ضربات أخرى اذا ما تكرّر استخدام الجيش السوري للسلاح الكيميائي، وهنا طبعًا ننقل الرواية الأميركية وليس حقيقة ما حصل.

وإن كنّا قد قاربنا الضربة الصاروخية في بعدها السياسي والعسكري سابقًا، يبقى أنّ ما صرّح به نائب رئيس مجلس الدوما الروسي لشؤون الدفاع، يوري شفيتكين، بأنّ الدفاعات الجوية السورية قادرة على التصدي لأي عدوان بمفردها يشكّل مادّة هامّة تتطلّب منّا الإضاءة على الموضوع، كونه يرتبط بقدرة الجيش السوري على التعامل في وقت واحد مع الجماعات الإرهابية ومع عدوان خارجي في نفس الوقت.

مع بداية اطلاق الحرب على سوريا، كنّا امام مشهد واضح لجهة قيام الجماعات الإرهابية باستهداف المواقع المرتبطة بالدفاع الجوي السوري سواء اغتيال الطيارين وخصوصًا منهم طياري المقاتلات الحديثة، او عبر استهداف مواقع الرادار والحرب الإلكترونية بما يخدم العدو الصهيوني، وهي الممارسة التي اظهرت ارتباط هذه الجماعات المباشر بالمخابرات المعادية.
ورغم كل ما حدث من اعتداءات وخسائر طالت منظومة الدفاع الجوي السورية، استطاعت هذه الدفاعات ان تلاحق الطائرات الصهيونية بعد تنفيذها غارة على موقع في منطقة البريج بصواريخ من طراز سام - 5 (S-200)، وهو في المناسبة ليس التصدي الأول للطائرات الصهيونية.
عندما يصرّح السيد يوري شفيتكين بأن الدفاعات الجوية السورية قادرة على التصدي لأي عدوان بمفردها، فهذا يعني ان المنظومة عادت للعمل بشكل متكامل وان ترميم ما يلزم قد تمّ، وأنّ تحسينات على قدرات المراقبة والمتابعة والقيادة والسيطرة قد عادت الى وضعها الطبيعي بما يتناسب مع القيام بالمهمات الموكلة للمنظومة.

ودون الدخول في توصيف تقني تفصيلي لمنظومة الدفاع الجوي السورية، يتفق الخبراء الأصدقاء والأعداء معًا ان منظومة الدفاع الجوي السورية هي الأكثف والأعقد من بين المنظومات الدفاعية العاملة في كل العالم وليس في المنطقة وحسب، وهو ما يعني ان العدو سواء كان اميركا او الكيان الصهيوني لن يكون قادرًا على فرض سيطرة جوية كاملة خصوصًا ان بطاريات صواريخ الدفاع الجوي السورية باتت الآن تتركز أكثر في الدفاع عن منطقة الثقل الإستراتيجي للدولة، والتي تضم المدن الكبرى ومناطق الربط بينها. واذا ما علمنا أنّ بطاريات الدفاع الجوي السوري تضم حوالي 900 قطعة للدفاع الجوي القريب والمتوسط والبعيد، هذا يعني أنّ بمقدور هذه القطع قذف 4000 مقذوف صاروخي مضاد للأهداف الجوية المختلفة، سواء كانت حوامات او طائرات تكتيكية او استراتيجية او صواريخ جوّالة، ونحن هنا بالتأكيد نتكلم عن تصدٍ في ظروف الحرب الشاملة او بالأصح الضربة الشاملة وهو المستبعد حاليًا، حيث سيحتاج الأمر من أميركا او غيرها القيام بعملية تحشيد تتناسب مع الضربة الشاملة، وهو ما يعني ان التصدي لأي عدوان منطلقًا من الظروف الحالية والتي تعني امكانية تكرار اميركا لضربة مماثلة لضربة قاعدة الشعيرات، ما يفرض ردًّا متناسبًا مع حجم الضربة المحتملة وطبيعتها.

ورغم أنّ أحدًا لا يعلم بدقّة طبيعة عمل منظومة الدفاع الجوي السورية، فإنّ ما هو متوفر من معلومات يشير الى امتلاك سوريا لـ25 لواء دفاع جوي تحتوي على عشرات البطاريات من طراز سام - 3 غوا بيتشورا المحسّنة والتي يتراوح مداها بين 6 و29 كلم بسقف يبلغ 13 كلم، إضافة الى بطاريات سام - 5 غامون والتي يبلغ مداها بين 80 و300 كلم بسقف يبلغ 29 كلم، وصواريخ سام - 6 غاينفول الشهيرة والتي تم إدخال العديد من التحسينات عليها وهي ذات مدى يصل حتى 25 كلم بسقف يتراوح بين 50 متر و11 كلم، إضافةً الى بطاريات صواريخ سام - 8 جيكو وسام - 9 غاسكين وسام - 13 غوفر القريبة والمتوسطة المدى.
ويبقى أنّ إمتلاك سوريا لصواريخ تور وبوك - ام 1 وبوك ام - 2 مؤكد، وهي منظومات حديثة يمكنها العمل في مختلف ظروف الحرب الإلكترونية ضمن مدى يتراوح بين 3 و50 كلم ويمكنها التصدي بنجاح للصواريخ الجوالة على كل الإرتفاعات.

إضافةً الى كل ما تقدّم، تملك سوريا صواريخ بانتسير اس - 1 وربما بانتسير اس - 2 القادرة على التعامل مع تهديد الأهداف على الإرتفاعات المنخفضة والمتوسطة بجدارة عالية، بما فيها حالة الحركة وليس الثبات فقط حيث تستطيع العربة الواحدة التعامل مع 12 هدفًا في الوقت نفسه وهو اداء مميز ورائع.
واذا ما اضفنا احتمال عودة الردارات السورية الى العمل من خلال تطويرها والتزود بأحدث قدرات المراقبة والرصد والمتابعة، فهذا يعني القدرة على التعامل بشكل جيد مع أي تهديد محتمل خصوصًا اذا ما كان التهديد غير كثيف ومحدود.

(*) ضابط سابق - خريج الأكاديمية العسكرية السوفياتية.

Beirutpress



عدد المشاهدات:2048( الجمعة 07:05:26 2017/04/14 SyriaNow)
 طباعة طباعة أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 17/08/2017 - 1:24 م

فيديو

كونوا على الموعد… من 17 لغاية 26 آب 2017

الأجندة

تابعنا على فيسبوك

شاهد...ماذا فعلت رضيعة مع والدتها لحظة ولادتها اكتشفت أنّ زوجها يخونُها مع امرأةٍ ثانية .. فصوّرت نفسها وهي تنتقم منه بشنق طفلها! فيديو مروّع لسقوط طفل من سيارة أثناء سيرها فيديو ..قطة تنقذ رجل وزوجته من حريق هائل بالصور ..ثياب السباحة على أشكال وجوه رؤساء العالم بالفيديو.. شاهد لحظة سقوط سيارة من الطابق السابع ونجاة قائدتها من الموت المحقق بأعجوبة حادث تصادم بين طائرة وسيارة والأضرار مادية المزيد ...