الثلاثاء12/12/2017
م19:49:57
آخر الأخبار
.مجلس الوزراء السعودي يعتمد إصدار تراخيص السينمابوتين والسيسي: تعزيز التعاون للوصول إلى حل سياسي للأزمة في سوريةملياردير سعودي محتجز يعرض دفع 4 مليارات دولار للإفراج عنهخاشقجي ينتقد بن سلمان ويدعوه الى...؟وصول قافلة مساعدات إنسانية إلى البوكمالوفد الجمهورية العربية السورية يعقد جلسة محادثات ثانية مع دي ميستورا في إطار جنيف 8 الحلم الكردي يتواصل شمالاً.. و«قسد» تبحث عن شرعية!انطلاق الاجتماعات الثنائية في «جنيف8» ولا جديد سوريا مصدر أغلب البلاغات الكاذبة حول التفخيخ في روسيا؟مستوى غير مسبوق من الوحشية...تفاصيل تصنيع ترسانة (داعش) العسكرية البنك المركزي الإيراني يتخلى عن الدولار في تعاملاته التجارية70 جهة إعلامية وإعلانية في معرض إعلان ميديا تكس 2017بوتين في حميميم: إعلان نصر من سوريا ...دمشق مستعدة لـ«المرحلة الثانية» من مكافحة الإرهاب... وللتسويةبين كذبة الماسونية وكذبة انتفاضة عربية.. شكراً دونالد ترامبشام من مصياف طفلة ضربت حتى الموتالقبض على صاحب برنامج إذاعي يدعي أنه طبيب مختص بالمداواة بالأعشاب … حملة للقبض على مدعي التداوي بالأعشاب من دون ترخيص «الصحة»مستشار ابن سلمان: «تنحرقوا انتو والقدس»أكبر وسيلتين إعلاميتين لما يسمى “الثورة السورية” تعري نفسيهماالعقوبات البدنية للأطفال تؤدي إلى أمراض خطيرةالتعليم العالي تؤكد: وثيقة التخرج حكماً بعد اجتياز الامتحان الوطني الموحدالجيش يقضي على آخر تجمعات إرهابيي “جبهة النصرة” في تل المقتول الشرقي بريف دمشقخريطة تظهر سيطرة الجيش السوري وحلفائه على قرية "الظافرية" شمال شرق قرية "بليل" في ريف حماه الشمالي الشرقي.تقرير حكومي: شركات المقاولات تهاجر.. وإليكم الاسباب!أسعار جديدة للحديد .. والضرائب على المشتريخمسة أمراض تهدد صحة الإنسان ولا يتوقعها!ما هي الأطعمة التي تسبب ارتفاع سكر الدم؟ بالفيديو .. شعبان عبد الرحيم: يغني «ترامب خلاص اتجنن»...وايــــــه.....هيئة سعودية تتخذ قرارا بشأن علا الفارسهايلي تغضب ترامب بتصريحاتها عن التحرش الجنسيأميركي ضرب ابنته وحلق شعرها لأنها حملت تطبيق "سناب شات"«سخان الغاز» القاتل الصامت.. كيف تطرد شبح الموت من بيتك؟وزارة الاتصالات والتقانة تحدد رمزا جديدا لمعرفة حالة أجهزة الموبايلالانتفاضة الفلسطينية: هل هي حالة مؤقتة؟ ....حميدي العبداللهعدوان ترامب على القدس في الأبعاد والمواجهة.....د. أمين حطيط

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 
 

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

تحليلات ومـواقـف... >> بعد سيطرتها على ادلب... "جبهة النصرة" تسرّع نهايتها

بولا أسطيح | لم تفلح كل مساعي "جبهة النصرة" والدول التي دعمتها ومولتها طوال الأعوام الماضية بتبييض صفحتها وانتشالها من مستنقع "المنظمات الارهابية"، بالرغم من المحاولات الجدية التي بُذلت ان كان من خلال تغيير اسمها أكثر من مرة،

 أو خلال دمجها في هيئات مختلفة مع فصائل معارضة أخرى كـ"فتح الشام" ومؤخرا "هيئة تحرير الشام". فسعي الجبهة لتزعم هذه الهيئات وفرض نفسها اللاعب الأوحد في الميدان بعد اقصاء باقي المجموعات، كما عدم تمكنها من الخروج من عباءة تنظيم "القاعدة" ومشروعه، كلها عوامل حسمت مسألة تصنيفها دوليا ارهابية، واتخاذ قرار استئصالها باطار الحرب "العالمية" المستمرة على الارهاب، على ان يتم التفرغ لها بعيد الانتهاء من مهمة اقتلاع "داعش" والتي شارفت على نهايتها بعد سقوطالرقةواقتراب معركةدير الزور.

الا أن المستجدات التي شهدتها محافظة ادلب في الشمال السوري الاسبوع الماضي، والتي انتهت بالاعلان عن سيطرة "جبهة النصرة" على مجمل المحافظة التي تُعتبر المعقل الأبرز للمعارضة السورية، بعد معارك أدّت الى اقصاء حركة "أحرار الشام" والتي كانت الفصيل الأبرز الذي يُقاسم "النصرة" على النفوذ، كلها عوامل ستسرّع لا شك عملية الانقضاض عليها، بعدما أوجدت الذرائع المناسبة لحملة عسكرية تتولاها أنقرة على غرار "درع الفرات" او حتىروسياالتي هددت مؤخرا بتحويل إدلب الى "موصل جديدة".

ووفق خبراء متخصصين بشؤون الجماعات المتطرفة، فان "النصرة كانت دائما هدفا مؤجلا إلى ما بعد الانتهاء من داعش لأسباب عدة، أولها أن أماكن سيطرتها متداخلة معالجيش الحروفصائل المعارضة، بحيث أن الفصل بينها يتطلب جهودا كبيرة، إضافة لكون معظم مقاتليها من السوريين بخلاف داعش مثلا الذي يضم بغالبيته مقاتلين أجانب. أما السبب الثاني فعدم قيام النصرة بعمليات عسكرية خارجالأراضي السوريةمما يجعل خطرها أقل من خطرتنظيم داعشالذي يحتلّ مناطق شاسعة منسورياوبخاصة مناطق حيث اهم موارد النفط".

ويعتبرالتحالف الدوليلمحاربة الارهاب ان "التركيز على هدف محدد -وهو هنا داعش- يسهل تحقيق انجازات ملموسة في حين التركيز على اكثر من هدف يشتت الجهود"، واليوم وبعد اقترابه من انجاز مهمّته والتي تتركز بشكل رئيسي في منطقة الشمال السوري، بدأ يُعد الخطط المستقبلية للقضاء على "النصرة"، وان كانت المعركة معها قد تختلف كليا عن شكل المعركة التي يخوضها بوجه "داعش"، بحيث ترجح كل المعطيات ان يتم توكيل مجموعات الجيش الحرّ مدعومةتركيابتولي هذا الملف.

بالمحصلّة، وان كانت تطورات إدلب تُسرّع نهاية "النصرة" الا انّها لا شك لا تجعل المعركة ضدّها خلال أسابيع أو حتى أشهر، بحيث يُجمع المعنيون بأن القضاء عليها سيكون المحطّة الأخيرة قبل اعلان الاتفاق الاميركي-الروسي على حل نهائي للأزمة السورية، وهو ما بدأت مؤشراته بالظهور تباعا ان كان من خلال الهدنة في المنطقة الجنوبية، والتي تم التفاهم قبل ايام على ان تشملالغوطة الشرقية، او من خلال ما يتردد عن اتفاق قريب على دستور جديد لسوريا خلال اجتماع جنيف المقبل، يليه انتخابات تشرف عليهاالامم المتحدةوتنتهي بانتخاب مجلس رئاسي على اساس قيام نظام كونفدرالي.
النشرة



عدد المشاهدات:1377( الثلاثاء 07:52:26 2017/07/25 SyriaNow)
 طباعة طباعة أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 12/12/2017 - 6:42 م
بريشة الرسام الكاريكاتيري نور الدين

ترامب يقرر الاعتراف بـ  القدس عاصمة للكيان الإسرائيلي / بريشة الرسام الكاريكاتيري نور الدين

كاريكاتير

 

فيديو

من استقبال الرئيس الأسد للرئيس بوتين في قاعدة حميميم

الأجندة

تابعنا على فيسبوك

بالفيديو : مغامر يوثق لحظة سقوطه من الطابق 62 بالفيديو والصور...صاحبة أفضل وظيفة على كوكب الأرض شاهد...امرأة تعرض نفسها للموت بسبب الهاتف المحمول فيديو مروع.. الشرطة الأمريكية تقتل شخصا أعزل بالفيديو...فتاة كادت أن تلتهمها طيور النورس مخرج يقضي 280 ساعة لجمع أكثر المقاطع إثارة لعام 2017 (فيديو) شاهد...طائرات بـ "التصوير البطيء" المزيد ...